علاج مرض الطاعون الرئوي والدبلي وأهم الفروق بينهما

علاج مرض الطاعون الذي يخلصك من أحد أكثر الأمراض فتكًا بالتاريخ البشري، ويعد الطاعون عدوى بكتيرية تنتقل عن طريق البراغيث، فتعيش الـ”يرسينا بيستيس” المسببة لمرض الطاعون بالفئران والقوارض الصغيرة، التي تشيع في أغلب مناطق القارات السبع سواءًا كانت مناطق ريفية أو قبلية أو في آسيا والولايات المتحدة الأمريكية، وتنتقل تلك الكائنات من القوارض إلى الكائنات الأخرى وتنتقل من الكائنات الأخرى للبشر لتشكل الوباء الأضخم في تاريخ البشرية “الموت الأسود”.

علاج مرض الطاعون بالأدوية

يمكن أن يُعالج الطاعون عن طريق المضادات الحيوية، وغالبًا ما يتعافى الفرد المصاب بعد أخذه للمضادات في حالة علاجه في مرحلة مبكرة، كما يجب على الأشخاص التي تظهر عليهم الأعراض التوجه إلى المستشفى مباشرة لتقييم حالتهم وبدء العلاج، كما يجب عزل المصابين وأن يتم علاجهم على ايدي طواقم طبية مختصة تراعي كل وسائل الحماية الشخصية، ومن المضادات الحيوية التي يجب أن تتلقاها:

  • جنتاميسين.
  • ليفوفلوكساتسين.
  • موكسيفلوكساسين (أفالوكس).
  • الدوكسيسايكلين (مونودوكس، وفيبراميسين، وأخرى).
  • كلورامفينيكول.
  • سيبروفلوكساسين (سيبرو).

هنالك ثلاثة أنواع رئيسية للطاعون، الطاعون الرئوي وطاعون إنتان الدم والطاعون الدبلي، نستعرض لكم الآن أعراض كل نوع منهم.

إقرأ أيضًا: هل مرض صمامات القلب خطير وكيف يتم تشخيص مرض صمامات القلب

أعراض الطاعون الرئوي

نستنتج من اسمه أنه يؤثر على رئة المصاب، كما يعد أخطر أنواع الطاعون وأقلهم انتشارًا، حيث أنه ينتشر فقط عن طريق رذاذ السعال، وتبدأ الأعراض في الظهور بعد ساعات قليلة من الإصابة بالعدوى، وينتشر هذا النوع من الطاعون كالنار في الهشيم، كما أنه فد يتسبب في فشل الجهاز التنفسي للمصاب، والصدمات خلال اليومين الأولين من الإصابة، لذلك يجب علاجه بالمضادات الحيوية خلال يوم واحد من ظهور تلك الأعراض، ومن هذه الأعراض:

  • صعوبة التنفس.
  • القيء.
  • الغثيان.
  • السعال.
  • بصاق مخلوط بالدم.
  • حمى قوية.
  • آلام الصدر.
  • الصداع.
  • الشعور بالضعف.

أعراض طاعون إنتان الدم

يصاب الفرد بطاعون إنتان الدم، في حالة تكاثر بكتيريا الطاعون في مجرى الدم، ومن أعراض الإصابة به:

  • الحمى.
  • آلام البطن.
  • إسهال وقيء.
  • قشعريرة.
  • الشعور بالضعف.
  • نزيف من الأنف أو الفم أو نزيف تحت الجلد.
  • الغرغرينا في الأطراف (في الأغلب ما تكون في الأصابع والأنف).
  • الصدمة.

أعراض الطاعون الدبلي

يعد الطاعون الدبلي أحد أكثر الأمراض شيوعًا على كوكبنا وكذلك تتم تسميته بمرض تورم العقد اللمفية، ويتطور المرض في الأسبوع الأول من العدوى، وهو ناجم عن قرصة أحد البراغيث الحاملة للمرض، فتخترق اليرسينة الطاعونية جسم الشخص وتتوغل في الجسد حتى تصل لأقرب عقدة ليمفاوية وتبدأ بالتكاثر فيها، ومن ثم تبدأ في الالتهاب والتورم، لذلك يطلق عليها الدبل، ويمكنها ان تتحول إلى قرح مفتوحة تمتلئ بالقيح في حالة العدوى المتقدمة، والأورام في العقد الليمفاوية تكون:

  • تقريبًا في حجم بيضة دجاج.
  • صلبة وتسبب ألمًا رهيبًا عند لمسها.
  • متواجدة في الأربية أو الإبط أو الرقبة.

أعراض الإصابة تشمل كل من:

  • الصداع.
  • التوعك.
  • آلام العضلات والتعب.
  • الحمى والقشعريرة.

ومن المضاعفات التي قد تحدث للمصابين:

  • الوفاة: غالبًا ما تكون مع أنواع الطاعون صعبة العلاج.
  • التهاب السحايا: وهي الأغشية التي تحاصر الدماغ والحبل الشوكي، ولكن من النادر أن يتسبب الطاعون فيها.
  • الغرغرينا: قد يتسبب الطاعون في موت الأنسجة حينما تقوم الجلطات الدموية بإعاقة تدفق الدم إلى الأطراف، فتتسبب في موت أجزاء من الأطراف مثل الأصابع.

التشخيص واحتمالية الإصابة بمرض الطاعون

إذا تعرضت للإصابة المفاجئة بالحمى والرعشة وآلام في العقد اللمفاوية، أو البلغم المخلوط بالدماء، أو ضيق التنفس والسعال، عليك الذهاب للطبيب مع مراعاة ارتدائك للقناع الطبي الواقي (الكمامة الطبية)، حتى لا تتسبب في عدوى الآخرين، كما أنه عليك أن:

  • تتجنب تعاطي أي نوع من أنواع الأدوية قبل أن تستشير الطبيب فيها.
  • تخبر طبيبك عن كنت قد سافرت مؤخرًا أو إن كنت قد تعرضت لأي مرض أو وباء سابقًا.
  • قم بكتابة أي أعراض تظهر عليك من تلك التي ذكرناها سابقًا، مع الوقت التي بدأت فيه تلك الأعراض بالظهور.
  • قم بكتابة جميع معلوماتك الشخصية التي قد تفيد، مع الأخذ بالاعتبار أهمية تدوين أي رحلة قد قمت بها مؤخرًا أو إن كنت قد تعاملت مع أي حيوان بري مؤخرًا.
  • يفضل أن تصطحب معك صديق أو أحد أفراد العائلة في موعدك مع الطبيب.
  • قم بطرح جميع الأسئلة المهمة التي تهمك على الطبيب.

في حالة إذا اشتبه الطبيب في إصابتك بالطاعون، سيقوم بسحب العينات للكشف عن البكتيريا اليرسينية الطاعونية من كل من:

  • الدم، ففي اغلب الأوقات ما تكون بكتيريا اليرسينية في الدم في حالة إن كنت مصاب بطاعون إنتان الدم.
  • الرئتين، على أن يقوم بأخذ عينة من المخاط والسوائل التي تتواجد في مجرى الهواء عن طريق التنظير الداخلي (عبارة عن أنبوب صغير يقوم بإدخاله من أنفك او فمك ليصل حتى أسفل حلقك).
  • الغدد الليمفاوية، فيعد تورم العقد الليمفاوية بجسدك إحدى أعراض الطاعون الدبلي، ويتم سحب عينة من السائل المتواجد بداخل الدبل.

إقرأ أيضًا: متى يعدي مرض الجدري وأعراضه وأسبابه وطرق علاجه

طرق الوقاية من الطاعون

دعونا نستعرض لكم الآن بعض الطرق والخطوات التي يمكن اتباعها إذا أردت الوقاية من الطاعون:

  • فكر مليًا قبل السفر إلى الأماكن التي يشاع انتشار الطاعون بها، فلا ننصحك بالذهاب إليها.
  • امنع دخول الفئران والقوارض على منزلك عن طريق سد الثغرات والفجوات الموجودة بالمنزل.
  • قم بتنظيف حديقة منزلك بشكل دائم ومستمر، وقم بتنظيف أوراق الأشجار والأخشاب أو أي شيء قد تتصل به الحيوانات.
  • عليك بارتداء القفازات قبل ملامسة الحيوانات النافقة أو الحية.
  • لو كنت من مربيين الحيوانات الأليفة كالكلاب والقطط عليك منعهم من النوم على فراشك.
  • يجب ارتداء الكمامة الطبية عند تعاملك مع أحد المصابين أو المشكوك في إصابتهم.
  • تجنب المخالطة مع الأشخاص المصابون بالسعال عن قرب، على ألا تقل المسافة بينكم عن مترين.

معلومات أخرى هامة عن مرض الطاعون

نستعرض لكم الآن بعض المعلومات التي قد تهمك عن مرض الطاعون.

خطر الإصابة بالمرض

يعد خطر الإصابة بمرض الطاعون قليل في وقتنا الحالي، على عكس العصور السابقة، فيصاب في العام الواحد حاليًا بعض الآلاف من الأفراد بالطاعون عالميًا، ولكن بالرغم من ذلك، قد يزداد خطر الإصابة حسب مكان تواجدك، مدينتك أو منطقتك أو مكان عملك أو الأماكن التي تسافر إليها.

الأماكن التي ينتشر فيها

كما تعرفنا من قبل، ينتشر مرض الطاعون في المناطق الريفية المليئة بالسكان، والتي تفتقر لخدمات الصرف الصحي، مما يؤدي لانتشار القوارض والفئران بشكل بأعداد مهولة، ومن المناطق التي تحدث فيها حالات انتشار العدوي هي جزيرة مدغشقر وبعض المناطق في أفريقيا، وأجزاء معينة من قارة آسيا، وكذلك قارة أمريكا الجنوبية، أما في أمريكا الشمالية تكاد أن تكون معدومة إلا أن هنالك بعض الولايات قد سجلت وجود حالات المرض، ومنها  ولاية كاليفورنيا ونيو مكسيكو وأريزونا وكولورادو.

إقرأ أيضًا: ما هو مرض النقرس؟ وأسباب وعوامل خطر النقرس وكيفية الوقاية من النقرس

الفرق بين الطاعون الدبلي والطاعون الرئوي

لا ينتقل الطاعون الدبلي بسهولة بين الناس على الرغم من كونه أكثر أنواع الطاعون إصابة للبشر، ومن الممكن أن تصل العدوي إلى الرئة مما يعني أن من الممكن أن يصاب الفرد بالطاعون الرئوي والطاعون الدبلي معًا، وتعد نسب الشفاء من الطاعون في الأثنين مرتفعة إذا تمت معالجة المريض في الوقت المناسب، وتسكن معدلات الوفاة من الطاعون الدبلي ما بين 30% و60%، أما الطاعون الرئوي قد يقتل لو لم يتلقى المصاب العلاج الكافي.

في النهاية.. وبعد أن تحدثنا عن علاج مرض الطاعون وأنواعه وطرق الوقاية منه، نمتنى أن نكون قد أثرينا معلوماتكم، وأن يكون مقالنا قد ساعدكم في الإلمام بمرض الطاعون.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.