علاج الصداع في ثواني

علاج الصداع في ثواني يبحث عنه الكثيرون، حيث بات الصداع مرض العصر، ورفيق الدرب، حيث يعاني العديد من الأشخاص من الصداع بشكل يومي مستمر، الأمر الذي يسبب لهم القلق، وفقد القدرة على التركيز وصعوبة أداء الأعمال الموكلة لديهم، وبالتالي يسارعون في تناول المسكنات، التي بطبيعة الحال مع مرور الوقت تؤذي الكبد، لذا بات البحث عن حل سحري آمن للتخلص من نوبات الصداع هدف يصعب التراجع عنه لجميع الأشخاص التي تعاني من الصداع بشكل دائم.

علاج الصداع في ثواني

يرغب الكثير من الأفراد في إيجاد حل سحري للتخلص من آلام الصداع المبرحة في بضعة ثواني محدودة، دون الاضطرار إلى تناول العقاقير الطبية المسكنة، حيث يوجد بالفعل أكثر من حل بسيط  للتخلص من الصداع في بضعة ثواني، وذلك من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • الكمادات الباردة 

إذا كان الشخص يشعر بصداع نصفي، فإنه في هذا الوضع يمكن استخدام أكثر من شيء يساعده في تخفيف الصداع ، مثل استخدام الكمادات الباردة على الجبهة.

كما يمكن الاستعانة ببعض مكعبات الثلج، ووضعها في منشفة ووضعها على الرأس، وتركها لمدة ربع ساعة، كما يمكن أخذ حمام بالماء البارد، وخلال ثواني سيتم زوال على الصداع.

  • تخفيف الضغط على فروة الرأس

حيث أن عملية القيام بربط الشعر تؤدي بالتبعية إلى الشعور بالصداع، لذا يجب لتخفيف آلام الصداع تهوية الرأس وفك الشعر قليلاً، وبعد مرور ثواني سيزول الصداع.

  • تخفيت الأضواء

يعد من أبرز العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بالصداع النصفي هي الأضواء التي تحيط بالشخص بما في ذلك الضوء المنبعث من الحاسوب، لذا تستطيع التخلص على الفور من الصداع من خلال سرعة تغطية النوافذ خلال ساعات النهار، أو إغلاق الحاسوب، كما يمكن الاستعانة بالنظارات الشمسية لتخفيف حدة الأضواء نهاراً وبالتالي التخلص من الصداع.

  • استخدام وسادة تدفئة أو كمادة ساخنة

هناك بعض الأشخاص تعاني من بعض الضغوط النفسية التي تؤدي إلى توترهم وينتج عن ذلك الإصابة بالصداع، بالإضافة إلى  مرضى الجيوب الأنفية الذين يعانون من صداع شديد نتيجة الإصابة بها.

لذا من السهل التخلص منه عن طريق استعمال وسادة دافئة حول الرقبة أو خلفها، وخلال بضعة ثواني سيزول الصداع.

اقرأ أيضًا: هل الصداع المستمر خطير

  • الابتعاد عن مضغ الأشياء القوية أو اللزجة مثل العلكة

حيث أن مضغ العلكة يؤدي إلى إصابة الفك والرأس بالألم الأمر الذي بدوره يؤدي إلى الشعور بالصداع، ينطبق هذا الأمر أيضاً على الأشخاص المعتادة على مضغ الأظافر أو العض على الشفاه.

لذا حال امتلاك الرغبة في علاج الصداع خلال القليل من الثواني، يجب عليك  التوقف فوراً عن تناول المقرمشات والأطعمة اللزجة، كما يجب الحرص على تناول الطعام بهدوء من خلال قضمة صغيرة.

  •  تدليك الرأس والرقبة

يستطيع الشخص الاعتماد على نفسه في التخلص من الصداع خلال بضعة ثواني من خلال تدليك الرأس الجبهة، والرقبة، بجانب الصدغين لدقائق محدودة، وكما يمكن الضغط بشكل بسيط وملائم على المنطقة التي ينبعث منها الألم. 

Close up of man with headache touching forehead

التخلص من الصداع في أسرع وقت

هناك مجموعة من المواد الطبيعية أو الدوائية قد أثبتت الدراسات كدى فاعليتها في التخلص من ألالام العظام بشكل سريع، والتي من بينها:

  • الزنجبيل

تم إجراء الكثير من الدراسات مؤخراً حول خصائص الزنجبيل العلاجية، وقد أثبتت تلك الدراسات أن تناول الزنجبيل بجانب بعض العقاقير المسكنة للألم والتي لا تحتاج إلى وصف الطبيب، له القدرة على تخفيف آلام الصداع خلال بضعة ثواني.

  • المسكنات

كما يمكن اللجوء في بعض حالات الصداع إلى استخدام بعض أنواع مسكنات الألم، عند عدم القدرة على القيام بالأشياء السابقة، ولكن بقدر محدود ودون إفراط.

  • تناول بعض الكافيين 

في بعض الأحيان يحتاج الشخص الذي يعاني من الصداع  إلى تناول بعض المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين مثل الشاي أو القهوة، حيث يساعد تناول بعض الكافيين بنسبة قليلة على التخلص من الصداع.

لكن يجب عدم الإفراط في تناوله، حيث أن انسحاب نسبة الكافيين من الجسم يؤدي إلى التسبب في الصداع.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الصداع التوتري

  • مشروبات لعلاج الصداع

يوجد بعض الأشخاص فور شعورهم ببعض آلام الرأس، يتجهون إلى البحث عن العقاقير الطبية، التي لها دور فعال في تسكين آلام الصداع.

لكن ما الأمر إذا كان الشخص يستطيع تحضير مشروب سهل، له القدرة على التخفيف من آثار الصداع، واجتناب أضرار العقاقير الطبية،  لذا إليكم قائمة بأفضل أنواع المشروبات المنزلية التي تساعد في التخلص من الصداع وهي:

  • تناول الماء

يعد تناول الماء هو الحل الأمثل لعلاج آلام الصداع الناتج عن الجفاف، حيث لا يمكننا تضمين صداع الجفاف، كأحد أنواع الصداع القائمة بذاتها، كما يمكن الاعتماد على شرب الماء بكمية وفيرة، وبالتالي التخلص من الصداع الناتج عن الشعور بالقلق والتوتر، كما يساعد في علاج شدة آلام الصداع النصفي.

  • شاي الأعشاب

هناك بعض أنواع الأعشاب التي يمكن تناولها كعلاج فعال للصداع منها زهرة الأقحوان أو عشبة اليانسون، حيث يمتلكون القدرة على التقليص من النوبات المتكررة للصداع، كما يمتلك شاي الأعشاب قدرة  كبيرة على التخلص من الصداع.

كما ثبت من خلال الدراسات أن تناول جميع المشروبات التي تتضمن الأقحوان ضمن مكوناتها، يومياً من شأنه تحجيم الإصابة بنوبات الصداع، بجانب كون مشروب اليانسون أحد مهدئات الأعصاب.

علاج الصداع الشديد المفاجئ

يجتهد العديد من الأشخاص حول إيجاد دواء مناسب لنوبات الصداع المتكررة المفاجئة، لذا يجب توخي الحيطة عند القيام بذلك، خاصة مع وجود الكثير من العقاقير الطبية المسكنة، المتخصصة في علاج الصداع، لذا يجب انتقاء المناسب منها كما يلي:

  • العلاج بالإبر

تعد هذه الطريقة من أقدم الطرق العلاجية، حيث تقتضي هذه الطريقة استخدام إبرة رفيعة يتم وخزها في مناطق متفرقة من الجلد، في بعض النقاط المعينة، وقد أثبتت تلك الطريقة فاعليتها  ونجاحها في التصدي لتكرار نوبات الصداع المفاجئة.

  • الارتجاع البيولوجي

يعد جزء كبير من النجاح في السيطرة على نوبات الصداع المفاجئة، هي من خلال قدرتك على استيعاب التغييرات الجسدية التي يتعرض لها الشخص فجأة مثل زيادة سرعة نبضات القلب، توتر العضلات، اختلاف درجات الحرارة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الصداع العنقودي

علاج الصداع في المنزل

يمكن الاعتماد على بعض العناصر الغذائية المفيدة للتخلص من آلام الصداع داخل المنزل، دون الاضطرار إلى الذهاب للطبيب، أو تناول العقاقير الطبية عن طريق ما يلي:

  • القرفة

حيث تتميز القرفة عن باقي أنواع التوابل الأُخرى بغناها بالكثير من مضادات الأكسدة، التي بدورها تساعد على الحفاظ على صحة القلب، كما تحتوي على عناصر مقاومة للالتهاب، لذا تمتلك دور فعال في التخلص من الصداع، وكل ما يجب فعله هو خلط بعض القرفة البودر مع القليل من الماء لتكوين عجينة لينة متماسكة، يقوم المريض بتطبيقها على الجبهة خلال النوم لمدة نصف ساعة، ثم يتم شطفها بالماء الدافئ.

  • الثوم

حيث يمتلك الثوم خصائص مقاومة للفيروسات والبكتيريا، وبالتالي يملك القدرة على علاج الأنفلونزا والزكام والصداع الناتج عنها، كما أنه بفضل خصائصه يعالج الاحتقان، وتخفيف آلام الصداع.

كل ما يجب فعله هو سلق أربعة فصوص من الثوم وفرمها جيداً، مع إضافة ملعقتان من العسل الابيض، مع عصير ليمونة، وخلطهم جيداً والحرص على تناول هذا الخليط مرتين يومياً.

كان محور مقالنا اليوم علاج الصداع في ثواني، حيث أن الفئة العظمى من الأشخاص تعاني من ملازمة الصداع، لذا قمنا بذكر عدة طرق طبيعية لها قدرة فعالة في علاج الصداع، بجانب المسكنات الطبية.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.