علاج مرض الزونا بالأعشاب

علاج مرض الزونا بالأعشاب الحزام الناري هو من الأمراض الجلدية المسببة بظهور طفح جلدي وبثور متعبة وأليمة جدًا، والتهابات في المنطقة التي يصاب فيها الحزام الناري أو الزونا، كما يتعرض المريض للالتهابات وشعور بحكة وجفاف طول الوقت، لذا الآن نتناول معًا علاج مرض الزونا بالأعشاب، لذا أدعوك للتعرف على المزيد عبر موقع زيادة .

كما نقدم لكم اليوم: هل الحزام الناري يسبب الوفاة؟ والأغذية التي تنشط الحزام الناري أو الحماق النطاقي

أعراض مرض الزونا

  • اكتشاف وجود طفح جلدي في المناطق المتعددة بالجسم وخاصة الصدر، أو الظهر، أو الوجه.
  • الشعور بألم شديد في المنطقة المصابة وظهور حبوب أليمة.
  • إصابة واضحة في الغدد الليمفاوية المرتبطة في المنطقة المصابة.

 أسباب الإصابة بمرض الزونا

  • ضعف المناعة، والاصابة بالهزال للجسم كله والشعور بالضعف الكلي في الجسم.
  • التعرض لضغوطات عصبية ونفسية وانفعال شديد مما يؤدي للإصابة بالمرض.
  • الزونا (الحزام الناري) مرتبط بالعمر، كلما زاد عمر الإنسان يصبح نسبة الإصابة بالمرض أعلى نسبيًا.

أنصحكم بالتعرف على: علاج الحزام الناري بالخل والعسل في البيت وهل الحزام الناري يسبب الوفاة؟

علاج مرض الزونا بالأعشاب

1_ العسل

  • يعد العسل من المواد الغذائية التي تفيد علاج الحزام الناري، ويعمل على عملية تطهير المكان المصاب فيه البكتريا، ويمنع أيضًا من تفشي العدوى في الأماكن المحيطة.
  • ويستطيع أن يقوم بعلاج فوري وتغذية للجلد في وقت قياسي، وذلك فقط من خلال تطبيق العسل على الشاش الطبي.
  • ويتم وضعه في المكان المصاب، ويستبدل بعد كل ثلاثة ساعات الشاشة ويجب الاستمرارية في الوصفة إلى أن يتم العلاج.

2_ الفلفل الحلو

  • يعد الفلفل من أهم المواد المضادة للبكتريا، حيث يكون عامل مساعد طبيعي وقوي للقضاء على الميكروبات والبكتريا وتعمل على تجديد الخلايا التالفة، ويعد من الأشياء التي تعمل على علاج الزونا أو الحزام الناري.

3_ جل الصبار

  • يساعد في علاج مرض الزونا بالأعشاب حيث يعمل على التخلص من الحكة والألم الذي يسببه فيروس الحزام الناري.
  • ويتم وضعه كدهان موضعي لمنع انتشار العدوى، كما يساعد في تخفيف شدة ألم البثور، ولكن يجب أن يتم دهنه على المناطق المصابة ويترك لمدة عشرون دقيقة.

4_ الشاي الأخضر

  • يعمل على علاج مرض الزونا بالأعشاب: الشاي الأخضر به مواد مضادة للأكسدة التي تقوم بعلاج جميع مشاكل البشرة ويعمل على تخفيف حدة التوتر وتهدئة الأعصاب، ويساند أيضًا في عملية التخلص من البكتريا وتكاثرها.
  • ويعد من أهم المواد التي تعمل على علاج الحزام الناري عن طريق أن يتم تطبيقه في المكان المصاب كمادة لمدة خمسة عشرة دقيقة.

5_ زيت الزيتون

  • يساعد في علاج مرض الزونا بالأعشاب: يعد من الزيوت القوية التي تساعد في ترطيب الجلد، ويعالج البثور ويعمل على تطهير المكان المصاب فيه الشخص بالفيروس.
  • ويعمل على عدم انتقال العدوى لأي مكان آخر في الجسم من خلال دهن كمية قليلة من زيت الزيتون على المنطقة المصابة ثلاثة مرات كل يوم.

6_ بلسم الليمون

  • يعمل على علاج البثور التي تنتشر بسبب الفيروس مما يجعلها تكون خفيفة في شدة الألم.
  • ويتم أخذ كمية بلسم الليمون على قطعة من القماش نظيفة ومعقمة، ويتم وضعها على المكان المصاب كالكمادات الفاترة التي يتم تركها على البثور لمدة ربع ساعة.
  • ويكرر العلاج كل يوم مرتين إلى أن تختفي البثور تمامًا.

7_ زيت جوز الهند

  • هو يعد من الزيوت الهامة جدًا لجمال الشر والبشرة؛ وذلك لأنه يحتوي على كثير من العناصر الغذائية ويستخدم في علاج الحزام الناري الذي يعمل على علاج التهاب الجلد، ويعمل على التخلص تمامًا من البكتريا والميكروبات بالمنطقة المصابة بالفيروس.
  • بالإضافة إلى ان يستخدم من خلال وضع كمية زيت جوز الهند على المنطقة المصابة كل ساعات، أو عن طريق غمس الشاشة في الزيت، وتوضع على المكان المصاب وتتغير كل ربع ساعة.

8_ الفيتامينات

  • هذه الفيتامينات تعمل على تقوية الجهاز المناعي بالجسم لكي يستطيع أن يقوم بمحاربة فيروس الحزام الناري ويجب التخلص منه في وقت قياسي، ويعد الفيتامين سي الذي يعمل على السيطرة التامة على البثور والفيروس.

9_ خل التفاح

الخل به مجموعة من المواد المضادة للبكتريا والميكروبات التي تساعد في عملية التخلص من البكتريا والميكروبات التي تكون منتشرة في منطقة الإصابة بالحزام الناري، فخل التفاح يعمل على الشعور بالتحسن السريع.

اقرأ أيضا: جدري الماء عند الكبار أسبابه وعلاجه وما هي أعراضه

أسرع علاج مرض الزونا بالأعشاب

توجد عدة أعشاب تستخدم في علاج الحزام الناري والآتية:

  • الكركم.
  • نبات القتاد.
  • العرق سوس.
  • الجنسنج السيبيري.
  • الجنسنج الآسيوي.
  • البكورية الطبية.
  • الشوندرة الصينية.
  • نبات العرن المثقوب (نبتة القديس يوحنا).
  • الترنجان المخزني.
  • قيصوم ألفي الأوراق.
  • نبات البابونج.

أشهر أعشاب لعلاج الزيرونا

الأعشاب المضافة أيضًا التي تعمل على علاج الحزام الناري:

  • القزحية المبرقشة: إنها من العلاجات العشبية المفيدة التي تعمل على حل جميع مشاكل المعدة مثل حرقان المعدة، والقيء، والغثيان.
  • الحوذان البصيلي: يعمل على علاج الحكة الشديدة على القفص الصدري من الخلف، ومن الأمام.
  • السماق السام: يقوم بعلاج البثور الصغيرة على الرغم من أنه يتسبب في حكة شديدة، ويعمل على تخفيف العشب من خلال كمادات ساخنة.

هل الحزام الناري يعود مرة أخرى بعد الشفاء؟

مرض الحزام الناري يظهر مرة واحدة فقط، ولكن ربما يتكرر في حالات نادرة من الأشخاص المصابة بمرض نقص المناعة

وصفة صودا الخبز ومعجون نشا الذرة لمرض الزونا

يتم وضع عجينة باستخدام النشا أو صودا الخبز مع المياه لكي تساعد على تخفيف حدة ألم الحكة التي تسبب الطفح الجلدي، يتم تطبيق الوصفة كالتالي:

  1. يتم وضع اثنين ملعقة نشا ذرة، أو بكينج صودا مع ملعقة واحدة من الماء في كوب لكي تصل للقوام المطلوب.
  2. يتم وضع العجينة على المنطقة المصابة ويتم بعد ذلك غسلها بالمياه بعد مرور عشرة دقيقة.

كما نرشح لكم: علاج الحساسية الجلدية مجرب ومضمون

هل اللبانة المغربية تساعد في علاج الزونا؟

يعتبر استخدام تلك العشبة أكثر أمان عندما يتم تناوله بجرعات محدودة من الطبيب المتخصص، أما بالنسبة لزيادة الجرعات المطلوبة سوف يؤدي لحدوث أعراض وينتج عنها مضاعفات.

مضاعفات زيادة جرعة اللبانة المغربية

  • الرضاعة أو الحمل: يجب عدم تناول اللبانة المغربية في فترة الحمل أو الرضاعة لأنها تعمل على وجود وكثرة التقلصات في الرحم، وسوف تؤدي للإجهاض.
  • مشاكل ومساوئ للمعدة: سوف يؤدي استخدام اللبانة إلى تهيج المعدة وعمل قرحة متكونة في الأمعاء، ولهذا لا يجب استخدامها عند الاصابة بتلبك معوي أو مغص في البطن.

هل العرقسوس يعمل على علاج الزونا؟

  • يعتبر من أهم الأعشاب التي تعمل على التقليل من أعراض مرض الحزام الناري، لأنه يحتوي على مواد كيميائية مساعدة على ذلك، وبالإضافة إلى أنه ينتمي لفصيلة البازلاء، والتي تستخدم منذ قديم الأزل، ويتم استخدامها في جميع مدة أوروبا وفي الدول المجاورة للبحر الأبيض المتوسط، وتعمل على تحسين مذاق الأطعمة، وأي أقراص دوائية.
  • الصحة غالية جدًا علينا ولهذا يجب أن نحافظ عليها بكل ما نملكه من قوة، فربما تكون المعرفة والدراية الجيدة بالأمراض والفيروسات التي تصيبنا وكيفية الوقاية منها حماية لنا ولاحبابنا فهي طرق تنجي من شرور الألم أو الاصابة بها.

اقرأ أيضا في هذا الموضوع: علاج الحساسية الجلدية بزيت الزيتون

كل ما قمنا بتقديمه لحضراتكم أعلاه هو مجرد اللجوء للمعرفة والدراسة لكيفية التعامل مع المرض بالطريق الصحيحة، ولكن المعلومات لا تغنيك عن ذهابك للاستشاري المتخصص من أجل الحصول على التشخيص السليم والعلاج المناسب ومعرفة علاج مرض الزونا بالأعشاب.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.