علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي من أبسط طرق علاج مشاكل الخراج، حيث إن الطبيب غالبًا ما يصفه في الحالات المبكرة لخراج الأسنان.

حتى لا يتم اللجوء إلى خلع الضرس، لذا سوف نتطرق إلى عرض الجرعات والمدة اللازمة لعلاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي من خلال موقع زيادة.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

خراج الأسنان هو حالة تحدث بسبب تجمع القيح في جذور الأسنان، وهو ما ينشأ عن موت خلايا الأنسجة في تلك المنطقة، ويعد المضاد الحيوي من أفضل طرق علاج خراج الأسنان، ويصفه الطبيب المعالج حسب الحالة المرضية.

حيث إن التهابات اللثة والخراج من مشاكل الأسنان التي تسبب الآلام الشديدة في الأسنان، ويعد علاج الخراج بالمضاد الحيوي من أفضل طرق علاج آلامه، حيث إنه يساهم في منع انتشار البكتيريا التي تسبب العدوى.

اقرأ أيضًا: كيفية علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

حالات خراج الأسنان التي تستدعي العلاج بالمضاد الحيوي

هناك بعض الحالات التي تستدعي تناول المضاد الحيوي دون تهاون، حيث إنها تحتاج إلى كورس علاجي كيلا يزداد الأمر سوءً، وتتمثل تلك الحالات في النقاط التالية:

  • في حالة الإصابة بخراج الأسنان ووصول البكتيريا إلى السن والصديد.
  • عندما يشعر المريض بآلام شديدة في الأسنان، ويُلاحظ ارتفاع في درجة حرارته عن الدرجة الطبيعية.
  • في حالة تعرض المريض لالتهاب في اللثة، وتلك الحالة يصاحبها تورم أو احمرار في اللثة، ويجب تناول المضاد الحيوي حتى لا يتفاقم الوضع وتصاب الحالة بالنزيف
  • في بعض الحالات التي تخضع لخلع الضرس، لابد من تناول المضاد الحيوي لكي يتم الوقاية من الإصابة بخراج جديد أو التهاب في مكان الضرس.

هل يتم استخدام المضاد الحيوي في جميع حالات خراج الأسنان؟

يعد علاج خراج الأسنان بالمضادات الحيوية غير مناسب في بعض الحالات المتقدمة من الإصابة بالخراج، حيث إن الطبيب في تلك الحالة يلجأ إلى خلع الضرس، أو تنظيف الأسنان وحشوها، وذلك حتى يمنع من انتشار البكتيريا.

أفضل مضاد حيوي لعلاج خراج الأسنان

من اللازم لعلاج خراج الأسنان بالمضادات الحيوية أن يتم اختيار نوع العقار الطبي المناسب منه، وهو ما يتحدد حسب استشارة الطبيب وفقًا للحالة المرضية ونوع البكتيريا أو العدوى، حيث إن المضادات الحيوية تختلف في مفعولها وطريقة عملها، وتتمثل أفضل المضادات الحيوية لعلاج خراج الأسنان في السطور التالية:

1ـ دواء كلينداميسين Clindamycin

يعد دواء كلينداميسين من أفضل المضادات الحيوية لعلاج خراج الأسنان، حيث إنه واسع المجال، ويتم وصفه من قبل طبيب الأسنان في حالة كان الشخص يعاني من حساسية تجاه البنسيلين، ومن أمثلة تلك العائلة الدوائية:

  • دواء كليندام.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • دالاسين.
  • علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي
  • كلينداسين.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

2ـ مجموعة البنسيلين لعلاج خراج الأسنان Penicillins

يتم استخدام مجموعة البنسلين بشكل شائع في مجال علاج خراج الأسنان، خاصةً في حالة الالتهابات أو آلام ضرس العصب والعقل، حيث إن تلك المجموعة الدوائية لها القدرة الفعالة على علاج مشكلة ظهور البكتيريا في الفم، والتهابات اللثة وتتمثل تلك الأدوية في النقاط التالية:

  • ميجاموكس Megamox.

 

  • أوجمنتين Augmentin.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • هاي بيوتيك Hi-Biotic.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • كيورام Curam.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • كلافوكس klavox.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • إيموكسكلاف E-Moxclav.

على الرغم من فعاليتها إلا أن هناك بعض الأنواع من البكتيريا التي لا تتأثر بمفعول أدوية البنسلين، وذلك ما يستدعي تناول مضاد حيوي من عائلة أخرى، وببعض الحالات يكون المضاد الحيوي البنسلين غير مناسب بسبب المعاناة من حساسية تجاهه.

3ـ أدوية ميترونيدازول Metronidazole

من ضمن عائلة المضادات الحيوية المناسبة لعلاج خراج الأسنان، فهو من المضادات الحيوية للطفيليات والبكتيريا اللاهوائية، ويتم استخدام ذلك النوع من الدواء بمفرده أو مع أموكسيسيلين، ومن أنواع المضادات الحيوية من تلك العائلة ما يلي:

  • دواء فلاجيل.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • دواء نيجازول

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • دواء ميتروزول

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • دواء فلازول.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • دواء فلاجيكيور.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

4ـ دواء أزيثرومايسين Azithromycin

من أقوى المضادات الحيوية التي يتم استخدامها لعلاج خراج الأسنان، حيث يلجأ الأطباء لوصفه في حالة كان المريض جسده لا يستجيب للأنواع المختلفة من المضادات الحيوية الشائعة الاستخدام، ومن أنواع تلك الأدوية ما يلي:

  • دواء زيثروماكس.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

  • دواء أزروليد.
  • دواء زيثروكان.
  • دواء زيماكس.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي

جرعة المضاد الحيوي اللازمة لعلاج خراج الأسنان

تختلف الجرعات اللازمة لعلاج خراج الأسنان حسب الحالة المرضية، وحالة الخراج ومدى سوءه، ويتم تشخيصها من قبل الطبيب المعالج، وفيما يلي أغلب جرعات المضاد الحيوي التي يتم وصفها من أطباء الأسنان:

  • جرعة دواء كلينداميسين تعادل من 300 – 600 مللي جرام، بمعدل حبة واحدة كل 8 ساعات.
  • يتم تناول أدوية عائلة أموكساسيللين بجرعة 500 مللي جرام كل 8 ساعات، أو يمكن أن يتم وصفه بجرعة 1000 مللي جرام كل 12 ساعة.
  • جرعة دواء أزيثرومايسين تعادل 500 مللي جرام كل 24 ساعة، وذلك لمدة تصل إلى 3 أيام متتالية.
  • جرعة دواء ميتروندازول تعادل 500 أو 750 مللي جرام حسب الحالة، وذلك كل 8 ساعات.

يجب التنويه أنه يلزم تناول المضادات الحيوية لمدة تتراوح من ثلاثة إلى سبعة أيام متتالية، وذلك حسب حالة العدوى ونوع البكتيريا، ومن الهام ألا يتم التهاون في تناول الجرعة الموصوفة من قبل الطبيب.

كما يجب أن يتم استكمال الكورس العلاجي بأكمله، حتى وإن تم ملاحظة تحسن بعد أول جرعتين من الدواء، فمن الممكن أن يتم نشاط البكتيريا مرة أخرى وتقاوم المفعول الخاص بالدواء.

اقرأ أيضًا: حبوب سابوفين لألم الأسنان

الآثار الجانبية لعلاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي 

يتواجد بعض الآثار الجانبية التي قد تظهر على المريض أثناء تناول المضاد الحيوي، لكنها في أغلب الحالات لا تظهر بشكل كبير، كما أنها ليست مؤرقة، وتتمثل تلك الآثار الجانبية في النقاط التالية:

  • الشعور بالإرهاق والتعب.
  • من الممكن أن يعاني المرض من بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي، والتي تتمثل في الإسهال أو الشعور بآلام في المعدة.
  • في بعض الحالات قد يظهر الطفح الجلدي.
  • قد يعاني الشخص من بعض الأعراض الجانبية إذا كان لديه حساسية من المادة الفعالة الخاصة بعائلة المضاد الحيوي، كأدوية البنسلين.

مضاعفات خراج الأسنان

بعد التعرف إلى أهمية علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي، فمن الجدير بالذكر أن التهاون في علاج مشكلة خراج الأسنان يؤدي إلى ظهور بعض المضاعفات المؤرقة، لهذا من الهام أن يتم تناول المضادات الحيوية وتتمثل تلك المضاعفات فيما يلي:

  • قد يتعرض الشخص لفقدان السن المصاب.
  • في بعض الحالات قد يتعرض المريض لحالة تجرثم الدم.
  • ببعض الحالات قد ينتشر الخراج إلى العظام الخاصة بالفك.
  • قد ينتشر الالتهاب إلى الأنسجة الأخرى في الجسم، كأنسجة المخ أو الرئتين.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع علاج الخراج

نصائح الحفاظ على الأسنان

بعد التعرف على كيفية علاج خراج الأسنان بمضاد حيوي، فهناك بعض النقاط الإرشادية التي تساهم في الحفاظ على صحة الفم، وذلك بعد إكمال كورس العلاج كيلا تصاب بخراج الأسنان مرة أخرى، وتتمثل تلك الأمور فيما يلي:

  • من الهام أن يتم تنظيف الأسنان بالمعجون المناسب الذي يحتوي على الفلورايد، على أن يكون مرتين في اليوم بحد أدنى.
  • يجب أن يتم استخدام خيط الأسنان لإزالة الطعام المتبقي بين الأسنان، على الأقل مرة في اليوم؛ حيث إن تراكم تلك الأطعمة في الأسنان يتسبب في التسوس، كما يؤدي إلى ظهور رائحة كريهة من الفم.
  • من الهام استشارة طبيب الأسنان في حالة المعاناة من أية تورم أو الالتهاب في اللثة، قبل أن تنتشر البكتيريا ويزداد الالتهاب.
  • تعد زيارة طبيب الأسنان كل ستة أشهر من الأمور الهامة، كي يتم الكشف عن صحة الأسنان وإزالة البلاك.

علاج خراج الأسنان بالمضاد الحيوي من أفضل الطرق المتواجدة، حيث إنه يقلل من الأعراض المؤرقة له في غضون ثلاثة أو سبعة أيام.