علاج تمزق أربطة الكاحل أنواعه وأسبابه وأعراضه

علاج تمزق أربطة الكاحل ، إن أربطة العظام التي تساعد على حركة المفاصل بشكل طبيعي، قد يحدث لها تمزق لعدة أسباب، مثل تعرض الشخص لحادث أو السقوط بشدة أو التواء.

فسنتحدث من خلال “زيادة” عن تمزق الأربطة، وأنواعه، وأسبابه، والإصابات التي تؤدي إلى وجوده، وأعراضه، وعلاج تمزق أربطة الكاحل.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: علاج البرد في الجسم بالأعشاب

علاج تمزق أربطة الكاحل أنواعه وأسبابه وأعراضه

تعريف تمزق الأربطة

الأربطة هي عبارة عن مجموعة من الحزم الكثيفة، ومتكونة من النسيج الضام الليفيّ وتكونها الأساسي من مادة الكولاجين.

وتعمل على ربط العظام ببعضها، أو ربط الغضاريف ببعضها، فهي الداعم التي تعطي قوة للمفاصل؛ حتى تستطيع تأدية وظيفتها في الحياة وهي الحركة.

وتوجد هذه الأربطة في كل أنحاء الجسم؛ كالكاحل واليد والركبة والرقبة والحوض، وقد تتعرض هذه الأربطة في بعض الأحيان إلى تمزّق.

ويحدث ذلك بسبب تحريك مفاصل في الجسم بشكل خطأ؛ وذلك عن طريق الركض، أو المشي، أو إذا حدثت إصابة للشخص بسبب سقوطه.

أنواع تمزق الأربطة

يوجد نوعان يحدث فيهما تمزق للأربطة، وهما كالآتي:

1. النوع الأول

يحدث التمزق في بعض الألياف الموجودة بالرباط وليس الرباط بأكمله، وهذه الحالة قد تحدث، ولا يستطيع الشخص أن يرى هذا التمزق بسهولة.

كما يظل المفصل سليم وفي مكانه، ولكن يذهب المريض للطبيب وقد يشعر بألم شديد أو انتفاخ أو وجود زرقان في المنطقة حول المفصل، ويبقى المفصل سليماً وفي مكانه.

ولكن يأتي المريض بألم وانتفاخ وازرقاق حول المفصل، وبالتالي يكون هناك التواء فقط.

اقرأ أيضًا:  نزول دم بعد الدورة

2. النوع الثاني

يحدث تحريك للمفصل باتجاه خطأ غير المعتاد، ولكن بقوة شديدة لدرجة أن المصاب قد يسمع صوت طقطقة بالمفصل عند حدوث الالتواء.

وفي هذه الحالة يتحرك المفصل من مكانه ويحدث خلع له، وبالتالي تصاب الأربطة بالكامل وليس الألياف الموجودة بها، وتكون الحركة مؤلمة جداً للمصاب.

ومن أكثر الأماكن التي تصاب بهذه الحالة؛ هي الكاحل والركبة والإبهام.

أسباب تمزق أربطة الكاحل

هناك أسباب كثيرة تؤدي إلى تعرض الشخص لتمزق في أربطة الكاحل، ومن أهمها ما يلي:

• قد يتعرّض الشخص لحركة مفاجئة، وبالتالي تؤدي إلى إسقاط المفصل، أو حدوث التواء حاد به.

• قد يصطدم الكاحل بقوة في أي شيء، عندما يتحرك الشخص.

• قد يسقط الشخص من مكان مرتفع، وبالتالي يؤدي لالتواء الكاحل.

• عندما يسير الشخص، قد يتعرض إلى التواء فالكاحل مفاجئ.

ما هي الإصابات التي تؤدي إلى وجود تمزق بالأربطة

هناك الكثير من الإصابات، التي تحدث وتؤدي في نهاية الأمر إلى إصابة الشخص بتمزق في الأربطة، من بين هذه الإصابات الآتي:

• هناك إصابات في المفصل الاخرمي الترقوي.

• هناك أيضاً يوجد إصابات الرباط الصليبي الأمامي.

• قد يحدث أيضاً التواء في العضلات، أو التواء في الكاحل.

• عند اللعب مع الصغار وتحريك ذراعهم بقوة، فقد يحدث خلع في الكتف.

• حدوث خشونة في الركبة، تؤدي إلى إصابات في أربطة الركبة.

• قد يصاب الشخص بالروماتيزم.

• استخدام الشخص للمفصل المصاب بكثرة، وبالتالي تؤدي إلى وجود عدة التواءات خطيرة.

• قد يحدث أيضاً التواء شديد بالإبهام.

أعراض تمزق أربطة الكاحل

يوجد عدة أعراض تظهر على الشخص المصاب بتمزق أربطة الكاحل، ومنها ما يلي:

• حدوث ألم شديد في مفصل الكاحل المصاب، أو في العضلات التي حول الكاحل.

اقرأ أيضًا:  ما هي الأدوية التي تسبب الاغماء ..؟

• يحدث انتفاخ في الكاحل المصاب.

• يشعر الشخص بحدوث تيبس في المفصل، تؤدي لصعوبة في حركة الكاحل المصاب.

• قد يحدث تغير في لون الجلد حول الكاحل المصاب، وبالأخص تحوله للون الأزرق.

• قد يكون هناك انتفاخ بالمفصل نفسه، أو الأطراف القريبة من المكان المصاب.

• قد يظهر في مكان الإصابة بالكاحل نزيف تحت الجلد، ويظهر بتغير لون الجلد مثلاً.

كيفية تشخيص تمزق الأربطة

يمكن للطبيب المختص أن يشخص حالة تمزق الأربطة في الغالب، عن طريق التشخيص السريري.

فقد يبحث الطبيب على أي انتفاخات، أو تورّم، أو تغير في لون الجلد للون الأزرق، أو وجود ألم شديد بمجرد تحريك المكان المصاب كالكاحل مثلاً.

ولكن يوجد حالات يحتاج فيها الطبيب المختص أن يقوم بإجراء فحص، عن طريق عمل أشعة مقطعية عادية؛ حتى يستطيع أن يكشف عن مكان الكسر بالضبط.

ولكن حتى يستطيع الطبيب معرفة وجود تمزق بالأربطة، يجب عمل رنين مغناطيسي، وذلك لأن صورة الأشعة العادية لا تستطيع القدرة إلى معرفة ذلك.

كما أيضاً يمكن عمل التصوير بالموجات فوق الصوتيّة، فهي أيضاً تستطيع الكشف عن تمزق العضلات والأربطة.

» نرشح لك أيضاً قراءة: علاج الدهون على الكبد

علاج تمزق أربطة الكاحل أنواعه وأسبابه وأعراضه

علاج تمزق أربطة الكاحل

يوجد نوعان من العلاج التي تساعد على التخلص من تمزق أربطة الكاحل، وهما:

1. العلاج الطبيعي

فهناك علاج طبيعي يمكن اتباعه لعلاج تمزق أربطة الكاحل، ويشمل الآتي:

• يجب أن يرتاح المصاب بشكل مطلق؛ حتى لا يقوم بتحريك الكاحل المصاب، حتى لا يؤدي إلى حدوث تفاقم في الإصابة.

• يمكن للشخص أن يضع كمّادات الثلج على الكاحل المصاب، حتى يعمل على تخفيف التورّم والانتفاخ والألم، وذلك كل ساعتين في اليوم، ويوضع الثلج عشرين دقيقة.

• حتى يستطيع الشخص تخفيف التورّم، يمكن وضع الرباط الضاغط على مكان إصابة الكاحل؛ حتى يقلل أيضاً من تحريك المفصل.

اقرأ أيضًا:  اقوى حبوب منومه في الصيدليه وموانع استعمالها

• يفضل أن نقوم برفع الجزء المصاب من الكاحل عن الأرض، عن طريق بعض الوسادات التي توضع تحت الكاحل؛ حتى لا يحدث تجلط بالكاحل، وأيضاً يخفف ذلك الألم والانتفاخ.

2. العلاج الطبي

هناك علاج طبي لتمزّق أربطة الكاحل، وذلك عن طريق ما يلي:

– يمكن أن نقوم بعمل تجبير للمفصل المصاب في الكاحل، وذلك بعد معرفة المكان المصاب عن طريق الأشعة.

– يأخذ المصاب أدوية مضادات الالتهاب اللاستيرويدية؛ حتى تعمل على تخفيف الألم والتورم حول المفصل.

– في حالة حدوث تجمع دموي في مفصل الكاحل، يجب هنا أن يتم سحب هذه الدماء عن طريق عملية جراحية، وبعدها يتم تجبيس الكاحل، وبعد مدة يتم تبديل الجبارة بتركيب دعامة تعمل على تحريك المفصل حركة بسيطة؛ حتى لا يحدث له تيبس في العضلات.

– يمكن أيضاً أن يقوم المصاب بعمل علاج طبيعي للكاحل المصاب؛ حتى يقوي العضلات التي حوله لتستعيد نشاطها، وتساعدها لتأدية وظائفها الطبيعية قبل الإصابة.

-يمكن أيضاً أن نقوم بعمل عملية التليف؛ وذلك عن طريق ربط المفصل المصاب في الكاحل حتى لا يتحرك، وذلك لمدة ستة أسابيع، ويفضل استخدام هذه العملية بالطرق الطبيعية بعيداً عن العملية الجراحية.

مدة علاج تمزق أربطة الكاحل

تقف مدة العلاج على درجة التمزق الموجودة، فلو تم تثبيت الكاحل المصاب بدون تحريكه مع تجبيس الكاحل، فسوف تتراوح مدة العلاج بين 4 : 6 أسابيع، ثم يدخل المصاب للعلاج الطبيعي لإعادة التأهيل.

ولو لم يتم تثبيت الكاحل بمجرد تعرضه للإصابة، فيجب أن يلبس الشخص مثبت للكاحل، ويبدأ في عمل تمارين؛ لتقوية العضلات التي تحيط به، وعمل كمادات الثلج باستمرار.

وفي ختام موضوعنا عن علاج تمزق أربطة الكاحل، يجب على المصاب التوجه لطبيب العظام على الفور، قبل تفاقم المشكلة وتحولها لتمزق أربطة مزمن.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.