حق الزوج على الزوجة في الإسلام

حق الزوج على الزوجة في الإسلام لا يقتصر بجعل الزوج والزوجة يعيشان في منزل مستقر مليء بالراحة والسعادة، حيث حدد الدين الإسلامي بعض الضوابط التي توضح حق كلًا منهما، وسنقوم اليوم ومن خلال موقع زيادة بتوضيح كل ما يدور حول حق الزوج على الزوجة في الإسلام.

حق الزوج على الزوجة في الإسلام

إن العلاقة بين الزوج والزوجة لا ينبغي أن تقتصر فقط على الشهوة والاستمتاع، حيث إنه يجب أن يكون بين الزوجين تفاهم ومعرفة حقوق كلًا منهم على الآخر حتى يستطيعان أن يبنوا أسرة صالحة وأطفال ومنزل يعمه السعادة والفرح.

فمن خلال معرفة المرأة لحق الزوج على الزوجة في الإسلام وإعطائه كل حقوقه سيقوم الزوج بعمل ذلك أيضًا والبحث عن كافة حقوقها ويعطيها لها، ومن خلال السطور التالية سنوضح لكم أبرز وأهم حق الزوج على الزوجة في الإسلام ليس واحد فقط، بل تتمثل في الآتي:

اقرأ أيضًا: حق الزوجة على الزوج في المعاملة

حق الزوج على الزوجة في الإسلام بالتأديب

يعد من الضوابط التي حددها الإسلام والتي توضح حق الزوج على الزوجة هو التأديب، حيث إنه يحق للزوج أن يقوم بتأديب زوجته في حال إذا خرجت طاعته.

ذلك بالإضافة إلى أنه يحق للزوج أن يقوم بتأديب زوجته في حال إذا قامت الزوجة بعمل أمر يعصي الله سبحانه وتعالى، ويكون هذا التأديب في الدين الإسلامي على مراحل.

حيث تعد المرحلة الأولى من مراحل تأديب الزوج لزوجته في الإسلام هو ان يقوم الزوج بالتحدث مع زوجته من خلال أن يقدم لها النصائح.

ذلك بالإضافة إلى أنه في المرحلة الثانية من مراحل تأديب الزوج لزوجته في الإسلام هو أن يقوم بهجرها في الفراش، في حين إذا لم تتعظ الزوجة من الحديث معها وتقديم النصائح لها أو من خلال هجرها في الفراش، فينبغي على الزوج أن يقوم بضربها ويكون ضرب غير مبرح، حيث قال الله سبحانه وتعالى في سورة النساء:

وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ ۖ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلَا تَبْغُوا عَلَيْهِنَّ سَبِيلًا ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا

حق الزوج على الزوجة بالاستمتاع

يعد أيضًا من أهم الضوابط التي حددها الدين الإسلامي والتي يجب على الزوجة أن تقوم بتنفيذها هو حق الزوج على الزوج في الإسلام من حيث الاستمتاع، حيث يجب على المرأة ألا ترفض أي شيء يطلبه منها الزوج في حين إذا كانت تلك الأمور لا تغضب الله سبحانه وتعالى ولا تخالف أوامر وضوابطه.

ذلك بالإضافة إلى أنه يجب على الزوجة أن تهتم بنفسها وتمكينه من الاستمتاع، ويكون ذلك الأمر له حدود حددها الدين الإسلامي أيضًا، ومن الأمثلة على تلك الحدود هو تعرض الزوجة للإصابة بمرضٍ ما.

ذلك بالإضافة إلى أنه من الحدود التي حددها الإسلام حول أمر حق الزوج على الزوجة من حيث الاستمتاع هو إذا كانت الزوجة على جنابة في فترة الحيض وغيرها من الأمور.

كما أنه في حالة إذا أطاعت الزوجة زوجها في ذلك الأمر فلها ثواب كبير عند الله سبحانه وتعالى، بينما إذا لم تطع الزوجة زوجها فإن عليها إثم كبير وسوف تعاقب عليه.

الإذن بدخول المنزل من حقوق الزوج

إن قيام الزوج بإعطاء الحق لزوجها في أنه هو من يقرر من ينبغي عليه دخول البيت ومن لا فإن ذلك من الضوابط التي وضعها الإسلام وشرعها من حيث حق الزوج على زوجته في الإسلام.

حيث إنه لا يجب على المرأة أن تقوم بسماح دخول أشخاص إلى منزل زوجها في حال إذا كان الزوجة يكره دخول هؤلاء الأشخاص أو في حال إذا كان أمرها بذلك.

ذلك بالإضافة إلى أنه لا يجب على المرأة أن تقوم بمنع إدخال شخص إلى المنزل، حيث عن ذلك فيه ثم عليها من عدم طاعتها لزوجها، حيث إنه عن رسول الله عليه وسلم قال: اتَّقوا اللهَ في النساءِ؛ فإنَّكم أخذتُموهنَّ بأمانةِ الله، واستحلَلْتُم فروجَهنَّ بكلمةِ الله، وإنَّ لكم عليهنَّ ألَّا يُوطِئْنَ فُرُشَكم أحًدا تكرهونَه.

عدم خروج الزوجة إلا بإذن زوجها

يعد من ضمن حق الزوج على الزوجة في الإسلام ألا تخرج الزوجة من المنزل إلا بعد أخذ إذن زوجها، ذلك بالإضافة إلى أنه له الحق في أن يقبل أو يرفض.

حيث إنه يجب على الزوجة إخبار زوجها بأنها ذاهبة إلى الخارجة، وتخبره بمكان ذهابها والأشخاص الذين من الممكن أن يتواجد في ذلك المكان، ومن حق الزوج في ذلك الحين ان بقل أو يرفض، بالإضافة إلى أنه من حقه أن يمنعها في حال إذا ام يكن أمر خروجها لسبب ضروري وهام.

حيث يجب على الزوجة أن تطع الزوج في ذلك الأمر أن تطيع زوجها لأن ذلك من طاعة الزوج التي أمر بها الله سبحانه وتعالى وشرعها الدين الإسلامي، وعدم طاعتها لجها هنا إثم كبير.

اقرأ أيضًا: هل يرث الزوج زوجته

الطاعة من حق الزوج على الزوجة في الإسلام

إن طاعة الزوجة لزوجها من الأمور التي أمر بها الله سبحانه وتعالى وحددها من ضمن ضوابط التي توضح حق الزوج على الزوجة، حيث إنه يجب على الزوجة أن تطع زوجها في كل ما يأمر به.

حيث إن الله سبحانه وتعالى شرع للزوج أن يقوم بنصح زوجته وأمرها بالمعروف وجعلها تبتعد عن كل فعل من الممكن أن يغضب الله تعالى وينهيها عن المنكر.

حيث يعد الزوج هو المسؤول عن زوجته ويجب أن تقوم الزوجة بإطاعته في كل شيء، ذلك بالإضافة إلى أنها يجب ألا تطيعه في الأمور التي نها الله سبحانه وتعالى عنها.

ذلك بالإضافة إلى طاعة الزوجة لزوج تشمل المحافظة على أموال الزوج والمحافظة عليها، كما أنه من ضمن الأمور التي يجب على الزوجة أن تطع زوجها بها هي ‘حسانها إلى أهله وجعله حاضرًا حتى وأن كان غائبًا.

حق الزوج على الزوجة في حفظ أسراره

يعد أيضًا من ضمن الضوابط التي حددها الإسلام والتي تبين حق الزوج على الزوجة في الإسلام هو أنه يجب على الزوجة أن تستمع إلى أسرار زوجها وألا تفشيها حتى ولو كان لأقرب الناس إليها.

ذلك بالإضافة إلى أنه يجب على الزوجة أن تحتفظ بأسرار البيت وتقوم الشكوى أما أهلها أو أهله، خاصةً في الأمور التي تخص المال.

حيث إنه يجب على الزوجة ألا تتحدث أبدًا أو تشتكي على سبيل المثال من عدم قدرة زوجها على الإنفاق على البيت، ذلك بالإضافة إلى أنه يجب عليها ألا تشتكي حول أنه مديون وغير قادر على سداد ديونه.

اغتسال الزوجة حق الزوج على الزوجة في الإسلام

يعد حق اغتسال الزوجة من الأمور التي يجب على الزوجة أن تطع بها زوجها، حيث عن الله سبحانه وتعالى حرم الجماع في حال إذا كانت المرأة على جنابة.

لذلك يجب على المرأة أن تقوم بطاعة زوجها والاغتسال وفي حال إذا رفضت الزوجة، فإنه من حق الزوج أن يقوم بإجبارها على ذلك.

كما أنه يجب على الزوج إجبارها على الاغتسال لأن ذلك من حقوقه ولوجوب الصلاة، حيث إن الله تعالى حرم أيضًا إقامة الصلاة على جنابة.

حق خدمة الزوجة لزوجها

بعد من ضمن حقوق الزوج على الزوجة في الإسلام هو أن تقوم الزوجة بطاعة زوجها، ذلك بالإضافة إلى أن ذلك يعني أنها جارية له أو عبدة.

حيث إن الدين الإسلامي حدد وجوب خدمة الزوجة لزوجها ولكن على قدر استطاعتها، وتقوم بخدمته بما لا يسبب لها أذى أو ضرر على صحتها.

اقرأ أيضًا: متى تفكر الزوجة بالطلاق

حق قوامة الرجل على النساء

يعد أيضًا من ضمن حقوق الزوج على الزوجة في الإسلام أنه يكون قوام عليها حيث إنه يجب على المرأة أن تطع زوجها في أن الرجل قوام عنها.

حيث إن الزوج هو المسؤول عن الإنفاق على المنزل، ذلك بالإضافة إلى أنه هو المسؤول عن توفير مسكن آمن لها، كما أنه مسؤول عن الإنفاق على المأكل والملبس.

كما أنه من حقوق الزوج في الإسلام على الزوجة أن يقوم بالاحتفاظ بمالها إلا لو كان الزوج عديم الأمانة او يأخذ أموالها وينفق منها، ففي هذه الحالة لا يحق للزوج أن يحتفظ بهم.

حدد الدين ضوابط يمكن من خلالها التعرف على حقوق الزوج على الزوجة، والتي يجب أن تطعه فيها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.