محتوى يحترم عقلك

سبب نزول سورة النازعات

سبب نزول سورة النازعات وسبب تسميتها بهذا الاسم ، سميت سورة النازعات بالنذير لأنها تبدأ بقسم الله على النازعات “النازعات” هي الملائكة الذين يأخذون أرواح الموتى.

سورة النازعات هي سورة مكية نزلت على النبي (ص)، إنها السورة التاسعة والسبعون بالترتيب الحالي للقرآن الموجودة في بداية الجزء الثلاثين.

سورة النازعات بها ست وأربعون آية و 133 كلمة و 553 حرفًا. تصف سورة النازعات أهوال يوم القيامة ومناظره المروعة، ومصير الصالحين والظالمين في ذلك اليوم، وقصة النبي موسى عليه السلام ومصير فرعون أخيرًا يؤكد على هذه الحقيقة أنه لا أحد يعرف متى تقوم الساعة وفيما يلي سوف نتعرف على سبب نزول سورة النازعات.

ولبحث الكثيرون عن أسباب نزول سور القرآن الكريم وأهمية هذا الموضوع لدى عامة المسلمين في كل أرجاء العالم فإننا يسرنا اليوم أن نقدم لكم من خلال موقعنا زيادة هذا المقال تحت عنوان سبب نزول سورة النازعات وسبب تسميتها بهذا الاسم ، وإليكم التفاصيل؛ فتابعونا.

سبب نزول سورة التكاثر وتسميتها ومعانيها وفضلها

سبب نزول سورة النازعات وسبب تسميتها بهذا الاسم

سبب نزول سورة النازعات

جاء في كتب التفسير أنه لم يرد دليل على سبب نزول سورة النازعات، لكن هناك أسباب لنزول آخر آيات تلك السورة وهذه الآيات هي.

{يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا * فِيمَ أَنتَ مِن ذِكْرَاهَا * إلى رَبِّكَ مُنتَهَاهَا * إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرُ مَن يَخْشَاهَا * كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا} حيث وردت نصوص في سبب نزول هذه الآيات ومن أهمها ما يلي.

أن قريشا كانت تسأل الرسول صلى الله عليه وسلم بشكل مستمر عن وقت قيام الساعة وكما هو معروف أنه لا أحد يعلمها إلا الله، وقال ابن عطية أن تلك الآيات نزلت بسبب ذلك.

قد ورد في تفسير الطبري أنَّ طارق بن شهاب قال: “كان رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليْهِ وسلَّمَ لا يزالُ يذكرُ مِن شأنِ السَّاعةِ حتَّى نزَلَت: {يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا.

موضوع سورة النازعات

بعد أن ذكرنا سبب نزول سورة النازعات نقدم لكم الآن موضوع هذه السورة مثل سورة النبأ يتعلق بالقيامة ويمكن تقسيمها بشكل عام إلى سبعة أجزاء:

  • تفتتح السورة بأقسام أقسمها الملائكة الذين ينتزعون الأرواح بالموت والذين يسرعون لتنفيذ أوامر الله، والذين يديرون شؤون الكون حسب الإرادة الإلهية للتأكد من أن القيامة ستتحقق بالتأكيد.

ما هو سبب نزول سورة الإخلاص؟ وما فضلها؟ كل هذه الأسئلة وأكثر سوف نجيب عنها من خلال مقالنا هذا تفضلوا بالمتابعة سبب نزول سورة الاخلاص وفضلها وأهميتها وأسماء سورة الإخلاص ومعانيها

  • يؤكد على يقين اليوم العظيم ويؤكد على حدوثه ببيانات توكيدية تتعلق بالقيامة.
  • يشير إلى جزء من الأحداث المخيفة والمروعة في ذلك اليوم.
  • يذكر بدقة قصة موسى ونهاية فرعون المتكبر تعزية للنبي (ص) وللمؤمنين، وتحذيرًا للكافرين، كما يحتوي على إشارة إلى حقيقة إن إنكار القيامة مصدر لكثير من الذنوب. ويحذر الله تعالى أهل مكة من أنهم إذا لم يتعلموا العبرة من هذه القصة وغيّروا أساليبهم وموقفهم وفقًا لذلك، فإنهم سيلقون نفس المصير.
  • يذكر الكثير من قوى الله التي لا حصر لها الموجودة في السماوات وعلى الأرض أنفسهم كونهم أدلة على إمكانية القيامة والحياة الجديدة بعد الموت.
  • يصف جزءًا آخر من الأحداث المروعة في ذلك اليوم العظيم والنهاية المؤلمة للكافرين مقابل أجر الصالحين.
  • في نهاية السورة تؤكد على حقيقة أن لا أحد يعرف تاريخ ذلك اليوم وهو وقت قيام الساعة ومع ذلك فمن المؤكد أنه قريب.

فضل سورة النازعات

ذكرنا لكم فيما سبق سبب نزول سورة النازعات ولكن ما هو فضل سورة النازعات؟ هذا ما سوف نعرفه من خلال الأسطر التالية:

هناك فضائل كثيرة لتلك السورة ومن أبرزها ما يلي:

عن الإمام الصادق عليه السلام: من قرأها وهو مواجه أعداءه لم يبصروه، وانحرفوا عنه، ومن قرأها وهو داخل على أحد يخافه، نجا منه وأمِن بإذن الله تعالى.

عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال من قرأ سورة النازعات كان ممن حبسه الله في القبر والقيامة حتى يدخل الجنة قدر الصلاة المكتوبة.

عن الإمام الصادق عليه السلام: من قرأها لم يمت إلا ريّانا، ولم يبعثه الله إلا ريّان، ولم يدخل الجنة إلا ريّان.

ما هو سبب نزول سورة المسد؟ وهل هي مكية أم مدنية؟ كل هذا وأكثر سوف نجيب عنه من خلال هذا المقال تفضلوا بالمتابعة سبب نزول سورة المسد وهل سورة المسد سورة مكية؟ وما فضل قرائتها؟

الدروس المستفادة من سورة النازعات

لا مفر من يوم القيامة عندما تحاسب النفوس كلها.

المعركة بين الحق والباطل لها جذور في التاريخ نحتاج من خلالها أن نتعلم أين نقف وكيف نتنقل.

نحن محاطون بآيات الله وكل علامة يمكن أن تقودنا إلى الحقيقة إذا تأملنا وتفكنا في الكون من حولنا.

سيكون يوم القيامة سريعًا وسهلاً لهؤلاء الصالحين المؤمنين الذين كانوا يقربون إلى الله عز وجل بالطاعات والعبادات.

أولئك الذين يعصون سيكون لهم تأديب عظيم في انتظارهم.

يوم القيامة واقع لكن الوقت محجوب عن كل علم.

سبب تسمية سورة النازعات بهذا الاسم

سميت سورة النازعات بهذا الاسم لأن الله تعالى أقسم في بداية السورة بالملائكة الذين ينتزعون الأرواح نزعا، وقال بعض المفسرين أن المراد بذلك الملائكة الذين ينتزعون أرواح الكفار نزعا، وقيل المراد بها النجوم، لكن الرأي الراجح هو الرأي الأول.

أيضا تستكشف سورة النازعات بعض القضايا الأساسية المتعلقة بالحقيقة التي لا مفر منها والتي يحتاج كل إنسان إلى مراعاتها أمور مثل يوم القيامة، وخروج الروح، والصراع بين الصواب والخطأ والواقع وراء آيات الله التي لا حصر لها في هذا الكون من خلق السماوات والأرض وجعل الليل والنهار والشمس والقمر وغيرها من الآيات التي تدل على قدرة الله تعالى. يدعونا الفصل التاسع والسبعون من القرآن الكريم بشدة إلى التأمل في هذه الحقائق من أجل منحنا منظورًا أفضل للحياة وإعداد أنفسنا للهدف النهائي لوجودنا.

ما هو سبب نزول سورة نوح؟ وما سبب تسميتها بهذا الاسم؟ كل هذا سوف نجيب عنه منه خلال مقالنا هذا تفضلوا بالقراءة سبب نزول سورة نوح وسبب تسميتها بهذا الاسم وفضل السورة

تفسير بعض آيات من سورة النازعات

من المهم جدا بعد معرفة سبب نزول سورة النازعات أن نعرف تفسير آيات من سورة النازعات ونقدمه لكم فيما يلي:

وَالنّٰزِعٰتِ غَرقا

الذين ينتزعون النفس من الاعماق وهم (الملائكة)

وَّالنّٰاشِطٰاتِ نَشطًا

يقصد بها الملائكة الذين ينتزعون أرواح المؤمنين بلطف وأرواح الكفار بشدة.

وَّالسّٰابِحٰاتِ سَبحًا

ومن يطير بسرعة (الكون).

فَالسّٰابِقٰاتِ سَبقا

وتنافس الآخرين في تنفيذ أوامر ربهم.

فَالمُدَبِّرٰتِ أَمرًا

ثم يديرون شؤون الكون (حسب أوامر ربهم).

يَومَ تَرجُفُ الرَّاجِفَةُ

اليوم الذي فيه اهتزاز شديد وهو قيام الساعة.

تَتبَعُهَا الرَّادِفَةُ

وسيتبعه رجفة أخرى.

الهزة الأولى تدل على الهزة التي ستدمر الأرض وكل ما عليها، والثانية هي الهزة التي سوف يقوم فيها جميع الموتى من قبورهم وقد وصفت هذه الحالة نفسها في سورة الزمر (وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الْأَرْضِ إِلَّا مَن شَاءَ اللَّهُ ثُمَّ نُفِخَ فِيهِ أخرى فَإِذَا هُمْ قِيَامٌ يَنظُرُونَ.

قلوب يومئذ وَّاجِفَةٌ

ما هو سبب نزول سورة يس؟ وما هو سبب تسمية سورة يس بهذا الاسم؟ كل هذا سوف نتعرف على إجابته سويًا من خلال مقالنا هذا بالتفصيل تفضلوا بالمتابعة سبب نزول سورة يس و ما هو سبب تسمية سورة يس

في ذلك اليوم ترتجف بعض القلوب ترتجف القلوب لأن يوم القيامة لا يصيب الرعب فيه إلا لقلوب الكفار والأشرار والمنافقون، ويبقى المؤمنون الصالحون في مأمن من هذا الرعب وقيل عنهم في سورة الأنبياء (لَا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ وَتَتَلَقَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ هذا يَوْمُكُمُ الَّذِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ).

أَبْصَارُهَا خَاشِعَةٌ} أي: ذليلة خائفة، قد سيطر الخوف على قلوبهم، وتملك الفزع منهم، وغلب عليهم الرعب وسيطرت عليهم الحسرة.

يقولون أي: الكفار في الدنيا، وذلك تكذيب منهم {أَئِذَا كُنَّا عِظَامًا نَخِرَةً} أي: صارت فتاتا ورمادا.

{قَالُوا تِلْكَ إِذًا كَرَّةٌ خَاسِرَةٌ} أي: أنكروا واستبعدوا أن الله سوف يبعثهم بعد موتهم   وبعد أن يصيروا عظاما نخرة، وذلك انكارا منهم بقدرة الله وعظمته وتجرؤهم عليه.

قال الله في بيان قدرته على هذا الأمر {فَإِنَّمَا هِيَ زَجْرَةٌ وَاحِدَةٌ} ينفخ فيها في الصور.

بعد ذلك يخاطب الله تعالى نبيه محمد صلى الله عليه وسلم ويقول {هَلْ أتَاكَ حَدِيثُ مُوسَى} وهذا استفهام مقرر ومحقق حدوثه.

ويعني: هل أتاك حديثه {إِذْ نَادَاهُ رَبُّهُ بِالْوَادِي الْمُقَدَّسِ طُوًى} وهو المكان الذي كلمه الله فيه، واختصه بالرسالة وهداية قومه، أيضا اختصه الله تعالى بالوحي والاجتباء فقال له {اذْهَبْ إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى} أي: اذهب إلى فرعون وانهه عن طغيانه وكفره وعصيانه، وقل له قول لين وخاطبه خطاب لطيف، لعله {يتذكر أو يخاف ويرجع عن شركه بالله}.

{فَقُلْ} له: {هَلْ لَكَ إِلَى أَنْ تَزَكَّى} أي: هل لك في صفة حميدة وجميلة، يتنافس فيها أولو الأبصار، وهي أن تطهر نفسك وتزكيها من الكفر والعصيان والطغيان، إلى الإيمان والتقرب إلى الله بالعمل الصالح والتوبة.

قدمنا لكم من خلال موقعنا هذا المقال عن سبب نزول سورة النازعات وسبب تسميتها بهذا الاسم.

نرجو أن نكون قد أفدناكم وأجبنا على كل أسئلتكم ونرحب بمزيد من الأسئلة والاستفسارات عبر موقعنا ونعدكم بالرد عليها في أقرب وقت إن شاء الله.

طبتم وطاب لقاؤنا بكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.