علاج إفرازات العين الصفراء عند الأطفال

علاج إفرازات العين الصفراء عند الأطفال وما تفسيرها وأسبابها؟ فقد يلاحظ عادةً لدى حديثي الولادة خروج الإفرازات صفراء اللون من العين، فكيف تعالج هذه الإفرازات؟ سوف نتعرف على كافة التفاصيل عبر موقع زيادة.

أسباب إفرازات العين الصفراء عند الأطفال

علاج إفرازات العين الصفراء عند الأطفال

إفرازات العين لدى الأطفال المولودين حديثًا من الأمور الشائعة والطبيعية والتي لا تدعو عادةً للقلق، حيث قد يعود السبب إما لـ: ضيق القناة الدمعية، أو انسدادها، أو انسداد القناة الدمعية الأنفية.

يعد مصنع تكوين الدموع هو الغدد الدمعية التي تعلو العين، والتي تسهل عمليتي ترطيب وتنظيف الجزء الخارجي من العين، عقب هذا تبدأ الجفون خلال عملية الرمش بتوجيه حركة الدموع ناحية القناة الدمعية، والتي هي ممر صغير يقع بزاوية العين المجاورة للأنف، مما يدفع بالدموع لتصرف عبر الأنف.

أما إذا حدث وانسدت القناة الدمعية، فهنا قد يعجز سطح العين عن تصريف الدموع من خلاله، بالتالي يزداد مستوى الدموع في العين، وهو ما ينتج عنه حدوث الإفرازات اللزجة بزوايا كل من العينين.

هذا وقد قامت الأكاديمية الأمريكية الخاصة بطب العيون بالإشارة إلى قرابة ⅕  أطفال العالم حديثي الولادة، يمتلكن قنوات دمعية مسدودة، وهو بسبب غلق النهاية الطرفية للقناة الدمعية أثناء الولادة، وهو ما قد يؤثر بالسلب على كلتا عيني الطفل أو إحداهما.

ومن الأسباب التي ترجع إليها الإفرازات الصفراء لدى حديثي الولادة والرضع ما يلي:

عدوى العين

إذا لاحظت معاناة طفلك من تهيج عينيه واحمرارها، مصحوبً بأي من الإفرازات السائلة المائية، فإن ذلك يفسر بوجود عدوى بالعين، وهذه العدوى إما فيروسية أو بيكتيرية أو فطرية، قد يكون تلامس الطفل معها، وقد تكون هذه العدوى والملامسة حدثت خلال القناة الخاصة بالولادة، عقب خروجه من رحم الأم.

وجود أي من الأجسام الغريبة في العين

قد تتطاير أي من الجزيئات الدقيقة كـ الأوساخ والغبار لتستقر داخل عين الطفل، وهو ما يتسبب في حدوث إفرازات العين الدمعية.

وقد تتكرر عملية الرمش لدى الطفل، مصحوبة بالبكاء نتيجة وجود شكة سببها الجزيء الدقيق المستقر بعين الطفل.

نزلات البرد

إذا تعرض طفلك لأي من نزلات الإنفلونزا، فإن هذا قد يتسبب في سد الأنف، أو سيلانه، إلى جانب الإفرازات الدمعية للعين.

 التهاب الملتحمة البكتيري

من عدوى العيون الصعبة، والتي قد ينتج عنها إفراز القيح بالعيون، مصحوبًا بلزوجة الأجفان، وهذا ما يلاحظ على حديثي الولادة المصابين بهذا الالتهاب، وقد يتعرض لها كلا  العينين أو إحداهما دون الأخرى.

يمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: قطرة العين alcon تركيبها ودواعي الاستعمال وطريقة استخدامها

الأعراض الخاصة بإفرازات العين لدى الأطفال حديثي الولادة

فور ملاحظة أي من الأعراض التي سنذكرها عبر الأسطر الآتية على طفل حديث الولادة، فإنه ينبغي اتخاذ الاحتياطات اللازمة في الحال، ومن هذه الأعراض:

  • العيون الدامعة بصورةٍ مفرطة.
  • خروج قيح العين بصورةٍ متكررة.
  • لزوجة الأجفان والعيون مع تكرر القيح، وهو ما يتصلب ويتكتل متخذًا شكل القشور فوق كل من الجفن والرموش.
  • تورم الجفون.
  • رؤية القيح الأخضر أو الأصفر بالعين.
  • إفرازات العين اللزجة المصحوبة باحمرار العين أو تلونها بالوردي الفاتح.

بعد قراءة علاج إفرازات العين الصفراء عند الأطفال يمكن التعرف على المزيد من خلال: كيس دهني في جفن العين العلوي وأسبابه وكيفية علاجه

كيفية علاج إفرازات العين الصفراء عند الأطفال حديثي الولادة

  • ينصح أطباء العيون بالتزام خطة الترقب لمتابعة المشكلة ومراقبتها، فقد تختفي المشكلة دون الحاجة لأدوية أو استشارات طبية، ومن الممكن تطبيق كمادات المياه الدافئة على الجزء المصاب بالعين.
  • إذا حدث ولم يزول الانسداد الحادث بالقناة الدمعية، واستمرت الإفرازات الدمعية، ينبغي هنا التوجه لأقرب طبيب عيون، فقد يتطلب الأمر تدخل جراحي.
  • عدوى الملتحمة التي تنتج بسبب انسداد القنوات الدمعية قابلة للعلاج عبر التدليك اللطيف للجزء ما بين الأنف والعين بدقة وحذر.
  • في حين عانى الطفل من التهاب وعدوى الملتحمة الكيميائي والذي يكون نتيجة لتهيج العين بفعل إحدى القطرات أو المراهم، التي يتم استخدامها لحديثي الولادة في محاولة لمنع حدوث العدوى، فإن الأعراض قد تستمر في الظهور من يوم إلى ثلاث أيام عقب ظهورها، وقد تزول دون تدخل دوائي، أو عبر مضادات حيوية تؤخذ عبر الفم ويتم وصفها من قبل الطبيب، وكذلك قطرة مضادة للفيروسات.

وبهذا نقول أن الإفرازات الصفراء ترجع لانسِداد القنوات الدمعية، أو حدوث العدوى البكتيرية ،والذي يمكن علاجه بكمَادات المياه الفاترة، المضادات الحيوية أو بالتدخل الجراحي بآخر الأمر.

ونوصي أخيرًا بالتعرف على المزيد من خلال: أفضل مضاد حيوي لدمل العين

وبهذا نكون قد وفرنا لكم علاج إفرازات العين الصفراء عند الأطفال وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.