علاج الذبابة الطائرة في العين

علاج الذبابة الطائرة في العين يتوقف على درجة الإصابة بمرض الذبابة الطائرة، حيث إنه أحد الأمراض التي يصاب بها الكثير من الأشخاص مما يؤثر على إمكانية الرؤية، بناءً على ذلك سنعرض عبر موقع زيادة كافة المعلومات التي يتبين من خلالها أعراض الإصابة بمرض الذبابة الطائرة لتحديد العلاج المناسب.

علاج الذبابة الطائرة في العين

قد تتسبب الذبابة الطائرة في العين في حالة تثير الانزعاج لدى الشخص المصاب، إلا أن تأثيرها على الصحة البصرية لا يشكل خطر كبيرًا، لذا في أغلب الحالات لا تحتاج العلاج إن كانت لا تسبب ضرر كبير على إمكانية الرؤية، فإن كان تأثيرها قد وصل إلى ذلك فحينها يجب العلاج للتخلص من هذا المرض.

كما أن العلاج لتلك الحالة المرضية قد يكون على شكل اتباع بعض النصائح التي يمكن القيام بها في المنزل لدى بعض الحالات التي تعاني من أعراض بسيطة لا تشكل خطورة على الرؤية، منها شرب الماء، أو تحسين النظام الغذائي الذي يتم تناوله، مع القيام ببعض التدليك لمنطقة العين وغيرها الكثير من التمارين التي تتم تحت إرشادات طبية يمكن القيام بها بطرق بسيطة.

إلا أنه بطبيعة الحال لا يوجد علاج طبي لتلك العوامات الحميدة في العين، إلا إن كانت تلك الشوائب كثيفة وتحجب إمكانية الرؤية، وفي تلك الحالة قد يوصي الطبيب بإجراء عملية إزالة السائل الزجاجي وهي عبارة عن عملية يتم خلالها استبدال ذلك السائل الزجاجي كافة الشوائب وفضلات العين بمحلول ملحي إلا أن تلك العملية قد تسبب بعض المضاعفات.

ولا يتوقف العلاج فقط على الطريقة الجراحية بل أنها قد تكون أخر المراحل التي يلجأ لها الطبيب عند فشل استخدام الليزر في العلاج والذي يتم من خلال آلية تسليط الضوء لإزالة تلك الشوائب.

حتى يمكن التعرف على تلك الطرق العلاجية بشكل من التفصيل سنعرض تلك الطرق المتبعة في علاج مرض الذبابة الطائرة في العين، والتي تشتمل على:

1- علاج الذبابة الطائرة في العين بطرق منزلية

في بعض الحالات المصابة بمرض الذبابة الطائرة قد لا يتطلب العلاج الذهاب للطبيب أو تناول العقاقير الطبية أو القيام بأي عمليات جراحية، وقد يتوقف ذلك على تأثير هذا المرض على إمكانية الرؤية، فإن كانت تلك الشوائب لا تحجب الرؤية البصرية للفرد يمكن اتباع تلك الطرق العلاجية بالمنزل للتخلص منها بمنتهى السهولة.

حيث إن تلك الطرق تعتمد على بعض النصائح التي تشير إلى كيفية التخلص من هذه الشوائب المسبب للإزعاج خاصًة عند الرمش تظهر بوضوح، وتشتمل تلك النصائح على ما يلي:

1- تناول كميات مناسبة من المياه

يحفز الماء على التخلص من تلك الشوائب الناتجة عن مرض الذبابة الطائرة، حيث إنها تعد أفضل الطرق العلاجية لما تقوم به من توازن لوظائف الجسم لا سيما تخلص الجسم من العديد من السموم ويمكن ذلك من خلال شرب ثمانية أكواب من الماء يوميًا مما يزيد من فرصة الشفاء.

قد يرجع ذلك إلى تأثير مرض الذبابة الطائرة على العين نتيجة السموم بالجسم مما ينتقل بدوره إلى شبكية العين ويبدأ في تكوين خيوط عنكبوتية، وتتقلص تلك الخيط نتيجة انخفاض معدل مرض الذبابة بالعين عند تناول كميات مناسبة من الماء.

اقرأ أيضًا: علاج نزيف العين لمرضى السكر

2– الحفاظ على نظام غذائي صحي

يجب عند علاج مرض الذبابة الطائرة بالعين تناول كافة الأطعمة التي تحتوي على كميات من المواد المضادة للأكسدة والتي بدورها تعتبر علاج وقائي للتخلص من تلك الخيوط التي تنتج عن الإصابة بمرض الذبابة الطائرة.

حيث تتواجد تلك المواد المضادة للأكسدة في مجموعة كبيرة من الخضروات الورقية وبعض الفواكه والبرتقال والتوت وغيرها الكثير من الأطعمة الأخرى التي تعمل على دعم شبكية العين والحد من خطر الإصابة بمرض الذبابة الطائرة.

3– تناول التوت البري

يعد التوت البري من أفضل الفواكه وأكثرها احتواءً على نسبة عالية من الفيتامينات، وقد يكون الفرد المصاب بمرض الذبابة الطائرة أكثر حاجة لتناول كافة الموارد الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات، لتعويض المفقود بجسمه نتيجة الإصابة بمرض الذبابة الطائرة.

حيث تعتبر تلك المواد الغذائية أحد الطرق الوقائية والعلاجية لأعراض مرض الذبابة الطائرة، بجانب هذا يحتوي التوت البري على مواد مضادة للأكسدة والتي تعين بدورها في سرعة العلاج والتخلص من الإصابة من تلك العوامات البصرية.

4– القيام بمساج للعين

يعمل مساج العين على التخلص من مرض الذبابة الطائرة خاصًة عند اتباع تلك التدليك بشكل منتظم، ذلك بجانب تقليل التوتر في الجسم، الأمر الذي يمنع بدوره ظهور خيوط جديدة.

يمكن القيام بهذا المساج من خلال إحضار قطعة من القماش أو قطعة من القطن وغمرها في ماء دافئ ثم وضعها على العين وهي مغلقة مع القيام ببعض التدليكات للتخلص من تلك الخيوط والشوائب الناتجة عن الإصابة بمرض الذبابة الطائرة

2- علاج الذبابة الطائرة في العين بمتابعة بعض التمارين

قد يكون ذلك العلاج مناسب لدى الحالات التي تعاني من مرض الذبابة الطائرة بدرجات بسيطة.

إلا أن تلك الطرق العلاجية تتطلب استشارة الطبيب للتعرف على الطريقة المناسبة للحالة المرضية، والتي تعتمد على إجراء بعض التمرين الذي يتم على أساسها تحريك العين في اتجاهات معينة للتخلص من الخيوط الناتجة عن مرض الذبابة الطائرة في العين، حيث تشتمل تلك التمارين على الطرق التالية:

1- تمارين تحريك العين

يعرف هذا النوع من التمارين باسم اتجاه عقارب الساعة، ويعتمد على لف العينين باتجاه تماشيًا مع اتجاه عقارب الساعة ويتم تكرار تلك الطريقة بنفس الحركة مع اتجاه معاكس لحركة اتجاه عقارب الساعة، حيث يعد هذا التمرين من أفضل الطرق المتبعة للتخلص من الخيوط الناتجة عن الإصابة بمرض الذبابة الطائرة.

2- يوجا العين

تعتبر تلك التمارين من أحسن الطرق التي يمكن القيام بها لعلاج الذبابة الطائرة في العين، حيث إنها تعمل على التخلص من الإجهاد العقلي والبدني، فقد يرجع سبب الإصابة في الأساس بهذا المرض إلى إرهاق العين.

فقط ما عليك لتطبيق هذا التمرين هو الجلوس مع جعل الظهر مستقيمة والقيام بتحريك العين لأعلى ثم لأسفل دون القيام بتحريك الرأس لمدة عشرة مرات.

3- التركيز على نقطة

يعين هذا التمرين في علاج تشوش الرؤية الناتج عن الإصابة بمرض الذبابة الطائرة بالعين، حيث إنه يساعد على الوصول للاسترخاء.

ذلك من خلال تحديد نقطة معينة يقع على مسافة خمس أمتار مع البدء في التركيز عليها، ويفضل إجراء هذا التمرين 70 مرة في الأسبوع ويكون ذلك بمعدل عشرة مرات في اليوم الواحد.

اقرأ أيضًا: هل تختفي الذبابة الطائرة

3- علاج الذبابة الطائرة في العين بالليزر

يلجأ البعض لإتباع هذه الطريقة العلاجية للتخلص من مرض الذبابة الطائرة عندما لا تجدي الطرق السابقة بأي تحسن للحالة، ويستخدم في تلك الطريقة أشعة الليزر التي تتميز بالعديد من عوامل الأمان حيث تتم من خلال إسقاط ضوء الليزر على الجزء الزجاجي من العين، الطبقة المغلفة لعدسة العين لمحاولة تصغير وتقليل الشوائب الناتجة عن مرض الذبابة الطائرة مما يعين على إمكانية الرؤية بسهولة دون تشويش.

كما أثبتت تلك الطريقة مدى فاعليتها من خلال نجاحها في علاج نسبة عالية من الأشخاص المصابين بمرض الذبابة الطائرة.

4- علاج الذبابة الطائرة في العين جراجيًا

قد يكون هذا النوع العلاجي أخر ما يفكر فيه الأطباء عند علاج مرض الذبابة الطائرة، وقد يرجع ذلك إلى مدى خطورة إجراء تلك العمليات الجراحية لإزالة الشوائب المسببة لوجود تلك العوامات، فقد تؤدي تلك العملية إلى ظهور بعض المضاعفات ولكن هناك بعض الحالات لا تجدي معها تلك الطرق السابقة للتخلص من مرض الذبابة الطائرة مما يجعلهم يلجؤون إلى هذا النوع الجراحي من العمليات للعلاج.

يتم إجراء العمليات الجراحية من خلال إزالة الجسم الزجاجي للعين، حيث يقوم الطبيب بفتح جزء بسيط وصغير للغاية بالعين حتى يتمكن من استئصال الجزء الهلامي الزجاجي المتسبب في ظهور الخيوط العنكبوتية.

بعد إجراء تلك العملية ستقوم العين مع الوقت بإعادة تجديد الخلايا وتكوين جسم هلامي جديد، إلا أن تلك العملية قد تتسبب في حدوث بعض المضاعفات منها:

  • انفصال الشبكية.
  • تمزق الشبكية بعد إتمام العملية الجراحية.
  • الإصابة بإعتام عدسة العين.

الشيء الذي يجعل أغلب الجراحين لا يلجؤون إلى هذا النوع من العلاج إلا بعد فشل كافة الطرق السابقة، وتقف تلك الطريقة دون غيرها لإمكانية العلاج من مرض الذبابة الطائرة.

اقرأ أيضًا: أسهل طريقة لوضع العدسات في الماء بدل المحلول

ما هو مرض الذبابة الطائرة

يطلق على مرض الذبابة الطائرة العديد من الأسماء الأخرى منها عوامات العين أو بقاع العين السوداء، وهو عبارة عن حالة مرضية تتعرض لها العين مما يؤثر على مجال الرؤية نتيجة تكون بقع رمادية أو سوداء أو خيوط عنكبوتية شفافة على الشبكية تقف حاجزًا للتمكن من الرؤية بشكل أكثر وضوحًا.

قد يرجع حدوث تلك الحالة المرضية إلى تكون مادة جيلاتينية أو هلامية تشبه الزجاج داخل العين مما يؤثر على مجال الرؤية، كما أنها من الممكن أن تتشكل على هيئة نقاط سوداء صغيرة الحجم أو متباينة الأحجام، تتحرك في نطاق الرؤية كلما تم تحريك عدسة العين، إلا أنها في أغلب الحالات قد تختفي سريعًا دون الحاجة إلى اتباع طرق علاجية.

إلا أن هناك بعض الحالات المرضية التي تتعرض لبعض الأسباب المحفزة لزيادة تلك البقع السوداء مما تزيد من نسبة الإصابة وتصبح الحالة في حاجة إلى علاج.

من الممكن أن يكون مرض الذبابة الطائرة أحد العلامات الدالة على إصابة العين بأحد المشكلات الأخرى كالعدوي أو الأورام، ويظهر ذلك بوضوح عند زيادة أعراضها.

أعراض مرض الذبابة الطائرة

استكمالًا لتحديد علاج الذبابة الطائرة في العين المناسب لدرجة الإصابة نتطرق لعرض مجموعة من الأعراض التي يمكن على أساسها التعرف على أن الشخص مصاب بمرض الذبابة الطائرة.

حيث تتباين تلك الأعراض في حدتها، الأمر الذي يؤثر بدوره على تحديد نوع العلاج الذي يتم إتباعه للتخلص من تلك الأعراض.

تتشكل تلك الأعراض نتيجة تكون بعض الخيوط العنكبوتية على الطبقة الزجاجية لعدسة العين مما تسبب تشوش الرؤية وعدم القدرة على الرؤية الواضحة

قد تعد تلك الأعراض مختلفة طبقًا أيضًا للمسببات التي تكمن في بعض العوامل الداخلية للشخص المصاب، كاحتواء جسمه على نسبة من السموم أو فقد كمية معينة من الفيتامينات التي تعين في عملية الرؤية لا سيما نسبة المياه الموجودة بالجسم والتي تزيد من ظهور تلك الأعراض أو غيرها من الأمور المساعدة على تكون تلك الشوائب الناتجة عن مرض الذبابة الطائرة.

كما تشتمل تلك الأعراض على بعض النقاط التالية التي تؤول إلى تعرض الشخص للإصابة بمرض الذبابة الطائرة، منها:

  • ظهور بعض النقاط السوداء أو الرمادية التي تحجب نطاق الرؤية لدى الشخص المصاب بمرض الذبابة الطائرة.
  • رؤية خطوط شبكية متداخلة تشبه الخيوط العنكبوتية التي تعيق إمكانية الرؤية بشكل واضح.
  • ظهور بعض الخيوط شبة الشفافة والتي تظهر بشكل متشابك وتبدأ في التكون كلما قام الشخص بعملية الرمش.
  • تكون بعض الأشكال الدورانية على شكل شوائب تؤدي إلى تشوش الرؤية.
  • عدم القدرة على التواجد في مناطق بها ضوء مرتفع أو حرارة عالية كالتواجد بمناطق مفتوحة ترتفع بها أشعة الشمس.
  • الشعور بألم عند النظر بداخل شبكية العين.

اقرأ أيضًا: أسباب مرض المياه الزرقاء في العين

الفرق بين اعراض مرض الذبابة الطائرة وجفاف العين

قد يختلط الأمر على بعض الأشخاص عند ظهور مجموعة من الأعراض التي تؤثر على الرؤية، مما تجعلهم يتوقعون الإصابة بمرض الذبابة الطائرة إلا أن هذه الأعراض تعتبر مؤشر للإصابة بجفاف العين، وتشتمل تلك الأعراض على:

  • الإحساس بالوخز والألم بالعين
  • الشعور بحرقة مستمرة قد تتسبب في الرغبة باحتكاك العين.
  • عدم القدرة على ارتداء العدسات اللاصقة.
  • الشعور بالتعب والإجهاد في تكوين العين.
  • ظهور بعض الإفرازات على شكل خيوط تخرج من زاوية العين أو تتجمع على الجفون.
  • رؤية ضبابية في كثير من الأوقات.
  • احمرار العين مع الشعور بألم فيها.

مضاعفات الإصابة بمرض الذبابة الطائرة

في حالة ازدياد الأمر سوءً نتيجة تفاقم أعراض مرض الذبابة الطائرة، قد تظهر بعض المضاعفات التي تهدد مجال الرؤية لدى الشخص المصاب، وتشتمل تلك المضاعفات على النقاط التالية:

  • حدوث نزيف بالسائل الزجاجي.
  • تمزق بالطبقة الشبكية للعين.
  • الإصابة بأورام العين.
  • حدوث صداع نصفي بشكل مستمر.

في تلك الحالات يجب بالضرورة استشارة الطبيب حتى لا تتفاقم تلك الأعراض وتتسبب في فقد الرؤية البصرية، حيث تعد من أكثر الأعراض خطورة على الشخص المصاب بمرض الذبابة الطائرة في العين.

اقرأ أيضًا: علاج ارتفاع ضغط العين بالأعشاب

أسباب الإصابة بمرض الذبابة الطائرة

هناك بعض الأسباب التي تعد عوامل مساعدة على إمكانية الإصابة بمرض الذبابة الطائرة، حيث إنها تعمل كمحفزات لتكون تلك العوامات البصرية التي تعيق القدرة على الرؤية، حيث تتباين تلك الأسباب طبقًا لمدى شيوعها وندرتها لدى العديد من الأشخاص.

1– تقدم العمر

يعتبر التقدم في العمر الذي يرافقه الإصابة بقصر النظر أحد العوامل المساعدة على الإصابة بمرض الذبابة الطائرة حيث يعتبر الأفراد البالغين عمر 50 عام حتى 70 عام أكثر عرضة للإصابة بمرض الذبابة الطائرة.

كما تعد مرحلة الشيخوخة أحد أكثر المراحل التي تتعرض للإصابة بمرض الذبابة الطائرة، نتيجة تقلص السائل الزجاجي وتكون تلك العوامات، وعلى ذلك الأساس يصبح الشخص أكثر عرضة للإصابة بالتهاب القزحية والنزيف الشبكي للعين.

2- التهاب قزحية العين

يتسبب التهاب العين في زيادة احتمالية إصابة جزء من الأنسجة المحيطة بالسائل الزجاجي الواقعة بين الشبكية والجزء الأبيض بالعين مما ينتج عنه احمرار العين وتعرضها لمرض الذبابة الطائرة.

3- تمزق الشبكية

في حالة إصابة الشخص بتمزق الشبكية خاصة إن كان ذلك التمزق مصاحب لانفصال الشبكية عن الجسم الزجاجي للعين، فقد ينتج عنه مرض الذبابة الطائرة.

4- أسباب غير شائعة للإصابة بمرض الذبابة الطائرة

هناك أسباب أخرى متعلقة ببعض العوامل لدى الأشخاص الذين تعرضوا للإصابة بأمراض معينة بالعين من قبل أو نتيجة إجرائهم لبعض العمليات الجراحية بمنطقة العين، ومن تلك الأسباب:

  • القيام بجراحة في اجراء العين، قد تعتبر أحد الأسباب المحفزة لحدوث مرض الذبابة الطائرة، نتيجة التعرض لعدوى ما عقب إجراء العملية.
  • الإصابة بورم العين، وفي تلك الحالة تقل مناعة العين في صد أي نوع من الأمراض مما يجعلها أكثر عرضة للإصابة بمرض الذبابة الطائرة
  • تعرض العين لأجسام غريبة.
  • تعرض العين لضربات شمس بشكل مباشر أو غير مباشر، نتيجة الوقوف لفترات طويلة أمام أشعة الشمس مما يؤثر على شبكية العين والمواد التي تحتوي عليها.

اقرأ أيضًا: هل جفاف العين يسبب الذبابة الطائرة

5– نزيف العين

من الممكن أن يكون نزيف العين الذي يحدث نتيجة ظهور كرات الدم الحمراء أو تعرضها من قبل إلى النزيف في جعل العين أكثر عرضة للإصابة بمرض الذبابة الطائرة.

قد يعد مرض الذبابة الطائرة أحد الأمراض التي لا تستدعي القلق، ولكنها قد تكون مؤشر على وجود أحد المشكلات التي تهدد مجال الرؤية، مما يتطلب بالضرورة زيارة الطبيب على الفور إن ازدادت أعراضها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.