عدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة

عدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة من أفضل الوسائل التي ندعو الله بها حتى يستجاب لحاجتنا الخاصة، حيث يتوجب علينا عند الاستغفار لقضاء حاجة معينة أن تكون النية حاضرة، ويكون الاستغفار نابع من القلب، وهناك عوائق تجعل الاستغفار لا يتقبل حيث هناك شروط لتقبل الاستغفار، وسنوضح لكم من خلال موقع زيادة عدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة.

عدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة

عدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة من أفضل وأسرع الوسائل التي يستجيب الله بها لدعائنا، بالإضافة إلى أن هناك الكثير من الصيغ المختلفة التي يستجيب بها الله لاستغفارنا وتقبل دعائنا، وهناك فرق بين الاستغفار لله بسبب الذنوب، والاستغفار لقضاء الحاجة.

والفرق بين الاستغفار لله بسبب الذنوب، والاستغفار لقضاء الحاجة يكون من خلال النية الداخلية في قلب للفرد، سنوضح ذلك بعد توضيح عدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة من خلال الفقرات القادمة.

عدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة لا يشترط عدد معين، ولكن هناك شرط للعدد ألا يقل عن 100 استغفار، ولكن يجب اختيار عدد يثبت عليه المستغفر يوميًا حتى يتم قضاء الحاجة المراد تحقيقها.

لقد نصحنا الرسول (صلى الله عليه وسلم) بكثرة ذكر الله سبحانه وتعالى وخصوصًا الاستغفار، وتم معرفة ذلك من خلال الحديث الاتي:

عن أبي سعيد رضي الله عنه عن النبي (صلى لله عليه وسلم) قال: “مَنْ قالَ حِينَ يَأْوِي إِلى فِرَاشِهِ أَسْتَغْفِرُ الله العظيم الّذِي لا إلهَ إلاّ هُوَ الحَيّ القَيّومُ وَأَتُوبُ إِلَيْهِ ثَلاَثَ مَرّاتٍ غَفَرَ الله لَهُ ذُنُوبَهُ وإنْ كَانَتَ مِثْلَ زَبَدِ البحْرِ، وإِنْ كانَتْ عَدَدَ وَرَقِ الشّجَرِ، وإِنْ كَانَتْ عَدَدِ رَمْلِ عَالِجٍ وَإِنْ كَانَتْ عَدَدَ أيّامِ الدّنْيَا”، [رواه الترمذي حديث حسن]، يوجد أيضًا بعض الأحاديث الأخرى سنذكرها فيما بعد.

وهناك العديد من فوائد الاستغفار، وأيضًا العديد من الصيغ المختلفة لعدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة، وكل صيغة استغفار تتميز عن الأخرى، سنوضح ذلك من خلال الفقرات القادمة مع محاولة عرض جميع صيغ الاستغفار.

اقرأ أيضًا: دعاء صلاة الحاجة بعد التسليم وكيفية صلاتها

صيغ الاستغفار المختلفة

  • (اللَّهمَّ أنتَ ربِّي، لا إلَهَ إلَّا أنتَ، خَلقتَني وأَنا عبدُكَ، وأَنا على عَهْدِكَ ووعدِكَ ما استطعتُ، أعوذُ بِكَ من شرِّ ما صنعتُ، وأبوءُ لَكَ بنعمتِكَ عليَّ، وأعترفُ بِذنوبي، فاغفِر لي ذنوبي إنَّهُ لا يَغفرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ)، ويعد هذا الدعاء من أكثر الأدعية التي تساعد لقضاء الحاجة.

هذا الدعاء يسمى بسيد الاستغفار، ويعد من أفضل الأدعية عن الله لمحو الذنوب، حيث قال الرسول (صلى الله عليه وسلم): “وَمَنْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِنًا بِهَا، فَمَاتَ مِنْ يَوْمِهِ قَبْلَ أَنْ يُمْسِيَ، فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الجَنَّةِ، وَمَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وَهُوَ مُوقِنٌ بِهَا، فَمَاتَ قَبْلَ أَنْ يُصْبِحَ، فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الجَنَّةِ”.

  • (اللهمَّ إنِّي أعوذُ بك من العجزِ والكسلِ، والجبنِ والبخلِ، والهرمِ، وعذابِ القبرِ، وفتنةِ الدجَّالِ، اللهم آتِ نفسي تقواها، وزكِّها أنت خيرُ من زكَّاها، أنت وليُّها ومولاها، اللهمَّ إنِّي أعوذُ بك من علْمٍ لا ينفعُ، ومن قلْبٍ لا يخشعُ، ومن نفسٍ لا تشبعُ، ومن دعوةٍ لا يُستجابُ لها).
  • (رَبِّ اغْفِرْ لي خَطِيئَتي وجَهْلِي، وإسْرَافِي في أمْرِي كُلِّهِ، وما أنْتَ أعْلَمُ به مِنِّي، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي خَطَايَايَ، وعَمْدِي وجَهْلِي وهَزْلِي، وكُلُّ ذلكَ عِندِي، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي ما قَدَّمْتُ وما أخَّرْتُ، وما أسْرَرْتُ وما أعْلَنْتُ، أنْتَ المُقَدِّمُ وأَنْتَ المُؤَخِّرُ، وأَنْتَ علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ).
  • (اللّهم يا حيّ يا قيّوم، يا ذا الجلال والإكرام، اغفر لي ذنبي، واعفُ عن خطيئتي، وارحمني إنك أرحم الراحمين).
  • (ربي اغفر لي ولوالدي والمؤمنين يوم يقوم الحساب).
  • (استغفر الله العظيم وأتوب اليه، توب علي يا أرحم الأرحمين، يا أكرم الأكرمين يا رب).
  • (استغفر الله العظيم من كل ذنبًا عظيم).
  • (استغفر الله).

بالإضافة إلى أن هناك الكثير من أدعية الاستغفار لعدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة التي ذكرت في القرآن الكريم، سنذكر هذه الآيات من خلال ما يلي.

أدعية الاستغفار في القران الكريم

هناك العديد من عدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة في القرآن الكريم، وتعد من أفضل الأدعية، وهذه الأدعية هي:

  • ﴿رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلَانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِريْن، [سورة البقرة: آية رقم 286].
  • ﴿الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النار، [سورة آل عمران: الآية رقم 16].
  • ﴿رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ، [سورة آل عمران: الآية رقم 147].
  • ﴿رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الْأَبْرَارِ، [سورة آل عمران: الآية رقم 193].

﴿قالا رَبَّنا ظَلَمنا أَنفُسَنا وَإِن لَم تَغفِر لَنا وَتَرحَمنا لَنَكونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ، (قالَ رَبِّ اغفِر لي وَلِأَخي وَأَدخِلنا في رَحمَتِكَ وَأَنتَ أَرحَمُ الرّاحِمينَ﴾، [سورة الأعراف: الآية رقم 151]

  • ﴿إِن هِيَ إِلّا فِتنَتُكَ تُضِلُّ بِها مَن تَشاءُ وَتَهدي مَن تَشاءُ أَنتَ وَلِيُّنا فَاغفِر لَنا وَارحَمنا وَأَنتَ خَيرُ الغافِرينَ، [سورة الأعراف: الآية رقم 155].

بعض الآيات الأخرى لدعاء الاستغفار

  • ﴿قالَ رَبِّ إِنّي أَعوذُ بِكَ أَن أَسأَلَكَ ما لَيسَ لي بِهِ عِلمٌ وَإِلّا تَغفِر لي وَتَرحَمني أَكُن مِنَ الخاسِرينَ، [سورة هود: الآية رقم47].
  • ﴿رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ، [سورة المؤمنون: الآية رقم109].
  • ﴿قُل رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ، [سورة المؤمنون: الآية رقم118].
  • ﴿قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي فَغَفَرَ لَهُ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ، [سورة القصص: الآية رقم16].
  • ﴿رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لَّا يَنبَغِي لِأَحَدٍ مِّن بَعْدِي إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ، [سورة ص: الآية رقم35].
  • ﴿يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَّحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ، [سورة غافر: الآية رقم7].
  • ﴿رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ، [سورة الممتحنة: الآية رقم5].
  • ﴿رَّبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا، [سورة نوح: الآية رقم28].

اقرأ أيضًا: أدعية مستجابة لقضاء الحاجة بسرعة مجربة

أهمية الاستغفار

يعد الاستغفار من أهم الاذكار التي تكفر عن الذنوب حتى يغفرها الله سبحانه وتعالى لنا، ويرفع الاستغفار مراتبنا في الجنة، ويعلينا في الدرجات، ويعد الاستغفار أساس طلب التوبة من الله سبحانه وتعالى، ولذلك يجب علينا الاستغفار في أناء الليل وأطراف النهار.

يعد استغفار الله سبحانه وتعالى من أهم الأذكار والطرق التي تبعد الشعور بالضيق وتفك الكرب، ويساعد الاستغفار في الرزق أيضًا، حيث عند استغفار المسلم يتم محو السيئات، حيث تعد السيئات والذنوب هي التي تثقل المسلم وتجعله في ضيق، وتقسي قلبه، وتجعله مقصر في عبادة الله سبحانه وتعالى.

هناك قصة حقيقية من الواقع تثبت أن الذنوب وارتكاب المعاصي تؤثر على نفسية الانسان وعبادته، وهي: ذهب رجل الى شيخ في المسجد؛ ليشتكي له أنه أصبح كسولًا في أداء الصلاة، وفي حياته الشخصية وفي العمل أيضًا.

فقال له الشيخ: استغفر الله في اليوم مائة مرة يوميًا، فعارضه الرجل؛ لأنه غير مقتنع بكلام الشيخ، فقال له الشيخ: افعل كما قولت وارجع إلى بعد مرور أسبوع، وذهب الرجل وأنصت لكلام الشيخ واستغفر مائة مرة.

وذهب للشيخ بعد أسبوع وتشكر له، حيث لم يعد الرجل مقصر في صلاته، أو دينه، وأصبح ملتزم في عمله، هذه القصة الواقعية تبرز أهمية الاستغفار في حياتنا، وتأثير الاستغفار أيضًا في شئون حياتنا المختلفة، بالإضافة إلى تأثيره على القلوب أيضًا.

دليل أهمية الاستغفار في القرآن الكريم

هناك العديد من الآيات القرآنية التي تؤكد أهمية الاستغفار، وعدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة بالنسبة لله سبحانه وتعالى، سنذكر بعضها في الاتي:

  • ﴿وَاسْتَغْفِرِ اللَّـهَ إِنَّ اللَّـهَ كَانَ غَفُورًا رَّحِيمًا، [سورة النساء: الآية رقم 106].
  • ﴿وَمَن يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّـهَ يَجِدِ اللَّـهَ غَفُورًا رَّحِيمًا، [سورة النساء: الآية رقم 110].
  • ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّـهِ تَوْبَةً نَّصُوحًا عَسَى رَبُّكُمْ أَن يُكَفِّرَ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّـهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، [سورة التحريم: الآية رقم 8].
  • ﴿أنِ اعْبُدُوا اللَّـهَ وَاتَّقُوهُ وَأَطِيعُونِ، يَغْفِرْ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرْكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى إِنَّ أَجَلَ اللَّـهِ إِذَا جَاءَ لَا يُؤَخَّرُ لَوْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ، [سورة نوح: الآية رقم3و4].
  • ﴿إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّـهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ، لِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُم مِّن فَضْلِهِ إِنَّهُ غَفُورٌ شَكُورٌ، [سورة فاطر: الآية رقم 29و30].

اقرأ أيضًا: كيفية صلاة قضاء الحاجة

أحاديث تؤكد أهمية الاستغفار

يوجد أيضًا الكثير من الأحاديث الشريفة التي تؤكد على أهمية وفضل الاستغفار، وعدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة، وهي كالاتي:

  • قال رسول الله عليه وسلّم: واللَّهِ إنِّي لَأَسْتَغْفِرُ اللَّهَ وأَتُوبُ إلَيْهِ في اليَومِ أكْثَرَ مِن سَبْعِينَ مَرَّةً”، [رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبو هريرة].
  • روي عن أبي هريرة أنّه قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم: “وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لو لَمْ تُذْنِبُوا لَذَهَبَ اللَّهُ بِكُمْ، وَلَجَاءَ بِقَوْمٍ يُذْنِبُونَ، فَيَسْتَغْفِرُونَ اللَّهَ فَيَغْفِرُ لهمْ”، [رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبو هريرة]
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم: “إنَّ المؤمِنَ إذا أَذنَبَ كانتْ نُكتةٌ سَوداءُ في قلْبِه، فإنْ تابَ ونَزَعَ واستَغفرَ؛ صُقِلَ قلْبُه، وإنْ زادَ زادَتْ، حتَّى يَعلوَ قلْبَه ذاكَ الرَّينُ الَّذي ذَكَر اللهُ عزَّ وجلَّ في القرآنِ: “كَلَّا بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِمْ مَا كَانُوا يَكْسِبُونَ”، [رواه أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن أبو هريرة].
  • روي عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه أنّه قال للرسول صلّى الله عليه وسلم: “عَلِّمْنِي دُعَاءً أدْعُو به في صَلَاتِي، قالَ: قُلْ: اللَّهُمَّ إنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْمًا كَثِيرًا، ولَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلَّا أنْتَ، فَاغْفِرْ لي مَغْفِرَةً مِن عِندِكَ، وارْحَمْنِي، إنَّكَ أنْتَ الغَفُورُ الرَّحِيمُ”، [رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبو بكر الصديق].
  • عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: “قال لي رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: يا عائِشةُ، إنْ كُنتِ ألْمَمْتِ بذَنبٍ فاستَغْفِري اللهَ؛ فإنَّ التَّوبةَ مِن الذَّنبِ: النَّدَمُ والاستِغْفارُ”، [رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج المسند، عن عائشة أم المؤمنين].
  • روي عن ابن عمر رضي الله أنه: “كان يُعَدُّ لرسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم في المَجْلِسِ الواحدِ مائةُ مَرَّةٍ من قبلِ أن يقومَ ربِّ اغفِرْ لي وتُبْ عليَّ إنك أنت التوابُ الغفورُ”، [رواه الترمذي، في سنن الترمذي، عن عبد الله بن عمر].
  • عن النبي صلّى الله عليه وسلم قال: “مَن أَحَبَّ أن تَسُرَّه صحيفتُه، فَلْيُكْثِرْ فيها من الاستغفارِ”، [رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن الزبير بن العوام].

من خلال توضيحنا لعدد مرات الاستغفار لقضاء الحاجة، وعرضنا للأدعية والأحاديث والآيات القرآنية أيضًا، نستنتج أنه يجب علينا ذكر الله مع الاستغفار دائمًا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.