محتوى يحترم عقلك

موضوع تعبير عن الإرهاب بالعناصر

موضوع تعبير عن الإرهاب بالعناصر والأفكار يساعد طلبة المدارس على معرفة كافة جوانب الإرهاب وتسكين فكرة محاربته في عقولهم، حيث إن الإرهاب انتشر في كافة أنحاء العالم، وتم تدمير المنشآت وهدر الأرواح والضحايا، فإن الإرهاب يثير الخوف والرعب في نفس البشر، لذا نقدم لكم من خلال موقع زيادة موضوع تعبير عن الإرهاب بالعناصر، وسوف نتعرف على كافة جوانب المتكاملة عن الإرهاب من خلال هذا الموضوع.

موضوع تعبير عن الإرهاب بالعناصر

موضوع تعبير عن الإرهاب بالعناصر

إن الإرهاب هو الفكر المتطرف الذي يهدم ويخرب، وفكرة الإرهاب تنشأ عندما يتم تغيير القيم والمبادئ التي عاش عليها الشخص من الصغر، لذا يكبر الشخص ناقم على المجتمع، ويبدأ في استغلال هذا الغضب في عمل تنظيمات إرهابية التي تعمل على تدمير البلاد وإحداث تخريب.

كما أن خطر هذه المنظمات الإرهابية يهدد كافة الناس، لما يقومون به من تدمير المنازل وإسقاط الضحايا وينشرون الخوف والذعر، ويدمرون المساجد والكنائس دون أي اعتبار لقدسية هذه الأماكن.

كما أن الإرهابيون يعتقدون أنهم على الطريق الصحيح، وأن الأشخاص المحيطون بهم هم المفسدون ويستحقون العذاب والموت، كما أنهم يحاسبون الناس ولا يتركون حسابهم لله -عز وجل- بادعاء منهم بأنهم يقيمون حدود الله، وهو يرتكبون أبشع الجرائم.

يبدأ موضوع التعبير بالمقدمة التي تمهد له، وتحتوي هذه المقدمة على أهم الأفكار الرئيسية دون التقدم في تفاصيل، الأمر الذي يؤدي للتشويق لمتابعة القراءة، وقد تتضمن اقتباس أو وصف يدعم الموضوع، الأمر الذي يجذب انتباه القارئ حتى يستكمل قراءة الموضوع.

بعد ذلك يتم الدخول في سرد موضوع التعبير، فيتم توضيح أبرز النقاط من حيث مفهوم الإرهاب وخطره على المجتمع وكيفية التصدي له، ويتم تفصيل تلك النقاط بالتوضيح، وينتهي الموضوع بخاتمة تحمل الملخص لما تناولناه في هذا التعبير.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: موضوع تعبير عن الصحة تاج فوق رؤوس الأصحاء بالعناصر

مقدمة موضوع تعبير عن الإرهاب بالعناصر

إن الإرهاب عبارة عن مجموعة أعمال هدفها الأساسي هو إثارة الرعب في نفس البشر، ويعمل أيضًا على تدمير الوطن وتفكيكه بالكامل، وصور الإرهاب متعددة، حيث تتم العمليات الإرهابية عن طريق استعمال الأساليب التي ينتج عنها تحقيق أهدافهم الهادمة.

حيث إن أهداف الإرهاب هي تدمير الدولة وتشويه صورة الإسلام، وذلك عكس صورة الإسلام الذي يسعى إلى السلام ونشر المحبة، ولكن هناك تنظيمات إرهابية تريد أن تشوه صورة الإسلام وتثبت أن الإسلام هو الإرهاب، لكن الإرهاب لا عمل ضد الأخلاق نهمت عنه كافة الأديان.

حيث قال الرسول الكريم -صلى الله عليه وسلم- إِنْ قَامَتْ عَلَى أَحَدِكُمُ الْقِيَامَةُ، وَفِي يَدِهِ فَسِيلَةٌ فَلْيَغْرِسْهَا“، فهذا يدل على أن الإسلام يدعو للسلم والتعمير على عكس الإرهاب.

مفهوم الإرهاب

إن الإرهاب معناه مستمد من لفظ الفعل الماضي رهب وهو معناه الخوف والفزع والرعب، فالإرهاب هو الترهيب والتخويف، وهدف الإرهاب الرئيسي هو إلحاق الأذى بالأشخاص وتهديد أرواحهم ونشر الذعر والقلق.

تعريف الإرهاب هو العمل الذي يسبب الضرر للناس ويعنفهم ويسلبهم الأمن والأمان من الحياة الاجتماعية، وهذا الفعل يخلق أجواء من الفزع والتوتر في الأفراد، وهدف الإرهاب سياسي، ويسئ للدين الإسلامي.

أن الجدير بالذكر أن الإرهاب لا دين له، ولا يحترم الأديان وأرواح البشر، حيث إنه عبارة عن نهج للجهات المتطرفة باستخدام الإكراه والعنف في المجتمعات الدولية.

أسباب انتشار الإرهاب

توجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى انتشار الإرهاب داخل المجتمعات، وهذه الأسباب تنقسم إلى قسمين وهما أسباب داخلية وخارجية، وسوف نوضحهم فيما يلي:

أسباب الإرهاب الداخلية

هذه المشاكل تتمثل في الأمور الداخلية التي يعاني منها مجتمع ما، وتتمثل هذه الأسباب في التالي:

  • الجهل: إن التخلف والجهل يعد من آفات المجتمع الكارثية، حيث يسبب الجهل في إضافة مصطلحات جديد على المجتمع، وحينئذ يصبح الشخص معرض لأي فكر متطرف وإرهابي السيطرة عليه.
  • البطالة: إن البطالة تساعد في تفشي الإرهاب والعنف داخل المجتمع، وذلك لأن الجلوس بدون عمل يؤدي دورًا كبيرًا في تفشي الإرهاب في كافة أنحاء العالم، فيصبح الفرد العاطل بلا هدف يسعى لتحقيقه، مما يعرضه لليأس، وينشأ للشخص الشعور لعدم الانتماء والتطرف.
  • توزيع الثورات بشكل سيء: يعد التفاوت الطبقي بين أفراد المجتمع هو سبب رئيسي لإحباط الأشخاص ويأسهم.
  • افتقار العدالة الاجتماعية: يسبب فقدان العدالة في داخل المجتمعات إلى الإحباط أيضًا، حيث تشعر فئة معينة من الأفراد إلى الظلم الكبير الواقع عليها، الأمر الذي يؤدي إلى التمرد والانقلاب.
  • انتشار الفساد الإداري: إن تفشي الفساد في المجتمع الناتج عن الإدارة والحكومات، يؤدي إلى التمرد والإحباط.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: موضوع تعبير عن العمل بالعناصر سهل 2022

أسباب الإرهاب الخارجية

الأسباب الخارجية للإرهاب هي أحد العوامل التي تشعل فكرة تكوين تنظيمات إرهابية، وتتمثل هذه الأسباب في التالي:

  • التدخلات الأجنبية والخارجية في موارد العديد من الدول.
  • النظام الاقتصادي الغير متوازن يسبب غضب وعدوانية الشعوب في كافة أنحاء العالم.
  • انتشار الظلم في جميع المجالات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية في جميع البلاد حول العالم.
  • سيطرة الدول الكبرى على الاقتصاد في العالم.
  • انتشار وتفشي الفقر والجوع والجهل في داخل بعض البلاد.
  • التراجع الاقتصادي وانهيار البنية التحتية للعديد من البلدان.

عواقب الإرهاب

إن الإرهاب له عواقب سيئة ومريرة على الشعوب فهو يضر الفرد والمجتمع، فهو يهدر الأرواح البريئة بلا ذنب، ويهدر الأموال العامة للدولة، وأيضًا إتلاف الممتلكات العاملة في الدولة، ومن عواقبه أيضًا نشر الخوف والفزع في نفوس البشر، ويسلبهم الشعور بالأمن والأمان.

كما يعمل على نشر الفوضى والعصيان على أجهزة الدولة المختلفة، الأمر الذي يؤدي إلى فوضى عارمة في المجتمع، وتتفشى أيضًا التفرقة الطائفية، فتقوم طائفة بالسيطرة على طائفة أخرى مما يؤدي إلى تفكك المجتمع، حتى تنفذ أهداف غير سوية، ويسبب الإرهاب نشر الإيذاء والضرر في المجتمع.

مدى خطورة الإرهاب

إن الإرهاب من الظواهر التي تشكل خطورة كبيرة على الأفراد والمجتمعات لما يسعى له من تغيير المبادئ الإنسانية، فهذه الخطورة تتمثل فيما يلي:

  • تتمثل خطورة الإرهاب على المجتمع في القيام بأعمال التخريب والتدمير والهدم، حيث ينفذ الإرهاب أهدافه عن طريق المتفجرات وقتال الأفراد داخل المجتمع الآمن، ويهدف كذلك إلى تدمير للمنشآت الحيوية ودور العبادة.
  • تفشي الإرهاب في البلاد يشكل خطورة وفزع على البلاد التي كانت تتمتع بالأمن والأمان، فالإرهاب يعمل على تدمير المجتمع من كافة النواحي سواء كانت من الناحية العلمية أو الفكرية أو الاقتصادية، وهدفه الأساسي هو تأخر الدول ووقوف عجلة الإنتاج.
  • المنظمات الإرهابية تربي الشخص على المبادئ الهدامة، فيتخلى الفرد عن كافة العوامل الإنسانية والكرامة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: موضوع تعبير عن رحلة إلى البحر بالمقدمة والخاتمة

طرق مكافحة الإرهاب

لجأت الكثير من الدول إلى عمل حملات ضد الإرهاب لمحاربته ومكافحته،  وذلك حتى تقضي عليه وتتخلص منه، وهذه الطرق تتمثل فيما يلي:

  • تعلم الدولة على تصحيح المفاهيم عن طريق نشر المفاهيم الوسطية في المجتمع.
  • تسعى الدول إلى تنشئة وتربية الأجيال الصاعدة على القيم والمبادئ الصحيحة مثل نشر قيم التسامح والمحبة في المجتمع.
  • تعمل الدولة على توسيع لغة الحوار، وتوصيل مفهوم تقبل اختلاف الأفكار، وعلى تقبل الرأي والرأي الآخر، وذلك حتى تحقق التواصل بين أفراد داخل المجتمع.
  • تحث الدولة المسلمين على التبرأة من الجماعات الإرهابية، ذلك لأن الإرهاب هو واجهة للجماعات المتطرفة، ولا يمثل الدين الإسلامي إطلاقًا.
  • دور الإعلام في توصيل التوعية للشباب، وتوعيتهم من خطر التطرف والإرهاب والعنف في المجتمعات.
  • سعي الدولة لتوفير فرص عمل للشباب؛ لأن الفراغ سبب من أهم أسباب التطرف.
  • نشر التوعية والقيم الإسلامية الصحيحة، ونشر القيم الإسلامية السمحة.
  • السعي لتحقيق العدالة الاجتماعية، وتقليل الفجوة بين فئات المجتمع.
  • تعميق المفاهيم الدينية الصحيحة في المجتمعات وتعزيزها في نفس الأشخاص، والاستدلال بقول الرسول -صلى الله عليه وسلم- بالنهي عن العنف والتطرف.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:موضوع تعبير عن بر الوالدين للصف السادس الإبتدائي

تحريم الإرهاب في الدين الإسلامي

إن الرسول -صلى الله عليه وسلم- نهانا عن هذا العنف والإرهاب والتخريب، حيث قال:

“من قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يتوجأ بها في بطنه في نار جهنم خالدًا مخلدًا فيها أبدًا، ومن شرب سُمًا فقتل نفسه فهو يتحساه في نار جهنم خالدًا مخلدًا فيها أبدًا“.

قال أيضًا رسولنا الكريم (ص) في حديث آخر له: من تردَّى من جبل، وقتل نفسه فهو يتردى في نار جهنم خالدًا مخلدًا فيها أبدًا، وتم الحث على عدم التطرف في حديث آخر، حيث قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: “لا يحل لمسلم أن يروع مسلمًا“.

كما قال الله -سبحانه وتعالى- في كتابه العزيز: “وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ” صدق الله العظيم ، وقال الله -عز وجل- أيضًا: “وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ” صدق الله العظيم .

كما جاء في الآيات التالية لقوله -سبحانه وتعالى-: “مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا”.

كما قال الله -سبحانه وتعالى-: “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى”.

أن الجدير بالذكر أن الدين الإسلامي بعيد كل البعد عن التنظيم الإرهابي الذي يحاول أن ينسب نفسه إلى الإسلام، كي يشوه صورته في كافة أنحاء العالم، وكما ذكرنا في السابق أن الله تعالى والرسول (ص) ينهوا عن العداء والعنف والتخريب.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:موضوع تعبير عن مفتاح النجاح بالعناصر

خاتمة موضوع تعبير عن الإرهاب بالعناصر

في نهاية هذا الموضوع أريد أن أنوه بالعجز عن إعطاء هذا الموضوع حقه، ولكن كل ما تم ذكره هو ما ورد هو أهم وأبرز نقاط الموضوع، وأتمنى أن يكون هذا الموضوع قد حاز على إعجابك، وقد عرفكم على الإرهاب وخطورته على المجتمع، وأن تكون الصورة تم توضيحها بشكل بسيط.

هكذا نكون قد قدمنا إليكم موضوع تعبير عن الإرهاب بالعناصر، وذكرنا عن طريقه تعريف الإرهاب وأسبابه المتنوعة، كما تعرفنا على طرق مكافحة الإرهاب ورأي الدين الإسلام لهذا الفعل المتطرف الذي ينسب إليه، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.