علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب وأسبابه وأعراض مصاحبة له

علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب يساعد على التخفيف من حدة الألم الناتجة عن احتكاك الجلد أثر ارتداء الحفاضة، كما أنه علاج آمن وفعّال على بشرة الطفل، ولا يتسبب في حدوث أي تهيج أو مضاعفات سلبية على الجلد، وذلك لأنه علاج مستخلص من الطبيعة ولا يحتوي على أي مواد كيميائية، لذلك سنقدم لكم اليوم من خلال موقع زيادة علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب، وسنوفيكم بكل ما يلزم من معلومات حول الموضوع.

علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب

علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب

من الأمور المزعجة بالنسبة للأم والطفل هي الالتهابات والتسلخات التي تحدث في جلد الطفل وتجعله لا يشعر بالراحة وبكائه بشكل مستمر وقد يرفض الرضاعة، حيث إنه في الغالب السبب وراء ظهور التسلخات هو استخدام الحفاضات.

يصاحب التسلخات الشعور بالألم واحمرار كل المنطقة بما فيها الحوض والجهاز التناسلي، وفي حالة إذا لم يتم علاج هذه الاحتكاكات الجلدية فمن الممكن أن يصيب الطفل بعدوى بكتيرية تزيد الأمر سوءًا.

لذلك سنساعدكِ على التعرف على طريقة طبيعية لعلاج تلك التسلخات وتهدئة الألم النابع عنها وذلك من خلال علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب الطبيعية والتي لا تمثل أي خطورة على جلد الجنين أو صحته، ومن أمثلة الأعشاب ما يأتي:

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: علاج التسلخات بين الفخذين للحامل

علاج التسلخات بالبابونج

من المتعارف عليه أن اعشاب البابونج تستخدم لمختلف الأغراض لما لها من تأثير فعّال ينعكس على الصحة، حيث إنه من الممكن أيضًا استخدامها كحل لعلاج مشكلة احتكاكات الجلد لدى الأطفال بسبب الحفاض.

حيث إنه يمكنك وضع الماء المغلي على ملعقة من البابونج وتركه ليبرد قليلًا، ومن ثم غمس قطعة من القماش في البابونج واستخدامها ككمادات موضعية للألم تعمل على تهدئته.

كما أنه إذا كان الطفل يستطيع شرب مشروب البابونج، فمن الممكن أن تقومي بإعطائه البابونج عبر الفم باستخدام القطارة، مما يساعد على تهدئة الاحمرار والتخفيف من الألم.

زيت الزيتون لعلاج التسلخات

من الأمور التي تساهم في علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب هي استخدام زيت الزيتون كعلاج موضعي على مكان التهاب الجلد، حيث إنه يحتوي على مضادات للبكتيريا والالتهابات الناتجة عن تبول الطفل وإخراجه للفضلات والتي تتسبب في حدوث التسلخات.

استخدام زيت جوز الهند

يعتبر زيت جوز الهند لطيف استخدامه على الجلد وخفيف كما أنه مرطب جيد أيضًا، لذلك يمكن استخدامه للقضاء على البكتيريا والجراثيم التي تؤدي إلى حدوث احتكاكات في الجلد وتهيجه مما يترتب عليه الإصابة بالتسلخات لدى الأطفال.

لذلك زيت جوز الهند علاج فعّال لحل مشكلة تسلخات الأطفال، حيث إنه يتم استخدامه كدهان موضعي على الجلد يوميًا إلى أن يتم التخلص من الألم والاحمرار.

طرق طبيعية مختلفة لعلاج تسلخات الأطفال

إلي جانب أنه يمكن علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب، فمن الممكن استخدام عدة طرق طبيعية أخرى للعلاج وتكون آمنة، حيث إنه فيما يأتي سنقوم بالتعرف على العلاجات المنزلية لحل مشكلة تسلخات الحفاض:

استخدام الفازلين الطبي

يعد استخدام الفازلين الطبي منتشر بين الكثيرون وذلك لما له أهمية كبيرة في ترطيب الجسم وحماية الجلد من التشققات، كما أنه يستخدم كعلاج جيد لحل مشكلة تسلخات الحفاض التي يعاني منها الكثير من الأطفال.

حيث إنه يمكن استخدامه كدهان موضعي يعمل على حماية المنطقة التي يغطيها الحفاض، كما أنه يقوم بتقليل الألم والاحمرار، وإليكِ فيما يأتي طريقة استخدامه:

  1. قومي بإزالة الحفاض، ونظفي الطفل جيدًا باستخدام الماء الدافئ للتأكد من إزالة الفضلات وأثر البول.
  2. بعد تنظيف الطفل يجب التنشيف الجيد للمنطقة وذلك باستخدام فوطة قطنية.
  3. قومي باستخدام ثلاثة نقاط من الفازلين ووضعها على منطقة التسلخات والقيام بتوزيعها بهدوء.
  4. اتركي الفازلين ليتشرب قليلًا، ثم يمكنك وضع الحفاض النظيف على الطفل.
  5. كرري هذه العملية في كل مرة تقومين بتغير الحفاض وذلك لتقليل ألم التسلخات والتهدئة منه.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: علاج التسلخات في المناطق الحساسة للنساء طبيعيا وطبيا وأسبابها

علاج تسلخات الأطفال باستخدام الشوفان

لدقيق الشوفان فائدة هامة من حيث حماية الجلد، وذلك لأنه يحتوي على البروتين الذي يعمل على ترطيب جلد الطفل ووقاية البشرة، كما أنه يحتوي على مادة السابونين وهي مادة تقوم بإزالة الأشياء التي تسد مسام الجلد.

لكي يتم استخدام الشوفان بشكل صحيح، كل ما عليكِ فعله، هو وضع ملعقة كبيرة من دقيق الشوفان في حوض به ماء دافئ، بعد ذلك قومي بوضع الجنين في ذلك الحوض إلى ما يقرب من 10 دقائق ثم إخراجه.

ستلاحظين بعد مدة من استخدام تلك الوصفة باستمرار بأن التسلخات اختفت وأصبح الجلد طبيعي، كما أن الطفل سيهدأ عن البكاء ويكون لبس الحفاض أمر غير مزعج بعد الآن.

حليب ثدي الأم لعلاج التسلخات

عند وضع قطرات من حليب الثدي على منطقة التسلخات عند الطفل، فإنه سيتم تهدئة الألم وتقليل الاحمرار، وذلك لأن حليب الثدي يعمل على محاربة العدوى البكتيرية وعلاج الطفح الجلدي، كما أنه آمن ولا يتسبب في أي حساسية على الجلد.

النشا لعلاج احتكاك الجلد لدى الأطفال

يمكنك إذابة ملعقة من النشا في كوب من الماء واستخدامها كدهان موضعي على جلد الطفل، مما يعمل على وقاية بشرته من الجفاف، والحد من التعرض للاحتكاك إلى أن يتم التخلص من التسلخات نهائيًا وإخفاء آثارها.

زبدة الشيا للتخلص من التهابات الجلد

يعد استخدام زبدة الشيا لعلاج مشكلة تسلخات الأطفال أمر هام، وذلك لأن زبدة الشيا تقوم بقتل العدوى البكتيرية والخميرة التي تتواجد على جلد الطفل، كما أنها تعمل على تحسين الدورة الدموية وتنشيطها.

بالإضافة إلى ذلك فإنه عندما يحدث جروح أثر احتكاك الحفاضة فإن زبدة الشيا ستساعد على التئام تلك الجروح وتجديد الخلايا، وإليكِ فيما يأتي كيفية استخدامها:

  • القيام بتنظيف الطفل جيدًا بالماء الدافئ ومن ثم تجفيفه.
  • أخذ كمية قليلة من الزبدة وفركها في اليدين إلى أن تذوب جيدًا.
  • القيام بدهن جلد الطفل من خلال وضع يديكِ التي تحتوي على الزبدة وفركها على الجلد.
  • تترك قليلًا إلى أن يتم تشربها من قِبل الجلد وبعد ذلك يمكن وضع الحفاضة الجديدة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: علاج التسلخات في المناطق الحساسة للرجال

استخدام قشور الموز

يمكنك طحن قشور الموز الطازجة واستخدامها كدهان موضعي على جلد الطفل مما يساعد على التخفيف من حدة ألم التسلخات والتخلص من الاحمرار، وذلك لأن الموز يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات والحساسية.

علاج تسلخات الأطفال بصودا الخبز

يمكنكِ إضافة ملعقة من صودا الخبز على كوبين من الماء وإذابتها، وبعد ذلك تقومي باستخدام هذا الخليط كدهان موضعي يتم وضعه على جلد الطفل في كل مرة يتم فيها تغير الحفاض، مما يساعد على التقليل من التهابات الجلد والتسلخات.

علاج تسلخات الأطفال بالأدوية

إلى جانب علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب والطرق الطبيعية، فإنه قد يصف الطبيب بعد المراهم والأدوية الموضعية التي تساعد على التخلص من التسلخات بشكل أسرع، وفي النقاط التالية سنقوم بالتعرف على الأدوية التي يمكن استخدامها:

  • في حالة وجود عدوى بكتيرية على الجلد نتيجة التسلخات فإنه يقوم الطبيب بوصف المضادات الحيوية من المراهم والكريمات لعلاج التسلخات بسهولة.
  • يمكن استخدام المراهم التي تحتوي على الستيرويدات وذلك بعد إشراف الطبيب.
  • في حالة وجود فطريات فإنه يتم استخدام كريمات مضادة للفطريات لعلاج التسلخات.
  • يمكن شراء بودرة التلك من الصيدليات لتهدئة الألم.
  • من أمثلة المراهم المتداولة من حيث الاستخدام: كيناكومب مرهم، وبيتاديرم مرهم، بيبانثن مرهم المرطب للجلد.
  • استخدام كريم زنك أوليف الذي يعتبر من أفضل الكريمات في علاج مشكلة تسلخات الأطفال وذلك لأنه مطهر وملف للجلد.

أسباب تعرض الأطفال للتسلخات

قمنا بالتعرف على علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب وبالطرق الطبيعية المختلفة، وفيما يلي سنقوم بالتعرف على أسباب إصابة الطفل بالتسلخات.

حيث إنه في الغالب يكون السبب الرئيسي هو نوع بشرة الطفل وحساسيتها، كما أنه الحفاض الذي يحمل البول وفضالات الطفل هو عامل كبير في الإصابة بالتسلخات، بالإضافة إلى ذلك سنقوم فيما يلي بتوضيح عدة أسباب أخرى للتسلخات لدى الأطفال:

  • الإصابة بعدوى بكتيرية على الجلد.
  • استخدام نوع سيئ من الحفاضات والذي يؤدي إلى تهيج جلد الطفل وتعرضه للاحمرار.
  • الحساسية بسبب تناول الطفل بعض الأطعمة مثل الفواكه.
  • وجود مشكلة في الجهاز الهضمي أدت إلى ظهور طفح جلدي على جلد الجنين.
  • في حالة تنظيف الطفل وعدم تجفيفه بشكل جيد فإن الحفاضة ستبتل وتؤدي إلى زيادة الاحتكاك وظهور التسلخات.
  • استخدام مواد كيميائية لتنظيف الطفل تعرضه للإصابة بالتسلخات مثل الصابون والشامبو.
  • في حالة الإسهال المتكرر للطفل فإن الحفاضة ستكون ممتلئة طوال الوقت مما يتسبب في حدوث تسلخات.
  • الإهمال في ترطيب جلد الطفل من فترة إلى أخرى.
  • ترك الحفاضة المتسخة على الطفل لفترة طويلة مع عدم تغييرها.
  • عدم تهوية الطفل قبل ارتدائه للحفاضة مجددًا.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: علاج التسلخات بين الفخذين بالأعشاب والزيوت الطبيعية

أعراض تسلخات الأطفال

إن الاحتكاك في الجلد الناتج عن الحفاضة والمؤدي لحدوث التسلخات يصاحبه بعض الأعراض التي سنقوم بالتعرف عليها في النقاط التالية:

  • الاحمرار في طبقة الجلد خاصة بين الفخذين.
  • تهيج الجلد ورغبة الطفل في الحكة.
  • بكاء الطفل وذلك بسبب عدم شعوره بالراحة.
  • ظهور بعد البثور الحمراء والتي قد تدل على وجود بكتيريا.

أعراض تستدعي الذهاب للطبيب

حدوث التسلخات أمر طبيعي وشائع لدى الأطفال ويزول مع الوقت وعند العناية الجيدة بجلد الطفل والحفاظ على ترطيبه، ولكن في بعض الأحيان قد يكون ظهور الاحتكاكات الجلدية أمر يستدعى زيارة الطبيب بشكل فوري.

حيث إنه من الممكن أن يصاحب التسلخات بعض الأعراض المقلقة، وفيما يلي سنقوم بالتعرف على تلك الأعراض التي تستدعى الذهاب للطبيب:

  • في حالة إذا كان الطفل يعاني من درجة حرارة مرتفعة والإصابة بالحمى.
  • إذا تزايد الاحتكاك إلى أن وصل لظهور طفح جلدي غير معتاد.
  • إذا لم يتم العلاج بالطرق المنزلية واستمر الألم والاحمرار دون التقليل منهم.
  • إذا تم ظهور تورم في المنطقة المصابة بالتسلخات.
  • في حالة وجود صديد أو دم مع التسلخات.

نصائح للوقاية من تسلخات الحفاض لدى الطفل

فيما يأتي سنقوم بتقديم بعض النصائح التي يجب عليكِ اتباعها وذلك لتجن تعرض جلد طفلك للاحتكاكات والاحمرار الذي يتسبب في شعوره بالألم والانزعاج:

  • يُفضل اختيار الحفاضة المناسبة والطبية لكي لا تتسبب في حدوث حساسية لجلد الطفل.
  • محاولة ترك الطفل عاريًا لمدة وذلك لتهويته قبل ارتداء الحفاضة مجددًا.
  • في حالة تنظيف الطفل لا يجب استخدام المنظفات التي تحتوي على رائحة أو عطر.
  • يجب التنشيف الجيد للطفل بعد تنظيفه.
  • استخدمي المرطبات المختلفة لجلد الطفل مثل المراهم التي تحتوي على أكسيد الزنك.
  • اختاري مقاس مناسب للحفاظ على حسب حجم طفلك وذلك لتجنب التعرض للاحتكاك نتيجة المقاس الغير مناسب.
  • يجب تغير الحفاض بمجرد اتساخه وعدم تركه لمدة طويلة.
  • من الممكن استخدام زيت كبد الحوت كدهان جيد لعلاج التسلخات.
  • تأكدي من أنكِ قمت بإزالة كل الآثار المتعلقة بالبول والفضلات والتي تكون على جلد الطفل.
  • استخدمي الأعشاب الطبيعية كوسيلة آمنة للتخفيف من حدة الاحمرار والاحتكاك..

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: علاج التسلخات عند الاطفال بسبب الإسهال

على الرغم من فائدة استخدام الحفاض لدى الأطفال في قدرته على منع تسرب البول أو البراز، إلا أنه قد يتسبب في حدوث بعض المشكلات التي تكون مزعجة بالنسبة للطفل والأم، علي سبيل المثال فإن الحفاض قد يحتك بجلد الطفل ويتسبب له في الاحمرار والشعور بالألم وهذا ما يعرف بالتسلخات، لذلك قدمنا لكم الحل الآمن والأمثل لهذه المشكلة وهو علاج تسلخات الأطفال بالأعشاب والطرق الطبيعية.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.