أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل

أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل تساهم في تحسين الصحة الإنجابية لدى المرأة؛ لأنه في بعض الأحيان قد يؤثر النظام الغذائي للمرأة على صحتها ويكون سببًا في تأخير حدوث الحمل أو الإضرار بصحة الرحم وسنناقش كافة المعلومات من خلال موقع زيادة.

أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل

هرمون الحمل أو كما هو معروف بالاسم الطبي هرمون البروجسترون واحد من الهرمونات الموجودة في جسم المرأة بشكل طبيعي والتي لها تأثير مباشر على حدوث التخصيب وانغراس البويضة في الرحم.

ينتج هذا الهرمون في النصف الثاني من فترة الدورة الشهرية داخل المبايض، وذلك من أجل تهيئة بطانة الرحم لاستقبال الجنين، وهناك العديد من الطرق التي يمكنك الاعتماد عليها من أجل رفع مستوى هذا الهرمون في الجسم وذلك يتمثل في:

أولًا: طرق طبية من أجل رفع نسبة هرمون الحمل

هناك العديد من الطرق الطبية التي تساعد المرأة على زيادة مستوى هرمون الحمل في الجسم، ولكن يجب أن تضع في عين الاعتبار أنه من الأفضل زيارة الطبيب المختص قبل تناول أي عقار طبي من أجل عمل التحاليل الطبية وتحديد الطريقة والجرعة المناسبة للمرأة.

1- أدوية لزيادة نسبة هرمون البروجسترون

يمكن الحصول على هرمون البروجسترون من خلال الحبوب الدوائية التي يتم تناولها عبر الفم، ولكنها تكون أقل فعالية مقارنة بالكريم، وذلك بسبب تأثير الكبد عليها.

حيث إنه بمجرد دخول حبوب البروجسترون إلى الجسم يبدأ الكبد في العمل على تكسيرها بسرعة، وبالتالي تكون الكمية التي تصل إلى الدم من هذا الهرمون قليلة، ولا ترتفع نسبة البروجسترون بالقدر الكافي.

لكن من الجدير بالذكر أنه في كلتا الحالتين سواء تناولت المرأة حبوب البروجسترون أو الكريم لا بُد من استشارة الطبيب المختص من أجل وصف الجرعة المناسبة التي تتوافق مع الحالة الصحية للمرأة.

2- التحاميل المهبلية لرفع نسبة هرمون الحمل

يتم تمرير التحاميل المهبلية من خلال فتحة المهبل وهناك مجموعة من الأنواع التي تحتاج إلى زيارة الطبيب المختص من أجل إدخالها بالاستعانة بأداة طبية، وذلك حيث إنها تتحول بعد دخولها إلى المهبل من الحالة الصلبة إلى الحالة السائلة وذلك بفعل حرارة الجسم الداخلية.

تعمل على توفير نسبة عالية من هرمون البروجسترون في الدم، كما أنها تدعم الأنسجة الداخلية السليمة في الجسم، وتشجع على تثبيت البويضة المخصبة في بطانة الرحم، وهي واحدة من الوسائل التي تضمن زيادة فرص الإنجاب.

3- الكريمات الطبية لرفع نسبة هرمون الحمل

هناك العديد من أنواع الكريمات الموضعية التي تكون معززة بنسبة عالية من هرمون البروجسترون، والتي يمكن استخدامها من خلال دهنها على الجلد بهدف رفع نسبة البروجسترون في الدم.

ينصح الأطباء باستخدام هذه الكريمات بداية من فترة الدورة الشهرية وحتى 14 يومًا؛ وذلك من أجل الحصول على أفضل النتائج أما بالنسبة للسيدات اللواتي وصلن إلى سن اليأس فإن المدة تصبح أطول حتى تصل إلى 21 يوم، ويمكن التوقف عن استخدامه لفترة 7 أيام ومن ثم استخدامه مجددًا.

حيث تقوم المرأة بدهن هذه الأنواع من الكريمات على الذراعين أو المعصمين أو المعدة أو الفخذين ويفضل استخدامه مرتين خلال اليوم.

ثانيًا: طرق طبيعية من أجل رفع نسبة هرمون الحمل

على المرأة المهتمة بمعرفة أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل أن تقوم بتغيير نمط حياتها ليصبح صحيًا أكثر، وذلك من أجل تعزيز مستوى هرمون الحمل في الدم، ويمكنها القيام بذلك من خلال:

1- النظام الغذائي الصحي

إن النظام الغذائي الصحي يعتبر واحد من أهم أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل حيث انه هناك العديد من الأطعمة التي من شأنها تنظيم نسبة هرمون الحمل في الجسم، وذلك من لأنها تحتوي على مجموعة من العناصر المهمة التي يحتاجها جسم المرأة وهي:

  • الزنك، ويمكن للمرأة الحصول عليه من خلال العديد من أنواع الأطعمة وذلك من اللحوم الحمراء أو اللوز أو الحمص.
  • الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من أوميجا 3، مثل البيض والأسماك والتونة والسالمون والحليب، وبذور الكتان.
  • فيتامين ب 6، وفيتامين ج من البيض، والقمح، والشوفان، والدجاج، وكذلك الزيوت النباتية لا سيما زيت الزيتون.
  • الأطعمة التي تحتوي على نسبة من الكوليسترول مثل الفاصولياء، والمكسرات كالجوز واللوز، والأسماك الدهنية.
  • الألياف.

2- خفض مستويات القلق والتوتر

الإجهاد النفسي الذي ينتج من شدة فرط التوتر والقلق يتسبب في إفراز هرمون الكورتيزول في الجيم والذي بدوره يعمل على تقليل هرمون البروجسترون الموجود في الجسم وهو المسؤول عن حدوث الحمل.

لذلك يجب على كل امرأة أن تقوم بالسيطرة على المشاعر المنفعلة والتحكم في مستوى التوتر وذلك حتى لا يحدث أي خلل في توازن هرمونات الجسم خصوصًا هرمون البروجسترون.

3- الابتعاد عن ممارسة التمارين الرياضية الشاقة

إن كنتِ واحدة من السيدات اللواتي يفضلن ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر يجب التنويه أنه على الرغم من أن هذا الأمر يعتبر أمر جيد بالنسبة للصحة ولكن ممارسة التمارين بشكل شاق ولفترة طويلة من الممكن أن ينتج عنه زيادة في إفراز هرمونات التوتر في الجسم.

المسمى باسم هرمون الكورتيزول وذلك يترتب عليه بشكل كبير التأثير على الخصوبة والإنجاب لذلك احرصي على الاعتدال في ممارسة التمارين الرياضية والاعتماد على التمارين البسيطة مثل المشي أو السباحة.

إلى جانب الممارسة بشكل مستمر كل أسبوع حيث أنه يمكنك الاكتفاء بها لمدة 4 أيام في الأسود لفترة لا تزيد عن 60 دقيقة كحد أقصى.

4- الحفاظ على الوزن الصحي

الزيادة في الوزن أو السمنة المفرطة يترتب عليها العديد من المشاكل الصحية، وبالأخص وجود خلل في نسب الهرمونات في الدم؛ ذلك لأنه من المحتمل أن يزيد هرمون الأستروجين في الجسم بدلًا من هرمون البروجستيرون، ولذلك تعاني أغلب السيدات ذوات الوزن الزائد من مشاكل في الإنجاب.

اقرأ أيضًا:  متى يظهر هرمون الحمل في الحمل الغزلاني

أعراض ارتفاع هرمون الحمل في الجسم

عند استخدام أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل سواء كانت طبية أو طبيعية سوف تلاحظ المرأة العديد من الأعراض التي تطرأ على جسمها وتعتبر علامة على ارتفاع هرمون البروجسترون في الدم، ومنها ما يدل على حدوث الحمل وهو:

  • تشعر المرأة بالعديد من التغيرات خصوصًا على منطقة الثدي حيث أنها تلاحظ تورمها والشعور بالألم وقد تتولد الرغبة في الحك.
  • الإحساس بعدم الراحة في منطقة البطن، وذلك بسبب تكون الغازات بالإضافة إلى حدوث التقلصات في منطقة الرحم.
  • الشعور بالغثيان والرغبة في القيء، ويعتبر هذا من أولى أعراض الحمل التي تشعر بها المرأة عند زيادة هرمون البروجسترون في الدم.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • الرغبة في النوم والشعور بالنعاس والإعياء الشديد على الرغم من عدم ممارسة أي من النشاطات المرهقة.

أهمية هرمون البروجسترون بالنسبة للحمل والتخصيب

تتمثل أهمية هرمون البروجسترون في الدم هو قدرته على التحكم في أمرين مهمين بالنسبة للمرأة وهما الدورة الشهرية ومستوى الخصوبة، كما أنه يساعد في عملية تثبيت الحمل خلال الشهور الأولى.

لذلك تفرز المبايض هذا الهرمون من أجل تحفيز بطانة الرحم وتهيئته من أجل غرس البويضة، وحدوث الحمل، وبعد أن يتم الحمل يصبح هذا الهرمون أكثر نشاط وتعود على المرأة من خلاله العديد من الفوائد الأخرى.

حيث إنه يساعد في تعزيز الدورة الدموية داخل بطانة الرحم وذلك من أجل المساهمة في تعزيز غذاء الجنين وإمداده بالعناصر الغذائية اللازمة؛ من أجل النمو بشكل سليم.

الجدير بالذكر أن نسبة هذا الهرمون تكون قليلة في الدم على الغالب وذلك خصوصًا في حالة ارتفاع هرمون الأستروجين، والذي يقوم بتنظيم نسبة هرمون البروجسترون ويساعد في الحفاظ على الحمل.

عوامل تؤدي لانخفاض هرمون الحمل في الدم

بعد معرفة أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل هناك العديد من الأشياء التي يجب على المرأة التي ترغب في زيادة فرصة الحمل والإنجاب في تجنبها لأنها تؤثر بالسلب على نسبة هرمون الحمل في الجسم، وهي:

  • ممارسة التمارين الرياضية خصوصًا لفترات طويلة.
  • عدم السيطرة على مستويات القلق والتوتر والتي بدورها تؤدي إلى إفراز هرمون الإجهاد والتوتر المعروف باسم هرمون الكورتيزول والذي يعمل على تقليل نسبة هرمون البروجسترون في الدم.
  • تعرض المرأة لمجموعة من المواد الكيماوية التي تعمل على خفض نسبة هرمون البروجسترون في الدم، على سبيل المثال المبيدات الحشرية، أو مختلف مواد التنظيف وغيرها.
  • زيادة دهون الجسم، وذلك يؤدي إلى زيادة هرمون الأستروجين في الدم والذي يعمل على خفض نسبة هرمون البروجسترون.
  • تقدم المرأة في السن، وذلك لأن النساء الأكبر سنًا يعانون من نسبة منخفضة من هرمون البروجسترون وخصوصًا خلال فترة انقطاع الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا:  نسبة هرمون الحمل خارج الرحم في الأسبوع الخامس

أعراض انخفاض هرمون الحمل في الجسم

قبل أن تفكر المرأة في اللجوء إلى أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل عليها أن تتأكد أن النسبة منخفضة وذلك من خلال ملاحظة الأعراض التي تظهر على المرأة التي تعاني من انخفاض هرمون البروجسترون، وإجراء التحاليل الطبية المطلوبة، وتتمثل الأعراض في:

  • الشعور بالتعب والإرهاق بشكل دائم على الرغم من عدم ممارسة أي نشاط أكبر من المعتاد.
  • الشعور بالطراوة في الثدي.
  • الإصابة بالإمساك.
  • الأرق ذلك لأن انخفاض نسبة البروجسترون في الدم يترتب عليها حدوث العديد من اضطرابات النوم.
  • المعاناة مع تقلبات المزاج، والشعور المستمر بالضيق.
  • الصداع النصفي والشعور بالألم الشديد في الرأس، وذلك يعتبر من أشهر العلامات الشائعة التي تدل على انخفاض مستوى هرمون البروجسترون في الجسم.

طريقة فحص نسبة هرمون الحمل في الجسم

يمكن أن تقوم المرأة بالكشف عن نسبة هرمون الحمل في الجسم عن طريق إجراء فحص الدم أو البول، أو اختبار الحمل المنزلي حيث أنه عند ظهور خطين في جهاز الفحص يعتبر ذلك دليل على وجود هرمون الحمل في الجسم.

لكن يجب التنويه أن اختبار الحمل المنزلي أو الذي يجرى عن طريق البول لا يعتبر دقيق مثل فحص الدم، وذلك لأن فحص الدم يعمل على إظهار نسبة مستوى الهرمون بفعالية ودقة حتى في الوقت المبكر على عكس تحليل البول.

لكن هناك العديد من الاعتبارات التي يجب أن تعرفها المرأة قبل إجراء تحليل هرمون الحمل والتي تتمثل في:

  • اختبار الحمل النوعي هو المسؤول عن بيان احتمالية وجود حمل أم لا، أما اختبار الحمل الرقمي مسؤول عن إظهار نسبة هرمون الحمل في الجسم.
  • يجب على المرأة أن تقوم بإجراء فحص الحمل عدة مرات متكررة على فترات من أجل التأكد من صحة النتيجة.
  • من الجدير بالذكر أنه في حالة إجراء اختبار الحمل عن طريق البول قبل موعد الدورة الشهرية لن يظهر أي شيء وذلك على عكس اختبار الحمل في الدم.
  • يظهر هرمون الحمل في الدم بعد مرور 11 يوم من استقرار البويضة في الرحم.
  • اختبار الحمل المنزلي الذي يتم إجراؤه عن طريق اختبار الحمل للبول يظهر بعد مرور 12 يوم من استقرار البويضة في الرحم.
  • على المرأة أن تعرف الوقت المناسب من أجل إجراء اختبار الحمل سواء كان عن طريق الدم أو البول وذلك بعد تلقيح البويضة بمدة تصل إلى أسبوع أي قبل الدخول في موعد الدورة الجديدة بأسبوع على الأقل أو خمسة أيام.

العوامل المؤثرة على نتيجة فحص هرمون الحمل في الجسم

  • ينخفض هرمون البروجسترون خلال أوقات الصباح أو بسبب ممارسة التمارين الرياضية الشاقة.
  • الأخطاء المخبرية التي تكون غير مقصودة.
  • تناول المرأة لأدوية الحمل التي تحتوي على هرموني الأستروجين والبروجسترون مما يترتب عليه وجود خلل في هرمون الحمل.
  • تعرض المرأة للأشعة التصويرية بمختلف أنواعها سواء كانت إجراء المسح للعظام، أو المسح للغدة الدرقية.

اقرأ أيضًا:  نسبة هرمون الحمل الرقمي الطبيعي

عوامل تزيد من نسبة هرمون الحمل بصورة غير طبيعية

على الرغم من أن زيادة نسبة هرمون الحمل أو البروجسترون في الدم تعتبر واحدة من الأمور التي تسعى إليها أغلب السيدات من أجل الحصول على فرصة أكبر في الإنجاب.

لكن هناك زيادة زائدة عن الحد الطبيعي في الدم، وذلك يعتبر دليل على وجود مشكلة مرضية تعاني منها المرأة وذلك يتمثل في:

  • الإصابة ببعض الأمراض الالتهابية في الأمعاء والمعدة.
  • الأورام السرطانية وخصوصًا تلك التي تكون داخل الجهاز التناسلي لدى المرأة.
  • حدوث التشمع في الكبد يتسبب في زيادة هرمون البروجسترون في الدم عن المستوى الطبيعي.

أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل متعددة، وهو ما يوجب على المرأة أن تهتم بها؛ من أجل تحسين صحتها الإنجابية وتهيئة الرحم من أجل استقبال البويضة المخصبة وغرسها في جدار الرحم.