الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية

الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية سوف تتعرف عليها اليوم عبر موقع زيادة ، حيث تلجأ العديد من السيدات في الوقت الحالي إلى الولادة من خلال اختيار الخضوع للعملية القيصرية، وبما أنه قد اختارتني الخضوع للقيصرية، فمن المهم أن نتعرف على الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية حتى تجتازي هذه الفترة بصحة وعافية بإذن الله تعالى.

اقرأ أيضا: كيف أنظف جرح العملية القيصرية

الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية

الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية

هناك مجموعة من الأشياء والنشاطات التي لا يفضل القيام بها مباشرة بعد العملية القيصرية، حيث قد يكون لها تأثير ضار على صحتك في هذا الوقت ومن أهم هذه الأمور هو التالي:

1. الأنشطة المرهقة

بعد الخضوع لعملية الولادة القيصرية، من الضروري بالنسبة للسيدة أن تبتعد عن إجراء أي نشاط شاق بالنسبة لها مثل الأعمال المنزلية الشاقة أو بعض التمارين الرياضية، لأن هذه الأمور تؤثر عليها بشكل كبير، نظراً لأن جسدها يكون في فترة التعافي وهذه الأمور قد تؤخر عملية الشفاء وتسبب لها المزيد من الألم وهو من أكثر الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية.

2. حمل الأغراض الثقيلة

ينصح الكثير من الأطباء بضرورة الابتعاد عن حمل الأغراض الثقيلة في الأسابيع الأولى بعد إجراء العملية القيصرية، حيث لا قدر الله قد يتسبب ذلك في قطع الغرز التسبب في النزيف.

3. الجفاف

من أهم الأمور التي يجب أن تحرص عليها المرأة بعد الولادة هو شرب كميات كافية من الماء وهو الأمر الذي يساعد على الحفاظ على رطوبة جسمها ويحميه من الجفاف ويزيد من نشاطها ويجنبها حدوث الإمساك.

4. صعود الدرج

يفضل أن تقلل المرأة من معدل استخدامها للسلالم بعد الولادة القيصرية، نظراً لأن ذلك قد يسبب حدوث تفاقم في الجراحة ويسبب نزيف لدى البعض الآخر من النساء.

اقرأ أيضا: طريقة تطهير جرح العملية القيصرية في المنزل

5. العلاقة الحميمة

يفضل تجنب العلاقة الجنسية بعد انقضاء بعض الأسابيع من الولادة، حيث أشار العديد من الأطباء أن الممارسات الجنسية قد تسبب مضاعفات لدى بعض السيدات مثل تلف خيط الجرح.

6. السعال

يفضل تجنب تناول الطعام البارد أو الغير صحي بعد الخضوع للولادة القيصرية، حيث أن هذه الأمور من شأنها أن تطور نزلات البرد والسعال لدى المرأة وهو الذي بدوره قد يؤثر بصورة كبيرة على جرح القيصرية.

7. اهمال العناية الشخصية

يفضل أن تبتعد المرأة التي خضعت حديثاً للولادة القيصرية عن استعمال السدادات القطنية والدش المهبلي، كما لا يجب أن تقومي بالتعامل مع منطقة جرح القيصرية بعنف خلال تنظيفها، وكل ما عليك هو التربيت بلطف على منطقة الجرح.

عدم الضغط على نفسك أثناء محاولة إخراج الفضلات خاصة إذا كانت المرأة تعاني من الإمساك.

8. الحمية الغذائية السيئة

من المهم أن تتجنبي اتباع الحمية الغذائية التي تهدف إلى التخسيس فور إجراء عملية الولادة القيصرية، ويفضل الابتعاد عن الأغذية المعالجة مثل السكريات والزيوت المهدرج والدهون المشبعة، ولا تتناولي أيضاً الأطعمة التي تسبب لك مشاكل واضطرابات في الجهاز الهضمي والقولون.

9. إهمال منطقة جرح القيصرية

من الضروري أن تهتمي بمنطقة جرح الولادة حتى تتجنبي حدوث أي مضاعفات قد تحدث، لذا قومي بارتداء ملابس فضفاضة لا تضغط على منطقة الجرح، ويفضل أن لا تعرضي منطقة الجرح للرطوبة، كما يجب أن لا تتعرض المنطقة لأي مستحضرات أو أدوية لم يسمح بها الطبيب مثل الصابون المعطر وغير ذلك.

اقرأ أيضا: طريقة النهوض من السرير بعد العملية القيصرية

مدة تعافي الجسم من العملية القيصرية

بعد أن ذكرنا لكم الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية، من المهم التعرف على مدة التعافي من القيصرية حيث أنه من الأمور الطبيعية أن تشعر المرأة بالألم بعد عملية الولادة القيصرية.

ولكن يجب العلم أن هذا الألم لا يستمر أكثر من أسبوعين، حيث أن الطبيب سوف يصف لك مجموعة من الأدوية ومسكنات الألم والتي سوف تساعدك في هذه الفترة جداً.

وبعد مرور المدة المتفق عليها بسلام وتتعافي من جرح الولادة، فإن الأم يمكنها أن تمارس أنشطتها اليومية خلال مرور ما بين 6-8 أسابيع بعد إجراء العملية، وينصح المرأة بأن لا تعود لقيادة السيارة إلا بعد مرور من 4-6 أسابيع بعد الخضوع للعملية.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك أكثر من نوع قد يستخدمه الطبيب في قطب جرح الولادة القيصرية، فهناك أنواع يمكن أن تتحلل داخل الجلد وهي لا تحتاج إلى إزالة، وآخري قد يحتاج الطبيب إلى التخلص منها بعد مرور أسابيع على العملية.

اقرأ أيضا: جرح العملية القيصرية مفتوح

متى يجب زيارة الطبيب بعد العملية القيصرية؟

الأمور التي تحتاج إلى استشارة الطبيب

يجب أن تتواصلي مع الطبيب الخاص بك بشكل فوري، في حال ظهرت لديك عرض أو أكثر من هذه الأعراض:

  • إذا كانت المرأة تعاني من نزيف يشبه دم الدورة الشهرية، خاصة إذا كان هذا النزيف غزير ومستمر لأكثر من 3 أيام بدون انقطاع.
  • إذا كانت المرأة تلاحظ وجود كتل دموية كبيرة في النزيف.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • وجود بعض الدلالات التي تشير إلى حدوث التهاب في جرح الولادة مثل: التورم الشديد، حدوث ألم لا يطاق في منطقة القيصرية، تقطع القطب الجراحية، أو أن تعاني المرأة من ظهور صديد في مكان العملية.
  • أن تشعر المرأة بأعراض قد تدل على أنها مصابة بتسمم الحمل الذي يحدث بعد الولادة مثل: تورم الوجه واليد والعين، زيادة مفاجئة في الوزن، صداع شديد، حدوث ضعف في الإبصار.
  • ألم متزايد في الشدة مع مرور الوقت خاصة في البطن.
  • أن تعاني المرأة من احتباس السوائل في القدم.
  • ملاحظة ظهور بعض البقع ذات اللون الأحمر في منطقة الصدر.
  • ألم شديد ومفاجئ في منطقة البطن وهو يشبه الحرقة أو الألم الشديد عن لمس البطن.
  • شعور المرأة بحرقة عند التبول أو ملاحظة بعض الدم في البول.

وكل ما تم ذكره سابقاً هو إشارة على أن المرأة مصابة بالعدوى أو مضاعفات ما بعد الولادة القيصرية، ويجب التعامل معها على الفور.

اقرأ أيضا: متى يلتئم جرح العملية القيصرية

نصائح بعد الولادة القيصرية

بعدما تعرفنا على الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية، من الضروري أن نذكر لكم أبرز النصائح التي يفضل اتباعها خلال هذه الفترة ومنها ما يلي:

  • يفضل أن تحرص الأم على ممارسة رياضة المشي بصورة يومية حيث أن هذا له دور كبير في تخفيف حدة الانتفاخ والغازات التي تعاني منها بعد الولادة، وهو أيضاً يساعد في تسريع عملية الشفاء.
  • اهتمي جيداً بالحصول على قسط كافي من الراحة والنوم خاصة في فترة الليل، وإذا كان طفلك لا يساعدك في ذلك، فمن الممكن أن تستعيني ببعض المساعدة من الأشخاص الذين حولك في تلبية احتياجاتك.
  • ضرورة ملاحظة منطقة الجرح وشكل وكمية الإفرازات المهبلية بعد الولادة القيصرية، وإذا لاحظتي أي أعراض غريبة أو علامات تشير إلى الالتهاب فقومي بالتواصل مع الطبيب على الفور.
  • من الضروري أن تبقى منطقة جرح الولادة جافة من الماء تماماً.
  • ولا تنسي أن تحصلي على كمية كافية من الماء على مدار اليوم حتى لا يتعرض جسمك للجفاف وتصابي بالإمساك لا قدر الله.
  • ومن المهم أن تتركي جسمك يحصل على فرصة كافية للشفاء قبل التفكير في الحمل الثاني.

وفي نهاية مقالة الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية، من المهم أن تتبعي النصائح والممنوعات جيداً حتى تجتازي هذه الفترة بسلام، ومن الضروري الاهتمام بالتغذية الجيدة لما له من تأثير على إمكانية على حصول طفلك على الرضاعة الطبيعية.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.