الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى

ما هي الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى؟ وما العادات التي يجب التوقف عنها خلال فترة الحمل؟ فتلك من أهم الأمور التي يجب أن تتعرف عليها الحامل، حتى لا تقع في العديد من المخاطر التي قد تؤذي الجنين دون أن تشعر، أو قد تضر بصحتها مما يعرضها للخطر، لذا ومن خلال موقع زيادة دعونا نتعرف على أهم الأشياء التي يجب على الحامل تجنبها في الأشهر الأولى.

الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى

في بداية الحمل تشعر المرأة بالعديد من الاضطرابات، كالغثيان والصداع والتقلصات التي تصيب الجهاز الهضمي، لذا عليها أخذ الحذر والحيطة في كافة الإجراءات الحياتية التي تقوم بها.

فعليها أن تعرف أن النظام الحياتي الذي تتبعه في فترة الحمل لا يضاهي فترة ما قبل حدوثه، حيث إن هناك العديد من الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، والتي سنتعرف عليها من خلال الفقرات التالية:

أطعمة يجب تجنبها خلال فترة الحمل

هناك العديد من الأطعمة التي يجب على المرأة أن تتجنبها فوق إبلاغها بالحمل، حيث يتحكم الطعام في تلك الفترة بشكل رئيسي في تغذية الأم والطفل، لذا فيجب عليها انتقاء الأطعمة التي لا تضر بصحتها، ومن الأطعمة الواجب تجنبها ما يلي:

1– الخضراوات غير النظيفة

يجب على المرأة في كافة الأحوال أن تقوم بغسل الخضراوات بشكل جيد قبل تناولها، إلا أنه في حالة الحمل، يجب أن تتنبه إلى الأمر جيدًا، حتى لا تنتقل إليها أي من الآفات التي قد تتسبب في المشكلات الوخيمة.

من الممكن أن تعزز المرأة في تلك الفترة من نظافة الخضراوات عن طريق نقعها في الخل لمدة كافية قبل الاستعمال، سواء في الطهي أو السلطات المختلفة.

اقرأ أيضًا: الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى

2– أنواع معينة من السمك

هناك بعض الأنواع من الأسماك من شأنها أن تضر بالحامل خاصة في الأشهر الأولى، والتي تتمثل فيما يلي:

  • المحار، حيث يحتوي على المواد التي قد تتسبب في تسمم المرأة، ومن ثم تعرض حياتها والجنين إلى الخطر المحدق.
  • تناول الوجبات السمكية التي تحتوي على نسبة عالية من الزيوت، والتي تتمثل في السالمون، السردين، كما أنها من الممكن أن تحتوي على نسبة كبيرة من الملوثات، لذا فإن تركها في تلك الفترة من شأنه أن يحافظ على صحة المرأة والجنين.
  • سمك التونة، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من الزئبق من شأنها أن تلحق الضرر بالأم والجنين، خاصة في مرحلة التكوين.
  • سمك القرش والمارلين، حيث يؤدي ذلك إلى تلف بعض الخلايا العصبية لدى الجنين.

3– البيض النيء أو غير المطهي جيدًا

من العادات الخاطئة التي تلجأ إليها المرأة والتي تم إدراجها ضمن قائمة الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، هو أن تقوم بكسر البيض النيء لتناوله مع كوب من الحليب، ظنَا منها أنها من خلال ذلك يمكنها الحصول على كمية مضاعفة من البروتين والكالسيوم.

بينما في حقيقة الأمر هي تعرض حياتها وحياة الجنين إلى خطر الإصابة بالسالمونيلا، وهي نوع من أنواع البكتيريا التي تستهدف الجنين بشكل مباشر، إلا أنها تشكل عليه الضرر الطفيف، مقارنة بالذي تلحقه بالأم، حيث تتمثل أعراضها فيما يلي:

  • الإسهال المتكرر على مدار اليوم.
  • فقدان الشهية لفترة طويلة.
  • التعرض إلى القيء المتكرر، والذي من الممكن أن تخلط المرأة بينه وبين القيء الطبيعي في فترة الحمل الأولى، إلا أنه مع تفاقم الأمر وتواصل الاستفراغ، تتبين المرأة من الإصابة.

4– أنواع معينة من الجبن

هناك بعض الأنواع من الأجبان التي من شأنها أن تلحق المرض بالمرأة الحامل، على الرغم من أن المنتجات الألبانية في تلك الفترة تعمل على مد الجسم بما يحتاجه من الكالسيوم لبناء جسم الجنين، والمحافظة على صحة الأم.

إلا أن الأنواع التالية من الممنوعات في فترة الحمل الأولية، حيث تعرض الأم إلى الإصابة بما تسمى بعدوى الليستيريا، والتي تتسبب في العديد من المشكلات للجنين والأم في آن واحد.

  • الجبنة البيضاء الطرية، حيث تحتوي على خلايا متعفنة، والتي من الممكن ألا تراها العين المجردة.
  • الجبن التي تحتوي على العروق زرقاء اللون، مثل الريكفورد أو الجبنة الدنماركية.
  • جبنة الجورجونزولا، وهي أحد أنواع الجبن التي تحتوي على الخلايا المتخثرة، والتي تلحق الضرر بالجنين والأم معًا.

اقرأ أيضًا: أضرار القهوة على الحامل

5– الكبدة والجزر

في بعض الأحيان تشرع المرأة في تناول الكميات الكبيرة من الكبدة في فترة الحمل الأولى لاحتوائها على كمية كبيرة من الحديد، وهي لا تعرف أنها من الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، حيث تحتوي أيضَا على كمية كبيرة من فيتامين أ، وهو الذي يضر المرأة في الأشهر الأولى.

كذلك الأمر في الجزر، حيث يجب أن تتجنب المرأة تناوله بكثرة في تلك الفترة، كونه من العناصر التي تحتوي على كمية وفيرة من ذات العنصر الذي يشكل الخطر على الجنين في بداية تكوينه.

6– منتجات الحليب غير المبسترة

لا تتوفر في المحال والسوبر ماركت سوى الألبان والمشتقات المبسترة، والتي لا تشكل أي من المشكلات حال تناولها من قبل الحامل، حتى في أشهر الحمل الأولى.

إلا أنه في بعض القرى والنجوع، نجد أن العديد من السيدات يقمن بحلب البقر أو المواشي، ومن ثم تناول الحليب دون أن يتم غليه أو بسترته، كما يقمن بصناعة الأنواع المختلفة من الجبن على ذلك النهج، وهو من الأمور الخطرة التي تلحق الضرر بالأم والجنين معًا، حيث تعرضهما للإصابة بما يلي:

  • داء المقوسات.
  • عدوى الليستيريا.
  • البكتيريا العطيفة.

7– اللحم غير المطهي بصورة جيدة

من الضروري أن تتناول المرأة الكمية الكافية من اللحوم الحمراء في بداية الحمل، إلا أنه ينبغي على المرأة أن تقوم بطهي اللحم على النحو الجيد، وأن تتجنب اللحوم الجاهزة، والتي لا تطبخ على النهج الصحي، حيث تتمثل فيما يلي:

  • السجق.
  • اللحم المفروم.
  • الهمبرجر.
  • لحم الخنزير.
  • شرائح البسطرمة.
  • شرائح اللحمة الباردة.

اقرأ أيضًا: أفضل العصائر للحامل في الشهور الأولى

مشروبات يجب أن تتجنبها الحامل

تعرفنا من خلال ما سبق على الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى بخصوص الأطعمة، فعلينا أن نعلم أن هناك العديد من المشروبات التي من شأنها أن تلحق الضرر بالأم والجنين في فترة الحمل الأولى، لذا دعونا نتعرف عليها عن كثب من خلال ما يلي:

1– المشروبات الكحولية

هي من المواد التي تتسبب في العديد من الالتهابات والأمراض حال تناولها في الأيام العادية، ويتفاقم الأمر في حالة الحمل، حيث تعاني المرأة من ضعف المناعة، مما يسهل من إلحاق الإصابات المتعددة بها.

2– الكافيين والمشروبات المنبهة

يجب على المرأة في بداية فترة الحمل، أن تضع ضمن قائمة الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى كافة أنواع المنبهات، حيث إنها من الممكن أن تعرض الجنين إلى انخفاض وزنه إثر تناول الكميات الكبيرة من تلك المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين.

علاوة على أن الإفراط في تناول تلك المشروبات من شأنه أن يعرض الأم إلى الإجهاض المحقق، كذلك الأمر في مشروبات الطاقة المتوفرة في كافة الأنحاء، حيث تلجأ إليها بعض السيدات الحوامل للتخلص من الشعور بالرغبة في النعاس.

إلا أن تلك المشروبات من شأنها أن تدمر الجهاز العصبي لدى المرأة، وذلك لاحتوائها على كمية كبيرة من عنصر الكافيين، والذي يلحق بدوره الضرر بالجنين، وتتمثل المشروبات اليومية التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين أيضَا فيما يلي:

  • الشاي الأحمر والأسود.
  • القهوة بأنواعها.
  • مشروبات الطاقة.
  • المشروبات الغازية، والتي تتسبب في هشاشة العظام أيضًا، وهو الأمر الذي يضر بصحة الأم بشكل ملحوظ، خاصة في أشهر الحمل الأولى.

اقرأ أيضًا: أفضل فيتامينات للحامل في الشهور الأولى

3– أعشاب يجب الابتعاد عنها خلال فترة الحمل

هناك العديد من الأعشاب التي يجب الابتعاد عن تناول مشروباتها، كونها من المواد التي قد تضر بصحة الأم والجنين، وإلا ما أدرجناها في قائمة الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، حيث تشكلت على النحو التالي:

  • القرفة، وهي من العناصر المنشطة للتقلصات الرحمية التي تسبق الولادة، لذا ينصح تناول مشروبها بكثرة في أواخر الثلث الأخير من الحمل، وذلك في حالة الرغبة في الولادة الطبيعية، لذا لا يجب تناولها في الفترة الأولى من الحمل حتى لا تتسبب في إجهاض الجنين.
  • الزنجبيل، من أهم العناصر التي يجب الابتعاد عن مشروباتها في تلك الفترة لما تتسببه في مشكلات عويصة للأم والجنين.

بعض الأنشطة الممنوعة للحامل في الأشهر الأولى

كما تعرفنا على الأطعمة والمشروبات الممنوعة من المرأة في الفترة الأولى من الحمل، علينا أن نتعرف على كافة الأنشطة التي تندرج تحت قائمة الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، والتي تتمثل فيما يلي:

1– الجاكوزي والساونا

إذا كانت المرأة تتردد على مراكز الساونا والجاكوزي، فعليها أن تتجنب ذلك في فترة الحمل الأولى، حيث إن التعرض إلى مثل تلك التقنيات في تلك الأيام، من الممكن أن يعرضها إلى الكثير من المخاطر، والتي تتمثل فيما يلي:

  • ارتفاع درجة حرارة جسم الحمل نتيجة الساونا من الأشياء التي تؤدي إلى اضطراب مستوى ضغط الدم في الجسم، مما يؤدي إلى الشعور بالغثيان المضاعف، والذي قد يصل إلى الإغماء دون انتباه المحيطين بها.
  • الجفاف، والذي ينتج عن طريق فقدان المرأة لكافة السوائل المخزنة في الجسم نتيجة التعرق المفرط الذي تتعرض له من خلال تقنية الساونا أو الجاكوزي.
  • تعمل المياه الساخنة بشدة على تفكك تكوين الجنين، مما قد يؤدي في بعض الأحيان إلى فتح الرحم وفقد النطفة في الحال، وعلى الرغم من ندرة تلك الإصابة، إلا أن هناك نسبة احتمالية الحدوث، لذا على المرأة اتباع ما ذكر في ذلك الأمر.

اقرأ أيضًا: فوائد وأضرار الأناناس للحامل

2– ممارسة الرياضة القتالية

إذا كانت المرأة تمارس أحد أنواع الرياضة القتالية التي تتطلب الاحتكاك الجسدي، فعليها الامتناع فورًا عن ذلك في حالة حدوث الحمل، حيث إنها من الممكن أن تتعرض للإصابات الوخيمة دون قصد، والتي تفقدها الجنين في الحال.

لذا على المرأة إدراج الرياضات القتالية بأنواعها ضمن الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، على أن تضيف عليها رياضة الغوص، فعلى الرغم من كونها رياضة فردية إلا أن ضغط الماء يعرض المرأة والجنين إلى الخطر المحدق في تلك الفترة.

3– مساج البطن

المساج أو التدليك من الأمور الجيدة للجسم بشكل عام، حيث تبعث على الاسترخاء، وتخلص الجسم من الطاقة السلبية، كما تعمل على تحسين الدورة الدموية في سائر الأوردة.

إلا أن مساج البطن تحديدًا من الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، حيث إن الضغط الكامن على العضلات في تلك المنطقة من شأنه أن يعمل على إيذاء الجنين في مرحلة تكوينه، وهو من الأمور التي لا يحمد عقباها.

4– تناول الأدوية

من الأشياء الخطرة التي قد تقوم بها المرأة في فترة الحمل الأولى، وهي لا تدري العواقب الجسيمة التي تتكبدها جراء ذلك، أن تقوم بتناول بعض العلاجات دون الرجوع إلى الطبيب، حيث إنه من الممكن أن تفقد الجنين نتيجة تفاعل علاج ما لا تعرف آثاره الجانبية أو تحذيراته.

كما أن هناك بعض العلاجات من شأنها أن تعمل على تشويه الأجنة، وتزيد من فرص إصابتهم بالمتلازمات المختلفة إذا تم اللجوء إليها دون الاستعانة بالاستشارة الطبية.

اقرأ أيضًا: هل الحكة من أعراض الحمل المبكرة

5– ملامسة القطط

في بعض الأساطير ذكر أن شعر القطط من شأنه أن يتسبب في الإجهاض، وذلك عن طريق انتقال جزيئاته إلى الرحم من خلال تنفس الحامل، إلا أن ذلك الأمر لا يمت للحقيقة بصلة.

إلا أنه يجب على الحامل أن تتجنب ملامسة القطط في الفترة الأولى من الحمل، وذلك لأنها من الممكن أن تكون حاملة لأحد أنواع الفيروسات، والتي تتسبب في إصابة المرأة بداء التقوسات، والذي يؤدي إلى ما يلي:

  • تعرض الجنين للتشوه الخلقي، والذي قد يتمثل في التخلف العقلي.
  • من الممكن أن يصاب الجنين بالعمى داخل رحم الأم، نتيجة التعرض إلى الخلل الدماغي نتيجة إصابة الحامل بالداء المذكور.
  • التأخر في النمو، سواء داخل الرحم أو بعد الولادة.

6– مواد التنظيف الكيماوية

تتكون مواد التنظيف من العديد من المكونات الخطرة على المرأة بصورة عامة، لذا ينصح دائمًا بارتداء القفازات والكمامة في حالة وجود أبخرة أو رذاذ.

أما في حالة الحمل، فينبغي على المرأة أن تقوم بتجنب المواد التي لا تصلح للاستخدام من قبل الحوامل، حيث يجدر بها قراءة الإرشادات والتعليمات المدرجة على العبوة قبل الاستعمال، فإن وجدت من المواد التي لا تتناسب مع حالتها الصحية في تلك الفترة.

فعليها أن تعلم أنها بصدد استعمال أحد الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، فإما الحذر وبشدة، وإما اللجوء إلى الأنواع الأخرى الأٌقل ضررًا.

7– عادة التدخين

إذا كانت المرأة من المدخنات سواء للسجائر أو الأرجيلة، فعليها أن تتوقف عن تلك العادة السيئة، والتي تلحق الكثير من الأضرار بالمرأة على الصعيد العام.

بينما في حالة الحمل، لا تقتصر الأضرار على الأم فقط، بل تصل إلى الجنين فتتسبب له في العديد من الالتهابات، والتي قد تؤدي إلى فقد الحمل في الأشهر الأولى، لذا أولى بالمرأة أن تشرع في الإقلاع عن التدخين في حالة التخطيط للحمل.

اقرأ أيضًا: هل النسكافيه مضر للحامل

8– التعرض للأشعة السينية

في حالة رغبة المرأة في الاطمئنان على الجنين، فعليها أن تتبع السبل الصحيحة التي يصفها الطبيب، حيث إن تعرضها للأشعة السينية وما نحوها، من شأنه أن يعمل على إصابة الجنين بالتشوهات الخلقية.

9– الحركة المفرطة

على الحامل أن تتنبه على صحتها جيدًا، وأن تعلم أن الحركة المفرطة من الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، حتى لا يتسبب ذلك في تعرض الجنين إلى الإصابات الوخيمة، حيث تشكلت على النحو التالي:

  • الدخول إلى الملاهي وركوب المراجيح الخطرة.
  • النط والركض، وما إلى ذلك من الحركات المفاجئة التي تتسبب في اضطراب كيس الحمل.
  • ممارسة الأشغال المنزلية المرهقة، كحمل الأشياء ونقل الأثاث وما إلى ذلك.
  • السفر والترحال إلى الأماكن البعيدة بغض النظر عما قد تتعرض له الحامل في الطريق من اهتزازات من شأنها أن تفقدها الجنين.

الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى يجب الانتباه إليها بشكل جيد بمجرد حدوث الحمل، حفاظًا على صحة الجنين.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.