موضوع تعبير عن نظافة البيئة وحمايتها من التلوث بالعناصر

موضوع تعبير عن نظافة البيئة وحمايتها من التلوث نقدمه لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث أنه من الموضوعات الهامة والحيوية وهي قضية يجب أن نوليها الكثير من الاهتمام، على المستوى الجماعي والفردي، فإهمال البيئة وتركها للتلوث يسبب الكثير من الأمراض، لذلك يجب الحفاظ على البيئة لمصلحة الإنسان في البداية لوقايته من الأمراض، وحماية جميع الكائنات الحية على الأرض لكي يستطيعوا تنفس هواء صحي، وتناول غذاء صحي، وشرب ماء صحي، لذلك فإن حماية البيئة من الواجبات الضرورية، وقد حثنا الدين الإسلامي الحنيف على الحفاظ على كل ما هو من صنع الله سبحانه وتعالى، وسوف نتعرف على المزيد حول هذا الموضوع في السطور القادمة.

موضوع تعبير عن نظافة البيئة وحمايتها من التلوث

كما ذكرنا فإن الحفاظ على البيئة من الواجبات الحتمية، لأن ذلك ينعكس على الإنسان في المقام الأول ومن أهمية الحفاظ على البيئة ما يلي:

  • الحفاظ على مكونات وعناصر البيئة التي هي مصدر أساسي لاستمرار الحياة على كوكب الأرض، ومنها الحفاظ على النباتات، وعلى مصادر المياه، ومصادر المياه الجوفية من الملوثات المختلفة ومنها المواد الكيميائية، وغيرها من الملوثات.
  • الحصول على مصدر نظيف للغذاء وبعيد عن الملوثات المختلفة، حيث أن الغذاء الملوث يؤدي للإصابة بالأمراض المختلفة ومنها مرض السرطان الذي انتشر بشكل كبير في الآونة الأخيرة.
  • استنشاق هواء صحي ونظيف وخالي من العوادم والملوثات، التي تسبب إتلاف الرئتين، والتسبب في الإصابة بالكثير من الأمراض وخاصة الأمراض الصدرية.
  • حماية الأطفال من التعرض للأمراض الوبائية، التي تؤدي لتدمير صحتهم.
  • الحفاظ على مساحة الأرض الزراعية الخضراء وحماية الأرض من ظاهرة التصحر، نتيجة استخدام المبيدات المسرطنة، والمواد الكيميائية التي تسبب تدمير الأرض الزراعية في المستقبل.
  • للحفاظ على البيئة أهمية كبيرة لأنها ترتبط بحياة جميع المخلوقات، وأي خلل في عناصرها يؤدي لانتشار الأمراض، والتسبب في نقص موارد المياه التي تصلح للشرب، ونقص الغذاء الذي يؤدي للمجاعات، وذلك للتأثير الخطير للتلوث البيئي الذي يظل تأثيره على مدى السنوات، مما يستدعي القيام بالكثير من المجهود لكي يمكن إعادة البيئة لطبيعتها مرة أخرى، خاصة مع التقدم التكنولوجي الحديث الذي أدى للمزيد من الملوثات التي يصعب التخلص منها، بالإضافة لانقراض الكثير من المخلوقات نتيجة زيادة نسبة التلوث.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: موضوع تعبير عن الانتماء للوطن بالمقدمة والعناصر

ونرشح لك المزيد من خلال: موضوع تعبير عن الأهرامات وبعض الحقائق الغريبة عن الأهرامات المصرية

طرق الحفاظ على البيئة وحمايتها من التلوث :

يُعتبر الحفاظ على البيئة بمثابة واجب وطني على الإنسان، ويمكن الحفاظ على البيئة من خلال اتباع الطرق التالية لحمايتها:

  • تنمية الوعي المجتمعي: وذلك من خلال توفير برامج لتوعية وتثقيف الناس، فيما يخص أهمية البيئة وكيفية الحفاظ عليها من التلوث، والحفاظ على النباتات، ويمكن عقد ندوات للتوعية في المدارس والجامعات، والأندية، ووسائل التواصل الاجتماعي، وعلى مستوى الإعلام سواء المرئي أو المسموع.
  • عدم القاء المخلفات والقمامة في الشارع، والقائها في سلة المهملات المخصصة لها، وعدم الاتجاه لحرقها لأن ذلك يؤدي للتلوث الهوائي.
  • التقليل من انبعاث الغازات السامة التي تُنتج عن عوادم وأدخنة المصانع والسيارات، مما يؤدي لانتشار ظاهرة الاحتباس الحراري على نحو أوسع.
  • الحد من استخدام المبيدات الحشرية والأسمدة الزراعية المستخدمة في عملية تسميد الأرض.
  • إلزام المصانع بوضع فلاتر على المداخن الخاصة بها، لحماية البيئة من تصاعد الغازات الضارة.
  • زراعة النباتات والأشجار الخضراء لقدرتها على امتصاص غاز ثاني أكسيد الكربون من الهواء، وإطلاق غاز الأكسجين الهام لجميع الكائنات الحية بدلاً منه.
  • الاهتمام بالحدائق وزيادة حجم الأرض الزراعية المزروعة، للعمل على تنقية الهواء ومنح الهدوء للأعصاب.
  • وضع قوانين للحفاظ على البيئة حتى لا تتعرض للتلوث، من خلال وضع القوانين والعقوبات الحاسمة لمن يخالف هذه القوانين، ويتسبب بأفعاله في الإضرار بالبيئة.
  • التقليل من المخلفات الخاصة بالمصانع، وخاصة المخلفات الصلبة، والعضوية، والغازات المنبعثة من فوهات المصانع.
  • توفير الطاقة من خلال عدم ترك الأجهزة المنزلية مفتوحة بشكل مستمر، ومنها جهاز المكيف، أو التلفزيون، وغيرها من الأجهزة.
  • ترشيد استخدام السيارات للمحافظة على البيئة من الملوثات السمعية والهوائية.
  • المحافظ على مياه النيل من التلوث، لأن النيل هو مصدر الماء العذب في مصر، لذلك يجب الحفاظ عليه وعدم القاء النفايات به، أو القيام ببعض العادات السيئة مثل التبول في مياه النيل.
  • الحد من استخدام المواد الصلبة التي لا تقبل التحلل مثل مادة البلاستيك، واستبداله بمنتجات أخرى صديقة للبيئة.
  • نشر الوعي بين الأطفال في المراحل التعليمية المختلفة بأهمية حماية عناصر البيئة من التلوث، للحماية من انتشار الأمراض المختلفة.

كما نرشح لك المزيد من خلال: مقدمة موضوع تعبير عن العلم وأهم عناصر موضوع التعبير

أضرار تلوث البيئة:

ينتج عن التلوث البيئي العديد من الأضرار سواء للإنسان أو لجميع الكائنات الحية، ومن هذه الأضرار ما يلي:

  • الاتساع في ثقب الأوزون: بسبب الغازات الكثيرة المتصاعدة في الغلاف الجوي ودخان المصانع والأبخرة الناتجة عن العمليات التي يقوم بها الإنسان، حيث أن طبقة الأوزون في منتهى الأهمية فهي المسئولة عن حماية الإنسان والكائنات الحية من الأشعة الفوق بنفسجية، وهي أشعة ضارة جداً بالإنسان، بالإضافة لأن ثقب الأوزون يُسبب تساقط الأمطار الحمضية التي تؤدي لهلاك الحيوانات والنباتات.
  • تعرض الإنسان للإصابة بالعديد من الأمراض التي تهدد صحته، حيث أن التلوث البيئي يؤدي لظهور الكثير من الأمراض الخطيرة، وبصفة خاصة مرض السرطان.
  • يؤدي التلوث البيئي للكثير من المخاطر الصحية على الأطفال، حيث يؤدي لإضعاف الجهاز المناعي لهم وخاصة بين المواليد.

أهم ملوثات البيئة :

ينتج التلوث البيئي عن الكثير من الملوثات ومن أهمها ما يلي:

  • حرق الغابات وحرق قش الأرز مما يُسبب التلوث الهوائي الذي يؤدي للإضرار بالجهاز التنفسي للإنسان وخاصة الرئتين.
  • تسرب البترول من السفن العملاقة في مياه البحار والمحيطات، مما يؤدي لظاهرة التلوث المائي، والضرر بصحة الإنسان بشكل واضح.
  • أدخنة المصانع التي تؤدي لتلوث الهواء وزيادة نسبة الأمراض الخطيرة.
  • القاء الحيوانات النافقة والمخلفات في مياه النيل، مما يسبب العديد من المشاكل الصحية.
  • مياه الصرف الصحي وهي من أخطر الملوثات التي لها تأثير كبير على صحة الإنسان عند اختلاط مياه الشرب بمياه الصرف الصحي.
  • التلوث بالإشعاع، وهو أخطر أنواع التلوث على الإطلاق، والسبب المباشر في الإصابة بالعجيج من أنواع الشرطان.
  • بالإضافة للعوامل الطبيعية التي تؤدي للتلوث، ونذكر منها، العواصف والأعاصير التي تُسبب اقتلاع الغطاء النباتي والإضرار بالنباتات وبالبيئة الطبيعية للحيوان، علاوة على الزلازل والبراكين التي تُسبب انبعاث الغازات والأبخرة السامة في البيئة.

أنواع التلوث :

من أنواع التلوث ما يلي:

  • التلوث الهوائي: الناتج عن دخان المصانع، وعوادم السيارات، واحتراق الغابات، ويؤدي للإصابة بالكثير من الأمراض الخطيرة.
  • التلوث المائي: وينتج عن القاء المخلفات في البحار والأنهار، ومصادر المياه المختلفة.
  • التلوث السمعي: الناتج عن الأصوات الصاخبة والمزعجة.
  • التلوث البصري: وينتج عن إفساد المظهر الجمالي للأرض وتشويه مظهرها.
  • التلوث الإشعاعي: ويتج عن استخدام المواد المشعة في الأنشطة المختلفة للإنسان.
  • تلوث التربة: وهو ناتج عن سوء استخدامها وتجريفها، وتقليل نسبة خصوبتها.

في النهاية نؤكد على أهمية الحفاظ على البيئة باعتبارها مسئولية شخصية لكل إنسان في المجتمع، وضرورة الالتزام بحمايتها من جميع الأضرار التي تتعرض لها، لحفظها نظيفة وصحية لنا وللأجيال القادمة، كما حثتنا الأديان السماوية، عملاً بقول الرسول عليه الصلاة والسلام” لا ضرر ولا ضرار”.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم موضوع تعبير عن نظافة البيئة وحمايتها من التلوث وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.