علاج بروز العروق في القدمين

علاج بروز العروق في القدمين يتم وصفه على حسب سبب البروز، وتتعد أسباب بروز العروق في القدمين، منها ما يكون خطير ومنها ما يكون بسيط أو طبيعي، وسنوضح لكم من خلال موقع زيادة علاج بروز العروق في القدمين مع أسباب البروز.

علاج بروز العروق في القدمين

طرق علاج بروز العروق في القدمين كثيرة منها الأدوية، واستخدام بعض المشروبات الطبيعية لعلاج البروز، ولكن يتم تحديد هذا على حسب سبب البروز.

بروز عروق القدمين يكون ناتج عن انتفاخ العروق وعوامل انتفاخ العروق تنقسم إلى عوامل غير طبيعية خطيرة وعوامل طبيعية، وتتمثل العوامل الطبيعية في حالة الحمل، والعوامل الغير طبيعية مثل التهاب الوريد الخثاري والدوالي.

اقرأ أإيضًا: بروز عروق اليد فجأة مع ألم

طرق علاج بروز العروق في القدمين

لكي نتعرف على علاج بروز العروق في القدمين يجب أن نتبع أحد نوعي الطرق الآتية، حيث يوجد طرق علاج بالأدوية، ويفضل استخدام طرق العلاج بالوصفات الطبيعية، وسنوضح لكم طرق العلاج الطبية والطبيعية في الفقرة القادمة.

طرق العلاج الطبية

يصف الطبيب الأدوية اللازمة على حسب ما يحتاجه المريض للشفاء، وهذه الأدوية هي:

  • حقن الفيلر: حيث تتم عن طريق حقن الجزء المصاب ببروز العروق، وبالتالي تختفي العروق، وهي تعد من أفضل الطرق للعلاج؛ لأنها سهلة وليس لها أي آثار جانبية.
  • حقن الكالسيوم: تعمل على تخفيف بروز العروق، ولكن تظهر الأورة الدموية على جلد الجزء المصاب.
  • حقن محلول الملح: يعمل على ضيق الأوردة وبالتالي لا تظهر العروق بشكل بارز، ولكن هذا النوع قد يسبب بعض الأعراض الجانبية مثل حدوث بعض الانتفاخات في المنطقة المصابة، ولكن لا تدوم طويلًا وليس منها أي قلق.
  • يمكن إجراء عملية جراحية إذا استدعى الأمر ذلك وعدم استجابة المريض للعلاجات أو الحالات المتأخرة من الدوالي، مثل جراحة الأوردة بالمنظار، حيث يدخل الطبيب كاميرا صغيرة إلى القدم؛ لمعرفة الأوردة المصابة وإغلاقها، ثم إجراء جراحة صغيرة في الجلد لإزالة الوريد.
  • إذا كان من أسباب بروز عروق القدمين السمنة أو زيادة الوزن، فبالتالي سيكون العلاج عن طريق خسارة الوزن بالدرجة التي يتحقق منها العلاج.
  • العلاج بالقسطرة: وتستخدم هذه الطريقة عند كبر حجم الوريد، ويكون من خلال إدخال الطبيب أنبوب رفيع في الوريد المصاب، ثم يسخن طرف الأنبوبة عن طريق استخدام موجات الراديوية أو طاقة الليزر، حيث تعمل الحرارة على التخلص من الوريد المصاب وإغلاقه بعد خروج الأنبوبة من الوريد.
  • العلاج عن طريق قطع الأوردة، ويتم فيها تخدير المنطقة المصابة فقط حيث يتم إجراء ثقوب متسلسلة ضئيلة الحجم في جلد المنطقة المصابة، وبالتالي يتمكن الطبيب من إزالة الأوردة الصغيرة، ولا تتطلب الذهاب إلى المستشفى حيث يمكن إجراءها في العيادة.
  • العلاج عن طريق ربط الأوردة: وذلك يتم عن طريق شق صغير جدًّا على الجلد في المنطقة المصابة، حيث يتم ربط الوريد والتخلص منه عن طريق الشق.
  • لكن يجب التأكد أن إزالة الوريد لن تؤثر على وظيفة الدورة الدموية؛ لأن الأوردة الكبيرة تكون أساس نقل الكميات الكبيرة من الدم.

العلاج عن طريق المواد الطبيعية

يوجد بعض المواد والأغذية الطبيعية تساعد على تقليل بروز العروق بشكل كبير، مثل:

  • خلط كمية متساوية من زيت السمسم وزيت اللوز المر مع خميرة، ثم يسخن قليلًا بدرجة تحمله على الجسم، ثم تدهن على المنطقة المراد شفائها، وتكرر هذه الطريقة مرتين يوميًا.
  • تسخين كمية من زيت الزيتون، وتدهن المنطقة البارز فيها العروق مع التدليك بحركات دائرية لمدة عشرين دقيقة يوميًا.
  • وضع القليل من الحليب البودر مع معلقتين من ماء الورد، ومعلقة حلبة بودرة، ومعلقة صغيرة من زيت الزيتون أو زيت اللوز، ثم خلطهم سويًا، ويدهن من هذا المكون على العروق البارزة مع التدليك، ووضعها لقليل من الوقت ثم تشطف المنطقة المصابة بمياه دافئة.
  • تفرك المنطقة المراد علاجها من بروز العروق بليمون يوميًا، ويوجد طريقة أخرى يستخدم فيها الليمون، وهي: إضافة دقيق الشوفان مع القليل من حليب وخميرة إلى الليمون، ويدهن هذا الخليط على المنطقة المصابة لمدة نصف ساعة، ثم غسلها بمياه بارده مع تكرار هذه الوصفة يوميًا.

اقرأ أيضًا: ظهور العروق في الجسم وأسباب ظهور وطرق علاجها

أعراض بروز العروق في القدمين

بروز العروق في القدمين له أعراض تؤكد أن هناك خلل ما في الجسم، وهي: ألم في العروق مع ظهور تورم في العروق، وتكون بشكل متشابك ومنتفخ مع ميول لون العروق إلى اللون الأزرق أو البنفسجي، ولكن يمكن أن يسبب انتفاخ العروق بعض الأعراض الجانبية مثل:

  • احمرار وطفح جلدي يصاحبه الشعور بالحكة أحيانًا.
  • تشنجات وثقل في القدمين.
  • تغير لون الجلد إلى لون غامق قليلًا.
  • ألم غير محتمل في الساقين عند الجلوس أو الوقوف لمدة طويلة، ويمكن أن يخف الألم إلى حد ما عند رفع القدمين.
  • تنميل القدم مع الشعور ببعض الحرقة في بطن القدم.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • هيجان الساقين مع زيادة الألم عند النوم، مما يؤدي إلى أرق المريض عند النوم.

أسباب بروز العروق في القدمين

طبيعة مرور الدم في الجسم تبدأ من عند القدمين ويمر الدم إلى أعلى باتجاه القلب، وتسمح صمامات العروق بمرور الدم من أسفل لأعلى.

لكن عندما يحدث خلل ما في الصمامات وتضعف جدران الأوردة فتبقى عاجزة، وبالتالي تؤدي دورها الصحيح وتهبط كمية من الدم إلى القدمين فيتجمع الدم في العروق ويزيد الضغط على الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى انتفاخ عروق القدم وتورمها لذلك تكون عروق القدمين بارزة.

تزيد نسبة الإصابة ببروز عروق القدمين عند النساء مقارنًة بالرجال، وهناك بعض العوامل التي تؤدي إلى الإصابة ببروز العروق في القدمين سنوضحها لكم بالتفصيل.

عوامل الإصابة ببروز العروق في القدمين

  • هناك عوامل وراثية تؤدي إلى الإصابة ببروز العروق في القدمين إن كان هناك شخص في العائلة مصاب بانتفاخ العروق أو الدوالي.
  • الجلوس أو الوقوف لمدة طويلة، وقلة الحركة.
  • التغيرات الهرمونية تسبب الإصابة ببروز عروق القدمين مثل ما يحدث في حالات الحمل أو فترة المراهقة أو مرحلة انقطاع الدورة الشهرية.
  • كبر السن
  • أخذ أدوية منع الحمل.
  • الضغط النفسي.
  • ارتفاع نسبة الأملاح في الجسم.
  • السمنة وفي حالة الإمساك، والتعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة.
  • قلة الدهون تحت الجلد فعندما تكون نسبة الدهون قليلة أسفل الجلد يكون الجلد أكثر شفافية، مما يؤدي إلى بروز العروق، وقد يكون أيضًا سبب بروز عروق القدمين هو رقة الجلد.
  • ممارسة الرياضة سبب من أسباب بروز العروق، ولكن ممارسة الرياضة سبب فريد عن باقي الأسباب، لأنه لا يندرج تحت الحالة المرضية؛ لأن بروز العروق ناتج عن المجهود الزائد.

يكون الجسم أثناء التمرين بحاجة إلى الدم فتتسع الأوعية الدموية لتنقل كميات كبيرة من الدم للأعضاء وجميع أجزاء الجسم.

  • ارتفاع درجة حرارة الجو؛ لأنه عندما ترتفع درجة حرارة الجو تجتهد الأوعية الدموية مما يؤدي إلى بروز العروق.
  • أكثر الأسباب شيوعًا لبروز عروق القدمين هو الإصابة بالدوالي، وهو حدوث توسع في الأوردة وينتج عنها ضعف صمامات العروق ويكون خلل في فسيولوجية الجسم حيث يمر الدم عكس الاتجاه ويتجمع في الأوردة، مما يؤدي إلى تجمع الدم في عروق القدمين وانتفاخها ويتغير لون العروق إلى الأزرق أو البنفسجي.

عند ملاحظة بروز عروق القدمين يجب التوجه للطبيب على الفور وإجراء الفحص اللازم لأنه قد يكون مؤشر للإصابة ببعض الأمراض الأخرى مثل:

  •  وجود أورام في البطن.
  • تكون أورام في محيط عروق القدم.
  • الإصابة بالجلطات الدموية.
  • الإصابة بخلل في تكوينات الأوعية الدموية.
  • التهاب الوريد الخثاري.

تشخيص بروز العروق في القدمين

يتم التشخيص من خلال:

  • معرفة هل هناك عامل وراثي أم لا.
  • معرفة الأعراض وحالة المريض والأعراض الجانبية لبروز عروق القدمين، بالإضافة إلى معرفة مدى النشاط الجسدي.
  • يجري المريض بعض الفحوصات اللازمة للتعرف على صحة العروق، مثل التصوير بالأشعة السينية، وبالأشعة فوق الصوتية، وإجراء فحص Doppler test.

وضحنا في الفقرة السابقة كيفية التشخيص، لنتعرف الآن على طرق علاج بروز عروق القدمين

اقرأ أيضًا: الم في عروق اليد اليسرى أسبابه وطرق علاجه

طرق الوقاية من بروز عروق القدمين

  • الحفاظ على ممارسة الرياضة كالمشي نصف ساعة يوميًا.
  • المحافظة على وزن صحي مع اتباع نظام غذائي متكامل، وخصوصًا الألياف مع استخدام الملح بطريقة غير مبالغ فيها.
  • عدم زيادة الضغط على القدمين كتجنب الوقوف لفترة زمنية طويلة، وعدم لبس الأحذية ذات الكعب العالي لفترة زمنية طويلة بالنسبة للسيدات.
  • عدم الثبات على وضعية معينة عند الجلوس لمدة طويلة، وتجنب الوضعيات التي تحبس الدم؛ لأن عند حبس الدم يتركز الدم في أجزاء معينة من الجلد مما يساعد على توسيع العروق وبروزها.
  • ينصح أثناء النوم رفع القدمين قليلًا عن مستوى الجسم؛ حتى يتعزز الدم في عروق القدمين.

إن علاج بروز العروق في القدمين ممكن لكن من الأفضل أن نتبع سبل الوقاية، لأن الوقاية خير من العلاج كما تعلمون جميعًا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.