تعريف الثورة الصناعية The Industrial Revolution

تعريف الثورة الصناعية تعتبر من أحد التعريفات المهمة التي تناولها العالم بشكل كبير في الفترة الأخيرة، وذلك لأن الثورة الصناعية أثرت على العالم تأثيرًا واضحًا، وسنتعرف في هذا المقال الذي سيتم تقديمه من خلال موقع زيادة على الكثير من التفاصيل الخاصة بالثورة الصناعية.

تعريف الثورة الصناعية

إن مفهوم (كلمة الثورة) يدل على التغير الكبير والسريع داخل المجتمع كله أو جزء منه، لذلك يمكننا تعريف الثورة الصناعية بأنها: هي عملية تغيير شاملة (فترة من التصنيع الرئيسي) حدثت في أواخر القرن الثامن عشر وأوائل القرن التاسع عشر، حيث بدأت الثورة الصناعية في بريطانيا العظمى ثم انتقلت إلى جميع أنحاء العالم.

إن أفضل تعريف للثورة الصناعية هو ما قاله “كلاوس شواب” (Klaus Schwab) وهو مؤسس المنتدى الاقتصادي العالمي (World Economic Forum) في كتابه “الثورة الصناعية الرابعة”، حيث قال أن الثورة الصناعية هي ظهور تكنولوجيا جديدة وطرق مبتكرة لرؤية العالم من حولنا والتعامل معه مما يقود إلى تغيير عميق في البعدين الاقتصادي والاجتماعي.

إقرأ أيضًا: تعريف الشيوعية والاشتراكية وسر العداء القديم بينهما وبين الدين

الثورة الصناعية

كانت الثورة الصناعية من الفترة 1750 إلى 1850، وقد أحدثت تغيرات في العديد من المجالات مثل التعدين والزراعة والنقل والتكنولوجيا وغيرهم، حيث كان للثورة الصناعية تأثير كبير على الأوضاع الاجتماعية والثقافية والسياسية في الوقت الذي بدأت فيه في المملكة المتحدة ثم انتشرت بعد ذلك في جميع أنحاء أوروبا الغربية واليابان وأمريكا الشمالية ثم إلى جميع أنحاء العالم، وقد تمثلت الثورة الصناعية في كونها نقطة تحول رئيسي في التاريخ، حيث بلغ تأثيرها في كل الجوانب الحياتية تقريبًا، وأبرز تأثيراتها هي أنها أثرت على متوسط دخل الفرد وعدد السكان بشكل دائم لم يكن موجود من قبل، فقد أزداد متوسط دخل الفرد على مستوى العالم بأكثر من عشر أضعاف، بينما أزداد عدد السكان في العالم إلى أكثر من ستة أضعاف، فقد بدأت الثورة الصناعية من خلال استخدام موارد طاقة جديدة مثل البخار والفحم والعمل على بدأ تشغيل الآلات الصناعية الجديدة مما أدى ذلك إلى تقليل الضغط على العمالة البشرية وزيادة الإنتاج، وهذا الانتقال حول المجتمع من مجتمع زراعي يدوي إلى مجتمع صناعي آلي وغير نظام الحياة للأبد، وقد بدأت الثورة الصناعية في دولة بريطانيا العظمى عام 1750 ميلاديًا، حيث توفر داخل بريطانيا عوامل عديدة جعلتها دولة مثالية للتصنيع، حيث خلقت الثورة الزراعية السابقة التي حدثت في القرن الثامن عشر جوًا مناسبًا للتصنيع.

أسباب ظهور الثورة الصناعية

إن أسباب ظهور الثورة الصناعية يُعد موضوعًا معقدًا وقابل للنقاش، فطبقًا لوجود عوامل جغرافية معينة، وتوافر الموارد المعدنية، ووجود كميات كبيرة من احتياطي الفحم، وتوفر الكثير من الطاقة المائية التي أدت لوجود زراعة مثمرة جدًا ظهرت الثورة الصناعية في دولة بريطانيا العظمى، كما توفر في بريطانيا العديد من الموانئ البحرية والطرق المائية المناسبة للملاحة، وقد اعتقد عدد كبير من المؤرخين بأن الثورة الصناعية ظهرت نتيجة التغيرات السياسية والاجتماعية التي بدأت مع نهاية النظام الإقطاعي في دولة بريطانيا العظمى بعد الحرب الأهلية خلال القرن السابع عشر، حيث بدأ النظام الإقطاعي في الانتهاء في منتصف القرن الرابع عشر بعد الطاعون الأسود، كما أن وجود أسواق كبيرة تعد من الأسباب المهمة لظهور الثورة الصناعية.

إقرأ أيضًا: الاحتباس الحراري وأثره في البيئة وأسباب الاحتباس الحراري

الثورة الصناعية الرابعة

يطلق على الثورة الصناعية الرابعة بأنها (الثورة الرقمية) والتي تمثل اتجاه جديد تصبح فيه التكنولوجيا جزء لا يتجزأ من المجتمع كله، حيث تميزت الثورة الصناعية باختراق التكنولوجيا الناشئة التي توجد في العديد من المجالات مثل: الذكاء الاصطناعي(Artificial Intelligence (AI، تكنولوجيا النانو Nanotechnology، الروبوتات Robotics، البلوك تشين Blockchain، الحوسبة الكمومية Quantum Computing، إنترنت الأشياء IoT Internet of Things، والتكنولوجيا الحيوية Biotechnology، والمركبات المستقلة Autonomous Vehicles، والطباعة ثلاثية الأبعاد 3D printing.

وقد تم الإعلان عن تحالف جديد تم تشكليه لمواجهة الأخطار الناتجة عن الثورة الصناعية الرابعة، حيث قال كلاوس شواب ” الرئيس التنفيذي والمؤسس بمنتدى الاقتصادي العالمي” :نحن نقف على شفا ثورة تكنولوجية كبيرة ستغير بشكل أساسي الطريقة التي نعيش بها ونعمل بها ونربط الأشياء ببعضها البعض، ما نواجهه يختلف في الحجم والنطاق ومستوى التعقيد، سنشهد تحول على خلاف ما شهدته البشرية من قبل، ونحن لا نعرف حتى الآن كيف ستُكشف الأمور في المستقبل، ولكن هناك أمر واحد واضح وهو أنه يجب أن تكون الاستجابة لهذه الثورة الرابعة متكاملة وشاملة، تشمل جميع أصحاب المصلحة في النظام العالمي، من القطاعين العام والخاص بما في ذلك الأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني.”

نتائج الثورة الصناعية

  • الهجرة من الريف إلى المدن: فقد أصبحت الصناعة مصدر جيد لتحسين الوضع المعيشي، لذلك قام العديد من الأفراد بترك الزراعة والتوجه للعمل بالصناعة.
  • ظهور مصانع كبيرة: ظهرت المصانع الكبيرة بسبب الحاجة للمزيد من المواد الألية وذلك بسبب سرعة الإنتاج.
  • ظهور التلوث الكيميائي: ظهر التلوث الكيميائي نتيجة لاستخدام الآلات التي تعتمد على الطاقة بشكل أساسي، حيث أصدرت المصانع دخان ملوث أضر الإنسان والبيئة مضافًا إلى دخان عوادم السيارات.
  • ظهور طبقة العمال (البروليتاريا): أصبح العمال يمثلون ثقلًا كبيرًا بسبب انتشار المصانع، حيث ظهرت معاناتهم نتيجة الممارسات التعسفية التي ظهرت من قبل أرباب العمل، وقد أدى ذلك إلى ظهور منظمة العمل الدولية في عام 1919 ميلاديًا.
  • ظهور الاستعمار: استخدمت بعض الدول الاستعمار كوسيلة للحصول على الموارد الأولية اللازمة للصناعة، والبحث أيضًا عن أسواق لتصريف المنتجات الفائضة عن حاجة الدولة.

الثورة الصناعية الأولى

هي الثورة التي عملت على تحسين المستوى المعيشي للفرد مع انتشار التنمية الاقتصادية في العالم كله، حيث نشأت الثورة الصناعية الأولى أيضًا في دولة بريطانيا العظمى وانتشرت في أوروبا الغربية وأمريكا الشمالية في خلال فترة زمنية قصيرة، وقد تراوحت فترة الثورة الصناعية الأولى من 1716 إلى 1820 ميلاديًا.

وقد بدأت الثورة الصناعية الأولى في أواخر القرن الثامن عشر في إنجلترا، حيث كان التركيز الأول في هذه الثورة على تصنيع المنسوجات، فبدأ التحول من الصناعات اليدوية إلى عملية التصنيع من خلال الآلات، وكانت صناعة العزل والنسيج هي الصناعة الأولى والأسرع التي قامت من خلال استخدام التكنولوجيا الحديثة في صناعة القطن المدعوم من البخار أو الماء.

إقرأ أيضًا: تنظيم المجال العالمي في إطار العولمة والمجالات المندمجة بها

الثورة الصناعية الثانية

يطلق على هذه الثورة ( الثورة التكنولوجية)، حيث بدأت الثورة الصناعية الثانية في القرن التاسع عشر في عام (1840 ميلاديًا) واستمرت حتى الحرب العالمية الأولى، فالثورة الصناعية الثانية هي امتداد واستمرار للثورة الصناعية الأولى، فقد تميزت هذه الثورة بزيادة اعتمادها على النقل والتصنيع في نطاق واسع، تعتبر الكهرباء والاتصالات الكهربائية هي آخر اختراع رئيسي في المرحلة الثانية من الثورة الصناعية الثانية، وقد شهدت الثورة الصناعية الثانية تطور سريع في أوروبا الغربية في (ألمانيا، فرنسا، بريطانيا، والبلدان المنخفضة) وأيضًا اليابان والولايات المتحدة.

 

وفي نهاية هذا المقال نكون تحدثنا عن تعريف الثورة الصناعية وما هي نتائجها، وتحدثنا أيضًا عن الثورة الصناعية الأولى والثورة الصناعية الثانية والثورة الصناعية الرابعة وذكرنا الكثير من التفاصيل الخاصة بهم، ونتمنى أن نكون قد افدناكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.