الهرمون المسؤول عن زيادة الرغبة عند النساء

 الهرمون المسؤول عن زيادة الرغبة عند النساء يؤثر على الدوافع الجنسية التي تتحكم بشكل مباشر في زيادة النشاط الجنسي، فمن أهم العوامل التي تؤثر على الرغبة عند النساء هي الهرمونات التي يفرزها الجسم، ومن المعروف أن هذه الهرمونات تتغير نسبتها بصورة مستمرة، لذا ومن خلال موقع زيادة سوف نتعرف إلى الهرمون الذي ينظم زيادة الرغبة عند النساء.

الهرمون المسؤول عن زيادة الرغبة عند النساء

تختلف الرغبة الجنسية عند النساء بحسب الحالة الصحية وبحسب الفئة العمرية التي تمر بها، أو الأدوية التي تتناولها المرأة، حيث إن العلاقات الجنسية ترتكز بصورة رئيسية على مدى الرغبة الجنسية لدى الزوج والزوجة، فهي تعد بمثابة مزيج من المشاعر المختلفة فيما بينهم، فضلًا عن أن الرغبة الجنسية تتعلق بالعديد من العوامل النفسية.

أما بالنسبة للهرمون المسئول عن زيادة الرغبة الجنسية عند المرأة، فمن المهم أن نعلم جيدًا أن هناك أكثر من هرمون يعمل على ذلك ويعد من أكثر الهرمونات التي تزيد الرغبة الجنسية عند المرأة هما هرموني الاستروجين والتستوستيرون، والآن سنوضح لكم جميع الهرمونات الأنثوية ودورها الفعال في جسم المرأة من خلال الفقرات القادمة.

اقرأ أيضًا: أفضل أدوية زيادة الشهوة عند المرأة

فوائد الهرمونات الأنثوية وعلاقتها بالرغبة الجنسية

بداية الأمر يمكن أن يتم التعرف إلى معايير الدوافع الجنسية من خلال ما يسمى بإشارات التقارير الجنسية التي تساعد في التعرف إلى مدى وجود الرغبة الجنسية فيما بين الطرفين، وأهم ما يمكن أن يزيد الرغبة عند النساء هو هرمون الاستروجين وهرمون البروجسترون وهرمون التستوستيرون، وهي هرمونات ينتجها الجسم لتحفيز الرغبة بالعلاقة الجنسية.

فضلًا عن إن الهرمونات السابق ذكرها تعزز التقرب من الشريك أو من الزوج بصورة كبيرة، فعند انخفاض معدلات هرمون الاستروجين في الجسم لدى المرأة، فإن الرغبة الجنسية تنخفض بانخفاضه، وزيادته تتسبب في زيادة الرغبة الجنسية لديها.

هناك أيضًا هرمون البروجسترون وهو الهرمون الذي يرتب مواعيد الدورة الشهرية، وإذا انخفض هرمون البروجسترون تنخفض بالفعل الرغبة عند المرأة، أما في حالة زيادة هذا الهرمون بالجسم فيزداد تحفيز الرغبة عند النساء.

بشأن التعرف إلى الهرمون المسئول عن زيادة الرغبة عند النساء، سنوضح لكم دور كل هرمون من الهرمونات الموجودة بجسم المرأة، وكيف يمكن أن تساعد تلك الهرمونات في تنشيط الرغبة الجنسية لديها، وذلك من خلال ما يلي:

1- هرمون الاستروجين

لمتابعة التعرف إلى الهرمون المسئول عن زيادة الرغبة عند النساء، نذكر لكم أن هرمون الاستروجين هو الهرمون المسئول عن إنتاج العلامات والدلائل الأنثوية بالجسم، كما أن العضو المسئول عن إنتاج هرمون الاستروجين هو المبيض.

حيث يقوم المبيض بإنتاج هرمون الاستروجين، ومن ثم يتدفق الهرمون إلى الدم من خلال الأوعية الدموية وينتشر بباقي أجزاء الجسم، كما أن الغدة الكظرية تنتج هرمون الاستروجين ولكن بكميات قليلة، أما في فترات الحمل فإن هرمون الاستروجين يتم إنتاجه من قبل المشيمة.

يساعد هرمون الاستروجين في دعم وتعزيز الرغبة الجنسية عند النساء، فعند إنتاجه بمعدلات مرتفعة تزداد الرغبة الجنسية، وعند انخفاض انتاج هرمون الاستروجين فتنخفض الرغبة الجنسية وتشعر المرأة بالخمول واللامبالاة.

إن هرمون الاستروجين له دور فعال في العديد من باقي أعضاء الجسم، حيث يعمل هرمون الاستروجين على تحفيز الدماغ من الإصابة بالسرطان أو السكتة الدماغية، ويعزز القلب لتجنب الأمراض القلبية، فضلًا عن المحافظة والعناية بالبشرة والشعر، حيث يساعد هرمون الاستروجين على تقوية بصيلات الشعر ونضارة الجلد بصورة منتظمة.

كما يعمل هرمون الاستروجين على تحسين الأداء الوظيفي للجهاز الهضمي، والحد من مشاكل الإمساك وتجنب تصلب البواسير والآلام التي تنتج عنها.

المعدل الطبيعي لإنتاج هرمون الاستروجين في الجسم للفتاة التي لم تصل إلى سن البلوغ يكون من 15 إلى 350 بيكوجرام لكل مليمتر.

عند الوصول إلى عمر الخمسين أو عند الاقتراب من سن اليأس ـ وهي الفترة الزمنية التي تنقطع فيها الدورة الشهرية عن المرأة ـ فيكون إنتاج معدل هرمون الاستروجين نحو 10 بيكوجرام لكل مليمتر، وهو معدل منخفض بالنسبة للصورة الطبيعية، وهو السبب الذي يؤكد انخفاض الرغبة الجنسية عند النساء اللاتي وصلن إلى سن اليأس.

اقرأ أيضًا: أسباب ألم الثدي الأيسر عند النساء

2- هرمون البروجسترون

لاستكمال التعرف إلى الهرمون المسئول عن زيادة الرغبة عند النساء، فإن هرمون البروجسترون هو أحد الهرمونات المسئولة عن الصفات الأنثوية لدى المرأة، ويتم إنتاج هرمون البروجسترون من خلال المبيضين، حيث يساعد في حماية بطانة الرحم في أثناء فترات الحمل والحفاظ على الجنين آمن، ومن ثم التقليل من فرص الإصابة بالإجهاض أو فقدان الجنين.

يكمن أهم دور لهرمون البروجسترون في زيادة الرغبة الجنسية لدى النساء، حيث إن هرمون البروجسترون يساعد في تحفيز ودعم الأعضاء التناسلية عند المرأة، ومن ثم زيادة الرغبة في الحصول على علاقة جنسية، ولا سيما بعد الانتهاء من فترة الطمث.

أما فيما يخص المعدل الطبيعي لإنتاج هرمون البروجسترون في الجسم للفتاة التي لم تصل إلى سن البلوغ يكون من 1 إلى 3 نانوجرام لكل مليمتر.

كما تصل نسبة هرمون البروجسترون في الشهور الأولى من الحمل إلى 10 حتى 44 نانوجرام لكل مليمتر، أما الشهور الأخيرة من الحمل فيصل إنتاج مستويات هرمون البروجسترون إلى 19.5 حتى 82.5 نانوجرام لكل مليمتر، وعند الوصول إلى الأيام الأخيرة قبل الولادة وتحديدًا الشهر الأخير فتصل نسبة إنتاج مستويا البروجسترون إلى 65 حتى 290، وهي من أعلى مستويات إنتاج هرمون البروجسترون.

عند الوصول إلى سن الياس ـ وهي الفترة التي تتعدى عمر الخمسين وتنقطع بها الدورة الشهرية ـ فيكون معدل البروجسترون من 0.1 حتى 0.7 نانوجرام لكل مليمتر.

3- هرمون التستوستيرون

لاستكمال التعرف إلى الهرمون المسئول عن زيادة الرغبة عند النساء، فإن هرمون التستوستيرون هو أحد الهرمونات التي تنتجها المبايض في جسم المرأة، وتنتجها أيضًا الغدد الكظرية ولكن بكميات قليلة مثل إنتاج هرمون الاستروجين، وأكثر المهام التي يقوم بها التستوستيرون هو زيادة الرغبة الجنسية لدى النساء، فضلًا عن الدور الهام في تنظيم أيام الحيض لدى النساء.

كما انن إنتاج هرمون التستوستيرون في الجسم من شأنه أن يساعد في تحفيز الدماغ وتدفق الدم بالأوعية الدموية بصورة طبيعية، كما أن هرمون التستوستيرون من شأنه أن يساهم في تجنب هشاشة العظام وتقوية العضلات بالجسم.

أما فيما يخص مستويات إنتاج هرمون التستوستيرون، فهي واحدة لدى جميع النساء البالغات والغير بالغات واللاتي وصلن منهن إلى سن اليأس، فجميعها تصل إلى 50 نانوجرام حتى 70 نانوجرام لكل ديسيلتر.

ما هي الطرق التي يمكن من خلالها زيادة هرمون الاستروجين؟

لمتابعة التعرف إلى الهرمون المسئول عن زيادة الرغبة عند النساء، فهناك العديد من الطرق التي من شأنها أن تساعد على إنتاج هرمون الاستروجين، ومن ثم تزداد الرغبة الجنسية لديها، وهو ما سنتعرف إليه فيما يلي:

  • الامتناع عن التدخين: نظرًا لأن التدخين بصورة عامة من شأنه أن يساهم في خفض إنتاج الجسم لمعدلات ومستويات هرمون الاستروجين عند المرأة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بصورة يومية: فالتمارين الرياضية من شأنها أن تساعد على زيادة الرغبة الجنسية عند المرأة بسبب زيادة إنتاج هرمون الاستروجين، لأن ممارسة الرياضة تساعد في تحفيز تدفق الدم داخل الجسم.
  • السمنة المفرطة، هي من أكثر الأمور التي تتسبب في انعدام الرغبة عند النساء، لذلك احرصي دائمًا على تناسق الجسم حتى يتم إنتاج هرمون الاستروجين.
  • اتباع أنظمة غذائية صحية: من المهم أن تحتوي تلك الأنظمة على الألياف والفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم، لزيادة إنتاج هرمون الاستروجين، ومن ثم تزداد معدل إنتاج الاستروجين في الجسم وتحفيز الرغبة الجنسية.

اقرأ أيضًا: أفضل مشروب لزيادة الرغبة عند النساء

فوائد إنتاج هرمون الاستروجين بالجسم

لمتابعة التعرف إلى الهرمون المسئول عن زيادة الرغبة عند النساء، فإن هناك العديد من الفوائد التي يمكن أن تتلقاها المرأة عند إنتاج الجسم لهرمون الاستروجين، وسنتعرف الآن إلى هذه الفوائد فيما يلي:

  • يعمل هرمون الاستروجين على زيادة الثقة بالنفس والتحسين من الحالة المزاجية التي تنشأ بسبب تغيرات مستويات الهرمونات داخل الجسم.
  • إن إنتاج هرمون الاستروجين في الجسم يساعد على تحفيز القوة العضلية.
  • يساهم هرمون الاستروجين في تهيئة شكل الصدر فيصبح أكثر تناسقًا.
  • أهم ما يتسبب به هرمون الاستروجين عند زيادة إنتاجه بالجسم هو تحفيز الرغبة الجنسية عند النساء.
  • يساعد هرمون الاستروجين على الحد من مشاكل الإجهاض في فترات الحمل، حيث يتمكن هرمون الاستروجين من تثبيت الجنين داخل رحم المرأة.
  • إنتاج هرمون الاستروجين بمستويات معتدلة ـ لا يوجد بها زيادة أو انخفاض ـ يساعد في الحد من فرص الإصابة بالخلايا السرطانية.
  • عند إنتاج هرمون الاستروجين في الجسم بصورة متوازنة، فيتسبب ذلك في حماية الجلد من الآثار الناتجة عن الشيخوخة، فتصبح البشرة ناضرة ومشرقة.
  • يساهم هرمون الاستروجين في الشعور بالسعادة لدى المرأة الحامل، حيث تصل نسبة إنتاج هرمون الأستروجين في فترة الحمل إلى أكثر من 400%، وهو ما يجعل العديد من النساء تشعر بالبهجة والسعادة أثناء الحمل.

الأطعمة الغذائية التي تزيد من الرغبة الجنسية لدى النساء

في إطار الحديث عن الهرمون المسئول عن زيادة الرغبة عند النساء، نريد أن ننبهكم إلى أن هناك أطعمة معينة تساعد على إنتاج هرمون الاستروجين وهرمون البروجسترون وهرمون التستوستيرون لدى النساء، وهي الهرمونات التي من شأنها أن تساعد في زيادة الرغبة الجنسية، وهذه الأطعمة سنتعرف إليها فيما يلي:

1- الشوكولاتة الداكنة

الشوكولاتة الداكنة واحدة من أفضل الأطعمة الغنية بالمركبات والمواد التي تساعد في تعزيز الرغبة الجنسية، ويرجع ذلك إلى قدرة الشوكولاتة في تحسين الحالة المزاجية عند النساء، والتقليل من الشعور بالإرهاق وعدم الراحة، بالإضافة إلى قدرتها في الشعور بالاسترخاء والهدوء.

2- الخضراوات ذات الأوراق الخضراء

تعمل الخضروات ـ التي تحتوي على أوراق مثل: السبانخ والبقدونس والملوخية ـ على زيادة إنتاج الهرمونات التي تساعد على الرغبة الجنسية، فضلًا عن أن هذه الخضراوات تحتوي على العديد من المركبات الغذائية التي يحتاج إليها الجسم في بناء العضلات وتقوية العظام.

لذلك فينبغي تناول الخضراوات الطازجة بصورة مستمرة للحصول على أجسام صحية، وفي حالة زيادة الرغبة عند النساء، فيمكن أن تناول مثل الخضروات التي سبق الإشارة إليها، أو تناول الخضروات التي تحتوي على الأوراق بشكل عام.

اقرأ أيضًا: أعراض التبويض بعد الدورة مباشرة

3- الأسماك التي يدخل في تركيبها أوميجا 3

هناك العديد من أنواع الأسماك التي من شأنها أن تساعد في إنتاج الهرمونات المسئولة عن زيادة الرغبة الجنسية عند النساء، ولا سيما الأسماك التي تحتوي على أحماض وزيوت مركب أوميجا 3، حيث إن هذا الأخير يساعد في تدفق الدم بالأوعية الدموية، وباقي أجزاء الجسم، ومن ثم تزداد الرغبة الجنسية عند النساء.

وجب الإشارة إلى أنه تختلف الرغبة الجنسية من امرأة إلى أخرى، وذلك تبعًا لكمية إنتاج الهرمونات التي تحفز الرغبة في العلاقة الجنسية، بالإضافة إلى الحالة الصحية لكل امرأة والفئة العمرية لها.

 

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.