حكم إتيان الزوجة من الدبر في الشريعة الإسلامية

حكم إتيان الزوجة من الدبر قد أوضحته الشريعة الإسلامية ضمن العديد من الآداب والشروط الخاصة بعملية الجماع التي يجب على كل مسلم ومسلمة الالتزام بها وعدم مخالفتها منعا لوقوع الشخص في المعاصي والكبائر، لذا أدعوكم للتعرف على التفاصيل عبر موقع زيادة .

اقرأ أيضاً: هل يجوز مجامعة الزوجة قبل الاغتسال من الحيض ؟

حكم إتيان الزوجة من الدبر

حكم اتيان الزوجة من الدبر

  • إن إتيان الرجل زوجته من الدبر أي من مكان خروج الغائط يعتبر من أكبر الكبائر ومن الأمور التي حرمتها الشريعة الإسلامية ونهى عنها الرسول الكريم بشكل صريح.
  • وإن الرسول صلى الله عليه وسلم لعن الرجل الذي يجامع زوجته من الدبر بالإضافة إلى اللعن فإنه بفعل هذا الأمر يخرج عن الملة.
  • والدليل على ذلك قوله صلى الله عليه وسلم من أتى حائضا أو امرأة من دبرها أو كاهنا فقد كفر بما أنزل الله على محمد.
  • قد يقوم الرجل بهذا الأمر لرغبته في ذلك، أو قد يكون هذا الأمر بغير رضا المرأة ورغما عنها وفي بعض الحالات النادرة يصل الأمر بالرجل إلى حد تهديد المرأة بالطلاق إذا لم تنفذ الشيء الذي يريده.
  • قد يقوم الزوج بإقناع الزوجة بأن هذا الأمر غير محرم ومباح القيام به ولا تستطيع المرأة سؤال أهل العلم عن الحكم الشرعي لهذا الأمر.
  • لذلك وضح الرسول الكريم بأن يجب على الزوج إتيان زوجته من القبل والخلف أي من مكان خروج الولد والدبر لا يعتبر موضع خروج الطفل ولكنه موضع خروج الفضلات والغائط.
  • بالإضافة إلى ذلك فقد فصلت الشريعة الإسلامية ووضحت جميع الأمور المتعلقة بالجماع حتى لا يصاب الشخص بالحيرة والقلق في هذا الأمر الذي يتعرض إليه الكثير من الأشخاص.
  • لذلك بينت الشريعة الإسلامية الحكم في إتيان الزوجة من الدبر بأنه يعد من أكبر وأعظم الكبائر في الدين الإسلامي لأن الله سبحانه وتعالى قال في كتابه العزيز نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم.
  • والحرث هو قبل المرأة وليس دبرها حيث تدل هذه الآية الكريمة على أن الله سبحانه وتعالى أباح للزوج إتيان زوجته من القبل دون النظر إلى طريقة الإتيان ولكن بشرط أن يكون الإدخال في قبل المرأة.
  • ولقد أجمع الفقهاء بتحريم جماع الرجل لزوجته من دبرها سواء كانت حائضا أو طاهره والله سبحانه وتعالى أعلم.

ما الحكمة من تحريم إتيان الزوجة من الدبر؟

  • لقد حرم الله سبحانه وتعالى إتيان الرجل لزوجته من الدبر لحكمة شريعة منها الحفاظ على النسل الإنساني من الانقراض.
  • وللمحافظة على حقوق الزوجة على الزوج إتيانها من حيث ما أمر الله سبحانه وتعالى بالإضافة إلى ذلك فإن الدبر لا يعتبر موضع للقيام بهذا الأمر ولا يحقق الهدف الذي شرع الله سبحانه وتعالى من أجله النكاح.
  • ولا يدخل إلى منطقة الدبر ماء الرجل مثل الفرج كما تحتاج عملية الإيلاج في هذه المنطقة إلى قيام الرجل بالعديد من الحركات الصعبة والمخالفة لطبيعة الإنسان.
  • كما يتطلب من الرجل استقبال موضع النجاسة والقذارة بوجهه وفي ذلك الأمر زوال لنعم الله كما يعد هذا الأمر وسيلة لجلب الفقر والنقم للفاعلين.

إليكم من هنا: حكم امتناع الزوج عن مجامعة زوجته وأشكال تجاهل الزوج

ما هو حكم إتيان الزوجة من الدبر برضاها؟

  • لقد حرمت الشريعة الإسلامية معاشرة الزوج لزوجته من الدبر حتى لو تم هذا الأمر برضاها كما أجمع العلماء بأن هذا الفعل يعتبر من اللواط وأطلقوا عليه اسم اللواط الأصغر.
  • لذلك حرم الله سبحانه وتعالى على الزوجين القيام بهذا الأمر كما ذهب بعض العلماء إلى أنه إذا اتفق الزوجان على فعل هذا الأمر يجب أن يعزرا وإذا لم يكفوا عن القيام بذلك يجب التفريق بينهم والله سبحانه وتعالى أعلم.

حكم إتيان الزوجة من الدبر بدون رضاها

  • قد تتعرض المرأة في بعض الأحيان لمحاولة الزوج بأن يأتيها من الدبر دون أذنها وبدون رضاها أي إجبارها على فعل ذلك ففي هذه الحالة يجب على الزوجة الامتناع عن القيام بهذا الفعل.
  • كما يجب عليه ألا تعطيه في هذا الأمر مهما حاول وصمم على ذلك فإن لم يرجع عن هذا المرأة فيمكن لها أن ترفع هذا الأمر إلى القضاء المسؤول في البلاد لكي يصدر أمر بالتفريق بينهم.

حكم إتيان الزوجة من الدبر بالخطأ

  • ذهب العلماء إلى الحكم الشرعي لإتيان الزوجة من الدبر عن طريق الخطأ لا يأثم الشخص الفاعل هذا الأمر ولكن الإثم والذنب يقع على الشخص الذي ارتكب هذا الأمر بشكل متعمد.
  • ويدل على ذلك العديد من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة التي تدل على أن الله سبحانه وتعالى يغفر الذنب للمخطئين ومن هذه الآيات قوله تعالى ليس عليكم جناح فيما أخطأتم به ولكن ما تعمدت قلوبكم وكان الله غفورا رحيما.

حكم إتيان الزوجة في القبل من الخلف

  • لقد وضحت الشريعة الإسلامية بأن القبل هو مكان الحرث التي يجب على الزوج إتيان زوجته منه وهذا المكان الذي نص عليه جميع النصوص الشرعية والأحاديث النبوية الشريفة على منع جماع الزوج لزوجته من موضع آخر سواه.
  • بالإضافة إلى ذلك فقد أباحت الشريعة الإسلامية للزوج أن يأتي زوجته من المكان الذي يريده طالما كان الإيلاج في القبل.
  • والدليل على ذلك قول محمد بن المنكدر فيما معنى الحديث بأنه سمع جابر رضي الله عنه كانت اليهود تقول بأن الرجل الذي يأتي زوجته من الدبر يأتي بولد أحول.
  • فأنزل الله سبحانه وتعالى نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أني شئتم وتدل هذه الآية على أنه يجوز للزوج إتيان زوجته في فرجها من أي جهة وهذا الأمر مخالف لقول اليهود والله أعلم.

كما يمكنكم الاطلاع على: دعاء الجماعة بين الزوجين وما هي أداب الجماع

حكم إتيان الزوجة من الدبر مع استخدام الواقي الذكري

  • قد يعتقد الكثير من الأشخاص بأن السبب وراء تحريم إتيان الزوجة من الدبر هو أن هذا المكان هو موضع خروج الغائط وبناء على ذلك يمكنه تجنب هذا الأمر بارتداء الزوج الواقي الذكري.
  • ولكن هذا الاعتقاد من الأشياء الخاطئة حيث يعد هذا الأمر من الأفعال المحرمة سواء ارتدى الزوج الواقي الذكري أم لا وليس علة التحريم على أنه موضع خروج النجاسة فقط ولكن هناك الكثير من الأسباب لا يعلمها إلا الله.

حكم إتيان الزوجة من الدبر في نهار رمضان

  • وضح العلماء حكم شرعي لإتيان الزوجة من الدبر في شهر رمضان من أشد وأكبر المعاصي التي وصف النبي صلى الله عليه وسلم فاعلها بالكفر والخروج من الملة الإسلامية.
  • ولقد أجمع فقهاء الأمة على أن إتيان الزوج للمرأة من الأمور المحرمة في نهار شهر رمضان سواء كان ذلك من القبل أم من الدبر.
  • كما أجمع أهل العلم على أنه إذا قام الرجل بإتيان زوجته من الدبر في نهار رمضان فيجب عليه الصيام والكفارة سواء حدث إنزال أم لم يحدث وتعتبر زوجته مشتركة معه في هذه المعصية.

الدليل على تحريم إتيان الزوجة من الدبر

حكم اتيان الزوجة من الدبر

  • هناك العديد من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة التي توضح حكم إتيان الزوجة من الدبر وتدل على أنه من الأمور المحرمة منها.
  • قوله صلى الله عليه وسلم فيما معنى الحديث بأن الرجل الذي يطأ زوجته من دبرها لا ينظر الله سبحانه وتعالى إلى وجه وفي بعض الروايات الأخرى لعن الله الرجل الذي يأتي امرأته في الدبر.
  • وأيضا قول خزيمة بن ثابت رضي الله عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الله لا يستحيي من الحق لا تأتوا النساء في أدبارهن.

ننصحكم بزيارة مقال: ما حكم من جامع زوجته من الدبر وهل تطلق؟ والأثار المترتبة عليه

وفي نهاية المقال نكون قد قدمنا شرحا مفصلا عن حكم إتيان الزوجة من الدبر حيث يجب على الشخص الذي ارتكب هذا الفعل الرجوع إلى الله سبحانه وتعالى والتوبة الصادقة والندم على ما ارتكبه من إثم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.