نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية وأهم النصائح اللازمة

نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية حيث إن المقابلة الشخصية واحدة من أهم وأبرز مراحل الحصول على وظيفة، فمن خلالها يقوم المتقدم للوظيفة باستعراض كافة مواهبه ونقاط قوته التي يتمكن من خلالها إقناع صاحب العمل بتميزه، وسوف نستعرض في هذا المقال عبر موقع زيادة كافة نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية.

نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية

نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية

  • تعد المقابلة الشخصية واحدة من أهم الأساليب الحديثة، التي يتم الاعتماد عليها من قبل أصحاب الأعمال في المجالات المختلفة، من أجل الحصول على معلومات وبيانات عن الأشخاص المتقدمين لشغل الوظائف لديهم لاختيار الأنسب من بينهم.
  • تكون المقابلة في معظم الأوقات صغيرة ولا تتجاوز مدة 30 دقيقة كحد أقصى، يقوم من خلالها القائمون على المقابلة بطرح بعض الأسئلة الشخصية والمهنية والثقافية والعلمية، مع ضرورة الإجابة عنها في وقت محدد.
  • تعد المقابلة الشخصية من المفاتيح الضرورية، التي يتم من خلالها فهم الأشخاص ليتم اختيارهم على أساس الكفاءة والخبرة في مجال معين.
  • يتوتر العديد من الأشخاص عند اقتراب موعد المقابلة الشخصية، فعليها يتوقف حصوله على الوظيفة من عدمه، ولهذا السبب ينبغي على المتقدم للعمل أن يقوم بإظهار نقاط القوة في شخصيته وإخفاء نقاط الضعف قدر المستطاع، والحرص على تقويتها وتحسينها ويمكن توضيح نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية في الآتي:-

ولمزيد من المعلومات حول أهم أسئلة وأجوبة مقابلة شخصية بالإنجليزي اقرأ هذا الموضوع: أسئلة وأجوبة مقابلة شخصية بالإنجليزي

أولاً: نقاط القوة

نقاط القوة تتمثل في كون الشخص المتقدم لوظيفة لديه القدرة على العمل بمفرده بدون إشراف من أحد، كما أنها دليل على امتلاك الشخص القدرة على التعامل مع ضغوط العمل بشكل جيد، وأنه يتمتع بمهارات جيدة تميزه عن غيره من المتقدمين الآخرين.

هناك مجموعة من الأمور التي تتمثل فيها نقاط القوة في المقابلة الشخصية لأي وظيف،ة وتتمثل أهم هذه الأمور في الآتي:-

  • الاستعداد الجيد للمقابلة وذلك من خلال التحلي بالهدوء وجمع العديد من المعلومات المتعلقة بالشركة التي سيتم مقابلة صاحب العمل بها، وأفضل الطرق التي تمكن الشخص من ذلك هى البحث عن موقع الشركة على الإنترنت، وأخذ لمحة سريعة عنها وما تقدمه من خدمات للجمهور، لكي يثبت لصاحب العمل أنه مطلع على الشركة وملم بطبيعة العمل بها.
  • ارتداء الملابس المناسبة، على أن تكون ملابس أنيقة دون تكلف أو مبالغة ومن الأفضل أن تكون مناسبة لبيئة الشركة والوظيفة المتقدم لها.
  • الحرص على الوصول قبل الموعد المحدد للمقابلة لتجنب التأخر عن الموعد، كما ينصح بالتعرف على الموقع الذي سوف تتم المقابلة فيه من أجل تحديد الوقت اللازم للوصول إليه لتجنب أي تأخير.
  • التحدث عن إمكانية الإبداع والتفاني في العمل.
  • أن يكون المتقدم على علم ودراية تامة بكل محتوى السيرة الذاتية التي تم تقديمها لأصحاب العمل، ليكون قادراً على مناقشة جميع محتوياتها بكل ثقة.
  • الثقة بالنفس والقدرات الشخصية، ويتم ذلك من خلال اقتناع المتقدم للوظيفة أنها مناسبة له تماماً مما يجعل صاحب العمل يقر بذلك أيضاً.
  • التحدث بطلاقة وعدم التردد، ولكي يتمكن المتقدم من ذلك لابد من التدريب الجيد على الحوار قبل قدومه إلى المقابلة، فلابد له من إجادة وإتقان اللغة التي سيتم استخدامها في المقابلة.
  • مراعاة التحدث بشكل إيجابي مع صاحب العمل وتجنب ذكر أي سلبيات أو شكوى، لأن هذا الأمر يترك انطباع جيد عند صاحب العمل وله تأثير إيجابي في سير المحادثة.
  • مصافحة أصحاب العمل بكل ثقة مع إظهار ابتسامة خفيفة.
  • عدم جلوس المتقدم قبل أن تتم دعوته لذلك.
  • الحرص على إظهار التعبيرات الدالة على الاهتمام بما يدور في المقابلة، حيث يجب على المتقدم للوظيفة إظهار الحماس والتشوق لشغل هذه الوظيفة.
  • الجلوس بشكل مستقيم مع الميل إلى الأمام قليلاً.
  • الحرص على شكر جميع الموجودين بالمقابلة عند الانتهاء منها.

ثانياً: نقاط الضعف

نقاط الضعف في المقابلة الشخصية تتلخص في بعض الأمور التي ينبغي على المتقدم للوظيفة تجنبها قدر الإمكان، وهى كالتالي:-

  • إظهار التوتر والقلق، لأن هذا الأمر له تأثير سلبي على طريقة الإجابة عن الأسئلة المطروحة.
  • اللجوء إلى الوضع الدفاعي عند الشعور بالضعف أثناء الإجابة عن الأسئلة المطروحة إليه.
  • التحدث بسرعة وعدم التمعن في التفكير قبل إلقاء الردود.
  • التحدث عن الحياة الشخصية.
  • إظهار اللامبالاة بشأن الحصول على الوظيفة.
  • التحدث بخوف وتردد وعدم الثقة بالنفس.
  • عدم الإجابة بشكل مباشر والخوض في أمور بعيدة عن صلب الموضوع.
  • مقاطعة الحديث خلال المقابلة لما له من تأثير سلبي للغاية على سير المقابلة.
  • السؤال عن الراتب في اللحظات الأولى من المقابلة، يقلل من فرص الحصول على الوظيفة.
  • تؤثر لغة الجسد على سير المقابلة بشكل سلبي، ويظهر ذلك من خلال بعض الأمور مثل فرك الوجه، التوتر وغلق اليدين بإحكام، النظر إلى الباب بشكل متكرر، النظر إلى الساعة، التحديق في الفضاء وهز القدمين لأعلى وأسفل.

نصائح واجب اتباعها عند الحديث عن نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية

نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية

  • الحرص على عدم التقليل من القدرات الشخصية أو المبالغة فيها، ومراعاة الثقة عند الحديث عن النفس.
  • الاختصار والوضوح والدقة في الرد على الأسئلة قدر الإمكان.
  • عدم الغرور والغطرسة في عرض المهارات والقدرات، مع التركيز على نقاط جوهرية محدودة في الإجابة سواء كان ذلك فيما يتعلق بنقاط القوة أو الضعف.
  • الحرص على أن تكون الإجابات خالية من أي كلمة سلبية مهما كان نوعها، مثل لا أقدر، أخاف، أتردد، أقلق وغيرها من الكلمات واستبدالها بكلمات إيجابية.
  • الحرص على الثبات الانفعالي خلال المقابلة.
  • حسن انتقاء المصطلحات والكلام المستخدم في المقابلة.
  • الاستماع الجيد للأسئلة قبل الإجابة عنها.
  • الحرص على تقديم أمثلة ونماذج من العمل السابق، أو التحدث عن مشاكل وصعوبات تم مواجهتها والتغلب عليها في العمل السابق.

نوصي لكم أيضاً بقراءة: كيف أجاوب على أسئلة المقابلة الشخصية ؟

نصائح واجب اتباعها قبل إجراء المقابلة الشخصية

يوجد مجموعة من الأمور الواجب اتباعها قبل إجراء المقابلة الشخصية، وتتمثل أهم هذه الأمور في الآتي:-

  • الحرص على أخذ قسط كافي من النوم، لأن هذا الأمر يعطي الشعور بالراحة والانتعاش مما يساهم في ترك انطباع جيد على المتقدم للوظيفة أثناء المقابلة.
  • الاهتمام بتناول وجبة الإفطار، لأنها تساعد على زيادة القدرة على التركيز.
  • جمع بعض المعلومات عن الشركة أو الوظيفة التي سيتم التقدم لها، وذلك من أجل إظهار الاهتمام بالحصول على تلك الوظيفة لصاحب العمل.
  • إغلاق الهاتف المحمول قبل الدخول غرفة المقابلة الشخصية.

قد يفيدك الاطلاع على هذا الموضوع: اسئلة مقابلة شخصية لوظيفة إدارية

نصائح واجب اتباعها بعد المقابلة الشخصية

هنا تكون قد انتهت المقابلة وتم اجتياز المرحلة الصعبة وجاءت مرحلة متابعة أصحاب العمل لمعرفة النتيجة، وهناك بعض النصائح الواجب اتباعها بعد انتهاء المقابلة الشخصية وتتمثل هذه النصائح في الآتي:-

  • الحرص على ترك رسالة شكر لأصحاب العمل والتي يتم إرسالها عبر البريد الإلكتروني، فهى لفتة تظهر مدى الحرص والاهتمام من المتقدم للحصول على العمل، مما يجعله عالقاً في أذهان أصحاب العمل.
  • الحرص على متابعة أصحاب العمل من أجل معرفة النتيجة.

نرشح لك أيضاً قراءة المقال الآتي: اسئلة ذكاء في المقابلات الشخصية

من هنا وبعد أن توصلنا إلى نهاية المقال نكون قد استعرضنا نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية التي يتمكن الأشخاص من خلالها من الحصول على الوظيفة المناسبة، ونوصيكم بمشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي حتى تعم الفائدة على الجميع.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.