نصائح للحامل قبل الولادة القيصرية

نصائح للحامل قبل الولادة القيصرية يجب اتباعها للوصول بالأم والجنين لبر الأمان نظرًا لكون عملية الولادة القيصرية تعد أكثر صعوبة من الولادة الطبيعية المتعارف عليها، لما فيها من مخاطرة بحياة كل من الأم والجنين معًا، وفى حالة عدم وجود الطبيب المناسب للقيام بهذه العملية ستزداد الخطورة للضعف، لذا فمن خلال موقع زيادة سنتعرف على أهم النصائح للحامل قبل الولادة القيصرية.

نصائح للحامل قبل الولادة القيصرية

لقد كثرت النصائح التي تتلقاها الأم قبل القيام بعملية الولادة القيصرية، والتي تعد الخيار الثاني بعد الولادة الطبيعية المعتادة.

من أهم النصائح للحامل قبل الولادة القيصرية التي يوجهها لها الأطباء منها ما يخص الأم نفسها قبل وبعد عملية الولادة، ومنها ما يجب ذكره للأطباء سواء التخدير أو النساء والتوليد من قبل الحامل نفسها أو زوجها، وهي كالآتي:

  • الأمور التي يجب على الحامل ذكرها للأطباء قبل العملية.
  • النصائح الموجهة للحامل قبل القيام بعملية الولادة القيصرية.
  • النصائح الموجهة للحامل بعد القيام بعملية الولادة القيصرية.

كل مالا يعرفه الإنسان هو مجهول بالنسبة له، لذا فإن المتعارف عليه في المجتمع بخصوص عمليات الولادة هو الولادة الطبيعية، والتي تحدث نتيجة انقباضات طبيعية لعضلة الرحم دافعةً الطفل خارجه.

لكن في حالة تعثر هذه الولادة الطبيعية لا قدر الله أو حدوث أمر طارئ للجنين، يلجأ الأطباء على الفور إلى القيام بالعملية البديلة، ألا وهي عملية الولادة القيصرية.

الولادة القيصرية يتم فيها خطوات مرتبة عن طريق دكتور توليد متخصص ومعه طاقم مساعد بالإضافة إلى طبيب تخدير معاون للطاقم الطبي داخل حجرة العمليات.

لذا إليك أيتها الأم المستقبلية نذكر أهم الخطوات التي يجب عليك اتباعها لتتجاوزي هذه العملية بسلام أنت وطفلك في السطور التالية.

1- الأمور التي يجب على الحامل ذكرها للأطباء قبل العملية

يجب على كل حامل مقبلة على انتهاء فترة حملها بصعوبة

أو من أبلغها الأطباء أنها ستقوم بعملية ولادة قيصرية أو تعثرت ولادتها الطبيعية ورأى الأطباء أنها ستقوم بعملية قيصرية لسبب ما.

مما يؤدي إلى تعثر ولادتها الطبيعية إلى ذكر بعض الأمور المتعلقة بها للأطباء قبل الشروع في العملية حتى تستطيع أخذ الرأي الصائب لتخطى هذه العملية بسلام مع طفلها.

كما لابد على الزوج أن يقوم بأخذ نصائح للحامل قبل الولادة القيصرية حتى يساندها في مهمتها.

لذا يجب على الحامل معرفة نصائح للحامل قبل الولادة القيصرية وإبلاغ الأطباء بأي حالة مرضية تعاني منها والتي تتضمن ما يلي:

  • الأمراض المزمنة، والحساسية من مركبات معينة، والوزن والسن.
  • كمية المشروبات التي تحتوي على منبهات كالقهوة والشاي التي تشربها في اليوم، وما إذا كنت من المدخنين أم لا.
  • نوع الأطعمة التي قمت بتناولها قبل العملية أم كنت على صيام وغيرها من الأمور التي يجب عليك إبلاغ الطبيب بها قبل القيام بالعملية القيصرية.

اقرأ أيضًا: نصائح للمرأة بعد الولادة القيصرية

2- النصائح الموجهة للحامل قبل القيام بالعملية القيصرية

تتعدد النصائح التي تتوجه للحامل قبل الولادة عمومًا سواء كانت طبيعية أو قيصرية، ومن النصائح الهامة التي يجب مراعاتها قبل الولادة ما يلي:

  • تحضير المنزل لاستقبال الطفل به بعيدًا عن أي تلوث أو أتربة.
  • القيام بتمارين رياضية خاصة بالأم الحامل لتفادى عمليات التشنج أثناء وبعد الولادة والتأثير على صحة الأم أو طفلها.
  • تحضير الأدوات الخاصة بالأم والطفل (الفوط الصحية وملابس الطفل والأم في حالة حدوث أمر طارئ).
  • التأكد من تنظيف المنطقة المحيطة بالحوض (منطقة العانة).

بالإضافة إلى مراعاة عدم إزالة الشعر أو تهذيبه عن طريق الشفرات، والتي تؤدى فيما بعد إلى إمكانية حدوث تلوث أثناء أو بعد إجراء الجراحة، فإن لم تسطع التنظيف ستقوم الممرضة في المساعدة في هذا الأمر.

  • الحفاظ على نظافة الجسم قبل العملية مباشرة، فيجب على الحامل القيام بالاستحمام بمواد مضادة للبكتيريا للحفاظ بقدر المستطاع على نظافة الجسم والطفل، مع مراعاة التخلص من الحلى أيضًا حتى لا تسبب أي تلوث.
  • نظرًا لأن العملية القيصرية تتم والمرأة في حالة استلقاء معظم الوقت، فيجب عليها عدم تناول أي أطعمة صلبة قبل العملية في وقت يبلغ من ست لثماني ساعات قبل العملية مباشرة والاكتفاء بالمشروبات المهدئة كالأعشاب أو العصائر الطبيعية الخفيفة.

هذا حتى لا تتعرض لمشاكل في منطقة الرئة أو ارتجاع أو غيرة نتيجة الاستلقاء على ظهرها.

  • الهدوء وعدم التوتر، لأن معظم الحوامل المقبلات على الولادة يقمن بأخذ الخبرات من الأمهات الأخريات اللائي قمن بعمليات قيصرية قبلهن، ولا يعملن أن الحقيقة هي اختلاف كل حالة عن غيرها، فكل ما على الحامل فعله هو تهدئة نفسها وسؤال طبيبها فقط عما تريد معرفته.
  • مراعاة عدم الإصابة بأمراض تنفسية أو غيرها مما يؤثر بدوره على حالة الانقباضات العضلية أثناء الولادة، أو تؤثر على الجهاز التنفسي أثناء العملية كالرشح والكحة والزكام مما يحدث خطورة على حياة الأم وطفلها أثناء الولادة.
  • الطلب من أطبائها عمل التحاليل اللازمة قبل العملية إذا كانت تشك في أي عرض عندها قبل إجراء العملية والعمل بالعديد من نصائح للحامل قبل الولادة القيصرية التي يذكرها الأطباء لهن.

اقرأ أيضًا: طريقة حساب موعد الولادة الدقيق

3- النصائح الموجهة للحامل بعد القيام بالولادة القيصرية

من الضروري بعد إتمام العملية القيصرية وخروج الأم وطفلها بسلام من العمليات أن تتبع الأم بعض المهام التي يجب عملها حتى تنعم بحياة هادئة.

  • بعد العملية تحتاج بعض الأمهات لوقت أطول بالمستشفى للتعافي من العملية نظرً لضعفها.
  • يظل نزول دم ما بعد الولادة لمدة من شهر لشهر ونصف تقريبًا، وتكون الآلام مشابهة لآلام الطمث الشديدة التي لا تهدئ إلا بعد مرور أسبوع تقريبًا، مما يمنع الأم من الراحة خصوصًا مع وجود طفل رضيع يحتاجها دائمًا ولا تستطيع النوم من متطلباته.
  • لا تستطيع الأم ممارسة حياتها الطبيعية والحركات المعتادة عليها إلا بعد مرور شهر أو أكثر.
  • صعوبة الحصول على الراحة المطلوبة نظرًا لمتطلبات الطفل الرضيع من اهتمام أمه ورعايتها له.
  • يجب على الأم التي قامت بعملية قيصرية للولادة أن تراعى في أول شهر بعد الولادة مباشرة عدم حمل وزن أثقل من وزن طفلها الرضيع حتى لا يفتح جرحها جراء العملية.
  • في حالة الإصابة بمرض تنفسي من كحة أو سعال أو عطس، يجب على الأم وضع يدها على منطقة الجرح حتى لا تتفتق الخيوط أو يفتح الجرح.
  • محاولة المشي بخطوات قليلة بسيطة بطيئة يساعد الأم على التام الجرح من ناحية وعدم الإصابة بتقلص العضلات والإصابة بالإمساك وبعض الأمراض من ناحية أخرى.

اقرأ أيضًا: متى تبدأ الحامل بالمشي لتسهيل الولادة؟

بتمسك الأم والاستفادة من أهم النصائح للحامل قبل الولادة القيصرية تستطيع هي وطفلها العبور إلى بر الأمان، والوصول لحياة طبيعية حتى تستطيع تكرار التجربة مرة ثانية عن ثقة وأمان وعلم بمجريات العملية القيصرية وما يتعلق بها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.