علاج التهاب المثانة بالأعشاب

علاج التهاب المثانة بالاعشاب الطبيعية متوفر في جميع البيوت وذلك لمدى انتشار هذه العدوى وخصوصا عند النساء فهي تصيبهم أحيانًا عند الحمل واحيانا أخرى من الجماع ولأساب كثيرة أخرى  ويسبب هذا الالتهاب الكثير من الأعراض والآلام وسوف نعرض طرق الوقاية منه وطرق العلاج أيضًا.

علاج التهاب المثانة بالاعشاب الطبيعية

  • الشمر : يخلط ملعقة من مسحوق الشمر مع كوب ماء مغلي ويترك لمدة عشر دقائق ويفضل تناوله مرتين في اليوم
  • الزعتر البري : يتم خلط كوب ماء مع كمية مناسبة من الزعتر البري ويترك على النار حتى يغلي ويترك مغطيا حتى يبرد ويفضل تناوله مره قبل الفطار بنصف ساعة وأخرى قبل العشاء بنصف ساعة
  • البابونج : يتم استخدامه بطريقتين وهما : اما ان ينقع في الماء المغلي لمدة لا تقل عن 5 دقائق أو يوضع في مياه الاستحمام فهو يعمل على التقليل من التشنجات والتهابات المثانة حيث انه يعمل على الاسترخاء
  • عشبة الطير (عشبة الطحلبة) : فهو يعتبر علاج طبيعي لعلاج التهاب المثانة
  • نبتة القضبان الذهبية : يتم استخدام الزهرة الصفراء منه في زيادة كمية البول ومطهر للمثانة كما أنه مسكن للألام
  • الجينسغ : يتم استخدامه في حالة الألتهاب المزمن للمثانة
  • نبات الالوفيرا (الصبار) : يستخدم في حالته الخام حيث أنه يعمل على الاسترخاء ومسكن الآلام ومضاد حيوي وأيضًا مضاد للإلتهابات
  • جذور واوراق نبتة الخطمي (الخبيز) : حيث أنها تعمل على زيادة نسبة البول وأيضًا مسكن للآلام كما أنها تعمل على التخلص نهائي من البكتيريا
  • نبتة الهندباء : يعتبر الهندباء أيضًا من النباتات التي تعمل على زيادة نسبة البول والتخلص من الشعور الغير صحيح المتكرر بالتبول كما أنه يعمل على تطهير وتنظيف الجهاز البولي
  • نبات القراص : يعمل نبات القراص على التخلص من الشعور الكاذب بالتبول وتطهير مجرى البول
  • نبات البرسيم : يعتبر إحدى الأعشاب الطبيعية القوية في علاج التهاب المثانة
  • عنب الدب : وهذا يعمل على التخلص من السموم عمومًا وخصوصًا التهاب المثانة
  • الارقطيون : يعمل الارقطيون على تقليل البكتريا المسببة لإلتهاب المثانة وذلك لاحتوائه على مواد كيميائية طبيعية
  • نبتة البوشو : من الأعشاب الطبيعية لعلاج التهاب المثانة فهي تساعد في التخلص من التهاب المثانة فهو مطهر لمجرى البول ويمكن استخدامه فى المراحل المتأخرة من مراحل الاتهاب وأيضًا يستخدم بعد الإصابة بالالتهاب البولي بالمثانة من خلال الإشعاع وذلك لأنه يعيد الغشاء المخاطي للمثانة لذلك فهو من أهم الاعشاب الطبيعية لعلاج التهاب المثانة كما أنها تعمل على زيادة نسبة التبول مع التقليل من الحرقان المصاحب له كما أنها أيضًا تعمل على عودة لون البول إلى لونه الطبيعي
  • نبتة الكرفس : تعمل هذه النبته على التخلص من السموم الموجودة في الكلى والمثانة فهى تعمل على تطهير شامل كما أن لبذورها دور كبير في خروج الماء الزائد من الأنسجة وهذا يؤدي إلى تقليل الشعور المتكرر الخاطئ بالتبول والتهاب المثانة
  • كستناء الحصان : يستخدم هذا العشب أيضًا في حالة وجود التهاب مزمن للمثانه
  • البقدونس الأفرنجي : يعمل على التخلص من السموم وتطهير الكلى والكبد والمثانة

اقرأ أيضًا : علاج التهاب المثانة بوسائل طبيعية وبالطب النبوي

أسباب التهاب المثانة

  • البكتيريا : وهذا يحدث من خلال انتقال البكتيريا عن طريق مجرى البول وتكون النساء اكثر عرضه للإصابة بالتهاب المثانة البولية عن طريق الجماع
  • الإشعاع : الإشعاع على الحوض يتسب في حدوث تشوهات في أنسجة المثانة
  • البول : وذلك عن طريق حبس البول لفترة طويلة او عدم تفريغ البول بشكل كامل
  • النظافة الشخصية بالجهاز التناسلي
  • بعض الأدوية والعقاقير
  • عيوب خلقية في الجهاز التناسلي
  • بعض الأمراض : حصوات الكلى والبول السكري

أعراض الإصابة بالتهاب المثانة

  • الشعور بآلام أسفل البطن
  • تعدد مرات التبول مع قلة كميته
  • احيانًا خروج رائحة كريهة مع التبول
  • الشعور بالحكة وحرقان أثناء خروج البول
  • تعكر لون البول وميل لونه إلى الأحمر دليل على خروج دم

اقرأ أيضًا : علاج التهاب المثانة بالطب النبوي وأسبابه

طرق الوقاية من التهاب المثانة

  • الإكثار من تناول الماء بما قد يعادل 2 لتر ماء في اليوم
  • تعدد مرات التبول
  • الحرص على تناول الأطعمة الصحية
  • غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون خصوصًا قبل الخروج من المرحاض
  • تنظيف المنطقة التناسلية جيدا بعد عملية الجماع
  • تنظيف مكان التبول والمنطقة الحساسة بعناية خاصة و بشكل مستمر
  • عدم استخدام المواد الكميائية كمزيلات العرق عند المنطقة التناسلية
  • عند تنظيف المنطقة الحساسة يجب تنظيفها من الأمام إلى الخلف وذلك لعدم انتقال البكتيريا من فتحة الشرج إلى المنطقة الحساسة ويتسبب في العدوى البكتيرية

علاج التهاب المثانة بتناول بعض الأكلات والمشروبات

  • الثوم : يعتبر من أهم الأكلات التي تعمل على التخلص من الجراثيم والميكروبات فهو يعتبر مضاد حيوي طبيعي وأيضًا علاج قوي لإلتهابات المثانة والمسالك البولية
  • البصل : يتم تناول البصل كما هو بحالته مع وجبة الإفطار والغداء وبهذه الطريقة يتم التخلص من الإلتهاب المثاني
  • الجرجير : يعتبر أوراق الجرجير من الطرق المهمة فى علاج التهاب المثانة حيث أنه يتم وضع كوبين من الماء مع نصف حزمة من الجرجير وتترك على النار حتى تغلي ويترك المزيج مغطاه لمدة 10 دقائق ثم يتم تناوله
  • العرق سوس : يعتبر أيضًا من أسباب علاج المثانة بالاعشاب فيتم وضع كوب من الماء يغلي على النار ثم يوضع إليه ملعقة من العرق سوس ويترك المزيج 10 دقائق مغطى ويفضل تناوله مرتين قبل تناول الوجبات
  • صودا الخبز (بيكربونات الصوديوم) : يعتبر إحدى الوصفات الطبيعية الموجودة في جميع المنازل فهو يعمل على التخلص من كمية الحمض الموجودة بالجسم وذلك لإحتوائه على نسبة من القلوية وبذلك أيضًا يتم التقليل من الاصابه بالعدوة الالتهاب المثاني
  • خل التفاح : يعتبر من أهم المشوبات التي تساعد في التخلص من السموم وأيضًا اعتدال مستوى الحموضة في الجسم فيؤدي شربه إلى قلة انتشار البكتريا التى تنتقل إلى مجرى البول وتسبب الإصابة بعدوى المسالك البولية كما أنه يمكن عمل مزيج باستخدام معلقتين من خل التفاح وإضافة إليه ملعقة من العسل الخام ويفضل تناوله مرتين في اليوم والاستمرار في شربه إلى أن تقل اعراض الإصابة بإلتهاب المثانة 

اقرأ أيضًا : اعراض التهاب البول عند الرجال والتهاب مجرى البول عند الرجال

تمارين تقلل من الإصابة والعلاج من إلتهاب المثانة :

يجب تفريغ المثانة جيدا قبل القيام بأي من التمارين، وتتلخص هذه التمارين في الأتي:

  • تمارين قاع الحوض : حيث يعتبر هذا التمرين من التمارين المهمة التي تعمل على التقليل من الآلام التي يسببها التهاب المثانة فهو يقلل من الضغط على المثانة وذلك يحدث بمراجعة الطبيب أولًا لمعرفة أي من العضلات يحتاج إلى تقوية أي من التمارين اللازمة للمساعدة في التخلص من الآلام المصاحبة لإلتهاب المثانة
  • يمكن ان يجلس المريض ويعمل على تقليص عضلات كيجل وذلك لمدة خمس ثواني وذلك يتم أثناء تنفسه بشكل طبيعي وبعد ذلك يقوم بالاسترخاء خمس ثواني أيضًا ويقوم بتكرار هذا التمرين لمده تتراوح من عشرة إلى 20 مرة كل جلسة وذلك فيما لا يقل عن 3 جلسات كل يوم
  • قربة ساخنة : وهذا يعتبر من أبسط التمارين وأساليب العلاج المستخدمه في التقليل من الآلام فهو يتم وضع قربة بها ماء ساخن فوق منطقة المثانة فهى تعمل على التقليل من التشنجات وأيضًا ينصح بها الأطباء للتقليل من التورم المصاحب لإلتهاب المثانة
  • يمكن أيضًا استخدام قطعة قماش حول القربة الساخنة ووضعها على عضلات الحوض أي أسفل البطن وذلك لمدة 5 دقائق وبعد الانتهاء يتم الاستراحة لمدة خمس دقائق أيضًا ويتم تكرار هذا التمرين لمدة 20 دقيقة مرتين أو تلاث مرات بالأسبوع ويمكن الإستعانة بزيت الخروع ودهنه على منطقة أسفل البطن قبل استخدام القربة

وفي النهاية شرب الكثير من الماء يؤدي إلى اعتدال نسبة الحموضة والقلوية في الجسم مما يؤدي أيضًا إلى التخلص من السموم وتقليل خطر الإصابة بعدوى إلتهاب المثانة بجانب أيضًا تناول الخضراوات والفواكه.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.