علاج التهاب اللوز للحامل بالأعشاب الطبيعية أو الأدوية

علاج التهاب اللوز للحامل في فترة الحمل تكون المرأة أكثر عرضة للإصابة بالأمراض لأن الجهاز المناعي يكون ضعيفًا، ومن الامراض الشائعة التي تتعرض لها هو التهاب الحلق أو اللوز، وفي هذا المقال سنتعرف على طرق علاج التهاب اللوز للحامل، وأعراضها.

علاج التهاب اللوز للحامل

أثناء فترة الحمل يكون الجهاز المناعي عند المرأة ضعيفًا، وذلك حتى لا يهاجم الجهاز المناعي لديها الجنين، لذا تكون أكثر عرضةً لالتهاب الحلق، والكثير من الالتهابات،

تتنوع طرق علاج التهاب اللوز للحامل، وتوجد علاجات بالطرق المنزلية، وعلاجات بالأدوية.

علاج التهاب اللوز للحامل بالطرق المنزلية

المرأة الحامل لا يجب عليها تناول الأدوية في الشهور الاولى من الحمل خاصة الإثني عشر أسبوعًا من بداية الحمل.

ولذلك تلجأ المرأة لاستخدام الطرق المنزلية لأنها أكثر أمانًا، ولكن هذا لا يعني عدم تناولها تمامًا للأدوية لأنه توجد بعض الحالات التي تستدعي ذلك، ومن الطرق المنزلية لعلاج التهاب اللوز للحامل:

  • الغررة بالماء المملح.
  • شرب كميات كافية من الماء، تناول الشربات، وأيضًا شرب المشروبات العشبية كشاي الأعشاب الذذي لا يحتوي على الكافيين، مثل شاي البابونج.
  • تناول فيتامينات خاصة بمرحلة ما قبل الولادة بطريقة منتظمة.
  • الانتظام في النوم، والنوم لوقت كافي، والحصول على الراحلة اللازمة.
  • عدم تناو الحوامض أو المشروبات الحمضية كعصير البرتقال، والعصائر والمئروبات الباردة.
  • إذا كان الجو جافًا فيجب استخدام جهاز لترطيب الجو.
  • تناول وجبات قليلة صحية بشكل مستمر للحفاظ على الصحة.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على أسباب ضعف الذاكرة عند الشباب وطرق العلاج بالأعشاب والقرآن:  اسباب ضعف الذاكرة عند الشباب وطرق العلاج بالاعشاب والقرآن

علاج التهاب اللوز للحامل بالأعشاب والمواد الطبيعية

مشروبات الاعشاب وبعض المواد الطبيعية تساعد في علاج التهاب اللوز للحامل، مثل:

  • الزنجبيل: الزنجبيل يساهم في علاج التهاب الحلق بشكل ملحوظ، ويعالج الحموضة التي تتعرض لها الحامل كثيرًا فيقوم بعلاجها بشكل ممتاز، وأيضًا يعالج القيء والغثيان المصاحبان للحمل، ولا يُشكل خطورة على الام أو الجنين.
  • يمكن للحامل أن تغي الجنزبيل وتشربه بعد تناول الوجبات، ويستخدم جافًا أو طازجًا، يمكن شربه مرتين يوميًا مرة مساءًا ومرة صباحًا.
  • خل التفاح: خل التفاح أيضًا يستخدم لالتهاب الحلق، وليس خطرًا على الأم أو الجنين، لأن خل التفاح النقي له قدرة على قتل البكتيريا والفيروسات ومحاربة العدوى بطريقة فعالة.
  • ضعي معلقتان من خل التفاح النقي على كوب من الماء الدافئ واخلطيهم جيدًا، وقومي يعمل غرغرة بهذا المحلول ثلاث مرات يوميًا لمدة نصف ساعة، أو يمكن وضع ملعقة كبيرة من خل التفاح النقي على كوب من الماء الدافئ مع ملعقة من العسل للتحلية وتناوليه مرتين يوميًا.
  • كركم بالحليب: الكركم بالحليب يعمل على تخفيف الألم الناتج عن التهاب الحلق، ويسهل من عملية البلع، ويقوي المناعة، ويقاوم العدوى.
  • ضعي ملعقة من الكركم البودر، ورشة خفيفة من الفلفل الأسود في كوب من الحليب الدافئ واخلطيهم جيدًا حتى يذوب الكركم، ويمكنك وضع ملعقة صغيرة من العسل للتحلية حسب الرغبة، وتناولي هذا المشروب مرتين يوميًا.
  • الملح: القيام بالغرغرة باستخدام الماء والملح تساعد بشكل كبيرعلى علاج التهابات الحلق للحامل، ويقلل من التهيج، ويمنع تجمع الافرازات ويتخلص منها، ويقاوم العدوى، ويرطب الحلق للتخلص من الجفاف، ويسهل عملية البلع، ويقتل البكتيريا.
  • ضعي نصف ملعقة صغيرة من الملح على كوب من الماء الدافئ، واخلطيهم جيدًا حتى يذوب الملج، ومن ثم تغرغري بهذا المحلول لمدة دقيقة ولا تقومي بلع المحلول، وقومي بعمل هذه الغرغرة ثلاث مرات يوميًا.

يمكنك الآن الإطلاع على علاج حصوات المرارة بالطب النبوي والقرآن وزيت الزيتون: علاج حصوات المرارة بالطب النبوي والقرآن وزيت الزيتون

علاج التهاب اللوز للحامل بالأدوية

في بعض الحالات لا تكفي الطرق المنزلية لعلاج التهاب الحلق، في هذه الحالة يجب على المرأة الحامل الذهاب إلى الطبيب لكي يقوم بالتشخيص ووصف المضاد الحيوي المناسب لحالة المرأة، والأقل خطورة على الحمل.

الأدوية المستخدمة في العلاج عادة تكون مصنفة حسب ارشادات معينة كالآتي:

  1. Category A: هذه الأدوية هي أفضل أدوية يمكن استخدامها من قبل الحوامل، لأنه توجد دراسات أثبتت عدم خطورتها على الحمل.
  2. Category B: هذه الأدوية يجب أخذها بحذر، لأن تم تجربتها على الحيوانات والدراسات وتبين عدم وجود خطورة، ولكن لم يتم تجربتها على نساء حوامل تحت المراقبة، لذا لا ينصح بأخذها إلا باحتياط.
  • عادة ما يكون البنسلين هو المضاد الحيوي الأول الذي يختاره الطبيب لعلاج التهاب اللوز للحامل، والبنسلين يُصنف من ضمن ال Category B، ولكن بعض النساء لديهن حساسية تجاه النسلين، وفي هذه الحالة يمكن استخدام البدائل.
  • من البدائل المستخدمة، السيفالكسين أو الأموكسيسيلين، وهما أدوية تستخدم لعلاج الالتهاب ويصنفان ضمن ال Category B  أيضًا، ولكن لا يجب أخذ أيًا منهم إلا في حالة عدم توافر طرق أخرى للعلاج، والتأكط من أن الفوائد العائدة على الحامل أكثر من الأضرار.
  • استخدام المضادات الحيوية من الممكن أن يقي من خطر الإصابة بالحمى الروماتيزمية، وهي أحد المضاعافات النادرة لالتهاب الحلق.
  • هناك أيضُا بعض الأدوية التي من الممكن استخدامها لتخفيف الأعراض المصاحبة الاتهاب الحلق:
  1. شراب السهال بدون كُحول، ويحتوي على ديكستوميتورفان.
  2. تناول أدوية تحتوي على مادتي ديكستوميتورفان، وغايفينيسين.
  3. دهون المنثول.
  4. الباراستيمول، يستخدم لخفض درجة الحرارة وتسكين الالم.

أدوية علاج التهاب الحلق التي لا يجب على الحامل تناولها

هناك بعض الأدوية المحظور على المرأة الحامل استخدامها إلا بإرشاد الطبيب ومن هذه الادوية:

  • مضادات الإتهاب مثل الإيبوبروفين، والنابروكسين، هذه الادوية تعد من مضادات التهاب غير الستيرويدية، ومن الممكن أن تتسبب في إنسداد أو غلق الأوعية الدموية للجنين بشكل مبكر.
  • الأدوية التي يوجد بها كحول.
  • الكودين، لأنه من الممكن أن يتسبب في تثبيط عمل الجهاز التنفسي لدى الجنين.
  • المضادات الحيوية التي تحتوي مكوناتها على التريميثوبريم، والسلفاميثوكسازول، لأن ذلك يؤثر على عمليات الأيض المختصة بحمض الفوليك، ويعمل على زيادة انتاج البيليروبين.
  • مزيلات الاحتقان التي تحتوي مكوناتها على السودوافدرين، والسلفاميثوكسازول، لأنهم يتسببوا في تضييق الأوعية الدموية في الثلث الأول من الحمل، وبالتالي زيادة خطورة الإصابة بضغط الدم المرتفع إذا تم استخدام هذه الأدوية.

أعراض التهاب الحلق

التهاب الحلق تصاحبه بعض الأعراض، وهي:

  • حدوث تورم في الغدد الليمفاوية والحلق.
  • ارتفاع درجة حرارى الجسم.
  • صوبة في البلع والتحدث.
  • فقدان الشهية.
  • إرهاق أو فتور.
  • سعال.
  • صداع.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على علاج نقص الصفائح الدموية بالكورتيزون ومخاطر نقص الصفائح الدموية في الدم: علاج نقص الصفائح الدموية بالكورتيزون ومخاطر نقص الصفائح الدموية في الدم

بعض النصائح لعلاج التهاب الحلق للحامل

  • يجب على المراة الحامل التأكد من أنها غير مصابة بارتفاع درجة الحرارة، لأن ارتفاع درجة الحرارة يشكل خطرًا على الجنين، لذا إذا ارتفعت درجة الحرارة يجب استشارة الطبيب بسرعة.
  • لا تتناولي المشروبات الباردة لأنها تزيد من التهاب الحلق، وتزيد من التهيج.
  • احرصي على إتباع نظام غذائي صحي غني بالفيتامينات والمعادن.
  • عند شرب الشاي او أي مشروب عشبي يمكنك إضافة عصرة من الليمون، لأن الليمون يقوي المناعة، ويخفف من الم التهاب الحلق.
  • لا تستخدمي أدوات الآخرين، مثل المنشفة أو المعالق أو الكوب، لأن التهاب الحلق معدي.
  • في حال استمر التهاب الحلق لفترة طويلة يجب عليكي استشارة الطبيب.

هل التهاب الحلق يؤذي الجنين

  • من المعروف عن التهاب الحلق يحدث نتيجة الإصابة بعدوى بكتيرية، وهذه البكتيريا لا تنتقل للجنين في فترة الحمل، لذا التهاب الحلق لا يُشكل خطرًا على الجنين.
  • لكن الخطر يكمن في استخدام المضادات الحيوية خلال فترة الحمل لعلاج التهاب الحلق أو غيره من الالتهابات، وهذا هو ما يضر الجنين ويؤدي إلى حدوث تشوهات للجنين، لذا ننصح دائمًا باستشارة الطبيب قبل تناول أي أدوية.

لقد قمنا في هذه المقالة بالتعرف على طرق علاج التهاب اللوز للحامل، وأعراض التهاب الحلق، وتعرفنا على كيفية علاج التهاب اللوز للحامل بالطرق المنزلية، وعلاج التهاب اللوز للحامل بالأعشاب والمواد الطبيعية، وعلاج التهاب اللوز للحامل بالأدوية، وقدمنا الأدوية التهاب الحلق التي لا يجب على الحامل تناولها،و وقدمنا أيضًا بعض النصائح لعلاج التهاب الحلق للحامل، وعرفنا إجابة سؤال هل التهاب الحلق يؤذي الجنين أم لا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.