علاج التهاب المسالك البولية بالعسل واعراضه واسبابها

علاج التهاب المسالك البولية بالعسل التهاب المسالك البولية من الأمراض الشائعة بين الكثيرين، خاصة من النساء بشكل أكثر من الرجال إلى حد ما، وهناك أعراض وعلامات تدل على الإصابة بالتهابات في المسالك البولية، وهناك طرق للعلاج سواء بالأدوية أو بالأعشاب الطبيعية في المنزل، وفي المقال عبر موقع زيادة نوضح علاج التهاب المسالك البولية بالعسل .

كما أقدم لك خلال رحلتنا المزيد على أسباب ألم الكلى المفاجئ وأعراضه عبر موضوع: تعرف على أسباب ألم الكلى المفاجئ وأعراضه

المسالك البولية

المسالك البولية أو كما يعرفه البعض باسم الجهاز البولي هو عبارة عن جهاز يتكون من جزئين، الجزء العلوي منه عبارة عن الكليتين والحالب، أما الجزء السفلي يتمثل في المثانة التي يتجمع فيها البول، وتتم عملية التبول للتخلص من السموم المتراكمة في الجسم.

التهاب المسالك البولية

التهاب المسالك البولية 1

  • التهاب المسالك البولية هي عبارة عن التهابات بكتيرية تصيب الجهاز البولي سواء الجزء العلوي أو السفلي، مع العلم أن التهابات الجزء السفلي الذي يتمثل في المثانة هو الأكثر شيوعًا.
  • تعد النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية مقارنة بالرجال، وذلك بسبب قصر القنوات البولية لديهن، مما ينتج عنه وصول البكتيريا إلى المثانة بشكل أسرع، كما أن فتحة الشرح قريبة جدًا من الأعضاء التناسلية والبولية، مما يسهل عملية العدوى البكتيرية.
  • وهناك بعض الأعراض التي تعد مؤشر قوي على الإصابة بالتهابات الجهاز البولي أو المسالك البولية، والتي من أبرزها الشعور بالحرقان الشديد أثناء التبول، وغيرها من الأعراض التي نستعرضها بشكل مفصل في الفقرات التالية.

إليك من هنا علاج التهاب البروستاتا بالأعشاب وأسباب الإصابة عبر موضوع: علاج التهاب البروستاتا بالأعشاب وأسباب الإصابة

أعراض التهاب المسالك البولية

هناك بعض الأعراض التي تدل على إصابة الشخص بالتهاب في المسالك البولية، مع العلم أن الأعراض تختلف بشكل نسبي طبقًا للجزء الذي تعرض للالتهاب البكتيري في الجهاز البولي، كما أن الأعراض تختلف بناءً على عمر الشخص والجنس، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  • في حالة التهاب الجزء السفلي من المسالك البولية، تظهر بعض الأعراض منها الشعور بألم شديد في منطقة أسفل البطن (المثانة) خاصة أثناء التبول.
  • الشعور بألم وحرقان شديد أثناء التبول.
  • الشعور بالحكة في منطقة المهبل لدى النساء.
  • الشعور بألم وحرقان أثناء ممارسة العلاقة الزوجية الحميمة.
  • التبول عدد مرات أكثر من المعتاد أثناء اليوم.
  • يميل لون البول إلى اللون الأصفر الغامق أو الأحمر الفاتح.
  • تكون رائحة البول قوية.
  • قد يظهر دم في البول في بعض الحالات التي تعاني من التهابات شديدة.
  • ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم.
  • آلام في العضلات.
  • الشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • أما في حالة التعرض لالتهاب في الجزء العلوي من المسالك البولية والتي تتمثل في الكُلى والحالب، يظهر على الشخص بعض الأعراض، من أبرزها آلم شديدة في الظهر والجانب.
  • الشعور بالقشعريرة.
  • التعب العام والرعشة.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.
  • اضطرابات عقلية واضحة.
اقرأ أيضًا:  تأخر الدورة ونزول افرازات بنية والأعراض الناتجة عنها

أسباب التهاب المسالك البولية

أسباب التهاب المسالك البولية

  • إصابة المسالك البولية ببكتيريا ناتجة عن إجراء بعض العمليات الجراحية، أو الإصابة ببعض الأمراض الأخرى.
  • الإصابة بتشوهات في المسالك البولية.
  • وجود حصوات في الكليتين، مما يسبب انسداد المسالك البولية.
  • التهاب وتضخم البروستاتات لدى الرجال.
  • القسطرة البولية.
  • حبس البول وقت طويل، مما يؤدي إلى عودته مرة أخرى إلى قناة البول، مع العلم أن البول المحتبس يكون محمل بالسموم والبكتيريا، مما يسبب التهابات المسالك البولية.
  • المرأة أثناء فترة الحمل خاصة في الشهور الثلاثة الأخيرة تكون أكثر عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية، وذلك بسبب كبر حجم الجنين وضغطه على الحالب، مما يؤدي إلى عدم تصريف البول بالشكل الطبيعي وعدم التخلص منه تمامًا.
  • النساء بعد بلوغ سن الخمسين أو سن اليأس بسبب التغيرات الهرمونية ونقص نسبة هرمون الاستروجين بعد انقطاع الدورة الشهرية.
  • الإصابة ببعض الأمراض، مثل الأمراض المتعلقة بنقص المناعة، والإصابة بمرض السكري.
  • الإصابة بالإمساك الشديد الذي يسبب عدم القدرة على التخلص من البول بشكل تام.
  • تناول بعض الأدوية والعقاقير الطبية التي تؤثر بشكل سلبي على الكليتين، مما يسبب عدم التخلص من البول والسموم المتراكمة في المثانة، مما يسبب التهابات المسالك البولية.
  • بعض العيوب الخلقية في الجهاز البولي، التي تسبب رجوع البول إلى القناة البولية بدلاً من خروجه والتخلص من السموم التي يحملها.
  • حدوث تغيرات في طبيعة الجهاز البولي عند النساء بعد انقطاع الطمث والوصول إلى سن اليأس كما يطلق عليه البعض.
  • الإصابة ببعض الأمراض التي تنقل عن طريق العلاقة الجنسية، مثل الهربس، الكلاميديا، أو مرض السيلان.
  • استخدام الكريمات والصابون الذي يحتوي على مواد كيميائية في تنظيف المناطق الحساسة.
  • التعرض للتوتر العصبي أو الضغوط النفسية بشكل متكرر.

اقرأ ايضًا من هنا علاج التهاب البول للحامل بدون مضاد عبر موضوع: علاج التهاب البول للحامل بدون مضاد

مضاعفات التهابات المسالك البولية

  • غالبًا تكون التهابات المسالك البولية ليست خطيرة ولا تشكل قلق على المريض، إلا في بعض الحالات التي تكون فيها الإصابة بالالتهابات البكتيرية في الجزء العلوي من الجهاز البولي، والذي يتمثل في الكليتين.
  • حيث أن التهابات الكليتين بشكل متكرر قد يؤدي إلى أضرار بالغة، خاصة إذا تغلغلت البكتيريا المسببة للالتهاب إلى مجرى الدم، حيث تسبب ما يسمى بتسمم الدم وهو أمر خطير قد يهدد حياة المريض ويسبب الوفاة.
  • كما أن التهابات المسالك البولية الشديدة لدى المرأة الحامل قد تسبب الإجهاض أو الولادة المبكرة، أو قد يؤدي الأمر إلى ولادة طفل بوزن أقل من الوزن الطبيعي.
اقرأ أيضًا:  افضل علاج للبواسير في الصيدليات

اسماء ادوية التهاب المسالك البولية

هناك الكثير من الأدوية التي تستخدم في علاج التهابات المسالك البولية، حيث تتوفر هذه الأدوية في الصيدليات على شكل حبوب أو فوار، كما تتوفر أدوية مضادات حيوية للتخلص من البكتيريا المسببة للالتهاب، ومن هذه العلاجات ما يلي:

  • فوار يوريكول URICOL: يتكون كيس فوار يوريكول من مادة الهيكسامين، مادة خللين، و مادة سترات البيبرازين، يتم تناول كيس واحد ثلاث أو أربع مرات يوميًا، حيث يتم إذابة محتوى الكيس في نصف كوب من الماء.
  • فوار يوريفين Urivin.
  • فوار جدكورين Jedcorene.
  • فوار يوروسولفين UROSOLVINE.
  • مضاد حيوي أموكسيسيلين Amoxicillin.
  • مضاد حيوي أمبيتسلين Ampicillin.
  • مضاد حيوي نيتروفورانتوين Nitrofurantion.
  • سيبروفلوكساسين Ciprofloxacin.
  • ليفوفلوكساسين Levofloxacin.
  • مضاد حيوي سيفيكسيم Cefixime.

ولا يفوتك التعرف على علاج انسداد الامعاء بالأعشاب وأهم أسباب الإصابة عبر موضوع: علاج انسداد الامعاء بالأعشاب وأهم أسباب الإصابة

علاج التهاب المسالك البولية في المنزل

علاج التهاب المسالك البولية في المنزل

هناك بعض العلاجات المنزلية البسيطة التي يمكن تنفيذها في البيت باستخدام بعض الأعشاب الطبيعية، منها ما يلي:

1- التوت البري

التوت البري من العلاجات ذو الفعالية خاصة في المراحل المبكرة من الالتهاب، حيث أنه يمنع التصاق البكتيريا بجدار الجهاز البولي، وينصح بتناول مشروب التوت البري دون إضافة السكر مرتين يوميًا لمدة تتراوح ما بين خمسة أيام إلى أسبوع.

2- بذور قرع العسل

  • يعتبر قرع العسل من المواد الطبيعية الفعالة في علاج التهابات المسالك البولية، وذلك عن طريق إحضار بذور قرع العسل وتجفيفها وإضافتها إلى كوب من الماء، وتغطية الكوب لمدة ربع ساعة تقريبًا، ثم يتم تقليب المزيج وتناوله ثلاث مرات يوميًا.
  • كما يمكن وضع كمية من بذور قرع العسل المجففة في مقدار من الماء ووضعه على النار حتى الغليان، ثم يتم تناول المشروب بعد تصفيته ثلاث مرات يوميًا لعلاج التهاب المسالك البولية، ويمكن إضافة ملعقة من عسل النحل للتحلية.
  • ينصح بالاستمرار في تناول وصفة بذور قرع العسل لعلاج المسالك البولية فترة لا تقل عن 10 أيام، للحصول على نتائج فعالة في العلاج والتخلص من الالتهاب البكتيري.

3- الثوم

يحتوي الثوم على مواد مضادة للبكتيريا والميكروبات، حيث أنه يعمل على تطهير الجسم وطرد السموم، لذلك ينصح بتناول الثوم المهروس خاصة على الريق في الصباح، للتخلص من التهابات المسالك البولية بفضل احتوائه على مادة الاليسين.

4- نبات ذيل الحصان

في حالة تطور مرحلة الإصابة بالتهابات المسالك البولية، والشعور الشديد بالألم، مع ظهور دم في البول، ينصح باستخدام نبات ذيل الحصان لعلاج الالتهاب والتخلص من البكتيريا والفطريات.

ذلك بفضل احتوائه على بعض العناصر الفعالة في العلاج، مثل البوتاسيوم، الأحماض الفينولية، المنغنيز، الفلافونويد، ومادة السيليكيا.

5- أوراق عنب الدب

تحتوي أوراق عنب الدب على مواد مطهرة ومدرة للبول بشكل كبير، مما يساعد في التخلص من السموم، كما تحتوي على مادة الجليكوسيد الفينول التي تساعد في تطهير الجسم والتخلص من البكتيريا.

يتم تجفيف بعض من أوراق عنب الدب، ووضعها في الماء المغلي وتحضيرها بطريقة تشبه تحضير الشاي، وتناول المشروب مرة واحدة يوميًا لمدة خمسة عشر يومًا للشفاء التام من التهابات المسالك البولية.

اقرأ أيضًا:  هل عملية تجميل الأنف مؤلمة

6- أوريغون جذر العنب

أوريغون جذر العنب من المواد الطبيعية الفعالة في علاج التهاب الجهاز البولي، وذلك بفضل احتوائها على نسبة عالية من القلوية بربارين، التي تعمل على منع البكتيريا من الالتصاق بجدار القنوات البولية، كما أن هذه المادة تعمل أيضًا على تقوية الجهاز المناعي وتحفيز نشاطه.

علاج التهاب المسالك البولية بالعسل

علاج التهاب المسالك البولية بالعسل

  • العسل معروف بفوائده العلاجية الكثيرة، كما أنه يحتوي على مركبات مضادة للالتهابات والبكتيريا، لذلك ينصح باستعماله في علاج التهابات المسالك البولية.
  • ينصح بتناول ملعقة كبيرة من عسل النحل الطبيعي صباحًا على الريق فور الاستيقاظ لتطهير الجسم من السموم والبكتيريا الموجودة في الجهاز البولي.
  • كما يمكن إضافة ملعقة كبيرة من العسل الأبيض وملعقة من القرفة المطحونة إلى كوب من الماء الدافئ، والتقليب جيدًا حتى تذوب المكونات في الماء، وتناول المشروب للتخلص من البكتيريا والسموم المسببة للالتهابات الجهاز البولي.
  • كما يمكن إضافة ملعقة من العسل إلى ملعقة كبيرة من عصير الليمون الطازج وتناول الوصفة للتخلص من البكتيريا والحفاظ على صحة الجسم بشكل عام.

 تعرف معنا اليوم نزول دم مع البراز أسبابه والأعراض المصاحبة له وعلاجه عبر موضوع: نزول دم مع البراز أسبابه والأعراض المصاحبة له وعلاجه

كيفية الوقاية من التهاب المسالك البولية

كيفية الوقاية من التهاب المسالك البولية

هناك بعض النصائح الوقائية التي يمكن اتباعها والحرص على تنفيذها للوقاية من الإصابة بالتهابات المسالك البولية، من أهمها ما يلي:

  • تناول كميات وفيرة من الماء خلال اليوم (لترين من الماء تقريبًا).
  • التبول بشكل متكرر خلال اليوم للتخلص من السموم.
  • عدم حبس البول في حالة الشعور بالرغبة في التبول، خاصة قبل الخلود إلى النوم ليلاً.
  • تجنب الإصابة بالإمساك، حتى تستطيع المثانة أن تتخلص من كمية البول الموجودة بداخلها كاملة.
  • تجنب المشروبات التي تسبب تهيج المثانة، مثل المشروبات الكحولية والمشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين، مثل الشاي، القهوة، والنسكافيه.
  • التبول بعد ممارسة العلاقة الجنسية مباشرة.
  • تنظيف المنطقة جيدًا بعد عملية التبول أو التبرز باستخدام منديل ورقي نظيف.
  • الحرص على نظافة الأعضاء التناسلية.
  • عدم استعمال بعض وسائل منع الحمل الغير آمنة، مثل مبيدات الحيوانات المنوية أو الواقي الأنثوي.
  • عدم استعمال أي منتجات عطرية بالقرب من الأعضاء التناسلية.
  • ارتداء ملابس داخلية فضفاضة ومصنوعة من القطن لمنع تعرق المنطقة وتكون البكتيريا في البيئة الرطبة.
  • الإقلاع تمامًا عن التدخين.
  • استخدام المواد الطبيعية أو المستحضرات الطبية في تنظيف المناطق الحساسة، وعدم استخدام المواد الكيماوية التي تسبب الالتهابات.

في ختام مقال علاج التهاب المسالك البولية بالعسل ، نتمنى أن ينال المحتوى الذي تم تقديمه إعجابكم، حيث عرضنا موضوع شامل عن التهاب المسالك البولية التي يعاني منها البعض من الرجال والنساء، بالإضافة إلى عرض طرق العلاج والوقاية، انتظرونا في مقالات جديدة قريبًا، وفي انتظار تعليقاتكم على المحتوى.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.