علاج حكة الجسم بزيت الزيتون

علاج حكة الجسم بزيت الزيتون هو إحدى طرق علاج الحكة وحساسية الجسم طبيعيًا دون تدخل الأدوية، كما تتعدد طرق علاج الحكة وتتعدد أسباب الإصابة بها، لذا سيعرض لكم موقع زيادة طرق علاج حكة الجسم بزيت الزيتون حيث إن زيت الزيتون من ضمن أنواع الزيوت التي تستخدم في العديد من الأغراض الطبية والعلاجية.

علاج حكة الجسم بزيت الزيتون

يعد زيت الزيتون من الزيوت الطبيعية التي تحتوي على العديد من الفوائد الصحية والعلاجية والتي استخدمت من قديم الزمن في عدة أغراض المتنوعة.

كما أن علاج حكة الجسم بزيت الزيتون من الأمور الشائعة لعلاج الحكة، ويرجع ذلك إلى أن زيت الزيتون يعتبر منظفًا طبيعيًا ومرطبًا للبشرة، وبه بعض الخصائص التركيبية التي تساعد كثيرًا في علاج حكة الجسم عند وضعه.

يتمتع زيت الزيتون أيضًا باحتوائه على بعض مضادات الالتهاب التي تساعد على علاج الحكة والتخلص من الميكروبات التي تسببها، فيستخدم زيت الزيتون في علاج كلًا من:

  • الطفح الجلدي عند الأطفال الذي تسببه الميكروبات التي تتراكم بسبب الحفاضات.
  • علاج التهابات الجلد وتهيجه وحالات الحكة الشديدة.
  • يعالج زيت الزيتون التهاب الجلد المسمى بالتهاب الجلد التماسي التحسسي.
  • يعالج زيت الزيتون حكة فروة الرأس والتي تحدث نتيجة لتراكم القشرة بها، فيعمل زيت الزيتون على ترطيبها ومنع تراكم القشرة بها مما يمنع الشعور بالحكة.

اقرأ أيضًا: أسباب حكة الجسم المفاجئة وطرق علاجها

الخصائص التركيبية لزيت الزيتون

يحتوي زيت الزيتون على بعض الخصائص التركيبية التي تعطيه تلك القيمة الغذائية والعلاجية العالية، كما أن بعض المواد بنسب معينة، ومن هذه المواد ما يلي:

  • نسبة الحموضة بزيت الزيتون تعادل حوالي 0.8%
  • تحتوي على نسبة من الشمع الموجودة في زيت الزيتون حوالي 250 تقريبًا.
  • نسبة المذيبات المهلجنة في زيت الزيتون حوالي0و20%
  • تضمن نسبة من البيروكسيد في زيت الزيتون حوالي 20%، والبيروكسيد هو عبارة عن مركب كيميائي يتكون عند اختلاط زيت الزيتون بالأكسجين مما يؤدي إلى تأكسد الدهون الموجودة بزيت الزيتون.
  • توجد نسبة الأحماض المشبعة في زيت الزيتون حوالي 1.3%
  • نسبة الوصم بزيت الزيتون حوالي 0.15%

كل تلك الخصائص هي ما يجعل زيت الزيتون من المواد الطبيعية المستخدمة في العديد من الأغراض الطبية والعلاجية.

دراسات تثبت صحة علاج حكة الجسم بزيت الزيتون

هناك بعض الدراسات التي أجريت لتثبت الحقيقة وراء علاج حكة الجسم بزيت الزيتون، سنذكر هذه الدراسات تفصيلًا فيما يلي:

دراسة للمواد الفعالة في زيت الزيتون

أقيمت إحدى الدراسات التي أثبتت أن نسبة الأحماض مثل حمض لأوليك وحمض اللينوليك الموجودة بالزيوت الطبيعية تساهم بشكل كبير في تحديد:

  • مدى فعالية الزيت وقدرته على ترطيب البشرة.
  • مدى فعالية الزيت في حماية الجلد من الإصابة ببعض الالتهابات والأمراض.
  • مدى فعالية الزيت في علاج حكة الجسم.

كما أثبتت الدراسات أن الزيوت التي تحتوي على حمض اللينوليك بنسب عالية وتقل بها نسب حمض الأوليك هي الأكثر فعالية في القيام بعلاج ما سبق ذكره.

ذلك حيث إن الدراسات قد أثبتت أن حمض اللينوليك بالأخص يساعد في:

  • ترطيب البشرة بشكل كبير وحمايتها من البكتيريا المسببة للالتهابات.
  • التقليل من الشعور بالحكة وتهيجات الجلد.

كما أن هذه الدراسة قد أثبتت أنه في بعض الأحيان قد يكون زيت الزيتون هو إحدى سبل علاج حكة الجلد وفي بعض الأحيان الأخرى قد يسبب زيت الزيتون احمرارًا في الطبقة الخارجية من الجلد، وذلك لاختلاف نسب حمضي الأوليك واللينوليك في بعض أنواع الزيوت.

كما أن هناك عدد من الأطباء بل أغلبهم ينصحون بتناول زيت الزيتون ضمن الأنظمة الغذائية الصحية، وذلك لأن زيت الزيتون يساعد في:

  • تحسين الصحة العامة للجسم.
  • إمداد الجسم ببعض الفوائد التي يحتاجها.
  • تقليل بعض الأعراض التي تكون مصاحبة للإصابة بمرض الإكزيما حيث يعالج التهيج الحادث بالجلد ويقوم بترطيبه.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع زيت الزيتون والسكر

بعض الطرق الطبيعية الأخرى لعلاج حكة الجلد

هناك بعض الطرق الطبيعية الأخرى التي قد تعالج حكة الجلد بجانب زيت الزيتون، وتعتبر آمنة تمامًا على الجلد حيث لا يدخل فيها أي تركيبات كيميائية قد تضر الجلد، ومنها:

  • يمكن لعصير الليمون أن يساعد في علاج حكة الجلد.
  • إضافة زيت اللوز إلى زيت الزيتون ودهن الخليط على الجسم لتخفيف الشعور بالحكة.
  • الاستحمام أو تعريض الجسم للمياه الباردة قد يساعد في علاج الحكة بشكل سريع.
  • وضع القليل من الحليب على المنطقة التي تشعر فيها بالحكة.
  • وضع الشوفان المطحون مع القليل من الماء قد يساعدك على التخلص من الشعور بالحكة.

فوائد زيت الزيتون للجلد

بعد أن تحدثنا عن علاج حكة الجسم بزيت الزيتون، سنذكر بعض فوائد زيت الزيتون للبشرة بشكلٍ عام وليس فقط لعلاج التهيج، ومن هذه الفوائد:

  • يساعد زيت الزيتون بشكل كبير على حماية البشرة من عدة عوامل مثل الأشعة الشمسية والرياح والأتربة، وذلك لاحتواء زيت الزيتون على فيتامين هـ والذي يعتبر أحد الفيتامينات التي تقوم بدور مضادات الأكسدة وتحمي البشرة.
  • يحمي زيت الزيتون البشرة من البكتيريا والجراثيم التي تلتصق بها، وذلك لأن زيت الزيتون يحتوي على مواد مضادة للأكسدة تحمي البشرة، كما أنه من أنواع الزيوت التي تدوم لفترات طويلة على البشرة وتناسب كل أنواعها.
  • يساعد زيت الزيتون على تحسين صحة الجلد وعلاج حب الشباب والالتهابات، كما يحمي البشرة من الإصابة ببعض الأمراض منها الصدفية وسرطانات الجلد.

ينصح للذين يعانون من ردود فعل تحسسية عدم استخدام أي مواد موجودة بالسوق على بشرتهم قبل التأكد من جميع المكونات الداخلة في تركبها، وينصح باستشارة الطبيب أيضًا قبل استخدام أيٍ منها.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع دهن الجسم بزيت الزيتون

فوائد عامة لزيت الزيتون

لا تقتصر فوائد زيت الزيتون على البشرة فقط، بل له العديد من الفوائد الأخرى التي تقي الجسم من العديد من الأمراض، ومن هذه الفوائد ما يلي:

  • يقلل زيت الزيتون من احتمالية الإصابة بأمراض الكوليسترول أو أي أمراض تصيب الشرايين، وذلك لاحتواء زيت الزيتون على بعض أنواع الدهون الغير مشبعة مثل الكاروتينات والكلوروفيل.

تلك الدهون الغير مشبعة تمنع بشكل كبير حدوث أي ترسبات دهنية بالشرايين وبالتالي تقلل من الإصابة بأي نوع من الجلطات سواءً بالقلب أو بالشرايين، لذلك يفضل تناول معلقة كبيرة يوميًا في الصباح من زيت الزيتون.

  • يعمل زيت الزيتون كواقي من إصابة الجسم بالسرطان، وذلك لأنه يحتوي على بعض الأحماض وأهمها حمض الفوليك الذي يقلل نسب نمو الخلايا السرطانية بالجسم، ويمكن تناول زيت الزيتون أما بوضعه في الأطعمة وأطباق السلطات أو تناول معلقة كبيرة على الريق صباحًا.
  • نظرًا لاحتواء زيت الزيتون على بعض الدهون الغير مشبعة، فأنه يعمل بنسبة كبيرة على تقليل نسبة الإصابة بمرض السكري، وهذا ما أثبتته الدراسات الحديثة.
  • يحمي زيت الزيتون ويعالج الحصوات التي تتراكم في المرارة، حيث إن زيت الزيتون يساعد في عملية إفراز هرمون الصفراء والذي يعد من أهم الهرمونات التي تساعد في الحفاظ على صحة المرارة.
  • يدخل زيت الزيتون في العديد من المركبات الخاصة بالعناية بالشعر، وذلك لأنه قد أثبت علميًا أنه يحمي من الصلع والتقصف وتساقط الشعر مما يمنح الشعر الحيوية ويحافظ عليه.
  • كما ذكرنا سابقًا أن زيت الزيتون يحافظ على البشرة وصحتها كما أنه يعالج حب الشباب والجفاف والالتهابات التي تصيب البشرة.
  • يعمل زيت الزيتون على إزالة الشوائب والدهون التي تتراكم على الكبد بشكل مستمر.
  • نظرًا لاحتواء زيت الزيتون على كميات كبيرة من فيتامين هـ، فإنه يساعد بشكل كبير في حالات الحمل على تحسين والمحافظة على صحة الحامل وكذلك الجنين.
  • يساعد زيت الزيتون في علاج مرض البواسير.
  • يقوم زيت الزيتون بتخليص الجسم من الفضلات والسموم التي قد تتراكم بداخله.

علاج حكة الجسم بزيت الزيتون من طرق العلاج الفعالة التي تهدأ من حكة الجسم بشكل فوري، وفي حال لا يتوافر زيت الزيتون يمكن اللجوء لأحد السُبل الأخرى التي ذكرناها لعلاج الشعور بحكة الجسم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.