معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات

معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات من المهم معرفته لكل شخص سواء كان مصاب بمرض السكر أم لا؛ وذلك حتى لا يتعرض لمشاكل صحية قد تحدث نتيجة لعدم انتظام السكر بالدم؛ حيث إن مرض السكر أصبح مرض العصر، وفي الجولة التي سيصحبكم بها موقع زيادة سيمكنكم التعرف على معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات وبعض المعلومات الخاصة بهذا الشأن.

معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات

معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات

إن السكر من أهم العناصر الموجودة بجسم الإنسان، فالجسم في احتياج دائم لوجود السكر ولكن يجب أن تكون نسبة تواجده بالجسم معتدلة؛ لذلك يفرز الجسم مادة الأنسولين لتنظيم معدل السكر الموجود في الدم، وذلك بالنسبة للإنسان الطبيعي الذي لا يعاني من مشاكل في نسبة السكر لديه.

لكن في حالة حدوث خلل في هرمون الأنسولين يتعرض الإنسان للإصابة بمرض السكر؛ لذلك سنتحدث عن معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات.

فالإنسان الطبيعي يجب أن يكون معدل السكر في دمه من 90 إلى 130، أما الإنسان المصاب قد يصل سكره إلى 140، وقد يصاب بمرض السكر، وذلك لعدة أسباب مختلفة، سنعرضها لكم فيما يلي.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بأربع ساعات ونسبة سكر الدم بعد صيام ست ساعات

أسباب الإصابة بمرض السكر

كما ذكرنا فيما سبق.. يوجد عدة أسباب من شأنها أن تؤدي إلى الإصابة بمرض السكر، وتتضمن:

  • قد تكون الإصابة حدثت بسبب وراثة الإنسان للمرض بمعنى أنه قد يكون أحد والديه مصاب بالمرض أو يوجد لدى أجداده.
  • قد تكون الإصابة غير وراثية أي قد يتعرض الإنسان لضغط عصبي ونفسي شديد يؤدي للإصابة.
  • قد يتعرض الإنسان لإصابة عارضة بمرض السكر بمعنى أنه قد تصاب الأم الحامل بما يعرف بسكر الحمل الذي قد يصاحبها طوال فترة الحمل.
  • قد ينخفض مستوى السكر في الدم، وذلك يكون بسبب زيادة كمية الأنسولين.
  • من الممكن أن يكون السبب تعرض الإنسان لمرض الفشل الكلوي.
  • قد يرتفع السكر بسبب عدم عمل الغدة الدرقية على الشكل الأمثل، أو نتيجة لحدوث مشكلة في وظائف الكبد.

يذكر أن العضو المسئول عن إفراز الأنسولين بالجسم هو البنكرياس، وقد يحدث اضطراب في هذه المادة في بعض الأحيان، وبالتالي يعجز هذا العضو عن القيام بوظيفته بشكل صحيح.

أنواع مرض السكر

بعدما تعرفنا على معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات، توجب علينا أن نعرض لكم الأنواع الخاص بذلك المرض؛ حيث إنه في جميع حالات الإصابة بداء السكر يكون السبب الرئيسي هو عجز البنكرياس عن إفراز مادة الأنسولين بالكمية المطلوبة لمواجهة النسبة الزائدة من السكر في الدم.

كما يمكن أن يكون السبب هو عجز هذا العضو عن إفراز الأنسولين بشكل تام، وفي السطور المقبلة سنعرض لكم الأنواع التي يتضمنها داء السكر.

  • حال عجز البنكرياس بشكل تام عن إفراز الأنسولين، فإن ذلك يعرف بالدرجة الأولى من مرض السكر.
  • أما إذا كانت كمية الأنسولين غير كافية للجسم فيعرف ذلك بالدرجة الثانية من مرض السكر.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: أنواع مرض السكري وما الذي يسبب مرض السكري؟ وكيفية علاجه

أعراض مرض السكر

استعرضنا فيما سبق أسباب مرض السكر وتعرفنا على أنواعه، ولكن هل يوجد أعراض تحدث عند الإصابة بهذا المرض، في حقيقة الأمر أن مرض السكر ليس له أعراض معينة؛ حيث إن مؤشراته قد تختلف من شخص لآخر، وعليه فيمكننا القول بأن الأعراض الأكثر شيوعًا هي تلك الأعراض التي سنعرضها لكم فيما يلي:

  • الشعور الدائم بالعطش.
  • الاحساس المستمر بالرغبة في التبول.
  • الشعور بالتعب والاجهاد.

أعراض انخفاض السكر في الدم

عند حدوث انخفاض لمعدل السكر بالدم فإن ذلك يؤدي إلى حدوث هبوط في الدورة الدموية للشخص الغير مصاب بمرض السكري، أما بالنسبة لمريض السكر فإن هبوط السكر قد يؤدي لا قدر الله إلى الوفاة مباشرة؛ لذلك من المهم التعرف على أعراض انخفاض السكر وهي كالتالي:

  • الإصابة بالصداع.
  • الإحساس بالتعرق الشديد.
  • الشعور بالتعصب والغضب.
  • الشعور بالجوع الشديد.
  • الرغبة في النوم لفترات طويلة.
  • الإحساس بالدوار وعدم التركيز.

أسباب انخفاض معدل السكر في الدم

تحدثنا عن أعراض انخفاض مستوى السكر بالدم؛ لذلك يجدر بنا أن نتعرف أيضًا علي الأسباب المؤدية إلى هذا الانخفاض ،وهي ما سنعرضه في السطور التالية:

  • عند ممارسة الرياضة بشكل عنيف ومجهد.
  • أن يقوم الشخص بعدد من الأعمال الشاقة فوق المستوى الطبيعي.
  • معاناة الشخص من مشاكل صحية في الكبد والكلى تؤدي إلى انخفاض السكر بالدم.
  • أن يتناول الشخص كميات كبيرة من الكحول.

أما بالنسبة للشخص المصاب بمرض السكر، فيكون السبب الرئيسي لانخفاض السكر لديه هو حصوله على الأنسولين بجرعة أعلى من المحددة له.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: معدل السكر التراكمي الطبيعي وأنواع مرض السكري

أضرار مرض السكر

إن السكر من الأمراض المزمنة والمدمرة، وذلك لأنه يتسبب في حدوث خلل كامل للوظائف العضوية لجسم الأنسان، وفيما يلي سنعرض لكم الأضرار التي تنجم عن ذلك المرض، والتي تمثلت في:

  • قد يتسبب في الإصابة بالسكتة الدماغية والقلبية.
  • حدوث خلل في وظائف الكلى والجهاز الهضمي.
  • ضعف النظر وحدوث خلل في شبكية العين.
  • زيادة الكوليسترول بنسبة عالية جدًا.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • تنميل في الأطراف ناتج عن خلل الجهاز العصبي.

علاج مرض السكر

بعد أن تعرفنا على أعراض الإصابة بمرض السكر يتبادر إلى أذهاننا تساؤل مهم، وهو هل يوجد علاج لذلك المرض؟ والإجابة هي نعم، ولكن لنعلم أن السكر مرض مزمن؛ لذلك فإن العلاج المستخدم يكون الغرض منه هو تنظيم نسبة السكر بالدم، وليس الشفاء من المرض بصفة نهائية.

لكن لنضع في الاعتبار أن العلاج المستخدم يتوقف على نوع الإصابة بذلك  المرض، ففي حال كونها من الدرجة الأولى، فيكون العلاج المستخدم في تلك الحالة هي حقن الأنسولين، وهي تأخذ مباشرة في الدم لتعويض الأنسولين الذي فقده الجسم.

أما في حالة كونها من الدرجة الثانية، فإن العلاج الذي يتم استخدامه في تلك الحالة هو الحبوب التي تحتوي على هرمون الأنسولين، وذلك من أجل العمل على توازن نسبة السكر في الدم، وإعطاء الجسم احتياجاته اللازمة منه.

طرق الوقاية من الإصابة بمرض السكر

يجب على مريض السكر الالتزام بالعلاج الخاص به وأخذ الجرعات الدوائية بصورة صحيحة وسليمة وألا يتهاون بهذا المرض؛ لأنه ظاهريًا مرض بسيط إلا أنه في حقيقة الأمر مرض غاية في الخطورة ومدمر للصحة العامة للإنسان المصاب به.

أما بالنسبة للأشخاص الغير مصابين بالمرض يجب عليهم الوقاية من الإصابة بذلك المرض، وهذا ما سنتعرف معًا علي طرق الوقاية من خطر الإصابة بمرض السكر في السطور القادمة وهي كالتالي:

  • يجب على الشخص أن يقلل من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات كالحلويات.
  • على الشخص أن يحرص على ممارسة الرياضة بانتظام فهي تساعد علي تنظيم الأنسولين بالدم.
  • إذا كان الشخص يعاني من زيادة في الوزن يجب عليه أن يعمل على تقليل وزنه.
  • الإكثار من شرب المياه لتجنب المشروبات التي بها نسبة عالية من السكريات وتجنب المشروبات الغازية بالأخص.
  • تناول الطعام بشكل صحي وتجنب تناول كميات كبيرة من الطعام وخاصة يفضل تناول الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الألياف؛ لأنها تمنع من ارتفاع السكر بالدم والابتعاد عن الأطعمة المصنعة.
  • تجنب التدخين والامتناع عنه.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: علاج هبوط السكر لغير المصابين بالسكري

أطعمة تزيد من معدل السكر في الدم

بعد أن تعرفنا علي مرض السكر وطرق علاجه وأنواعه سنتحدث الآن عن المواد الغذائية التي تصنف من السكريات التي يمتصها الدم بسرعة وسهولة، وهي جميع أنواع المربى وجميع الحلويات التي يدخل فيها السكر بنسبة كبيرة جدًا، وكذلك سكر المائدة.

كذلك يوجد مواد غذائية أو أطعمة عندما تدخل الجسم تتحول إلى سكريات وهي بطيئة الهضم، مثل جميع النشويات المتمثلة في البقول كالحمص، العدس، الفول، وكذلك البطاطس، المكرونة، الأرز، والخبز.

لذلك يحذر الأطباء مريض السكر من أتناول النشويات بكميات كبيرة، وينصحون بتناولها بكميات محدودة جدًا؛ لأن الجسم يكون في احتياج دائم للسكر؛ لأنه كما أشرنا من قبل عنصر رئيسي ومهم لجسم الإنسان.

قياس معدل السكر في الدم

يجب معرفة معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات، فهو أمر هام لكل شخص، سواء كان مصاب بالسكر أو ليس مصاب أو على وشك الإصابة بالمرض، وفيما يلي سنعرض لكم معدل السكر في الدم الخاص بكل حالة من الحالات السابق ذكرها:

  • إذا كان الشخص غير مصاب بالسكر يكون المعدل أقل من 130.
  • إذا كان الشخص على وشك الإصابة يكون المعدل من 130 إلى 180.
  • إذا كان الشخص مصاب بالسكر يكون المعدل أكثر من 180.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: نظام غذائي لمرضى السكري المعتمد على الأنسولين

كذلك ارتفاع نسبة السكر في الدم عن المعدل الطبيعي المطلوب تتسبب في حدوث غيبوبة لمريض السكر والدخول في حالة من اللاوعي والهذيان لعقله.

بذلك نكون قد عرضنا لكم معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بثلاث ساعات، كما تطرقنا للحديث عن الأسباب الخاصة بالإصابة بذلك المرض، والتي تؤدي إلى انخفاضه، ليس ذلك وحسب بل تطرقنا أيضًا للحديث عن الأعراض المصاحبة له، وكيفية علاجه، والوقاية منه، ونرجو أن نكون قد قدمنا لكم الإفادة والنفع.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.