قصة عيد الحب الحقيقية وتمرد فالنتين ممتعة جدًا

قصة عيد الحب الحقيقية

قصة عيد الحب الحقيقية تُمثل إحدى القصص المرغوب في معرفتها، حيث أن العالم كله يحتفل بهذا اليوم من دون معرفة السبب الحقيقي له، ويتم الاحتفال بعيد الحب كل عام بيوم محدد من شهر محدد، كما يتم فيه شراء هدايا وورد للأحباء للتعبير عن حبهم وعن امتنانهم لهؤلاء الأشخاص، واللون الرسمي لهذا اليوم هو اللون الأحمر الذي يعبر عن الحب وعن الإخلاص في المشاعر، وتتعرف عبر موقع زيادة على القصة الحقيقية لعيد الحب.

قصة عيد الحب الحقيقية

قصة عيد الحب الحقيقية بدأت بسبب نقص عدد الجنود، حيث تقول الأسطورة أن تلك القصة قد جرت أحداثها بالقرن الثالث الميلادي وخصوصاً بعهد كلوديوس الثاني، حيث واجهت الإمبراطورية بهذا الوقت نوعان من التحديات النوع الأول كان تفشي أمراض خطيرة مثل الجدري والطاعون وهذان المرضان تسببان في قتل ما يزيد عن 5000 شخص يومياً بينهم جنود.

والخطر الثاني كان تعرض إمبراطورية الرومان لاعتداءات من القوط، وهذا النقص في أعداد الجنود قد تسبب في خسارة الإمبراطورية الرومانية، فوجد القائد الأكبر أو الإمبراطور حل في وقتها وهو منع زواج الجنود نظراً لأن الجنود العازبين أقوى وأكثر تحمل من المتزوجين، ولهذا منع بينهم الزواج لأنه لا يريد لهم الالتهاء بأمر الأسر.

اقرأ أيضاً: متى عيد الحب 2021؟ وسبب تسمية عيد الحب بالفلانتين بالصور

نقص الجنود هو نقطة بداية عيد الحب

ولم يكن السبب في خسارة الإمبراطورية من قبل القوط هو سبب قصة عيد الحب الحقيقية بل أن ضعف الإمبراطورية والاضطرابات الموجودة بها أحد أسباب هذه القصة، وأحد الأسباب التي تسببت في انهزام كلوديوس أمام القوط، وكان سبب هذا الضعف والاضطراب الداخلي هو قتل امبراطور رومانيا السابق المدعو بغالينيوس.

فما كان على كلوديوس إلا إيجاد الحل الوحيد بالنسبة له وهو جعل الإمبراطور المغتال إله روماني ليسلم من الاضطرابات ولكي يضمن ولاء الجميع بالمملكة، والجدير بالذكر أن كلوديوس أجبر الجميع على ترك ديانتهم وما يعبدون إلى عبادة غالينيوس الإله، ومن كان يرفض هذا الوضع ويتمرد عليه كان يعتبره من ضمن الأعداء ويقوم بقتله فوراً، كما كان يجبر المسيحين على ترك دينهم وعبادة الإله غالينيوس، ومن كان يرفض منهم هذا الوضع كان يحكم عليه بالموت.

القديس فالنتين وعيد الحب

قصة عيد الحب الحقيقية

لقد كان القديس فالنتين أساس ومحور عيد الحب، وهو عبارة عن قديس يدين بالديانة المسيحية، ونظراً لأن الكتب المسيحية المقدسة قد تم حرقها وتدميرها فلم يعرف التاريخ تفاصيل كثيرة عن القديس فالنتين، فيميل المؤرخون لجعله كاهن مسيحي يتواجد بروما أو أسقف بإحدى مدن إيطاليا.

ولكن ما اتفق عليه المؤرخون هو أنه عابد وراهب قد كرس حياته كلها لتوسيع رقعة الديانة المسيحية بين البشر، وهذا الأمر قد تسبب في قتله بالنهاية بأمر من كلوديوس على حسب ما ذكر بالمراجع التاريخية، والسبب في قتل هذا الراهب أو الكاهن هو عدم قبوله لمناقشة كلوديوس والتي كانت عن آلهة الرومان، كما أنه لم يتقبل ترك الديانة المسيحية والتوجه للعبادة الوثنية للألهه الرومانية.

اقرأ أيضاً: ما هو عيد الحب؟ وقصته ومظاهر الاحتفال بعيد الحب والعادات والتقاليد المتبعة في عيد الحب

تمرد فالنتين هو السبب الحقيقي لعيد الحب

تمرد فالنتين على قرار كلوديوس والذي كان بخصوص منع الزواج بين المجندين، ثم قام هو بتزويج المجندين الراغبين بالزواج في السر بعيد عن حكومة الرومان وبعيدا عن أعين كلوديوس حتى كشف أمره، وسجن بعدها بسجن رومانيا وطلب منه ترك ديانته مقابل تحريره من السجن، وقام برفض هذا العرض بكل تأكيد ليتم الحكم عليه فيما بعد ذلك بالإعدام.

توجد رواية تاريخية تقول أن الكاهن فالنتين قبل أن يتم إعدامه بقرار من الإمبراطور قد قام بعرض معجزة لكي يقنع كلوديس بالديانة المسيحية، وتلك المعجزة كانت تخص ابنة كلوديوس حيث كانت ابنته كفيفة وبعد أن قام فالنتين بالصلاة والدعاء لها بالشفاء شفيت بالفعل من العمى.

انتشار قصة فالنتين

وبعض الروايات الأخرى قالت أن تلك الفتاة ليست ابنة كلوديوس وإنما هي ابنة السجان الذي يعمل بالسجن الموجود به فالنتين، وفي كلتا الروايتان أمر كلوديوس بتنفيذ حكم إعدام فالنتين بعد تقديم المعجزة له، وكان تاريخ الإعدام هو 14/2/269 ميلادياً.

وفي عام 496 ميلادياً قام البابا غلاسيوس بتعيين هذا اليوم يوم القديس فالنتين.

وفي القرن 14 ميلادياً أخذت قصة عيد الحب الحقيقية بالتوسع والانتشار، ولم تترك القصة كما هي بل أضيف عليها صبغة عاطفية تجعل المستمعين لها يتعاطفون معها.

وأصبحت قصة فالنتين قصة شعبية غير مؤرخة يتم تداولها بين الجميع، وتم إضافة بعض اللمسات على القصة مثل أن فالنتين كان يحب ابنة كلوديوس الثاني، وفي بعض الروايات الأخرى ذكر أنه كان يحب ابنة سجانه وأنه كتب لها بطاقة حب وكانت هي الأولى من نوعها في التاريخ.

اقرأ أيضاً: عيد كم باقي على عيد الحب وقصة عيد الحب

قدمنا قصة عيد الحب الحقيقية والروايات الأخرى التي أضيفت لها، كما قدمنا الأسباب الحقيقة التي كانت وراء هذا العيد، ولم نعرفكم على هذا فقط بل قدمنا سبب تسمية عيد الحب باسمه الحالي.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.