جرعة الكيماوي التي تعطى في الوريد كم تكون؟

جرعة الكيماوي التي تعطى في الوريد مرض السرطان من الامراض التى انتشرت بصورة كبيرة خلال الثلاثة عقود الماضية فى كل بلاد العالم ورغم كم الابحاث والدراسات التى تناولت مرض السرطان واسبابه الا انه مازال يشكل نسبة كبيرة من عدد الوفيات عالميا وفى هذا المقال يقدم موقع زيادة كافة التغفاصيل المتعلقة بمرض السرطان وايضا يقدم معلومات كافية عن جرعة الكيماوي التي تعطى في الوريد.

يمكنك التعرف على عدد جرعات العلاج الكيماوى اللازمة لمريض السرطان من خلال هذا الرابط: عدد جرعات العلاج الكيماوي اللازمة لمريض السرطان

العلاج الكيماوي

  • يعتبر العلاج الكيماوي أحد أنواع طرق العلاج التي تستخدم لمحاربة السرطان أو وقف نمو الخلايا السرطانية، كما يعمل على منع انتشار الخلايا السرطانية في الجسم.
  • يتم استخدام العلاج الكيماوي كعلاج رئيسي للقضاء على الخلايا السرطانية، كما أنه قد يستخدم مع علاج أخر لوقف انتشار الورم السرطاني، أو في الجدول العلاجي لتخفيف الأعراض المتقدمة السرطان والحد من انتشاره.
  • في الغالب يتم إعطاء العلاج الكيماوي على جرعات منتظمة وفي أوقات محددة وتعرف تلك الأوقات بالدورات، وأحيانا من الممكن أن تكون الدورة الواحدة من جرعة واحدة أو مجموعة من الجرعات.
  • يكون الوقت بين الجرعة والثانية عدة أيام أو أسابيع وذلك لتجنب إصابة الخلايا الطبيعية أو للابتعاد عن الأثار الجانبية قد الإمكان.
  • أحيانا يمكن إعطاء الجرعة الدوائية للمريض لعدة أيام علي التوالي أو كل يومين لفترة من الوقت ثم تأتي فترة الراحة.
  • عادة يقوم الطبيب بتحديد الجرعة المستخدمة للعلاج الكيماوي عن طريق عدة عوامل مثل الدواء الذي تم استخدامه لعلاج السرطان أو نوع السرطان ووزن جسم المريض والمساحة الكلية للمريض.

يمكنك التعرف على مضاعفات الحقن الكيماوى للكبد من خلال هذا الرابط: مضاعفات الحقن الكيماوي للكبد وآثاره الجانبية

أنواع العلاج الكيماوي

هناك العديد من الأنواع التي من الممكن أن يتخذها العلاج الكيماوي وتختلف طرق العلاج باختلاف مجموعة من العوامل ومن أهمها العمر و مدى انتشار السرطان وقوته والحالة الصحية للمريض، ومن أهم طرق اتخاذ العلاج الكيماوي:

  • عن طريق الفم: حيث من الممكن اتخاذ أدوية العلاج الكيميائي عن طريق الفم على هيئة حبوب أو سائل، ولكن يوجد البعض يعانون من مشاكل في البلع.
  • الإبر العضلية: تستخدم الحقن العضلية للمرضى الذين يعانون من القيء وصعوبة في بلع الحبوب او الشراب، وتتطلب حقنه طويلة لكي تصل الى العضل ويتسبب في وصول اكبر قدر من العلاج، ولكن الإبر العضلية لا تستخدم كثيرا لعدم قدرة العضو على تحمل العلاج والمادة الكيميائية.
  • حقن تحت الجلد: حيث يتم أخذ الحقن تحت طبقة الجلد حيث لا تصل إلى العضل، مثل حقن الأنسولين.
  • حقن الحبل الشوكي: حيث تتم هذه الطريقة في المصابين بسرطان الدم، حيث يتم حقنه في السائل النخاعي ويصل إلى الحبل الشوكي والدماغ بطريقه سريعه.
  • حقن الشريان: حيث يتم حقن العلاج الكيميائي عن طريق الشريان حيث يؤدي إلى إمكانية وصول المادة الفعالة بشكل سريع إلى الخلايا السرطانية بكثرة، حيث يتم في المصابين بسرطان الجلد والقولون والبنكرياس والكبد.
  • الحقن الوريدي: حقن العلاج الكيميائي في الوريد عن طريق قثطار دائم أو مؤقت.

تعرف على اضرار الكيماوي لعلاج السرطان من خلال هذا الرابط: اضرار الكيماوي لعلاج السرطان التي تؤثر على الجسم

جرعة الكيماوي التي تعطى في الوريد

  • في الغالب فإن فترة العلاج الكيماوي قد تستمر لمدة ستة أشهر أو إلى سنة، ومن الصعب إعطاء العلاج الكيماوي للمريض بشكل يومي وذلك لآثاره الجانبية القوية وصعوبة الألم الذي يسببه.
  • قد تستغرق مدة التعافي ثلاثة أسابيع بين الجرعة الأولى والجرعة الثانية وذلك لتجنب إصابة الخلايا السليمة بالضرر.
  • يجب الذكر أن جرعة العلاج الكيماوي التي تعطى في الوريد تختلف على حسب العضو ونوع السرطان.

سرطان المعدة

  • غالبا فإن الفترة العلاجية التي تستخدم بين كل جرعة من علاج الكيماوي لسرطان المعدة تكون عدة أسابيع.

سرطان القولون والمستقيم

  • الفترة العلاجية بين جرعات العلاج الكيماوي لعلاج سرطان المستقيم في الغالب تكون لمدة أربعة أسابيع.
  • أحيانا قد يحتاج المريض أكثر من دورة علاجية للقضاء على السرطان.

سرطان الرئة

  • في الغالب فأن مريض سرطان الرئة يحتاج  من 4 جرعات إلى 6 جرعات علاجية من الكيماوي وتكون الفترة بين كل جرعة تقترب من الشهر.
  • العلاج الكيميائي يعتمد على نوع وطبيعة الأدوية التي يصفها الطبيب للمريض.
  • أحيانا علاج سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة يقوم الطبيب بوضع أدوية لتقوية العلاج المناعي.

سرطان الثدي

  • تختلف الدورة العلاجية لسرطان الثدي تبعا لاختلاف العلاج الكيميائي المستخدم، ولكن في الغالب فأن الدورة العلاجية تستمر من ثلاثة أسابيع لشهر.
  • في الغالب فإن المريض يأخذ العلاج الكيماوي الأولي لمدة تتراوح بين 3 أشهر إلى 6 أشهر.

تعرف على علاج الكيماوى وما الهدف من استخدامه من خلال قراءة هذا المقال: هل علاج الكيماوي مؤلم وما هو العلاج الكيميائي وما الهدف من استخدامه وكيفية الحصول عليه

الأعراض الجانبية للعلاج الكيماوي

يوجد العديد من الأعراض والآثار الجانبية التي تظهر على المريض أثناء علاجه بالكيماوي ومن أهم هذه الآثار:

تساقط الشعر

  • حيث أن تساقط الشعر من أشهر الأعراض الجانبية التي يسببها العلاج الكيماوي وذلك لأنه يقوم بالتأثير على البصيلات الموجودة في الحاجبين وفروة الرأس.
  • في الغالب العلاج الكيماوي يغير في طبيعة الشعر وكثافته لونه فيصبح الشعر مجعد.
  • من المتعارف عليه عند استخدام العلاج الكيماوي أن تساقط الشعر تكون حالة مؤقتة ويرجع الشعر لطبيعته بعد انتهاء جرعة العلاج.

العقم

  • عادة عند استخدام العلاج الكيماوي تتأثر خلايا الدم وتزداد خطورة الإصابة بسرطان الدم.
  • العلاج الكيماوي وخاصة العوامل المالكة قد تكون سببا في الأصلية بالعمق.

فشل الأعضاء

  • أحيانا قد يصيب العلاج الكيماوي وخاصة الدوكوروبيسين عضلة القلب بضرر قوي ودائم.
  • عند استخدام جرعات عالية من العلاج الكيماوي قد تؤدي إلى الإصابة بالفشل الكلوي والتليف الرئوي لذلك لابد من استخدام الجرعات العلاجية المناسبة لتجنب خطورة إصابة الأعضاء.

نقص عدد كريات الدم

  • من المعروف أن كريات الدم يتم إنتاجها في نخاع العظام، لذلك قد تتأثر خلايا الدم بالعلاج الكيماوي بسبب تأثر نخاع العظام به.
  • عند نقص عدد كريات الدم الحمراء فإن المريض يصاب بفقر الدم والأنيميا مما يسبب ضعف الجهاز المناعي فيكون الجسم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض والعدوى البكتيرية.
  • العلاج الكيماوي يسبب نقص عدد الصفائح الدموية فيصاب المريض بسيولة الدم والنزيف.

يمكنك التعرف على الاثار الجانبية للعلاج الكيماوى من خلال قراءة هذا الموضوع: الأثار الجانبية للعلاج الكيماوي وهل العلاج الكيماوي يشفي السرطان؟

الهزل البدني والعضلي

  • يعتبر العلاج الكيماوي السبب الرئيسي الإصابة العضلات بالضعف والهزل وخاصة العضلة الصدغية الموجودة على جانبي الرأس.
  • عند البداية بتناول الجرعات الكيماوية تبدأ عظام الفكين بالظهور فتصبح أكثر بروزا.

الإمساك أو الإسهال

  • يمكن أن يصاب الشخص بالإسهال أو الإمساك نتيجة تناول جرعات الكيماوي.
  • يمكن علاج تلك المشكلة عن طريق اتباع نظام غذائي أو أخذ الملينات ومضادات الإسهال.

الألم

  • الشعور بالألم هو أحد أشهر الأعراض التي يسببها العلاج الكيماوي ويمكن معالجة الألم بتناول المسكنات ومضادات الألم.
  • الأفيون والستيرويدات أشهر المسكنات التي يتم استخدامها لتسكين الألم، ويتم استخدامها حسب قوة الألم وشدته.
  • الألم الذي يسببه الكيماوي قد يظهر في صورة تقرحات وخاصة في المعدة والأمعاء، أو في صورة تعب عام يظهر على الجسم بأكمله.
  • قد تنتشر التقرحات لتصل إلى الفم فيشعر المريض بصعوبة وضيق عند تناول الطعام.

الاكتئاب

  • يشعر المريض بالاكتئاب والضغط النفسي ليس فقط بسبب العلاج الكيماوي ولكن بسبب المرض نفسه.
  • خط الدفاع الأول والنصائح والإرشادات التي يقدمها الطبيب هي أول طرق علاج الاكتئاب.
  • في بعض الأحيان يلجأ الطبيب إلى وصف بعض الأدوية العلاجية ومضادات الاكتئاب للمرضى.

تعرف على كل ما يتعلق بالعلاج الإشعاعي بعد العلاج الكيماوي لمريض السرطان من خلال هذا الرابط: العلاج الاشعاعي بعد الكيماوي وهل له تأثير على خصوبة المرأة والرجل

نصائح للمرضى المصابين بمرض السرطان

هناك بعض النصائح والعادات الصحية التي يجب اتباعها ومنها:

  • الخصوصية في الطعام والشراب وتجنب أدوات الأكل مع أي أحد.
  • النوم بكمية كافية وبطريقة جيدة.
  • غسل اليدين بانتظام واعدة مرات في اليوم وخاصة قبل تناول الطعام وبعد الخروج من الحمام.
  • الابتعاد عن الأماكن المزدحمة وتجنب الجلوس مع الأشخاص المصابين بنزلات البرد والإنفلونزا.
  • استشارة طبيب وعمل الفحوصات والتحاليل المطلوبة لمعرفة وتشخيص الحالة المرضية.

تعرف على العلاج الكيماوى ودوره فى الشفاء من مرض السرطان من خلال هذا الرابط: هل العلاج الكيماوي يشفي السرطان وآثارة الجانبية

فى نهاية هذا المقال نكون قد تعرفنا على مرض السرطان والاسباب التى تؤدى الى الاصابة بمرض السرطان وايضا قدمنا فى هذا المقال المعلومات الكافية عن جرعة الكيماوي التي تعطى في الوريد والأعراض الجانبية للعلاج الكيماوي وايضا قدمنا نصائح للمرضى المصابين بالعلاج الكيماوي.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.