محتوى يحترم عقلك

علاج ضعف الشخصية بالقران

علاج ضعف الشخصية بالقران الكريم ما بين الحقيقة والخرافة، على الرغم من أن القرآن الكريم فيه شفاء من كل داء، إلا أنه هناك بعض الأمراض التي تحتاج إلى جانب العلاج الروحاني التدخل الطبي والعلاج الدوائي، ولكن نجد أن كثيرًا من التجارب الخاصة بعدد كبيرًا قاموا بسرد رحلتهم في التخلص من مشكلة ضعف الشخصية بالقرآن، وهذا ما سنقوم بعرضه من خلال موقع زيادة.

علاج ضعف الشخصية بالقران

إن الشفاء من خلال بعض الآيات القرآنية والرقية الشرعية من الأمور التي يمكن لمسها، حيث إنها موجودة بالفعل، نجد أن الكثير من الأشخاص يحاولون إيجاد علاج ضعف الشخصية بالقرآن.

لكن قبل التطرق لمعرفة هل هناك بالفعل الآيات التي تحمل علاج هذه المشكلة، وجب العلم أنه على أيام الصحابة -رضوان الله عليهم- لم يكن فيهم أحدٍ يشتكي من شيء يدعى ضعف في الشخصية.

هذا وفقًا لِما ورد في الكثير من الكتب الإسلامية المليئة بالسير والتراجم التي تروي حياة الصحابة، لأن ضعف الشخصية يعتبر من الأمور الوهمية التي تؤثر في النفس، نتيجة لما يقوم الأشخاص بقراءته أو مشاهدته، ومن الممكن أن يخجل الشخص وينتابه الحياء في بعض الأمور.

هذا يعتبر من الأشياء الطبيعية التي ليس لها أي علاقة بضعف الشخصية، أما نجد أن أهم سبب جعل الصحابة لا يشتكون من هذه المشكلة هو ارتباطاهم الكبير وبشكل مباشر بالقرآن الكريم، وبالسنة النبوية، هذا لأن الإيمان بالله تعالى يساهم في تقوية الإيمان، والدليل على ذلك قوله تعالى:

“الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ”

لذا نجد أنه لا يوجد سورة أو آية بالتحديد لعلاج ضعف الشخصية بالقرآن، ولكن كتاب الله العزيز بأكمله شفاء من كل داء سواء كان في الجسد أو النفس، ومن الممكن اللجوء إلى سماع الرقية الشرعية بشكل دائم، أو قراءتها.

اقرأ أيضًا: نقاط القوة والضعف في العمل

الرقية الشرعية لعلاج ضعف الشخصية

سوف نتعرف على آيات من الرقية الشرعية التي تساعد بشكل كبير على التخلص من مشكلة ضعف الشخصية وبعض المشاكل النفسية الأخرى، إليكم فيما يلي:

  • “فَمَن يُرِدِ اللَّهُ أَن يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلإِسْلامِ” يتم تكرارها 7 مرات.
  • “ويَشْفِ صدورَ قوم مؤمنين” تكرر 7 مرات.
  • رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي” تكرر 7 مرات.
  • أَلا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ” وتتكرر 7 مرات.
  • “أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَك” وتتكرر 7 مرات.
  • “إنما أشكو بثي وحزني إلى الله” وتتكرر 7 مرات.
  • “لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا” وتتكرر 7 مرات.
  • “قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ” سورة التوبة الآية (14)
  • “يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ سورة يونس الآية” (57)
  • الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ (78) وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ (79) وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ (80) وَالَّذِي يُمِيتُنِي ثُمَّ يُحْيِينِ (81) وَالَّذِي أَطْمَعُ أَنْ يَغْفِرَ لِي خَطِيئَتِي يَوْمَ الدِّينِ” (82) سورة الشعراء
  • “وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا أَعْجَمِيًّا لَّقَالُوا لَوْلَا فُصِّلَتْ آيَاتُهُ ۖ أَأَعْجَمِيٌّ وَعَرَبِيٌّ ۗ قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ ۖ وَالَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى ۚ أُولَٰئِكَ يُنَادَوْنَ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ” (44) سورة فصلت
  • ” ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا ۚ يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِّلنَّاسِ ۗ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَةً لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُون” َسورة النحل الآية (69)
  • وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآَنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَاراً (82) وَإِذَا أَنْعَمْنَا عَلَى الْإِنْسَانِ أَعْرَضَ وَنَأَى بِجَانِبِهِ وَإِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ كَانَ يَئُوساً (83) قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَى شَاكِلَتِهِ فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَنْ هُوَ أَهْدَى سَبِيلاً (84) وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلاً” (85) سورة الإسراء.

اقرأ أيضًا: اختبار تحديد نقاط القوة والضعف تحليل الشخصية

نصائح لعلاج ضعف الثقة الشخصية

في إطار عرض علاج ضعف الشخصية بالقرآن وجب الإشارة إلى بعض الطرق التي من شأنها تعزيز الثقة بالنفس، حيث إن الثقة بالنفس من أهم الأمور التي يسعى الشخص للتحلي بها، وسنعرض هذه الطرق فيما يأتي:

  • في البداية يجب الابتعاد عن كل الأفكار السلبية التي من شأنها أن تسبب لك الإحباط، على أن يتم استبدالها بالإيجابية، والعمل على علاج الابتعاد عن الأصدقاء المتشائمين، والسلبيين.
  • العمل على تغيير لغة الجسد، وهذا من خلال النظر إلى أعينهم، وذلك كي يشعرون بمدى ثقتك بنفسك بالأمان والثقة.
  • لا تقبل الهزيمة أو الفشل، وعليك اكتشاف الأشياء الموهوب فيها، وما تحلم به، وقم بالسعي حتى تقدر على تحقيقها.
  • من الضروري عدم اليأس والسعي لتشجيع نفسك بشكل دائم والعمل على مكافئتها.
  • عليك الاهتمام بملابسك بشكل جيد والظهور بأفضل شكل ممكن.
  • قم بتنمية قدراتك العقلية من خلال القراءة والاطلاع على كل شيء جديد من حولك.
  • العمل على المشاركة في الندوات والحفلات الاجتماعية التي تعمل على توطيد علاقتك بالآخرين عن طريق العمل التطوعي.
  • عليك التعبير عن حاجتك وما ترغب به وما تعتقده وآرائك تجاه الآخرين بشكل مباشر وصادق.
  • التحدث إلى نفسك دائمًا بإيجابية.
  • عليك معاملة نفسك كما تقوم بمعاملة صديقك المفضل، عندما تواجه أزمة تتعلق بضعف شخصيتك، عليك التفكير فيما كنت ستقوله لصديقك إذا كان في نفس موقفك.
  • من الضروري أن تقوم بدعم نفسك وتفهمها، وعليك أن تكون لطيفًا معها، ولا تقس عليها.

اقرأ أيضًا: التخلص من الأفكار السلبية بالقرآن والسنة

أسباب عدم الثقة بالنفس

في الآونة الأخيرة نجد أن الكثير من الأشخاص لا يثقون في أنفسهم بالشكل المطلوب، وسوف نتعرف على الأسباب التي يمكن لها أن تسبب في عدم الثقة بالنفس يُمكن تجنبها للتخلص من هذه المشكلة، وهي المتمثلة في السطور التالية:

  • التربية غير الصحيحة، وذلك عن طريق تسلط آراء الأسرة على الطفل منذ الصغر، وجعله عديم الشخصية، وعدم إعطاءه أي حق في الاختيار، مما يؤثر عليهم بالسلب.
  • تعرض الشخص للانتقاد بشكل مستمر من قِبل أهلك ومن حولك.
  • يعتبر التعرض للأذى النفسي الشديد الذي يتمثل في: (الإذلال – التنمر – التحرش) دور قوي في ضعف الشخصية والثقة بالنفس، كما أن التنمر الذي يحدث في فترة الطفولة يترك أيضًا أثرًا كبيرًا على قوة الشخصية.
  • من أسباب عدم الثقة بالنفس هي عيش مرحلة طفولة غير سعيدة، حيث تبدأ ضعف الشخصية غالبًا منذ الصغر.
  • إذا كان الشخص منذ الصغر يواجه ضعف في التحصيل، فإن هذا سوف ينعكس بالتأكيد على ثقته بنفسه.
  • عند مواجهة الشخص أحداث قوية وفارقة في حياته، والتي تتمثل في: فراق شخص عزيز، أو التعرض لمرض خطير، أو المرور بأزمة مالية.
  • في حال كان يعاني الشخص من مشكلة صحية دائمة متمثلة في: الإعاقة الجسدية.
  • المعاناة من مرض نفسي بمرض عقلي، مثل: التوتر والقلق المرضي أو الاكتئاب.

على الرغم من أنه لا يوجد آيات محددة من القرآن الكريم لعلاج مشكلة ضعف الشخصية وعدم الثقة بالنفس، إلا أننا نجد أن القرآن كله بشكل عام يريح نفوسنا وقلبنا.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.