طريقة إزالة اللولب بدون خيط

ما هي طريقة إزالة اللولب بدون خيط؟ وما هي المشاكل التي قد تنتج عن إزالته؟ من المعروف أن اللولب هو أحد وسائل الحمل التي توضع في داخل الجسم، ومثلها كمثل أي وسيلة أخرى قد تنجح أو تفشل أو يطرأ عليها تغير ما قد ينتج عنه الكثير من الأضرار والمخاطر، ومن بين هذه الوسائل هو اللولب الذي يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالخيط المرفق به، لذا سنعرف من خلال موقع زيادة كيف يمكن التخلص من اللولب في حال انقطاع الخيط الخاص به.

طريقة إزالة اللولب بدون خيط

من الوارد جدًا أن ينقطع الخيط الموجود في نهاية اللولب الرحمي والذي تتم من خلاله عملية إزالة اللولب بشكل عام، وهنا تكون لدينا مشكلة كبيرة وهي كيف سيتم إخراج اللولب من دون وجود الخيط المرفق لسحبه إلى الخارج، وإخراجه من الرحم والتخلص منه وهذا هو الدافع الرئيسي وراء البحث عن طريقة إزالة اللولب بدون خيط.

إلا أن أهم ما يجب أن نلفت انتباه كل امرأة إليه هو أن طريقة إزالة اللولب بدون خيط، لا يمكن أن تتم منزليًا أو يدويًا من تلقاء نفسها وهي في البيت، وإنما يلزم لإتمام هذه العملية أو ذلك الإجراء أن يتدخل طبيب مختص، فلا تعبث المرأة وتحاول دفع أي أداة إلى داخل المهبل لكي تسحب اللولب إلى الخارج.

يقوم الطبيب بإدخال المنظار إلى الرحم من خلال فتحة المهبل لكي يلتقط المنظار صورًا حية لكل شيء في الداخل، ونتيجة لذلك يصبح الطبيب قادرًا على تحديد مكان وجود اللولب هل هو في الرحم أم في الحوض، وبعد تحديد مكانه يدخل الطبيب أداة معينة إلى المهبل لكي تلتقط اللولب وتسحبه إلى الخارج بالتدريج.

هذا الإجراء الطبي قد لا يكون في حاجة إلى الخضوع للتخدير، إلا أن هناك بعض الحالات التي تحتاج للخضوع إلى التخدير الكلي لأن هذه العملية لن تتم إلا بتدخل جراحي دقيق، وهذه الحالة تتمثل في أن اللولب قد تحرك من مكانه أو ارتفع أكثر فانغرس في جدار الرحم.

هذا بالنسبة على طريقة إزالة اللولب بدون خيط وهذه الحالات من النادر أن تحدث ولكنها موجودة، أما بالنسبة إلى الطريقة العادية للتخلص من اللولب فهي تتم وفقًا للترتيب الآتي:

  1. الاستلقاء على الظهر وفتح الساقين، مع إسنادهما على رافعة الأقدام المرفقة بسرير الكشف النسائي بعيادة الطبيب.
  2. يقوم الدكتور بإدخال أداة صغيرة مهمتها هي فصل قناة المهبل عن عنق الرحم لكي يسهل تحديد مكان وجود اللولب.
  3. يدخل الطبيب أداة قريبة الشبه من الملقط، يقوم من خلالها بسحب بها خيوط اللولب.
  4. يقوم الدكتور بثني الذراع الموجود في اللولب، حتى يتمكن من إخراجه من الرحم ببساطة.
  5. يمكن إزالة اللولب من الجسم باستخدام المنظار إذا لم تكن المرأة تفضل فكرة التدخل الجراحي.

اقرأ أيضًا: هل إزالة اللولب مؤلمة

ما هو اللولب

لا يمكننا أن نعرف طريقة إزالة اللولب بدون خيط من دون أن نعرف أولًا ماذا يكون اللولب، ويمكننا تعريفه على أنه قطعة من البلاستيك النحاسي تأخذ شكل حرف التي، ويتم إدخالها إلى الرحم من خلال دكتور متخصص في أمراض النساء والتوليد.

الهدف من هذا اللولب هو التأثير بالسلب على قوة وطاقة وحياة الحيوانات المنوية وكذلك البويضة الناضجة سواءً في الرحم أو في قنوات فالوب، هذا إلى جانب أنه يحول دون ثبات البويضة المخصبة في بطانة الرحم، ويعد اللولب من الوسائل الآمنة طويلة المدى قوية المفعول في منع الحمل.

أنواع اللولب

استكمالًا لعرض طريقة إزالة اللولب بدون خيط يجدر بنا الإشارة إلى أمر هام، ألا وهو أن اللولب متوفر في أكثر من نوع، وهذه الأنواع تتلخص في:

1- اللولب النحاسي

اللولب النحاسي عبارة عن قطعة ذات حجم صغير مصنوعة من البلاستيك المغلف بسلك من النحاس، مرفق في نهايته خيط مصنوع من مادة النايلون، وهذا اللولب يمتد بشكل طولي لكي يبلغ بداية عنق الرحم حتى يكون مثبتًا في مكان محدد ولا يتحرك، ووظيفته هي المرأة من الحمل الغير مرغوب فيه لفترة قد تصل إلى اثنتي عشرة سنة.

يعمل الخيط النحاسي الملفوف حول اللولب البلاستيكي على مضاعفة سمك وقوام الإفرازات الرحمية، مما ينتج عنه مواجهة الحيوانات المنوية لصعوبات بالغة في الوصول إلى البويضة.

هذا إلى جانب أنه يحول دون التصاق البويضة المخصبة في الرحم، ولكنه لا يعد الخيار الأمثل من حيث الاستخدام بالنسبة إلى النساء اللاتي يعانين من حساسية تجاه النحاس أو يعانين من مرض ويلسون.

إلا أن اللولب النحاسي قد يكون سببًا في ظهور بعض الأعراض الجانبية مثل:

  • الشعور بآلام وتقلصات قريبة الشبه من تشنجات الدورة الشهرية بعد أيام من تركيبه.
  • التعرض إلى نزيف مهبلي طفيف ولمدة ثلاثة أشهر من وضعه.
  • ملاحظة غزارة وازدياد في معدل الحيض النازل كل شهر أكثر من الحد المعتاد.

2- اللولب الهرموني

أما بالنسبة إلى اللولب من النوع الهرموني فيمكننا تعريفه على أنه قطعة من البلاستيك، تتميز بحجمها الصغير مرفق في نهايتها خيط رفيع للغاية مصنوع من مادة النيلون.

إلا أن التباين الوحيد بينه وبين اللوب النحاسي يتمثل في أنه يتضمن واحد من أنواع الهرمونات المصنعة الذي يطلق عليه اسم البروجيستوجين، وهو ذو تأثير قريب الشبه من هرمون البروجسترون.

وظيفة اللولب الهرموني تتمثل في أنه يساعد على زيادة قوام إفرازات عنق الرحم، وبالتالي تصبح عملية وصول الحيوان المنوي إلى البويضة أمرًا صعبًا، هذا إلى جانب أنه يحفز من إحداث بعض التغيرات على طبيعة بطانة الرحم، لكي يتم منع التصاق البويضة المخصبة في جدار الرحم.

إلا أن اللولب الهرموني له بعض الآثار الجانبية مثل:

  • انقطاع الدورة الشهرية.
  • تناقص كمية دم الدورة الشهرية المتدفق عن المعدل الطبيعي.
  • الشعور بألم في الصدر.
  • الإصابة بنزيف متقطع خلال الأشهر الثلاث الأولى من تركيبه.
  • حدوث بعض التغيرات في البشرة.
  • التقلبات المزاجية.
  • الإحساس بآلام وتقلصات شبيهة بتلك التي تصاحب الدورة الشهرية.
  • الإصابة بالصداع.

اقرأ أيضًا: أهم 7 نصائح بعد إزالة اللولب ونوعين له

فوائد اللولب

إن استخدام النساء اللولب كوسيلة لمنع الحمل خيار جيد له الكثير من المميزات، ومن بين فوائد اللولب:

  • سهولة التركيب والانتزاع.
  • يمكن تركيبه بشكل آمن بعد الولادة القيصرية أو حتى الولادة الطبيعية بيومين أو ببعد ستة أسابيع.
  • يمكن استخدامه خلال أي وقت حتى أثناء الدورة الشهرية.
  • يمكن للمرأة أن تحمل مرة أخرى بشكل طبيعي بعد أن تنتزعه مباشرة.
  • وسيلة منع حمل آمنة وطويلة المفعول.
  • آمن على النساء اللاتي يستخدمنه خلال فترة الرضاعة الطبيعية.
  • لا يتفاعل اللولب مع أي دواء تستخدمه المرأة.

أضرار اللولب

كما توجد فوائد كثيرة لاستخدام اللولب كوسيلة منع للحمل، توجد في المقابل بعض السلبيات أو الأضرار التي قد تنتج عن استخدامه، ومن بين هذه الأضرار:

  • الإحساس بالألم وانعدام الراحة.
  • الإصابة بالتهاب في الحوض.
  • الإصابة بالعدوى.
  • الحمل في وجود اللولب إلا أن هذا الأمر من النادر حدوثه.
  • ثقب الرحم.
  • زيادة وزن المرأة.
  • حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع تحرك اللولب

حالات تقتضي إزالة اللولب

في إطار التعرف إلى طريقة إزالة اللولب بدون خيط يجب بنا أن نعرف كل سيدة، بأن هناك بعض الحالات التي يجب أن يتم فيها إزالة اللولب من الجسم على وجه السرعة، ومن بين هذه الحالات:

  • حدوث مشاكل في بطانة الرحم.
  • الإصابة بالتهابات شديدة في منطقة الحوض.
  • الإصابة بسرطان عنق الرحم.
  • زيادة مستوى ضغط الدم.
  • الوصول إلى سن اليأس.

محاذير استخدام اللولب

يجب أن تعلم كل سيدة أنه ليست كل النساء يمكنهن استخدام اللولب كوسيلة لمنع الحمل، حيث إن هناك بعض الحالات التي يحظر عليها تركيب اللولب في الجسم، وتلك الحالات تتمثل في:

  • الإصابة بإحدى الأمراض المنقولة جنسيًا.
  • الإصابة بالتهاب في منطقة الحوض.
  • انتظار المرأة حدوث الحمل.
  • معاناة المرأة من وجود خلل ما في البنية الطبيعية الداخلية للرحم، مثل التشوهات وأمراض الرحم المختلفة.
  • السيدات خلال فترة الحمل.
  • حالات النزيف المهبلي الغير طبيعية.

اقرأ أيضًا: أعراض سقوط اللولب من الرحم

علامات انتهاء صلاحية اللولب

يجب على المرأة التي تستخدم اللولب معرفة أنه قد تنتهي صلاحيته لذا يجب سؤال الطبيب المختص واستشارته حول هذا الأمر، وهناك بعض العلامات أو الأعراض التي تشير إصابة المرأة بها إلى أن اللولب الموجود في داخل الجسم قد انتهت صلاحيته، وبمجرد ظهورها يجب التخلص منه على الفور ومن بين هذه الأعراض:

  • الإصابة بنزيف مهبلي مصاحب للدورة الشهرية.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • التعرض إلى نزيف شديد بشكل مفاجئ.
  • مواجهة صعوبات في التنفس بشكل طبيعي.
  • ملاحظة ازدياد في كمية الإفرازات المهبلية، وغالبًا ما تكون سيئة ذات الرائحة النفاذة.
  • حدوث تشنجات شديدة في الرحم.

فيما يخص طريقة إزالة اللولب بدون خيط يجدر بنا الإشارة إلى أن المرأة التي تحاول إزالة اللولب من جسمها وهو مقطوع الخيط، قد تتسبب في إصابتها بانتقال مرض أو بكتيريا أو فيروس ما من الخارج عن طريق اليد، إلى داخل الجسم أو الرحم مما يترتب عنه مضاعفات بالغة السوء.

قد يعجبك أيضًا