علاج التهاب الحلق واللوز

علاج التهاب الحلق واللوز قد يحدث التهاب في الحلق أو اللوزتين نتيجة إصابته بالفيروسات أو البكتيريا، حيث تقع اللوزتين على جانبي الحلق فيجب علاج التهابات الحلق واللوز عند إصابتهم بالفيروس لأنها تحمي الجسم من دخول الأمراض وتعد جزء من الجهاز الليمفاوي، لذا أدعوك إلى أن تتابع السطور التالية عبر موقع زيادة .

إذ شعرت بوجود غصة في الحلق وضيق تنفس فلا يمكنك أن تهمل الأمر، ويجب أن تبحث عن تشخيص دقيق وسريع وكيفية علاج هذا الشعور، وللتخلص منه يمكنك زيارة مقال: غصة في الحلق وضيق تنفس.. أسبابها وأعراضها وكيفية علاجها

التهابات اللوزتين

  • تقع اللوزتين على كل جانب من الحلق وهما عبارة عن نسيجان لحماية الحلق من الإلتهابات، حيث أن الفيروسات والبكتيريا التي تدخل إلى اللوزتين تؤدي إلى حدوث التهابات شديدة بها وتسبب العدوي.
  • تعد اللوزتين جزء من الجهاز الليمفاوي الذي يتكون من الغدد الليمفاوية والغدة الزعترية، وتعتبر وظيفة هذا الجهاز في إنه المسئول عن حماية الجسم ومحاربة أي عدوي أو فيروسات أو ميكروبات تدخل الجسم.
  • يعتبر مكان اللوزتين له الوظيفة الرئيسية كوسيلة للدفاع عن الجسم ضد أي ميكروبات، وعلى الرغم من وظيفة اللوزتين القوية في حماية الجسم من الأمراض إلا أنها يمكن أن تصاب بالعدوي الفيروسية مسببة التهابها.
  • من الأعراض التي تصاحب إصابة اللوزتين هي الإحساس بألم شديد في الحلق، حيث لا يستطيع الإنسان بلع الطعام أو الشراب بسبب هذا الألم، ويمكن أن تظهر طبقة بيضاء على اللوزتين إذا كان سبب الالتهاب هو العدوى الفيروسية.
  • يمكن أن تسبب العدوى الفيروسية انتفاخ في الحلق مما يؤدي إلى انتفاخ الرقبة بشكل ظاهر، واحتمالية وجود رائحة غير مرغوب بها في الفم، ومن المعروف أن الأطفال حينما يتعرضون لهذا الألم تنخفض شهيتهم.
  • يعتبر التهاب الحلق هو المرض الأكثر شيوعا عند الأطفال نتيجة التعرض للبكتيريا التي تدخل من الفم أو الأنف، وذلك ماعدا الأطفال الذين يبلغون الثانية عشر من العمر.

هناك بعض الأعراض التي تطرأ على الشخص فجأة ويشعر من خلالها بوجود غصة في الحلق، او يشعر بضيق في التنفس، ولكن ما هو السبب وراء ذلك الشعور وكيف يتم علاجه؟، كل هذا وأكثر يمكنك التعرف عليه عبر مقال: جفاف الحلق وضيق التنفس أسبابه وعلاجه

علاج التهابات اللوزتين

يمكن أن تتعدد الطرق المستخدمة في علاج التهابات الحلق أو اللوزتين بالطريقة المناسبة يمكن أن يعرضها الطبيب نتيجة اعتماده على العديد من العوامل ومنها عمر المريض وحالته الصحية ومن هذه الطرق

1- الطريقة الأولي وهي العلاجات الدوائية

يمكن تقسيم العلاج بالأدوية إلى علاج يخفف أعراض الالتهابات وعلاج يستخدم للقضاء على السبب

أدوية دون وصفة طبية

  • تستخدم هذه الأدوية للحد من الآلام اللوزتين الشديدة ودور هذه الأدوية هي أنها تعمل على خفض الحرارة ومسكن للآلام ومثل هذه الأدوية برشام الباراسيتامول والايبوبروفين.
  • يجب تجنب استخدام مسكنات الآلام كالأسبرين للأطفال أو المراهقين دون سن الثانية عشر سنة، حيث أنها يمكن أن تسبب لهم مرض متلازمة راي وهي متلازمة خطيرة ولكن قليلة الإصابة للأطفال.
  • من الأدوية الأخرى التي تستخدم دون استشارة الطبيب والتي تعمل على تخفيف الآلام التهابات اللوزتين وهي الأقراص التي تمص لتخفيف ألم الحلق.

المضادات الحيوية

  • معظم حالات التهابات الحلق أو اللوزتين تكون ناجمة عن الإصابة بعدوي فيروسية أو بكتيرية ويكتفي في هذه الحالة إعطاء المريض الأدوية التي يمكنها أن تخفف من الآلام وأوجاع الحلق أو اللوزتين.
  • يمكن أن يشفي المريض المصاب بالتهابات الحلق أو اللوزتين خلال سبعة أيام كحد أقصى عند تناوله أقراص المضادات الحيوية، ولكن لا ينصح بتناول المضادات الحيوية في حالة العدوى الفيروسية أو البكتيرية.
  • تسبب المضادات الحيوية آثار جانبية للحلق دون وجود نفع لها، ولكن يكون لها جدوى في حالة إصابة الحلق أو اللوزتين بعدوي بكتيرية، ومن هذه الأدوية دواء البنسلين فهو الدواء المناسب لكل الفئات.
  • يمكن أن يعطي دواء البنسلين عن طريق حقنة مرة واحدة، أو عن طريق الفم لمدة عشرة أيام فقط، فيمكن استخدام هذا الدواء في الحالات والمدة التي يحددها الطبيب لأن يوجد بعض الحالات تعاني من الحساسية بسبب هذا الدواء.

علاج الستيرويدات

  • يلجأ الطبيب في هذه الحالة استخدام الستيرويدات في حالات معينة وهي الحالات التي تعاني من الآلام الحلق الخفيفة وذلك للتخفيف من الآلام والالتهابات التي توجد في اللوزتين.

2- الطريقة الثانية وهي استئصال اللوزتين

  • قد يلجأ الطبيب إلي التدخل الجراحي في استئصال اللوزتين، وذلك نتيجة عدم استجابة الحالة وخاصة حالة الالتهاب البكتيري إلى المضادات الحيوية أو العلاجات الأخرى كالمسكنات.
  • يمكن أن يجري التدخل الجراحي في حالات التهابات اللوزتين المزمنة، أو تكرار الإصابة بالالتهابات في الحلق.
  • تكرار عدوي الإصابة بالتهاب الحلق بتحقق في التهاب اللوزتين الحاد الذي يزيد عن سبع مرات في العام الواحد، وأيضا التهاب الحلق الذي يتكرر ما بين أربعة إلى خمس مرات في العام لمدة عامين متتابعين.
  • قد يلجأ الطبيب إلى استئصال اللوزتين عند وجود مضاعفات في التهابات الحلق أو اللوزتين يصعب علاجها بالأدوية والمضادات الحيوية ومن أهم هذه الأمراض انقطاع النفس الانسدادي، أو ظهور خراج، أو صعوبة في التنفس.

اقرأ ايضًا من هنا عن أسباب وطرق علاج خفقان القلب عند النوم عبر موضوع: اسباب خفقان القلب عند النوم وكيفية علاجه

 إجراء استئصال اللوزتين في الحلق

  • تعد عملية استئصال اللوزتين من العمليات الجراحية السهلة والتي يمكن أن يغادر المريض المستشفى في نفس اليوم الذي أجرى فيه العملية، ماعدا الحالات التي يكون فيها المريض صغير سنا.
  • عند ظهور أعراض مرضية أخري عند إجراء عملية استئصال اللوزتين الجراحية يمكن المريض أن يستغرق فترة تتراوح بين سبعة إلى أربعة عشر يوما في المستشفى لاكتمال الشفاء.
  • تختلف الطرق الذي يتبعها الطبيب الجراحي في عملية استئصال اللوزتين ومن المعروف أن كل هذه الطرق تتمكن من الوصول إلى نتيجة واحدة وهي تعافي المريض.

طرق جراحة استئصال اللوزتين في الحلق

جراحة استئصال اللوزتين بالمشرط
  • يعتبر استئصال اللوزتين بالمشرط من الطرق الرئيسية والشائعة في عملية استئصال اللوزتين، ويتطلب استخدام الطبيب الجراحي المتخصص في استخدام المشرط لإتمام هذه العملية.
  • تترتب هذه العملية على حدوث نزيف خفيف نتيجة استخدام المشرك يمكن التحكم في تخفيف الدم عن طريق الضغط على الأوعية الدموية أو إغلاقها عن طريق الإنفاذ الحراري وهي الحرارة الناتجة عن التيار الكهربائي.

إليك من هنا أسباب وطرق علاج بطء نبضات القلب طبيعيا عبر استخدام وصفات الأعشاب عبر موضوع: أسباب وطرق علاج بطء نبضات القلب بالأعشاب

استئصال اللوزتين عن طريق الإنفاذ الحراري
  • يمكن استخدام وسيلة الإنفاذ الحراري لقطع اللوزتين التي توجد في الحلق والأنسجة التي تحيط باللوزتين، كما تستطيع هذه الحرارة في إغلاق الأوعية الدموية عند حدوث النزيف لوقفه.
استئصال اللوزتين عن طريق التبريد
  • تشبه عملية استئصال اللوزتين بالتبريد بعملية الاستئصال بالإنفاذ الحراري، إلا أن درجات الحرارة في هذه الحالة تكون أقل من الإنفاذ الحراري، فقد تكون حرارتها حوالي 60 درجة مئوية وبالتالي تكون الآلام الناتجة عنها أقل.
استئصال اللوزتين عن طريق الليزر
  • تقوم هذه العملية على تسليط كمية عالية من الطاقة أشعة الليزر على اللوزتين لاستئصالها، بالإضافة إلى أن الليزر يستطيع غلق الأوعية الدموية ووقف النزيف تلقائيا مثل الإنفاذ الحراري.
استئصال اللوزتين عن طريق الموجات فوق الصوتية
  • يمكن في هذه الحالة استئصال اللوزتين بطريقة تشيه عملية استئصال اللوزتين بالليزر، ولكن في هذه الحالة تستخدم حزم عالية من طاقة الموجات فوق الصوتية.

في بعض حالات ألم الاذن قد يشعر المريض بوجود ألم في الحلق، وهذا عرض يشير إلى شئ هام يب الانتباه له، وللتعرف على التفاصيل دعني ادعوك لقراءة مقال: الم الاذن اليمنى مع الحلق وأسباب حدوثه

نصائح للتخفيف من أعراض التهاب اللوزتين

تتمكن الرعاية المنزلية من التخفيف بالتهابات الحلق أو اللوزتين بطريقة فعالة وشديدة وتشترط هذه الرعاية المنزلية بوجود الإرشادات والنصائح التي تخص المريض ومن أهم هذه النصائح

  • يجب الإكثار من شرب الماء وذلك لأن الماء يساعد على ترطيب الحلق وتجنب تعرضه للجفاف الذي يسبب الألم الشديد في الحلق، ويساعد الماء الدافئ كالمشروبات الساخنة مع العسل على تخفيف هذه الآلام بطريقة فعالة وسريعة.
  • تساعد غرغرة الفم بالمحلول الملحي على تخفيف التهاب الحلق أو اللوزتين، وذلك عن طريق إضافة كمية قليلة من الملح إلى كوب من الماء الدافئ ويتم الغرغرة لتقليل التهابات والآلام الحلق.
  • يجب الراحة التامة للمريض المصاب بالتهابات في الحلق أو اللوزتين وأخذ قسط كافي من الراحة والهدوء والاسترخاء وتزويد ساعات النوم، والابتعاد عن التدخين والكحوليات لأنها تسبب تهيج التهابات الحلق.
  • يجب مراعاة ترطيب الهواء وذلك لأن ترطيب الهواء الذي يحيط بالمريض من خلال ترطيب الهواء البارد يساعد على التخلص من الهواء الجاف الذي يزيد من التهابات اللوزتين أو الحلق.

هناك بعض العادات الخاطئة والتي يترتب عليها وقوع الرضيع مريض للكحة، لذا يجب علينا تجنبها والتعرف على العلاج المناسب لهذه المرحلة العمرية، ولهذا قد اعددنا لك كافة التفاصيل عبر مقال: علاج الكحة عند الرضع 6 شهور وعادات يتم تجنبها عند إصابة الرضع بالكحة

إرشادات خاصة قبل عملية استئصال اللوزتين

  • يجب على الطبيب الجراحي المتخصص إجراء فحوصات شاملة للمريض قبل إجراء العملية للاطمئنان على صحة المريض، وضرورة التأكد من عدم وجود أي أمراض أخرى تزيد من احتمالية النزيف بعد إجراء العملية.
  • يلجأ الطبيب قبل إجراء عملية استئصال اللوزتين إلى صرف مضادات حيوية ومسكنات أخري لاحتمالية أن تخفف هذه المضادات الحيوية والمسكنات من الآلام أو الحد من الإصابة بأي عدوى أخرى.
  • يجب اتباع أنظمة غذائية صحية والامتناع عن شرب المثلجات والأطعمة الغذائية المتبلة وذلك لأنها تسبب تهيج الحلق وزيادة الالتهابات، وعدم ممارسة أي أنشطة رياضية تستوجب جهدا كبيرا.

اقرأ ايضًا من هنا بالتفصيل عن زيادة مؤقتة في سرعة نبضات القلب عبر موضوع: زيادة مؤقتة في سرعة نبضات القلب .. أسبابها وأنواعها وكيفية حدوثها وطرق علاجها

إرشادات خاصة بعد عملية استئصال اللوزتين

  • يجب بعد إجراء عملية استئصال اللوزتين أن ينام المريض على أحد جانبية بعد الاستيقاظ من العملية، وذلك لتجنب المريض من بلع أي كمية من الدم أثناء نومه.
  • يمكن أن يصاب المريض بعد عملية استئصال اللوزتين أو الحلق باحتقان والآلام شديدة في الحلق، واحتمالية الحاجة إلى استخدام المسكنات والمضادات الحيوية لتخفيف هذه الآلام.
  • يفقد المريض بعد إجراء عملية استئصال اللوزتين العلامات الحيوية مثل عدم الشعور بضغط الدم، وعدم الشعور بنبضات القلب، ومعدل التنفس بالإضافة إلى عدم وجود أي نزيف دموي بعد إجراء العملية.
  • يجب على المريض الامتناع عن تناول أي أطعمة غذائية أو مشروبات إلا بعد مرور أربع ساعات من إجراء العملية، وذلك لأن المريض يعاني من صعوبة بلع الطعام أو الشراب بعد إتمام العملية.
  • يجب مراعاة الانتظام في الأكل بعد إجراء عملية استئصال اللوزتين أو الحلق وذلك بعد مرور أربع ساعات من إجراء العملية لأن تناول الأطعمة تعمل على تحسين حالة المريض الصحية.

كيفية علاج التهابات اللوزتين في المنزل طبيعيا

  • يحتوي الثوم على مركب اللايسين المضاد للبكتيريا التي تسبب التهابات الحلق أو اللوزتين ويمكن استخدام عن طريق المضغ أو البلع مباشرة أو عن طريق غلي أربعة فصوص من الثوم واستخدامهم كغرغرة.
  • ينبغي تناول كميات كبيرة من العسل لأنه يمتاز باحتوائه على مضادات البكتيريا التي تسبب التهاب الحلق، وينصح الطبيب بتناوله إذا كان الالتهابات مصحوب بسعال، فيمكن إضافته مع الماء أو الشاي.
  • الليمون يتميز بقدرته على التقليل من تورم أغشية الحلق المتورمة، كما أنه يحتوي على الحمض التي يساعد على قتل الفيروسات والميكروبات، فيمكن إضافة ملعقة من عصير الليمون على كمية من الماء واستخدمه كغرغرة.
  • يحتوي التفاح على حمض الخليك الذي يعمل على محاربة البكتيريا والفيروسات من الحلق وهو من العلاج الشائع منذ قديم الأزل ولكن قد يوجد له بعض الأضرار ومنها إصابة الأسنان بالتسوس عند تكرار شربه.
  • تحتوي القرفة على العديد من مضادات الأكسدة وأيضا مضادات البكتيريا التي تساعد على تخفيف ألم التهاب الحلق أو اللوزتين كما أنها مفيدة أيضا في حماية الجسم من نزلات البرد الشديدة.
  • من العلاجات المنزلية الشائعة في معالجة اللوزتين من الالتهاب هي تناول أو شرب النعناع وذلك لأنه يحتوي على المنقول الذي يدخل في العلاجات الدوائية، فيمكن تناوله عن طريق غلي كمية منه مع الماء.
  • يحتوي الزنجبيل على مضادات للبكتيريا أو الالتهابات حيث أنه من أفضل العلاجات المنزلية وذلك فإنه يخلص الجسم من السموم، فيمكن تناوله مباشرة أو استخدامه كغرغرة بعد غليه.
  • يعمل عصير الطماطم على التخلص من التهابات اللوزتين وذلك لاحتوائه على فيتامين سي وفيتامينات أخري وكمية كبيرة من مضادات الأكسدة التي توفر علاج فعال لالتهاب اللوزتين ويمكن استخدامه كغرغرة.

وفي النهاية عرفنا الكثير عن علاج التهابات الحلق واللوز وما هي أسبابه وكيفية علاجه من المنزل أو عن طريق المستشفى بأخذ بعض المضادات الحيوية أو استئصالها إذا كانت هذه الحالة مزمنة وتأتي عدة مرات في العام الواحد.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.