علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه

علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه يتنوع وفقًا لحالة المريض، حيث إنه يوجد الكثير من العلاجات منها الطبي، المنزلي، بالإضافة إلى عدد من الطرق الأخرى، ولكن استخدام أيًا من تلك العلاجات يتوقف على درجة الإصابة.

لذا سيصحبكم موقع زيادة عبر جولة قصيرة لنتعرف سويًا من خلالها على علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه، كما سنتطرق لعرض الأعراض المصاحبة له، بالإضافة إلى كيفية الوقاية من الإصابة به، كل ذلك وأكثر ستجده خلال السطور التالية.. لنتابع.

علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه

علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه

يوجد العديد من الطرق التي من شأنها أن تساهم في علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه تختلف من شخص لآخر، ولكن في البداية سنقوم بعرض طرق العلاج والتي تتنوع ما بين التدليك، الراحة، الكمادات الباردة، الكمادات الدافئة، تناول مشروبات معينة، التمارين الرياضية، بالإضافة إلى عدد من الطرق الطبية، والمنزلية، وفيما يلي سنقوم بتوضيح كل طريقة من تلك الطرق على حدة:

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: أفضل الأدوية المرخية للعضلات في الصيدليات

التدليك

يعد التدليك هو أحد الطرق الشائعة في علاج تشنج عضلات الظهر، ويرجع ذلك إلى تأثيره الفعال حيث يعمل على استرخاء العضلات ويخلصها من الآلام التي توجد بها.

يتم ذلك الأمر عن طريق الضغط على المنطقة التي يوجد بها الألم لمدة تتراوح ما بين 30 – 60 دقيقة، وبعد ذلك نتجه من الضغط إلى التدليك بشكل دائري، وتجدر الإشارة إلى أنه حال الإحساس بالنبض في منطقة الألم يرجى تجنب الضغط عليها حتى لا تتفاقم الإصابة.

الراحة

تعتبر الراحة من الوسائل التي يحتاج إليها الإنسان من وقت لآخر حتى يسترد طاقته، حيث إن الاستمرار في بذل مجهود كبير من شأنه أن يؤدي إلى حدوث بعض الآلام، وخاصة في منطقة الظهر؛ لذا احرص على تخصيص وقت معين للراحة حتى تتخلص من الطاقة السلبية والآلام التي تشعر بها، وخلال فترة الاحة ستجد عضلات الظهر قد تخلصت من الآلام التي تعاني منها.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: كيفية علاج ألم العضلات بعد التمرين الأول

الكمادات الباردة

ضمن إطار عرضنا لعلاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه، كان من الأحرى أن نذكر لك دور الكمادات الباردة في تخليصك من الآلام التي تشعر بها.

كل ما عليك فعله فقط هو إحضار منشفة، ثم اغمسها في إناء يحتوي على ماء بارد، وقم بتمريرها على المنطقة المصابة لمدة تصل إلى حوالي 20 دقيقة، من ثم قم بأخذ قسط من الراحة، وعاود الكرة مرة أخرى، وتجدر الإشارة إلى أن تلك الطريقة من شأنها تقديم عدد من الفوائد، مثل:

  • تعمل على تخفيف الشعور بالتشنجات.
  • تساهم في تقليل الشد العضلي بمنطقة الظهر.
  • تساعد على تخفيف الالتهابات.

الكمادات الدافئة

تعتبر الكمادات الدافئة واحدة من الطرق التي يلجأ إليها عدد كبير من المصابين بالتشنجات في منطقة الظهر؛ حيث إنها تعمل على التخفيف من الشعور بتلك الآلام، وفيما يلي سنقوم بعرض عدد من الطرق التي يمكن أن يتم تطبيقها من خلالها:

  • تمرير إحدى المناشف الدافئة على منطقة التشنجات.
  • اللجوء لاستخدام وسادة دافئة ووضعها على منطقة الألم.
  • استخدام الدش الساخن عن طريق توجيهه إلى منطقة الألم.

ممارسة الرياضة

يمكنك التخلص من الآلام الموجودة بعضلات الظهر العلوية عن طريق إجراء عدد من التمارين البسيطة، مع مراعاة عدم بذل مجهود كبير حتى لا تتفاقم الأزمة وتحدث بعض المضاعفات، ومن أمثلة التمارين التي ينصح بها:

  • صعود وهبوط الدرج عدة مرات.
  • السير بالدراجة لعدد من الدقائق.
  • الجري من الثبات.
  • القفز من فوق الترامبولين.

العلاجات الطبية

ضمن إطار عرضنا لعلاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه، توجب علينا أن نعرض لكم الطرق الطبية المستخدمة في علاج ذلك الأمر، والتي تنقسم لأنواع مختلفة، وخلال السطور التالية سنقوم بعرض كل طريقة من تلك الطرق.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: 9 نصائح لعلاج ألم العضلات في المنزل

المسكنات الفموية

تعد المسكنات الفموية من الوسائل التي تعمل على تخفيف من الشعور بالألم، ولكن بشكل مؤقت، كل ما عليك فعله فقط هو تناول الجرعة المحددة في الوقت المخصص لها، والالتزام بذلك الأمر لمدة قد تصل إلى ما يقارب الـ 10 أيام، ومن ضمن تلك المسكنات:

  • النابروكسين.
  • الأسيتامينوفين.
  • الأسبرين.
  • الإيبوبروفين.

الكريمات الموضعية

تعتبر الكريمات الموضعية من أنواع العلاج التي يقوم الأطباء بوصفها لمرضاهم المصابين بتشنجات في عضلات الظهر، ويرجع ذلك الأمر لكونها تحتوي على المواد الآتية:

  • الليدوكاثين.
  • المنثول.
  • الكافور.

تساعد تلك المواد على تخفيف الشعور بشكل مؤقت حتى يتم التخلص من تلك التشنجات؛ فعندما يقوم المريض بوضعها على المنطقة المصابة لا يشعر بالألم.

مرخيات العضلات

يتم اللجوء لاستخدام مرخيات العضلات من أجل التخلص من الآلام التي تحدث في عضلات الظهر، وتتسم تلك الطريقة بأنها تقدم عدد من الفوائد للمصاب، مثل:

  • تعمل على التخلص من التشنجات العضلية.
  • تساهم في الوقاية من الإصابات التي تحدث في عضلات الظهر.
  • تقوم بتخفيف الشعور بالإجهاد العضلي
  • تساعد على الوقاية من التواءات وإصابات العضلات.

العلاج الطبيعي

يتشابه العلاج الطبيعي مع أحد الطرق التي قمنا بذكرها مسبقًا والتي كانت “التدليك”، ولكن الفارق بينهما يكمن في أن العلاج الطبيعي يجب أن يتم بواسطة أحد المختصين في ذلك الأمر، وذلك نظرًا لكون أي خطأ سيحدث سيؤدي إلى تفاقم الأزمة بشكل كبير، وتجدر الإشارة إلى أنه ينبغي أن تستمر الجلسات لفترة من الوقت، حيث إن الانقطاع عنها لبعض المرات سيعيدنا إلى نقطة البداية مرة أخرى.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: أعراض ضعف الأعصاب والعضلات وأسبابه وعلاجه

طرق أخرى للعلاج

بالإضافة إلى ما سبق يوجد عدد من الطرق الأخرى التي يمكن من خلالها أن يتم علاج التشنجات الخاصة بعضلات الظهر العلوية، وفيما يلي سنقوم بعرض تلك الطرق:

الوخز بالإبر

يعتبر الوخز بالإبر هو أحد الطرق التي أصبح يتم اللجوء إليها مؤخرًا من قبل المختصين من أجل التخلص من التشنجات الموجودة في فقرات الظهر، وتتم تلك الطريقة من خلال إدخال إبرة رفيعة في المنطقة المصابة، أما فيما يخص آلية العمل الخاصة بها فتتمثل في:

  • التأثير على الجهاز المناعي.
  • ضبط مستوى الهرمونات في الجسم.
  • التأثير على النواقل العصبية.

اليوجا

تساعد وضعيات اليوجا على التخلص من الآلام الناتجة عن عضلات الظهر، كما أنها تساهم في زيادة مرونتها وقوتها، ليس ذلك وحسب بل تعمل أيضًا على الحد من التوتر العضلي، ولكن حتى يتم ذلك الأمر يشترط أن تتم ممارسة تلك التمارين بشكل منتظم.

الارتجاع البيولوجي

يعتبر الارتجاع البيولوجي هو أحد الوسائل التي يتم اللجوء إليها من أجل أن يتم الحد من الآلام عدد من العضلات وإرخائها، وذلك بواسطة التحكم بعدد من الوظائف الجسم وفقًا لبعض الملاحظات التي تم الحصول عليها من خلال مخطط كهربائية العضل الذي يتضمن مجموعة من المستشعرات يتم وضعها على عضلات الهياكل العظمية من أجل مراقبة النشاط الكهربائي الذي ينتج عنه انقباض العضلات.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: علاج التهاب الأعصاب والعضلات بالإعشاب والأسباب التي تؤدي إلى ذلك

المكملات الغذائية

قد تنجم الآلام الموجودة في عضلات الظهر في بعض الأحيان عن طريق نقص عدد من العناصر الغذائية؛ لذا ففي تلك الحالة يمكن أن يتم علاج ذلك الأمر عن طريق تناول عدد من المواد الغذائية التي تحتوي على العناصر التي يتسبب نقصها في تلك الآلام، ومن أمثلة تلك المكملات:

  • الماغنسيوم: يمكنك الحصول على عنصر الماغنسيوم من خلال تناول عدد من الأطعمة، مثل اللوز، الأرز البني، الموز، والبقوليات.
  • فيتامين د: تستطيع أن تحصل على فيتامين د بواسطة عدد من الطرق المختلفة، مثل التعرض لأشعة الشمس، الأسماك، كبسولات، البيض.

الأعشاب

يمكن استخدام الأعشاب من أجل علاج الآلام والتشنجات الموجودة في منطقة الظهر، وفيما يلي سنعرض لكم أنواع تلك الأعشاب:

  • عصير الكرز: يساعد على استرخاء العضلات بشكل كبير، ويرجع ذلك الأمر لكونه يمتلك عدد من الخصائص المضادة للأكسدة والالتهابات، ويعد مفيد بشكل أكبر للأشخاص الذين يشتركون بسباقات الماراثون.
  • الفلفل الأحمر: يساهم الفلفل الأحمر في التخلص من آلام العضلات واسترخائها، وذلك نظرًا لكونه يتضمن ضمن مكوناته مادة الكابسيسين، ليس ذلك وحسب بل يعد مفيد أيضًا للأشخاص الذين من الألم الليفي العضلي.
  • البابونج: يحتوي البابونج على ما يقارب حوالي 36 مركب من مركبات الفلافونويد، بالإضافة إلى عدد من الخصائص المضادة للالتهاب.
  • التوت الأزرق: يفضل تناول التوت الأزرق فبل إجراء التمارين الرياضية، حيث إنها تعمل على استرخاء العضلات، وبالتالي تمكنك من ممارسة تمارينك بمزيد من الأريحية، ليس ذلك وحسب بل تعمل على الحد من الالتهابات.

أسباب الإصابة بتشنج عضلات الظهر

استكمالًا لعرض علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه، انتهينا من عرض طرق العلاج، أما فيما يخص الأسباب التي ينشأ عن المرض؛ فتكمن في:

  • الإصابة بأحد الأمراض الأخرى: حيث إن منطقة الظهر قد تتأثر حال إصابة أحد المناطق الأخرى بأحد الأمراض، مثل الذراعين والكتفين، بالإضافة إلى الأربطة والمفاصل، حيث إنهم مرتبطين ببعضهم البعض.
  • الجلوس بشكل خاطئ: يكون أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بتلك الطريقة هم الذين يعملون بأحد المكاتب أو يجلسون على أجهزة الكمبيوتر لمدة طويلة، حيث إن تلك الجلسة من شأنها أن تؤثر بشكل أو بآخر على العضلات بداية من أسفل الظهر وحتى الفقرات العنقية، وينتج عن ذلك الأمر الإصابة بضغط العضلات، بالإضافة إلى مد عضلات الصدر العليا.
  • تقلص العضلات: يعد تقلص العضلات من الأسباب التي ينجم عنها ذلك المرض، ولكنه لا يمكن اكتشافه بسهولة، حيث يستوجب الأمر ضرورة إجراء أشعة كاملة على منطقة الظهر من أجل التأكد من ذلك الأمر.
  • النوم بشكل خاطئ: تعتبر وضعيات النوم الخاطئة من الأمور التي تحدث لكثير منا، حيث إنك تفاجئ عند استيقاظك بالشعور ببعض الآلام في منطقة الظهر، ويرجع ذلك نتيجة أن الرقبة لم تكن بوضعها الصحيح.. الأمر الذي سبب ألمًا في منطقتي الرقبة والظهر.
  • نزلات البرد: تسبب نزلات البرد بعض الآلام في العظام والفقرات، حيث إن البرد يتسرب فيما بينها مسببًا ذلك الأمر.
  • ضيق التنفس: حال قيامك بأخذ نفسًا عميقًا، وشعرت بألم في عضلات الظهر العلوية؛ فإن ذلك الأمر يعني أنك مصابًا بضيق التنفس.
  • التعرض لحادث: حال تعرضك لأحد الحوادث او سقطت بشكل مفاجئ لترتطم بشيء صلب، فإن عضلات الظهر الخاصة بك تكون بذلك قد تأذت بشكل كبير؛ لذا فعليك في مثل تلك الحالات أن تقوم بإجراء فحصًا طبيًا بأسرع وقت حتى تتأكد من سلامتها.

أعراض الإصابة بتشنج عضلات الظهر

بعدما تعرفنا على علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه، توجب علينا أن نعرض لكم الأعراض المصاحبة لتشنج العضلات، والتي تتمثل في:

  • عدم القدرة على تحريك المنطقة المصابة بسهولة.
  • تورم الجزء المصاب.
  • الشعور بألم قوي في أعلى عضلات الظهر.
  • تواجد بعض الكدمات في الظهر.
  • تشنج العضلات بشكل سريع.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: الفرق بين الم الاعصاب والام العضلات وأعراض وعلاج كل منهما

نصائح للوقاية من تشنجات الظهر

لست بحاجة للتعرف على علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه حال التزامك بالنصائح التي سنقوم بذكرها فيما يلي، حيث إنها ستقيك من الإصابة بتشنجات الظهر، كل ما عليك فقط هو أن تقوم بتنفيذها، وتكم تلك النصائح في:

  • انتظم في ممارسة الرياضة، حيث إنها من شأنها أن تساعدك على مرونة المفاصل وإرخاء العضلات.
  • تجنب تعريض عضلات الظهر للأسباب التي ينتج عنها الإصابة بالالتهابات.
  • تناول الفيتامينات والأغذية الصحية، حيث إنها تقلل من فرص الإصابة لأي مرض، وذلك نظرًا لاحتوائها على كافة العناصر الغذائية التي يحتاج الجسم إليها.
  • تجنب التغيير المفاجئ للوضعيات، حيث إن قيامك بذلك الأمر من شأنه أن يمكنك من المحافظة على عضلات ظهرك.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: كيف أفرق بين ألم العضلات وألم القلب؟ وأعراضه وأسبابها وعوامل الخطر

بذلك نكون قد أوضحنا لكم علاج تشنج عضلات الظهر العلوية وأسبابه، كما تطرقنا أيضًا الأعراض المصاحبة لذلك المرض، بالإضافة إلى عدد من النصائح من أجل الوقاية من الإصابة بذلك المرض، ونتمنى أن نكون قد قدمنا لكم الإفادة المرجوة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.