محتوى يحترم عقلك

علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ

علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ يمكنك التعرف عليها عبر موقع زيادة ، حيث يعاني الكثير من الأشخاص من الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي أ، وهنا يجب أن تقوم بتلقي العلاج المناسب، ولكن قد يتسائل بعض منكم عن علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ، وهو ما سوف نقدمه في المقال التالي.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: مرض التهاب الكبد الوبائي هل هو معدي؟

ما هو التهاب الكبد الوبائي أ؟

  • التهاب الكبد الوبائي أ هو عدوى فيروسية تسبب التهاب الكبد وتلفه.
  • الالتهاب هو تورم يحدث عندما تصاب أنسجة الجسم أو تلتهب ويمكن أن يؤدي الالتهاب إلى تلف الأعضاء.
  • حيث تغزو الفيروسات الخلايا الطبيعية في جسمك ثم تسبب العديد من الفيروسات التهابات يمكن أن تنتقل من شخص لآخر.
  • ينتشر فيروس التهاب الكبد الوبائي أ عادةً من خلال ملامسة الطعام أو الماء الملوث ببراز الشخص المصاب.
  • التهاب الكبد الوبائي (أ) هو عدوى حادة أو قصيرة المدى، مما يعني أن الناس يتحسنون عادة دون علاج بعد بضعة أسابيع.
  • وفي حالات نادرة، يمكن أن يكون التهاب الكبد الوبائي أ شديدًا ويؤدي إلى فشل الكبد والحاجة إلى عملية زرع كبد طارئة للبقاء على قيد الحياة.
  • لا يؤدي التهاب الكبد الوبائي (أ) إلى مضاعفات طويلة الأمد، مثل تليف الكبد، لأن العدوى لا تدوم إلا لفترة قصيرة.
  • يعد التهاب الكبد الوبائي أ أكثر شيوعًا في البلدان النامية حيث يكون الصرف الصحي رديئًا ويكون الوصول إلى المياه النظيفة محدودًا.
  • لذا يعد التهاب الكبد الوبائي أ أكثر شيوعًا في أجزاء من إفريقيا وآسيا وأمريكا الوسطى والجنوبية وأوروبا الشرقية.

علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ

علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ

  • يمكن القول أنه من أبرز علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ هو أن المريض يشعر بحالة من التحسن العام، ومع مرور الوقت سوف يشعر المريض بإختفاء أعراض الإصابة.
  • وتجدر الإشارة إلى أن المريض سوف يبدء بملاحظة التحسن من المرض بعد مرور شهرين تقريباً من بداية الإصابة، ويمكن القول أن الإصابة لا تحدث مع أعراض جانبية طويلة الأمد.
  • وفي الوضع الطبيعي فإن أجسامنا تقوم بتكوين أجسام مضادة وتعزيز المناعة ضد الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي أ مرة أخرى.

ما هي أعراض التهاب الكبد الوبائي أ؟

تظهر الأعراض على بعض الأشخاص بعد أسبوعين إلى سبعة أسابيع من ملامستهم للفيروس، وعادة ما يتحسن الأشخاص المصابون بالتهاب الكبد الوبائي أ دون علاج بعد بضعة أسابيع.

يحدث إفراز الفيروس في البراز قبل ظهور الأعراض وعادة ما يتوقف بعد أيام قليلة من بدء الأعراض وبالتالي، غالبًا ما تكون العدوى قد توقفت بالفعل عندما يصبح التهاب الكبد واضحًا سريريًا.

ولكن في بعض الحالات، يمكن أن تستمر الأعراض لمدة تصل إلى 6 أشهر، وقد تشمل هذه الأعراض:

  • بول أصفر غامق.
  • إسهال.
  • الشعور بالتعب.
  • الحمى.
  • براز رمادي أو بلون داكن.
  • الم المفاصل.
  • فقدان الشهية.
  • غثيان.
  • ألم في البطن.
  • التقيؤ.
  • اصفرار العين والجلد، ويسمى اليرقان.

لا تظهر أي أعراض على بعض الأشخاص المصابين بالتهاب الكبد الوبائي أ، بما في ذلك العديد من الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 3 سنوات، الأطفال الأكبر سنًا والبالغون هم أكثر عرضة للإصابة بالأعراض.

ما الذي يسبب التهاب الكبد الوبائي أ؟

يمكن أن تحدث الإصابة من خلال:

  • ملامسة براز الشخص المصاب.
  • تناول الطعام المصنوع من قبل الشخص المصاب.
  • وجود اتصال شخصي وثيق مع شخص مصاب، مثل ممارسة الجنس أو رعاية شخص مريض.

ولا يمكنك الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي أ من خلال:

  • السعال أو العطس من قبل الشخص المصاب.
  • الجلوس بجانب شخص مصاب.
  • عناق شخص مصاب.
  • لا يمكن أن يصاب الطفل بالتهاب الكبد الوبائي أ من حليب الثدي.

ولا تتردد في التعرف على: هل الدهون على الكبد خطيرة

كيف يقوم الأطباء بتشخيص التهاب الكبد الوبائي أ؟

يقوم الأطباء بتشخيص التهاب الكبد الوبائي أ بناءً على الأعراض وفحص الدم.

سيأخذ أخصائي الرعاية الصحية عينة دم منك ويرسل العينة إلى المختبر، حيث سيكشف فحص الدم عن الأجسام المضادة لفيروس التهاب الكبد الوبائي أ المسماة بالأجسام المضادة للجلوبيولين المناعي، ويوضح ما إذا كنت مصابًا بالتهاب الكبد الحاد.

ننصحكم بزيارة مقال: التهاب الكبد الوبائي ب والزواج والفئات المعرضة للخطر وهل يمنع فيروس التهاب الكبد الوبائي ب والزواج؟

كيف يمكنني حماية نفسي من عدوى التهاب الكبد الوبائي أ؟

  • يمكنك حماية نفسك من التهاب الكبد الوبائي أ عن طريق الحصول على لقاح التهاب الكبد الوبائي أ، وإذا لم تكن قد حصلت على اللقاح، فيمكنك الحصول عليه واتخاذ خطوات لتقليل فرصة الإصابة.
  • إذا كنت قد أصبت بالتهاب الكبد الوبائي أ في الماضي، فلا يمكنك أن تصاب بالتهاب الكبد أ مرة أخرى، ومع ذلك، لا يزال بإمكانك الإصابة بأنواع أخرى من التهاب الكبد الفيروسي.
  • وإذا كنت مصابًا بالتهاب الكبد الوبائي أ، فيمكنك تقليل فرص انتشار العدوى بغسل يديك بالماء الدافئ والصابون بعد استخدام المرحاض وقبل تحضير الطعام أو تناوله.
  • أثناء مرضك، تجنب الاتصال الوثيق مع الآخرين، ولا تعد الطعام أو تقدم الطعام للآخرين، كما يجب أن تخبر طبيبك وطبيب الأسنان وغيرهم من أخصائي الرعاية الصحية بأنك مصاب بالتهاب الكبد أ.

اقرأ أيضاً للتعرف على: ما هي أعراض التهاب الكبد وطرق الوقاية من الإصابة بأمراض التهاب الكبد

نصائح هامة للشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ

يمكن القول أن خطة العلاج من التهاب الكبد الوبائي أ تشمل الحصول على قسط من الراحة والعمل على السيطرة على الأعراض المسببة للمرض، لذا فإنه من الضروري أن تقوم باتباع النصائح التاليه:

1. الحصول على نظام غذائي صحي

إذا كنت مصابًا بالتهاب الكبد الوبائي أ، فعليك اتباع نظام غذائي متوازن وصحي، ويمكن أن تتحدث مع طبيبك عن نوعية الأكل الصحي، كما يجب أيضًا تجنب الكحوليات لأنها قد تسبب المزيد من تلف الكبد.

2. الحصول على الراحة

أن المصابين بالتهاب الكبد الوبائي أ لا يكون لديهم أي طاقة من أجل القيام بمجهود وبالتالي من الأفضل أن يحصلوا على الراحة.

3. غسل اليدين بصورة مستمرة

يجب على مريض التهاب الكبد الوبائي أ أن يقوم بغسل اليدين جيداً عن طريق الماء والصابون، مع ضرورة أن يكون التنظيف لمدة 20 ثانية على الأقل، وقم بتنشيف اليدين في المناديل الورقية وتخلص منها بعد ذلك.

4. الابتعاد عن الجماع

تجدر الإشارة إلى أن التهاب الكبد الوبائي أ يمكن أن ينتقل من خلال الجماع، كما أن الواقي الذكري لا يحميك من هذا الفيروس.

5. التواصل مع الطبيب المتخصص باستمرار

يعتبر التواصل مع الطبيب هو من الأمور التي تساعدك على تجاوز فترة المرض وتخفيف الأعراض المصاحبة له.

ما هي المضاعفات التي قد تظهر بسبب التهاب الكبد الوبائي أ؟

ما هي المضاعفات التي قد تظهر بسبب التهاب الكبد الوبائي أ؟

بعد أن ذكرنا علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ، يجب أن نتعرف على بعض الآثار الجانبية التي تصاحب التهاب الكبد الوبائي أ.

إن ظهور مضاعفات بعد الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي أ هو أمر نادر ولكن هناك بعض الحالات التي نلاحظ فيها أنها تعاني من مضاعفات من هذا المرض وخاصة الفئات العمرية الأكبر من خمسين عام.

ويمكن أن نقوم بتلخيص بعض مضاعفات التهاب الكبد الوبائي أ وهي كما يلي:

1. التهاب الكبد الركودي

يعاني حوالي 5% من مرضى التهاب الكبد الوبائي أ من حالة تعرف بالتهاب الكبد الركودي، وهي حالة تحدث عند انسداد المادة الصفراوية في الكبد والتي قد تصل لمرحلة المرارة.

وهو ما قد ينتج عنه انخفاض في وزن المريض، وارتفاع درجة الحرارة واليرقان وبعض التغييرات في الدم.

2. انتكاس في الكبد

يؤدي التهاب الكبد الوبائي أ إلى حدوث انتكاس في الكبد وهذا يحدث لدى كبار السن ممن هم أكبر من خمسين عام.

3. التهاب الكبد المناعي الذاتي

وهو ما يدفع الجسم إلى مهاجمة الكبد وإذا لم تتلقى العلاج المناسب لهذه الحالة يمكن أن يتدهور الحال ويصل إلى التعرض لبعض أمراض الكبد المزمنة والإصابة بتليف الكبد وفشله في نهاية الأمر.

4. تليف الكبد

بعض مصابي التهاب الكبد الوبائي أ يعانوا من تليف الكبد والأكثر عرضة لتليف الكبد هم الفئات الأكبر سناً ومن يعانوا من ضعف في عمل جهاز المناعة.

كما أدعوك للتعرف على: التهاب الكبد الفيروسي c ومراحل الإصابة به

وفي نهاية المقال نتمنى أن تكونوا قد تعرفتم على علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ، ونتمنى لكم السلامة دائماً ولكل مريض الشفاء العاجل بإذن الله.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.