فضل قراءة سورة طه يوميا وفضل قراءتها وقت المغرب

فضل قراءة سورة طه يوميا حيث اجتمع الكثير من المفسرين على نزول سورة طه في مكة المكرمة باسثناء آياتين فقط كان نزولهم في المدينة المنورة ولذلك هي تعتبر آية مكية، ونزولها كان يتبع نزول آية مريم وهي تقع في الجزء السادس عشر في القرآن الكريم، يمكنك أن ترى عظمة هذه الآية فقط من اسمها، اسم طه هو أحد أسماء الرسول صلى الله عليه وسلم، وعدد الآيات مائة وخمسة وثلاثون وهي من المثاني، ومن خلال متابعتك لهذا المقال سوف تتعرف على فضل قراءة سورة طه يوميا عبر موقع زيادة.

فضل قراءة سورة طه يوميا

فضل قراءة سورة طه يوميا

ذكر في الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة فضل قراءة سورة طه يوميا، إليكم بعض من هذه الفضائل:

1- استجابة الدعاء

دعانا سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم لقراءة سورة طه وهذا لعظمة هذه السورة القرآنية، فهي سورة قرآنية إذا قرأتها للدعوة استجاب، وهناك سور قرآنية أخرى لها نفس الفضل بقراءتها مثل سورة آل عمران والبقرة وهو إستجابة الدعوة.

2- إشهار إسلام سيدنا عمر بن الخطاب

كان لتلاوة آيات سورة طه الفضل في إشهار سيدنا عمر بن الخطاب إسلامه، حينما سمع سيدنا عمر بن الخطاب الآيات الأولى من سورة طه أشهر إسلامه، ولم يكن هذا العظيم الذي أطلق عليه الفاروق بالشخصية العادية، بل كانت لها وزنها ولكنه أمام كلمات الله وآيات هذه السورة الكريمة دخل الدين الإسلامي.

ما تتضمنه سورة طه

تشمل هذه الآية العديد من المواضيع مثلها كمثل السور المكية، وهي النبوة النشور والبعث والتوحيد والكثير من الأمور العقائدية الاخرى وتضمنت هذه الآية ما يلي:

  • أشارت الآية إلى عظمة الله وتحدثت على رسالة محمد صلى الله عليه وسلم، وهذا عن طريق المماثلة بين رسالتي سيدنا موسي وسيدنا محمد عليهما السلام.
  • تم الحديث بشكل تفصيلي عن قصة موسى عليه السلام بدايةً من ولادته مرورًا بنشأته وبعثته وصولًا إلى معجزاته مع فرعون ونجاته هو وقومه وغرق فرعون هو وقومه.
  • الإشارة إلى قصة السامرى وكيف تم صناعة العجل وعبادته من قبل بني اسرائيل أثناء غياب نبيهم سيدنا موسى عليه السلام.
  • احتوائها على آيات إثبات البعث، وايضًا الحديث عن يوم القيامة وأهواله.
  • الوعيد والتهديد لكل من كفر بالله وأعرض عن آياته القرآنية.
  • التأكيد على إبلاغ الرسالة من قبل الرسول الكريم.
  • تحدثت الآية بشكل مقتضب عن خطيئة آدم عليه السلام، وأشارت إلى رحمة رب العالمين به تخيير نسله بين طريقي الضلال والخير.

تفسير آية من سورة طه للدلالة على إعجازها

  • وتمتلئ هذه السورة سورة طه للكثير من الآيات التي تحمل الكلمات التي بقراءتها تصل لعظمة السورة، فتجد الإرشاد والتوجيه في آيات والتهديد والوعيد من الله في بعض الآيات الأخرى، وهذا من عظمة قوله تعالي، قال تعالي: ” ومن أعرض عن ذكري فإنَ له معيشةً ضنكًا ونحشره يوم القيامة اعمي”.
  • نجد هنا كلمات التهديد والوعيد في هذه الآية من الله لكل من ابتعد عن ذكره ولم يقم بواجباته تجاهه سبحانه وتعالى من عبادة وطاعة تامة، لكل ما نهي عنه وانصياع تام لسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث يشعر دائما بأنه مخنوق من ضنك العيش، ويجد نفسه متخبط دائما من بين مشاعر الحزن والضيق والاكتئاب حتى وان كان لديه أسباب السعادة وظروفه المادية ميسرة، هذا بجانب الي العقاب الذي ينتظره في الآخرة.
  • الإشارة هنا لذكر الله يوميا وانعكاسه على نفسية المسلم وفرج النفس الذى ينعم عليك الله من ذكره توجهنا إليه هذه الآية وهي مثال على عظمة آيات هذه السورة وكثرة الحكم والمواعظ التي تستفيد منها عند قراءتها غير فضلها الذي أشرنا إليه من قبل.

الحديث عن قراءتها وقت المغرب يوميا

هذا الحديث غير دقيق على الإطلاق، لا يوجد أي حديث نبوي صحيح يستند عليه هذه المعلومة، فضل قراءة سورة طه معروف ومجمع عليه من قبل المفسرين والنصح بالحرص على قراءتها لقيمة فضلها كما أشرنا في السابق ولكن لم يحدد وقت لقراءتها خلال اليوم أو خلال عدد أيام محددة.

ولمعرفة فضل قراءة سور أخرى من القرآن الكريم إليكم المواضيع الآتية:

» فضل سورة الشرح في تيسير الأمور

» فضل قراءة سورة البقرة

وفي ختام موضوعنا عن فضل قراءة سورة طه يوميا فإنه في كل الأحوال قراءة آيات القرآن الكريم غير مرتبطة بأي وقت لتأخذ بركتها، تجد البركة والفضل في كل وقت تقرأ آياته سبحانه وتعالى ويزيد الفضل كلما داومت على القراءة سواء سورة طه أو قراءة سور أخرى من كتاب الله.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.