تفسير (يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ)

يدنين عليهن من جلابيبهن هي الآية الكريمة التي نزلت على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حيث تقول نص الآية الكريمة (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا) صدق الله العظيم وسوف نتعرف على شرح الآية الكريمة والتعرف على المقصود منه.

يدنين عليهن من جلابيبهن

  • يحدث الله عز وجل وتعالى نبيه ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم أنه يا نبي الله محمد قل لأزواجك وبناتك وبنات المسلمين أجمعين أن لا يتشبهن بالنساء الأخريات وهم الإماء في لبساهن خاصة عند خرجهن من المنزل لقضاء حاجتهن.
  • وهو أن يقوموا بكشف شعورهم ووجوههم، وان يأمر النبي صلى الله عليه وسلم أنهن يدنين عليهن من جلابيبهن حتى لا يتعرض لهن أي فاسق خاصة إذا علم انهم من الحرائر يؤذيهم بقوله لهم.
  • كما اختلف أهل التأويل وتفسير القران ومن بينهم الشيخ محمد متولي الشعراوي في صفة الإدناء أن الله أمرهن بالحجاب حيث قال بعضهم، أن الحجاب هنا يكون لتغطية الوجه والرؤوس فلا يبينن إلا العين للرؤية فقط.
  • وعن علي ابن أبي طالب رضي الله عنه حين قال ثنا أَبو صالح قال ثني معاوية عن علي عن ابن عباس، قوله ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ).
  • أي أن الله عز وجل أمر نساء المؤمنين إذا اضطرت إلى الخروج من بيوتهن للحاجة فانه يطلب منهم تغطية وجوههن من فوق رؤوسهن ويبدين عين واحدة فقط.

يمكنك الآن التعرف على التفسيرات المختلفة للآية الكريمة (إن الذين امنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا): إن الذين امنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا وتفاسير المفسرين للآية الكريمة

تفسير آية الجلابيب

  • تفسر آية الأمر بارتداء الحجاب وان الرسول عليه صلوات الله وأتم التسليم بأن يأمر أزواجه وبناته أن يتعففن بملابسهن.
  • حيث أن المراد هنا من الآية الكريمة هو أزواج النبي صلى الله عليه وسلم وأمهات المؤمنين التسع واللاتي مات رسول الله صلى الله عليه وسلم عنهن.
  • وأمهات المؤمنين هم عائشة بنت أبي بكر، وحفصة بنت عمر، وأم حبيبة بنت أبي سفيان، وسودة بنت زمعة، وأم سلمة بنت أمية، وزينب بنت جحش، وميمونة بنت الحارث الهلالية، وجويرية بنت الحارث المصطلقية، وصفية بنت حيي بن أخطب، رضي الله عنهن جميعاً.
  • والمراد في الآية الكريمة ببنات الرسول صلى الله عليه وسلم وكانوا وقت نزول الآية وهن زينب وأم كلثوم وفاطمة رضي الله عنهن، أما رقية بنت رسول الله رضي الله عنها فقد ماتت سنة 2 من الهجرة.
  • وهنا يدل معنى يدنين أي المراد بها يخرين ويسدلن عليهن من جلابيبهن، حيث قال العلماء وذكروا أن (مِنْ) فهي تفيد التبعيض، حيث أن المرأة ترخي بعض جلبابها وتتلفع بالبعض الأخر.
  • كما أن هناك تعريف أخر لاح العلمان بأن (مِنْ) وهي تفيد التبعيض في أنواع الجلاليب أو جزء من هذه الجلابيب وهو ما يكون في الظاهر وهو أن كل امرأة تمتلك جلبابان.
  • حيث قال الإمام بن كثير يقول أن الجلباب هو الرداء الذي يتم ارتدائه فوق الخمار نفسه، وقال بن مسعود وكلا من وعبيدة، وقتادة، والحسن البصري، وسعيد بن جبير، وإبراهيم النخعي، وعطاء الخراساني، وغير واحد وهو نفس الرأي.
  • كما أن المفسرين ذكروا أن قول يا أيها النبي وهو المقصود به سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم أن أمر زوجاتك وبناتك وبنات المسلمين وجميه زوجات المسلمين الحرائر أن يغطين برؤوسهن ووجوههن وأجسامهن بثيابهن الواسعة حتى لا تظهر عروتاهن أمام الناس.
  • كما تؤمر زوجات وبنات النبي وزوجات المسلمين أجمعين أن يسترون انفسهن بجلابيبهن وهذا اقرب حتى لا تتعرضن نساء النبي ونساء المؤمنين إلى أذى الفاسقين والمنافقين.
  • حيث لا يرون مسترتاهن ويعرفون أنهن حرائر عفيفات فلا يمكنهم أن يطمعون فيهن، كما أن الله كان غفورا رحيما عما سلف من المؤمنين والمؤمنات تركهن إدناء الجلابيب عليهن من قبل علمهن.
  • كما أن الله عز وجل رحيما بنساء وبنات النبي صلى الله عليه وسلم ولا يعاقبهن بعد توبتهن ورحيما بعباده ببيانه لهم الأحكام التي فيها صلاحهم في الدنيا والأخرة.

للمزيد من الإفادة تعرف على الآية القرآنية لجلب الحبيب والحب الشديد في نفس اليوم وكيفية جذب الحبيب عن طريق القرآن: آية قرآنية لجلب الحبيب والحب الشديد فى نفس اليوم وكيفية جذب الحبيب عن طريق القرآن

أحاديث وآثار تتعلق بالآية الكريمة

  • ومن احاديث نساء النبي صلى الله عليه وسلم عند نزول الآية الكريمة ﴿ يدنين عليهن من جلابيبهن ﴾ أن عن أم سلمة رضي اله عنها وأرضاها قالت أن حين نزول الآية الكريمة خرجت نساء الأنصار وكان على رؤوسهن الغربان من الأكسية.
  • كما أن عن بن عباس رضي الله عنه قال امر الله عز وجل أن نساء المؤمنين يقوموا بتغطية رؤوسهن ووجوههن عند خروجهن من بيوتهم ويجب أن يتم تطبيق الأمر على كافة نساء وبنات المسلمين.
  • وعن عائشة رضي الله عنها وأرضاها قالت (عندما كان الركبان الركبان يمرون بنا ونحن مع رسول الله صلى الله عليه وسلم مُحرِمات، فإذا حاذوا بنا سدلت إحدانا جلبابها من رأسها على وجهها، فإذا جاوزونا كشفناه).
  • أما عن فاطمة بنت المنذر قالت (كنا نُخمِّر وجوهنا ونحن محرمات ونحن مع أسماء بنت أبي بكر الصديق).
  • وعن عاصم الأحوال حين قال عندما كنا نقوم بالدخول على السيدة حفصة بنت سيرين وعند دخولنا عليها جعلت جلبابها هكذا أي تنقبت به، وحينها نقول لها رحمك الله.
  • كما قال الله تعالى في كتابه الكريم (وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاءِ اللَّاتِي لَا يَرْجُونَ نِكَاحًا فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَنْ يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ).

يرشح لك موقع زيادة قراءة تفسير آية صم بكم عمي فهم لا يبصرون للقرطبي وأخرون: صم بكم عمي فهم لا يبصرون تفسير القرطبي وآخرون لهذه الآية

من أقوال العلماء في الآية الكريمة

  • حين قال الجصاص أن الآية الكريمة موجهة إلى كل امرأة مسلمة أو متوجة من شخص مسلم وخاصة الشبات منهن والتي تؤمر بستر وجوههن ما يظهر من زينتهن وإظهار الستر والعفاف عند خروجها من البت حتى لا يطمه أهل الريب فيهن وهذا من أحكام القران الكريم.
  • كما قال ابن تميمة أن الله يأمر بأن لا يتكلم أحد مع زوجات وبنات الرسول إلا من وراء حجاب وهنا يقصد به الملاءة، والمقصود بأنه يجب على النساء وبنات المؤمنين بأن يدنين عليهن من جلبابهن وذلك أمام الأشخاص الغرباء.
  • كما أن في التفسير أن المحرمة لا تتنقب ولا تلبس القفازين، وكانوا يؤمرن بلبس الجلباب حتى لا يعرفن في الطرقات بأنهن أزواج النبي صلى الله عليه وسلم، وهو القيام بستر الوجه بالنقاب ولبس القفازات وارتداء الملابس الفضفاضة.
  • كما أن هناك بعض العلماء الذين يروا أن الوجه واليدان زينة ويجب إلا تظهرها المرأة الحرة للأجانب، ولا يجب إلا ينظر إليه الأجانب فقط هي الثياب الظاهرة فقط والتي يجب أن تكون فضفاضة.
  • كما قال الشيخ الألباني رحمه الله أن قول اله تعالى (ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين) هو المقصود به أن من خلال لباس المرأة الفضفاض وتغطية وجوههن ورؤوسهن فهذا من العفائف والمحصنات، وهو ما يجعلها مؤمنة مما يقوم بأذيتها من الفاسقين والمنافقين بما لا يليق بيهم من كلامهم.
  • كما أن الشنقيطي يرى أن جميع الأدلة الثابتة من القران الكريم على حجاب المرأة وسترتها فهي يجب أن تقوم بتغطية جميع جسدها بما فيهم الوجه وكل ما يظهر من زينتها مثل الكفين والقدمين.

لقد قمنا في هذا المقال بعرض آية يدنين عليهن من جلابيبهن، وتفسير آية الجلابيب، وأحاديث وآثار تتعلق بالآية الكريمة، وأقوال العلماء في الآية الكريمة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.