أسماء بنات وأولاد الرسول

أسماء بنات وأولاد الرسول جميلة ولها معاني كثيرة، قد رُزق الرسول صلي الله عليه وسلم بسبعةٍ من الأبناء، كان منهم ثلاثة ذكور وأربع إناث، وسنذكر بالتفصيل أسماء بنات وأولاد الرسول ومعناهم من خلال موقع زيادة.

 أسماء بنات وأولاد الرسول   

تزوج الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ من زوجته الأولى خديجة ـ رضي الله عنها ـ، وأنجب منها جميع أبنائه ماعد ابنه إبراهيم، الذي أنجبته زوجته ماريا القبطية ـ رضي الله عنها ـ.

أما عن تعدد أسماء أبناء الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ، يجدر بنا قول إن الابنة الكبرى للرسول ـ عليه الصلاة والسلام ـ اسمها زينب، تليها رقية، ثم أم كلثوم، ثم فاطمة وهي أصغرهن، ـ رضى الله عنهن جميعًا وأرضاهنّ ـ، أما أسماء الذكور هم القاسم، وعبد الله، وإبراهيم ـ رضى الله عنهم ـ.

فيما يلي توضيح معلومات عن أسماء بنات وأولاد الرسول عليه الصلاة والسلام:

أولًا: أبناء الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ

تجدر بنا الإشارة عند الحديث عن أسماء بنات الرسول وأولاده إلى ذكر بعض المعلومات عن أبناء النبي البنين، فقد أنجب الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ ثلاثة أبناء من الذكور.

هم القاسم ثم عبد الله ثم إبراهيم رضى الله عنهم، لكن أراد الله أن يموتوا في أعمار صغيرة قبل أن يصلوا إلى عمر النضج، وفيما يلي بعض المعلومات عن كلٍ منهم:

1- القاسم

يعرف باسم القاسم بن محمد بن عبد الله، وكان الابن الأول للرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ، ولقبه أبيه باسم “أبى القاسم”، وقد وُلد في مكة المكرمة قبل بعثة الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ في عام 603.

فلم يُكمل رضاعته ومات وهو صغير بعد أن بلغ من العمر ستة عشر شهراً، والبعض يقول في عمر ثمانية عشر شهراً، حيث قيل إنه توفي بعد البعثة وفي كتاب الفريابى ما يؤكد ذلك، وكان ذلك في 1 يناير عام 605.

اقرأ أيضًا: معلومات عن أبو بكر الصديق

2– عبد الله بن محمد بن عبد الله

وُلد عبد الله بن محمد بن عبد الله في مكة بعد بعثة النبي ـ صلي الله عليه وسلم، ويعد أول أبنائه بعد الإسلام، وكانت كنيته الطاهر والطيب، حيث إنه ولد بعد البعثة، وعندما توفي بدأ العاص بن وائل السهمي يقول ـ لنبينا عليه الصلاة والسلام ـ بأنه أبتر.

حيث إن الأبتر تعنى الأقل والأذل، أو الشخص المنقطع دابره والذي لا أبناء له، بما ذلك من استهانة بموت أبنائه الأولاد وعدم دوام وجودهم، بعد أن مات القاسم وعبد الله، وعلى ذلك الموقف نزل الله الآية الكريمة في كتابة العزيز (إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ).

[سورة الكوثر: الآية 3]

3- إبراهيم بن محمد صلي الله عليه وسلم

يعد إبراهيم بن محمد ـ عليه الصلاة وأفضل السلام ـ هو الابن الثاني من أبناء الرسول البنين بعد الإسلام، وهو الابن الأخير لأبناء الرسول البنين، وقد سماه الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ باسم ابراهيم على اسم جده النبي إبراهيم عليه السلام.

وُلد إبراهيم من زوجة الرسول ماريا القبطية ـ رضي الله عنها ـ  في شهر ذي الحجة سنة 8 هجريًا، وقد قام نبينا ـ صلي الله عليه وسلم ـ بذبح عقيقة له في اليوم السابع من ولادته.

لكن يشاء الله أن يتوفى هو أيضًا في عمر الستة عشر شهراً، في عام 10 هجريًا من شهر ربيع الأول، وقام الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ بدفنه في مدينه البقيع.

اقرأ أيضًا: من هو الابن الاول لسيدنا ادم عليه السلام

ثانيًا: بنات الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ

استكمالًا للحديث عن أسماء بنات وأولاد الرسول، فقد أنجب النبي ـ صلي الله عليه وسلم ـ من زوجته السيدة عائشة أربعة من الإناث وهن بالترتيب:

1- زينب ـ رضي الله عنها ـ

هي الابنة الكبرى للرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ، وُلدت قبل البعثة وقبل نزول الإسلام بمدينة مكة المكرمة، وتزوجت من ابن خالتها أبى العاص بن الربيع قبل البعثة، وأسلمت زينب ـ رضي الله عنها ـ

لكن زوجها تأخر إسلامه وامتنع عن طلاقها، وتم أسره في موقعة بدر، فبعثت زينب له قلادة كانت قد اتخذتها من أمها خديجة ـ رضي الله عنها ـ في زواجها، وتم إطلاق سراحه ووعد النبي بأنه سوف يجعل زينب تهاجر إليه، وبالفعل حدث ذلك.

أسلم أبى العاص بعد أن عاد إلى مكة ورد أموال قريش، ثم ذهب إلى المدينة فرده الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ إلى ابنته بعد فراق ستة سنوات، وتوفيت زينب ـ ـ رضي الله عنها ـ ـ في عام 8 هجريًا بالمدينة المنورة.

2– رقية ـ رضي الله عنها ـ

وُلدت رقية ـ ـ رضي الله عنها ـ ـ قبل بعثة الرسول وعمره يناهز ثلاثة وثلاثين عامًا، أما عن ترتيبها بين أبناءه فهي الابنة الثانية، وتزوجت رقية من عتبة بن أبى لهب لكنه لم يدخل الإسلام.

ثم طلقها وتزوجت من عثمان بن عفان، وأنجبت ولد سمته عبد الله لكنه توفي صغيراً وهاجرت معه ثلاث هجرات اثنتان إلى الحبشة وهجرة واحدة إلى المدينة.

أصيبت رقية ـ رضي الله عنها ـ بالمرض قبل غزوة بدر في العام الثاني هجريًا، وتوفيت أثناء وجود المسلمين في موقعة بدر في عام 2 هجريًا، ثم تزوج عثمان بن عفان بعد وفاتها من أختها أم كلثوم.

3- أم كلثوم ـ رضي الله عنها ـ

هي الابنة الثالثة من بنات الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ، وتزوجت في الجاهلية قبل الإسلام من عتبة بن أبى لهب لكنه طلقها قبل أن يدخل عليها، وتزوجت من عثمان بن عفان بعد وفاة أختها رقية ـ رضي الله عنها ـ

في العام الثالث الهجري حيث أطلق على عثمان بن عفان لقب ذو النورين نسبةً لتزوجه اثنتين من بنات الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ، وتوفيت أم كلثوم في العام التاسع هجريًا.

اقرأ أيضًا: أسماء بنت أبي بكر ذات النطاقين

4– فاطمة الزهراء ـ رضي الله عنها ـ

هي الابنة الأخيرة والأصغر من بنات الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ، حيث أنجبها في عمر الأربعين، وتزوجت فاطمة ـ رضي الله عنها ـ في عمر الثمانية عشرة عامًا من على بن أبى طالب ابن عم النبي صلي الله عليه وسلم.

أنجبت منه أربعة أبناء وهم من أحب أبناء الرسول لديه، وقد وردت عن الرسول ـ صلي الله عليه وسلم ـ ثمانية عشر حديث عنهم، وتوفيت فاطمة ـ رضي الله عنها ـ بعد وفاة أبيها بستة أشهر وقام زوجها بتغسيلها.

إن أبناء الرسول قد أُنجبوا جميعهم من السيدة خديجة ـ رضي الله عنها ـ ماعدا ابراهيم أُنجب من ماريا القبطية.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.