تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية

تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية وكيف استطعت التخلص منه؟ فلا بد من تغيير طريقة العيش وأسلوب الحياة حتى نتمكن من القضاء على الاكتئاب، ومن خلال موقع زيادة سأقوم بعرض تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية.

ستجد في هذا الموضوع..

تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية

تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية

كنت أعاني من الاكتئاب، فقد كان لدي حالة من الإجهاد والتعب والقلق المستمر، على الرغم من محاولتي للتخلص من كل هذا من خلال النوم، إلا أن هذا لم يجدي نفعًا، ولكني انشغلت في الحياة العملية ودراستي، ووضعت أهدافًا لحياتي، وعملت على تحقيقها، وبهذا تمكنت من التغلب على الاكتئاب والتخلص منه.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الاكتئاب والوسواس

الفرق بين الاكتئاب والاكتئاب المزمن

في سياق الحديث عن تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية، تجدر الإشارة إلى أن الاكتئاب يختلف تمامًا عن الاكتئاب المزمن فقد مررت بكلا الأمرين خلال تجربتي التي مررت بها، وفيما يلي سأعرض لكم خلاصة ما توصلت إليه:

الاكتئاب

الاكتئاب المزمن

  • إن الاكتئاب يعتبر من الأمراض ذات الانتشار بشكل كبير، خصوصًا في الوقت الحالي؛ وهذا يعود إلى الظروف التي يمر بها الانسان، سواء كانت مشاكل جسدية أو عاطفية، فينتج عنها الإحساس بالحزن الشديد، مصاحبها الانعزال والرغبة في الابتعاد عن العالم الخارجي، وكذلك الأشخاص المقربين.
  • ينتج الاكتئاب عن تعرض الإنسان للكتمان الشديد، الذي يمكن أن يسبب فجوة بداخله قد تؤدي إلى الانتحار، وقد يؤدي إلى دخوله في نوبة من البكاء الشديد، بالإضافة إلى ارتكابه لبعض السلوكيات العدوانية، كما أنه قد يصبح ليس لديه القدرة على مواجهة مشاكل حياته، مما يجعل حالته المزاجية سيئة.

 

 

  • إن الاكتئاب المزمن يعمل على تدمير الإنسان داخليًا وخارجيًا، مما يسبب نقص الثقة والإحساس بضعف النفس، مما قد يجعله دائمًا يشعر بأنه صاحب ذنب أو غير مرغوب فيه.
  •  قد يعاني صاحب الاكتئاب المزمن من نوبات البكاء المفاجئة، وهذا دون التعرض لأي مشكلة.

 

اقرأ أيضًا: كيفية التعامل مع مريض الاكتئاب وأسبابه

أنواع الاكتئاب

ضمن إطار عرض تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية، وددت أن أوضح أنه يوجد من مرض الاكتئاب العديد من المشكلات، والتي قد تؤثر على صاحبها بشكل سلبي وبشكل ملحوظ، فقد عانيت من الإصابة بأحد هذه الأنواع خلال تجربتي التي مررت بها، وتتمثل هذه الأنواع في:

الاكتئاب الجزئي

يعتبر هذا النوع من أبسط أنواع الاكتئاب، فقد يظل فترة مع صاحبه ثم يذهب، ويصاب به الإنسان كنتيجة لتعرضه للاضطرابات النفسية والمشكلات العاطفية.

الاكتئاب الموسمي

هناك العديد من الناس الذين قد يصابون بهذا الاكتئاب، وعادةً ما يأتي في نهاية موسم الشتاء وبداية موسم الصيف، كما يصاحبه الرغبة الشديدة في الانعزال، وكذلك زيادة الرغبة في النوم والبكاء المفاجئ، والشعور الدائم بالحزن، وقد يتسبب هذا الاكتئاب في الزيادة الملحوظة في الوزن.

الاكتئاب الذهني

هو أحد أنواع الاكتئاب وغالبًا ما يصاب به المرضى النفسيين، فهو من الأنواع التي تصيب العقل؛ وينتج عنه إصابة المريض بالهلوسة والأوهام، وتخيل أشياء غير موجودة.

اكتئاب ما بعد الولادة

هناك بعض السيدات اللواتي قد يتعرضن للإصابة بالاكتئاب بعد الولادة، وهذا الاكتئاب يعتبر من أشد أنواع الاكتئاب خطورة؛ فإنه قد يؤدي إلى موت الأم، وقد يصيبها بحمى النفاس، فهو يجعلها تشعر بحزن شديد خوفًا من أن تفقد طفلها، كما أنها تكون قلقة من حياتها الجديدة.

اكتئاب ثنائي القطب

يشتمل الاكتئاب ثنائي القطب على الإصابة بنوبات شديدة من الهلع والخوف، والتي يصاحبها بكاء مفاجئ، ومن ثم التعرض لنوبات من الضحك والفرح بدون مبرر في فترة زمنية قصيرة.

اقرأ أيضًا: هل يشفى مريض ثنائي القطب

الأعراض الجسدية للاكتئاب

بعدما عرضت لكم أنواع الاكتئاب، تجدر الإشارة إلى أنه هنالك عدد من الأعراض التي من شأنها أن تدل على ذلك الأمر، حيث إن هذه الأعراض قد بدأت بملاحظتها أثناء فترة إصابتي، ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي:

1- ظهور الكدمات الزرقاء

تحدث الكدمات بسبب ارتفاع ضغط الدم المفاجئ؛ والذي قد يؤدي إلى انفجار في الأوعية الدموية.

2- الشعور بالإرهاق وعدم وجود طاقة

ضمن إطار تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية، أردت أن أوضح أن الإرهاق والتعب من الأعراض الشائعة للاكتئاب، وهذا الإرهاق يختلف بدوره عن الإرهاق والتعب الذي قد يشعر به الإنسان جراء عمله طوال اليوم، والذي يعد في هذه الحالة من الأمور الطبيعية، ولكن يمكن أن يتسبب الإرهاق المرتبط بالاكتئاب في مشاكل بالتركيز ومشاعر التهيج واللامبالاة.

3- الإحساس بآلام الظهر والعضلات

قد يشعر الانسان في الصباح بأن لديه بعض الآلام في ظهره، وقد تكون هذه الآلام ناتجة عن الاكتئاب والتوتر، أو قد تكون جراء الوضعية الخاطئة للجلوس، ولكنها تعتبر أيضًا من ضمن أعراض الاكتئاب.

4- الإصابة بالصداع

قد يكون الجميع يعانون من الصداع العرضي، والذي يعتبر شائع لدرجة أننا غالبًا ما نتغاضى عنه باعتباره مشكلة ليست خطيرة، ومما تجدر الإشارة إليه أنه قد لا يكون الصداع ناجمًا عن الإجهاد، ففي حالة أنك لاحظت كثرة التعرض للصداع اليومي، وكأنما أصبح عادة مستمرة ومتواصلة، فقد يكون ذلك علامة على الاكتئاب.

5- الشعور بمشاكل في العين والرؤية

يمكن للاكتئاب أن يؤثر على العين، حيث يمكنك أن ترى العالم وكأنه يبدو رماديًا وكئيبًا، فأشارت دراسة بحثية تم إجرائها عام 2010 في ألمانيا، إلى أن هذا القلق على الصحة العقلية قد يؤثر على البصر، فقد تم إجراء هذه الدراسة على 80 شخصًا مكتئب، وكانوا يجدون صعوبة في رؤية الاختلافات في الأسود والأبيض من الألوان.

6- الإصابة باضطرابات المعدة والبطن

إن الشعور بأن المعدة بها آلام شديدة لا يمكن تحملها، فهذا يعتبر أحد أكثر علامات الاكتئاب التي تمكننا من التعرف عليه، فحين تبدأ البطن في التقلصات، قد تكون غازات أو آلام الدورة الشهرية، ولكن إذا ازداد الألم سوءًا مع الإجهاد، فبهذا قد يكون علامة على الاكتئاب.

من الجدير بالذكر أن بعض الباحثون في كلية الطب بجامعة هارفارد، قد اقترحوا أن عدم راحة المعدة، كالتقلصات، والانتفاخ، والغثيان، قد يمكن أن يكون علامة على سوء الصحة النفسية.

7- وجود مشاكل الجهاز الهضمي

ضمن إطار حديثنا عن تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية، يمكننا الاعتقاد أن مشاكل الجهاز الهضمي كالإمساك والاسهال، قد تنبع نتيجة تسمم غذائي أو وجود فيروسات الجهاز الهضمي، ولكن قد تكون هذه المشاكل نابعة من الحالة النفسية.

8- حدوث تغيرات حادة في الوزن

قد تختلف تلك التغيرات بين زيادة هائلة أو نقصان شديد في الوزن؛ فهذا بسبب أن مريض الاكتئاب يتعرض لتغيرات حادة في الشهية.

9- الدخول في نوبات بكاء مستمرة

يُلاحظ على مريض الاكتئاب بأنه يقوم بالبكاء المستمر دون أي سبب، أو على أصغر المواقف، أو الأسباب البسيطة.

10- وجود اضطراب في النوم

قد يعاني مريض الاكتئاب من الأرق والاستيقاظ في الساعات الأولى من الصباح، أو النوم لفترات طويلة؛ حتى يتمكن من الهروب من الواقع المحيط به.

11- الشعور ببطء الحركة

قد يشعر المريض بثقل كبير في الحركة؛ فهذا يكون بسبب الحزن الشديد الذي يشعر به المريض، والذي ينعكس بدوره على بطء الحركة والحديث، وكل ذلك بجانب ارتخاء الجفون وترهل الوجه.

اقرأ أيضًا: اعراض الاكتئاب وعلاجه

أعراض الاكتئاب النفسي الحاد

هناك بعض الأعراض التي قد تطرأ على الإنسان المصاب بالاكتئاب، والتي يرسل بها العقل، للتحذير بوجود خلل واضطراب نفسي، وهذا سنقدمه في السطور التالية:

1- الإصابة بالحزن الشديد

قد يكون المريض محاط بحياة سعيدة وهانئة، ولكنة لا يرى كل هذا، ما يراه فقط هو أنه داخل دائرة مظلمة عاتمة، كما أنه يشعر بأنه وحيد.

2- فقدان الثقة بالنفس

يرى مريض الاكتئاب أنه لا يسوي أي شيء، وأن ليس له نفعًا، فهذا نابع عن إحساسه بالعدوانية اتجاه نفسه، وشعوره الدائم بغياب الثقة في نفسه، وعدم القدرة على تحقيق النجاح، وكل هذا يكون نتيجة بعض الشكوك الموجودة بداخله اتجاه قدراته؛ فيترتب على ذلك إحساسه بالفشل والإحباط.

3- الشعور الشديد بالذنب

يعتبر الشعور بالذنب وإلقاء اللوم على النفس بشكل مستمر، من علامات الاكتئاب الحاد، فيتعمد المريض توقيع اشد العقوبات على نفسه؛ فينتج هذا الشعور باليأس.

4- التحول إلى شخصية عدوانية

تعتبر العصبية من الصفات المنتشرة لدى المرضى بالاكتئاب الحاد، لهذا قد نلاحظ أنه ينفعل في أبسط المواقف، ولا يتسامح مع الآخرين، وعدم تقبله لأية اعتذارات.

5- تعاطي المخدرات والكحوليات

إن تعاطى الكحوليات والمخدرات من أبرز العلامات الخطيرة للاكتئاب الحاد؛ وذلك بهدف الهروب من الواقع لعالم آخر، يمد المريض بالثقة والشجاعة، وعلى الرغم من أن المريض يهرب بها من عالمه إلا أنها تعد أحد أسباب الاكتئاب الحاد.

6- العزلة الاجتماعية

قد يرغب المريض في الانعزال عن العالم الخارجي، وذلك من خلال عدم مشاركته في أية من الأنشطة الاجتماعية أو الهوايات التي قد يكون اعتاد أن يقوم بها، فبهذا تكون دليل قوي على إصابته بالاكتئاب.

7- الإصابة بالاضطرابات الذهنية

تعتبر الاضطرابات الذهنية كنوبات الهلوسة البسيطة، مؤشرًا خطيرًا على وصول مريض الاكتئاب لمراحل متأخرة، تحتاج هذا إلى العلاج الفوري.

أعراض الاكتئاب عند السيدات بعد الولادة

سبق وأن أوضحنا أن السيدات اللواتي وضعن أطفالهن، يكونن عرضة للإصابة بالاكتئاب؛ خوفًا من خسارة أطفالهن، أو قلقًا من الحياة المستقبلية، وسنقوم بعرض الأعراض الخاصة بهن في النقاط التالية:

  • التغير الملحوظ في الحالة المزاجية، مثل: الحزن والبكاء الشديد دون أي سبب
  • عدم القدرة على أداء المهام اليومية
  • النفور الجنسي
  • التشاؤم والخوف واليأس
  • الاستيقاظ لفترات طويلة أثناء الليل
  • التعب الشديد المصاحب له عدم القدرة على النوم
  • عدم الاهتمام بالطفل

مخاطر الاكتئاب

قد يتعرض المريض بالاكتئاب عند إهماله للعلاج إلى تدمير خلايا المخ، قد يدمن المريض على تناول الكحوليات والمخدرات؛ مما تصيبه بأمراض، مثل: الجلطات، وأمراض القلب.

علاقة الاكتئاب بالانتحار

استكمالًا لتجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية، يمكن أن يصل الانسان المريض بالاكتئاب إلى الانتحار، أو التفكير فيه والتخطيط له، كما يمكن ملاحظة الحديث المستمر عن الموت، فقد ينتج عن ذلك سلوك متهور، مثل: القيادة بسرعة جنونية، أو القيام بتصرفات عنيفة تعرض حياته للخطر، بالإضافة إلى التخلي عن الأشياء الثمينة والمفضلة لديه.

اقرأ أيضًا: هل الاكتئاب من علامات الموت؟

طرق العلاج من الاكتئاب

في سياق تجربتي في علاج الاكتئاب بدون أدوية، وودت أن أشير إلى أنني قد لاحظت أنه هنالك بعض العوامل التي تساعد على التخلص من الاكتئاب وعلاجه بشكل نهائي، كما أنها كان لها دور فعال في شفائي من هذه التجربة، ومن ضمن هذه العوامل ما يلي:

  • يجب أن يتواجد بجانب الشخص المصاب، أشخاص محببين له، مثل: الأصدقاء، والأقارب، والأهل، فكل هذا يساعد على تغيير الحالة النفسية له، والتغلب على الشعور بالوحدة.
  • وجود الصداقة والحب، فهما يعملان على تعزيز الثقة بالنفس، والتخلص من المشاعر السيئة؛ مما يساعد على تقوية نشاط الجسم وجهاز المناعة، كما يعملان على تجديد نشاط الجسم.
  • ممارسة الرياضة، والتي يكون لها تأثير قوي في التخلص من الاكتئاب، فهي تساعد بشكل كبير على التخلص من الاكتئاب والطاقة السلبية، كما أنها تمنح المريض القوة والنشاط؛ ليتمكن من مواجهة مشاكل حياته.
  • تناول الشوكولاتة؛ لأنها تحتوي على مواد غذائية ومضادات أكسدة، تساعد على رفع هرمون السعادة.
  • تكوين وإنشاء علاقات جديدة مع أصدقاء جدد.
  • الصلاة وقراءة القرآن، يساعدان على حماية الانسان من الإصابة بأي أمراض نفسية أو عضوية.
  • الابتعاد عن أية عوامل تسبب الإحباط والحزن، ويجب التعامل مع المشاكل والضغوط بطريقة صحيحة وبها استرخاء.

اقرأ أيضًا: هل يزول الاكتئاب بدون علاج

الأعشاب التي تساعد على علاج الاكتئاب

يوجد بعض الأعشاب التي تعمل على العلاج من مرض الاكتئاب، وسوف نقدمها في النقاط التالية:

  • الشاي الأخضر حيث إن تناول الانسان للشاي الأخضر بمقدار 3 أكواب على مدار اليوم، تشعره بالاسترخاء.
  • الزعفران
  • البابونج
  • سانت جونز

بذلك أكون قد عرضت لكم تجربتي مع الاكتئاب بدون أدوية، كما أوضحت أعراض الاكتئاب، وبالإضافة إلى كل هذا فقد ذكرت طرق الوقاية منه سواء بالطرق الطبيعية أو بالأعشاب، وأرجو أن أكون قد استعطت ان أنقل قدرًا كافيًا من المعرفة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.