محتوى يحترم عقلك

علاج حروق المكواة على الجلد

علاج حروق المكواة على الجلد يتوقف على درجة الحروق التي تعرض لها الشخص فقد تكون من الدرجة الأولى وهو أمر لا يستدعي القلق ويمكن علاجه بالإسعافات الأولية البسيطة بالمنزل، إلا النوع الآخر من الدرجة الثانية الذي يكون فيه آثار الحرق قد تعمقت إلى الأنسجة الداخلية من الجلد ويستدعي هذا الكثير من الإجراءات الطبية للعلاج كالتي سنتكلم عنها اليوم بموقع زيادة.

علاج حروق المكواة على الجلد

أثناء استخدام المكواة من الممكن أن يتعرض أي شخص لحروقها وهو أمر وارد الحدوث للأمهات أو حتى الأطفال أثناء اللعب، لكن درجة الحرق وتلك الأعراض التي تنتاب المصاب بعد التعرض للسعات المكواة ترتبط بدرجة الحروق بين السطحي الذي يعرف بالدرجة من الأولى للحروق والغائر الذي يصنف من الدرجة الثانية، ولكلٍ منهم على حدا علاجه الذي يتناسب مع شدته.

حيث إن علاج حروق المكواة على الجلد من الدرجة الأولى يمكن أن يكون بتلك الطرق المنزلية البسيطة التي ستحتاجين فيها إلى بعض المواد التي بالكاد توجد في جميع البيوت، أو تلك الموجودة بحقيبة الإسعافات الأولية.

كما تشمل حروق الجلد السطحية التي تتشكل فقط على الطبقة السطحية من الجلد وهي مؤلمة وجافة وحمراء تتحول إلى اللون الأبيض عند تطبيقهان وتلتئم حروق الجلد السطحية في غضون ثلاثة إلى ستة أيام دون تندب، مثل حروق الشمس التي لا تسبب بثور (فقاعات هواء).

أما حروق الطبقتين العلويتين من الجلد الناتجة عن المكواة من الدرجة الثانية تكون مؤلمة عند تعرضها للهواء وتكون حمراء، وعادةً بها بثور، حيث تتحول إلى اللون الأبيض عند الضغط عليها.

جدير بالذكر أنه في الغالب تلتئم بعض حروق الجلد السطحية في غضون 7 إلى 21 يومًا قد تصبح منطقة الحرق داكنة أو أفتح بشكل دائم، لكنها ليست ندبة، وفيما يلي سنوضح كيفية علاج حروق المكواة:

  • ضع المنطقة المصابة تحت ماء الصنبور الجاري لمدة 10 دقائق، ولكن ليس شديد البرودة، ويفضل أن يكون بدون ثلج، وذلك لتجنب الصدمات وإتلاف خلايا الجلد.
  • ضع قطعة من البطاطس النيئة على الحرق واتركها لمدة ربع أو ثلث ساعة.
  • ضع مرهمًا لعلاج حروق المكواة على الجلد من الصيدلية، مثل هلام “Aloe Vera” أو كريم ميبو الذي له مفعول قوي للغاية بشكل تجميلي يمكنك أن تطلب من الصيدلي اختيار النوع المناسب والتأكد من وجوده دائمًا في المنزل.
  • من الضروري ترك الحرق مكشوفًا قدر الإمكان حتى يمكن علاجه بسرعة ومنعًا للاحتكاك بالملابس التي قد تسبب للمصاب ألم شديد للغاية، وإن كنت مضطر إلى هذا فمن الأفضل تغطيته بشاش دون أن يكون لذلك أثر بالضغط عليه في حالة ارتداء الملابس عند الخروج.
  • يمكن وضع قطرات من العسل الأبيض الأصلي قبل ربط الحرق بالشاش، لأنه يحتوي على مضادات حيوية طبيعية تعمل على قتل البكتيريا والفطريات وهو ما يعتبر طريقة وقائية لمنع انتقال العدوى.
  • إن كان هناك احمرار شديد أو انتفاخات حول الجرح، فمن الأفضل استشارة الطبيب على الفور للتعرف على الإجراءات العلاجية المناسبة في تلك الحالة.
  • تجنب وصول السمن والمواد الدهنية أو بياض البيض أو الدقيق على تلك المنطقة من الحرق بالمكواة.

اقرأ أيضًا: علاج الحروق من الدرجة الثانية 

تأثير حروق المكواة من الدرجة الثانية

من الممكن لحروق المكواة من الدرجة الثانية أن تتسبب في تلف النهايات العصبية والتهاب أعمق يظهر على شكل بثور مؤلمة، في تلك الحالة من الممكن اتباع تلك التعليمات المؤقتة إلى أن يتم عرض الحالة على الطبيب:

  • وضع مرهم حروق يحتوي على مضادات حيوية لمنع العدوى، ثم تغطيته بشاش نظيف لمنع الاحتكاك والإسراع من علاج حروق المكواة على الجلد.
  • يمكن استخدام المسكنات لتسكين الألم، وإذا كانت المنطقة المصابة كبيرة، فاطلب العناية الطبية على الفور.
  • يستغرق هذا النوع من الحروق وقتًا أطول للشفاء، وفي معظم الحالات لا يترك ندوبًا، ولكنه يمكن أن يسبب تغيرات في صبغة الجلد.
  • ضع منطقة الحرق تحت الماء مباشرة بعد التعرض.
  • استخدم العديد من الأدوية والمراهم المستخدمة للحروق للمساعدة في تهدئة الجلد ومنع الاحمرار.
  • يمكن استخدام أكياس الشاي على منطقة الحرق.
  • تهدئة الجلد المحروق بزيت اللافندر.
  • من الممكن وضع شريحة من البطاطس على الجرح للتخفيف من حدة تلك الآلام.
  • اسكب ماء بثلج على الجرح لتخيف حدته بعد إزالة الجلد الذي تعرض للتلف وهي خطوة هامة للغاية باستخدام محلول الملح.

كيف يمكن علاج آثار حرق المكواة؟

من الممكن أن تكون انتهيت من مرحلة علاج حروق المكواة على الجلد لكنها ما زالت تترك أثر ورائها، وفي تلك الحالة تكون تلك العلامات على هيئة ندوب أو آثار مزعجة تحتاج إلى سنوات طويلة لكي تختفي ويتوقف هذا على درجة الحرق الذي كانت عليها الإصابة.

لهذا يوجد أكثر من طريقة يمكن بها إزالة تلك العلامات منها ما هو طبي يرتبط بالآثار الشديدة، ومنها ما هو طبيعي للعلامات الخفيفة أو التي تشغل مساحات صغيرة من الجسم.

1- علاج آثار حروق المكواة بالليزر

يمكن اللجوء إلى تلك الطريقة العلاجية إن كان الحرق يشغل مساحة كبيرة من الجسم ومن الدرجة الثانية لدرجة أنه ترك آثار لا يمكن أن تزول بسهولة.

كما أن العلاج بالليزر يمكن أن يساعد في التخلص من الحكة والألم والتورم الذي تركه الحرق، وذلك في الحالات الصعبة.

اقرأ أيضًا: علاج الحروق من الدرجة الثانية

2- علاج علامات حرق المكواة بالكريمات الطبية

يعتبر هذا النوع من العلاجات الأكثر استخدامًا للتخلص من آثار الحرق بعد علاج حروق المكواة على الجلد في حالة إن كان الحرق حادًا وتسبب في تدمير الخلايا الدهنية الموجودة بطبقات الجلد، وهو ما جعل البشرة جافة وتتقشر باستمرار.

3- ضمادات جل السيليكون للتخلص من آثار حرق المكواة

تصنف تلك الطريقة التي تعتمد على استخدام ضمادة جل السيليكون من أكثر العلاجات والطرق الشائعة للتخلص من آثار الحرق كبديل لتلك الطرق الجراحية، حيث إنها تساعد في التعافي من الندوب وتطبيب الجرح وآثاره من خلال ارتدائها لمدة أقل من 12 ساعة في كل يوم.

اقرأ أيضًا: علاج الحكة بعد التئام الحروق

أمور تجنبها خلال علاج آثار الحروق

حتى يمكن التخلص من آثار الحروق بشكل فعال وسريع من الضروري تجنب مجموعة من الأمور التي تؤثر بالسلب على تلك الفترة العلاجية، وهو ما جاء تحت إرشادات طبية تحتوي على ما يلي:

  • تجنب تعريض الحرق إلى أشعة الشمس طوال فترة العلاج أو التخلص من الندوب، وإن اضطررت لهذا حاول أن تغطي الجرح بشاش طبي مؤقتًا باستخدام طبقة من الفازلين يمكن أن تقوم بشرائها من الصيدلية.
  • إن ظهرت بعض الفقاقيع تجنب أن تقوم بفقعها لأن ذلك سيؤخر من علاجها وسيوفر بيئة جيدة لنمو الميكروبات نتيجة تلك المادة التي كانت داخل الفقاعات وانتقلت إلى الطبقة السطحية من الجرح وتفاعلت مع الجو مكونة الصديد.

علاج حرق المكواة يحتاج إلى اتباع الطرق والإرشادات السليمة منعًا من تفاقم المضاعفات التي تزيد من خطورة الإصابة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.