جرح الولادة الطبيعية يؤلمني

جرح الولادة الطبيعية يؤلمني فمتى يكون ألم الولادة الطبيعية طبيعيًا ولا أقلق بشأنه؟ الولادة هي من أفضل التجارب التي يمكن أن تشعر بها جميع الأمهات، لأنها تنتظر مولودها الصغير بشغف وحب كبير.

إلا أنه من الطبيعي أن تشعر الأم ببعض الآلام خاصةً مع جرح الولادة والخياطة، فلا يجب عليها أن تقلق بشأن تعب ما بعد الولادة الطبيعية، لذا من خلال موقع زيادة سوف نقوم بعرض جرح الولادة الطبيعية يؤلمني.

جرح الولادة الطبيعية يؤلمني

من المؤكد خلال خوض هذه التجربة أن تكون مؤلمة وصعبة للغاية، حيث تستمر لساعات طويلة، وبعد هذه التجربة تمر المرأة بالعديد من المشاكل والآلام في مكان الجرح وهو الشق المهبلي.

فإن عملية الولادة تبدأ بالطَلق والآلام الشديدة القوية، ففي هذا الوقت يبدأ الاتساع في الفتحة الأنثوية، وذلك بمساعدة رأس الطفل، بالتالي فإن ألم ما بعد الولادة أمر طبيعي تشعر به كل أم.

ينتج هذا الألم نتيجة الجرح الذي يحدث أثناء الولادة وهو ما يُعرف باسم جرح شق العجان في الولادة الطبيعية، بسبب تمزيق جزء صغير ما بين فتحتي المهبل والشرج، فضغط رأس الجنين أثناء عملية الولادة وقوة الدفع التي قد تحدث في ذلك الوقت قد تسبب تمزق في منطقة العجان.

في هذا الوقت لا تقلقي بأي شيء إن لم يستدعِ الأمر ذلك ولكن يجب عليكِ في ذلك الوقت أن تمنحي نفسكِ بعض الوقت بالاهتمام بالنظافة الشخصية لكي تتعافين في أسرع وقت.

وإن كان لديكِ مشكلة في أن عملية الولادة كانت صعبة بشكل خاص، فعليك زيارة الطبيب الخاص بكِ، لكي يساعدك ويُعطِي لكِ بعض المهدئات التي تسكن الآلام.

اقرأ أيضًا: جرح الولادة الطبيعية متى يلتئم؟ وكيفية تخفيفه

 ما هي دلائل التهاب جرح الولادة؟

في بعض الأحيان، ومع اختلاف الحالات قد يواجه جرح الولادة الكثير من الالتهابات التي تتبين من خلال الآتي:

  • هناك تورم قد يحدث في المنطقة مع الاحمرار الشديد الملحوظ مكان الجرح، بالإضافة إلى خروج سائل أبيض اللون.
  • قد يحدث ارتفاع درجة حرارة الجسم مع وجود قشعريرة حادة.
  • يبدأ في ظهور بعض الإفرازات المهبلية ذو الرائحة الكريهة.
  • يمكن أن يحدث نزيف مفاجئ.
  • بسبب التعرض للبكتريا والميكروبات يساعد ذلك على التعرض للآلام الحادة القوية التي تعمل على التهاب مكان الجرحة بسرعة وبشكل ملحوظ فيسبب الأرق وعدم الإحساس بالراحة المُطلقة.

تخفيف ألم الخياطة بعد الولادة الطبيعية

ومن هنا سوف نتعلم كيفية تخفيف ألم الولادة الطبيعية ببعض النصائح التي يجب اتباعها من أجل جرح الولادة الطبيعية يؤلمني، ومنها:

  • النظافة الشخصية: عليكِ الاهتمام بنظافتك الشخصية، وذلك لأن النزيف المهبلي يستمر في الفترة من أسبوعين إلى ستة أسابيع بعد الولادة خاصةً الطبيعية، وذلك حتى تحافظين على نفسكِ وتقيها من أي عدوى ممكن أن تُصيب هذا الجرح.
  • الراحة: عليكِ الحفاظ على راحتكِ بقدر المستطاع خاصة في أول أسبوعين بعد الولادة، فهذا من أجل نفسك وطفلكِ، ويجب طلب مساعدة الغير من أجل القيام بالأعمال المنزلية، فلا يمكن أن تقومي بِحمل أشياء ثقيلة حتى تساعدين الخلايا على تحفيز التئام الجرح.
  • النظام الغذائي الصحي المتوازن: عليكِ تناول الأغذية الصحية التي توجد بها الفيتامينات والعناصر الغذائية المفيدة، كالفاكهة، والخضراوات، وأيضًا اللحوم البيضاء، كالدواجن، والأرانب، والأسماك، بالإضافة إلى اللحوم الحمراء التي تكون نسبة الدهون بها قليلة.
  • تناول المشروبات الساخنة: كالحلبة والقرفة مفيدة جدًا للجسم وتعمل على التئام الجرح بسرعة، واليانسون، والحليب، بالإضافة إلى شرب الكثير من الماء وذلك سيساعدك على حل مشكلة الإمساك خاصةً في الولادة القيصرية.
  • اقتني الملابس القطنية المريحة: فالنقطة هذه مهمة للغاية، لأنه عليكِ ارتداء الملابس القطنية التي تجعلك في حالة ارتياح والتي لا تعمل بالضغط على الجرح، وتسبب الكثير من الآلام وقد يحدث نزيف، كما ينبغي أن تحافظي على استخدام قطعة من الشاش أو الفوط الصحية بشكل دائم، لمنع تجمع الميكروبات والبكتريا التي تسبب تورم والتهاب هذه المنطقة.

بالإضافة إلى ذلك عليكِ المحافظة على مكان الجرح جافًّا ونظيفًا.

  • الجلوس في الماء الدافئ: عليكِ ملء البانيو بالماء الدافئ والبُعد عن السّخونة الشديدة، بالإضافة إلى وضع المطهر الطبي الخاص بكِ في الماء، وذلك حتى يتم تعقيم وتطهير الماء وتنظيف الجرح.
  • كمادات المياه الباردة: عليكِ أن تقومي بعمل كمادات مياه باردة وذلك بوضع كيس من الثلج بشكل دائم على مكان الجرح فهذا يقلل من التورُّم خاصة في الولادة القيصرية، فتعمل بذلك على تخفيف الآلام والتئام الجرح بطريقة آمنة وسريعة.
  • تمارين الحوض: عليكِ أن تقومي بتمارين الحوض وتُسمى (تمارين كيجل) ومن الصحيح الالتزام بها خلال اليوم، وذلك لأن هذه التمارين تعمل على سرعة تدفق الدم في منطقة الحوض فيساعد ذلك على التئام الجرح بسرعة، وذلك في حالة الولادة الطبيعي.
  • متابعة الجرح بشكل دقيق: يجب الانتباه على منطقة الجرح يوميًا ومتابعته بشكل في غاية الدقة وذلك بالجلوس في الماء الدافئ، وعند انتباهكِ لوجود احمرار شديد والتهاب أو تورم يجب الذهاب إلى الطبيب الخاص بكِ في الحال.
  • النوم الكافي: عليكِ الارتياح والحصول على قسط من النوم، فهذا من النصائح المهمة التي تجعلك تعتنين بجسمك وتساعدكِ على راحتكِ، لتسريع التئام الجرح.
  • الالتزام بتعاليم الطبيب الخاص بكِ: عليكِ الحفاظ على متابعة الطبيب الخاص بكِ والالتزام بنصائحه، واتباع الأدوية الموصوفة خاصة المضادات الحيوية.

كذلك مضادات الالتهابات والمسكنات التي تقلل من آلام الجرح، وذلك لسرعة التئام الجرح والتعافي منه في أسرع وقت.

هكذا قُمنا بالرد على سؤال جرح الولادة الطبيعية يؤلمني فكانت لديكِ بعض النصائح التي يجب اتباعها والاهتمام بالمحافظة عليها.

اقرأ أيضًا: كم تستغرق الولادة الطبيعية للبكر

متى ينتهي ألم الخياطة بعد الولادة الطبيعية؟

هناك الكثير من المعلومات التي يجب التعرف عليها لكي نعرف متى ينتهي تعب ما بعد الولادة الطبيعية، ومنها:

من الوارد جدًا الشعور بألم وتورم بعد الولادة الطبيعية في منطقة العجان، وذلك بسبب جرح شق العجان نتيجة لتمزق جزء صغير بين فتحتي المهبل والشرج.

فمن النساء من لم يشعرن بألم العجان وهذا دليل على أنه ليس لديهن تلف في العجان، وغالبًا يمكن الشعور بألم أكبر في اليوم الثاني من الولادة، وعادةً قد تقل بعد سبعة إلى عشرة أيام.

ومن الطبيعي أيضًا أن تشعري بعدم الراحة أثناء التبرز خلال المرة الأولى، فهذا الأمر طبيعي ولا يجب عليكِ أن تقلقي بشأن هذا.

اقرأ أيضًا: نصائح لتخفيف ألم الولادة الطبيعية مجربة

متى يلتئم جرح الخياطة بعد الولادة الطبيعية؟

من المُتفق عليه أنه يجب التئام جرح العجان خلال الفترة من أربعة إلى ستة أسابيع، وبالتالي يمكن بعد ذلك أن تشعري بالكثير من الارتياح، ولكن إن لم يتم التئامه لا تقلقي بشأن هذا فإنه من الممكن أن يستغرق ستة أشهر لتشعري بالراحة التامة.

كانت لديكِ بعض النصائح التي يجب اتباعها للتخفيف من ألم الولادة ولذلك قُمنا بعرض جرح الولادة الطبيعية يؤلمني بشكل تفصيلي، ولكن يجب الذهاب إلى الطبيب الخاص بكِ لينصحكِ بالنصائح التي يجب اتباعها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.