التعليم المهني في لبنان ومستويات الدراسة وطرق التعامل مع الطلاب

التعليم المهني في لبنان هو منظومة تعمل على التغطية الشاملة لكافة أنحاء البلاد من خلال تواجد عدد كبير من المنشآت التعليمية ما بين المعاهد والمدارس متاح فيها الدراسة لكافة فئات المجتمع، ولا يقتصر على فئة دون الفئة الأخرى فالتعليم حق للجميع، وسوف نوضح لكم اليوم من خلال موقع زيادة الإلكتروني التعليم المهني في لبنان واختصاصات الدراسة به بالتفصيل.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل حول أهداف مؤسسة التدريب المهني والتقني من خلال: أهداف المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني

التعليم المهني في لبنان

  • نجد أن القطاع الخاص بالتعليم المهني والتقني كذلك، قد تطور في لبنان بشكل قد لوحظ كثيرًا في السنوات القليلة الماضية، فنجد أن عدد المعاهد والمدارس في ذلك القطاع وصل نحو ثلاثمائة معهد ومدرسة.
  • من بين تلك المعاهد والمدارس في هذا القطاع أربعة وتسعون مدرسة ومعهد تابعة للتعليم الرسمي، حيث أنها تنتشر في العديد من المناطق في لبنان، وتعمل على تغطية الكثير من الاختصاصات التي تتسم بالتنوع.
  • كما أن الجيش اللبناني قد اهتم بالتعليم المهني في لبنان ويعمل على تطوير هذا القطاع الذي نجد أنه من الممكن أن يستوعب أعداد كبيرة من الطلاب في العديد من المستويات والاختصاصات المختلفة حيث يتم قبول الطلاب عن طريق المقابلة المباشرة مع المدير العام للتعليم المهني والتقني وهو الأستاذ يوسف ضياء.
  • ونرى كذلك هناك في التعليم المهني في لبنان، معهد هام، ويطلق عليه معهد الصنائع والفنون وهو موجود منذ أكثر من قرن، وقد ساهم هذا المعهد على مدار السنوات في تخريج دفعات متتالية من الطلاب في مجالات التعليم المهني،  ويتولى منصب مدير المعهد حاليا الأستاذ ريمون أبو سليمان.

كما نقدم لكم رابط طباعة شهادة دورة تدريبية وكيفية التسجيل في منصة التطوير المهني من هنا: رابط طباعة شهادة دورة تدريبية وكيفية طباعتها والتسجيل في منصة التطوير المهني

كم يبلغ عدد الطاقم التعليمي في هذا القطاع؟

  • مديرية التعليم المهني والتقني تحتوي على ما يقارب من ألف ومئتان أستاذ متفرغين تمامًا للعمل بتلك الهيئة وما يقارب كذلك من ستة آلاف أستاذ متعاقدين فقط مع القطاع.
  • فنجد أنهم ليسوا مثبتين تثبيت تام للعمل في القطاع الخاص بالتعليم المهني والتقني، وقد تم التفاوض منذ فترة ليست بعيدة لضم هؤلاء الأساتذة المتعاقدين إلى الهيئة بشكل رسمي، على أن تقوم الهيئة بإدراجهم في الكشوف المثبتة الخاصة بهم وإدخالهم في القطاع بشكل دائم، ولكن نرى أن هذا القانون تم رفضه نهائيًا.

سياسة التعاقد مع الأساتذة بمديرية التعليم المهني والتقني

  • ذكرت مديرية التعليم المهني والتقني أن أهم شيء تبحث عنه هو الأفضل للطلاب الذين يدرسون بذلك القطاع، كما قامت المديرية بالتنويه إلى أنها كلما تطلب القطاع التعاقد مع المزيد من الأساتذة سوف يتم التعاقد معهم حتى تقدم أفضل تعليم للطلاب.
  • والأولوية ستكون للأساتذة من الذين يبحثون عن العمل، فيعطون المؤسسة من الخبرات الخاصة بهم على حسب الاختصاصات التي يحتاجها القطاع، ووفقًا للمعايير والمواصفات التي يتم تحديدها من قبل الهيئة، وذلك سوف يكون عند الاحتياج فقط.
  • يرجع هذا إلى أن المؤسسة سوف تقوم بمواكبة التطور الذي يحدث في هذا الصدد فيعملون دائمًا على الانتقاء لأفضل الأساتذة في التعليم المهني في لبنان.
  • والذي يتقدمون للعمل به في سوق العمل كما أنه هناك ميزة هامة لهذا القطاع، أنهم يقومون بالتعاقد مع الطلاب الذين يتخرجون من المعاهد والمدارس الخاصة بهم والذين بلا شك لديهم الكفاءة للعمل به، لكي يقوموا بنقل الخبرات التي قاموا بتعلمها في تلك المؤسسة للعديد من الطلاب الآخرين.

واقرأ أيضا في هذا الموضوع للتعرف على موقع بوابة التعليم الفني من هنا: موقع بوابة التعليم الفني طريقة الدخول عليه وما مميزات الموقع

الاختصاصات الخاصة بالتعليم المهني

الاختصاصات التي يتم اعتمادها من المستويات الثلاث التي يتألف منها القطاع هي كالتالي:

  • الثانوية المهنية وتشمل ميكانيك سيارات، ميكانيك صناعي، كهرباء صناعية، تدفئة وتمديدات صحية، الماستر ميكاترونيك، سيارات تقنية، المعادن والكهرباء الصناعية.
  • البكالوريا الفنية وتشمل الإلكترونيك، الكهرباء الصناعية، ميكانيك السيارات، الميكانيك الصناعي، ميكانيكا الطيران، التدفئة والتبريد، المساحة، الرسم المعماري، التجميل الداخلي.
  • الامتياز الفني وتشمل مراجعة وخبرة في المحاسبة المعلوماتية الإدارية، والإدارة والتسويق.

واقرأ في هذا الموضوع حول فرص عمل شاغرة في لبنان من هنا: فرص عمل في لبنان للرجال والنساء وسكرتارية وإدارية وتدريس

مستويات الدراسة في التعليم المهني والتقني

نجد أنه في معهد الصنائع والفنون في لبنان يوجد ثلاث من المراحل للدراسة العلمية وسوف نقوم بذكرها تفصيلًا في النقاط التالية:

المستوى الأول: الثانوي المهني

  • وهو النظام المزدوج مع المشروع الألماني واللبناني حيث أنه من الممكن للطالب الذي قام بالرسوب في الشهادة البريفيه أن يتمكن من الالتحاق بهذا النظام الذي يتألف من ثلاث سنوات تعليمية.
  • فنجد أنه في السنة الأولى يكون النظام الخاص بالتعليم مكثف، وذلك لمدة لا تتعدى الخمس أيام في الأسبوع أي أربعة وعشرون ساعة أسبوعيًا يقوم فيها الطالب بتطبيق الأعمال الذي تم تدريسه نظريًا لها، وستة عشرة ساعة أخرى من الدراسة النظرية.
  • أما في السنة الثانية والثالثة، فإن نظام التعليم فيها يكون شامل أن يقوم الطالب بالتدريب لمدة ثلاثة أيام في الأسبوع من خلال مؤسسة صناعية يتم تحديدها من خلال المنسق العام.
  • كما يقوم بقضاء يومين في داخل المدرسة لكي يقوم بمتابعة العلوم النظرية والتطبيقية كذلك، أما في فصل الصيف يعمل الطالب على أن يتدرب في مؤسسة صناعية تحت الإشراف الخاص بالمدرسة
  • ويقوم الطالب بعد ذلك بأن يخضع للامتحانات الرسمية يقوم على نتائجها بأخذ الشهادة الخاصة بالثانوية المهنية التي تؤهله وذلك إذا رغب الطالب أن يلتحق مجددًا بالمدرسة لكي ينال الشهادة الخاصة بالماستر.
  • وذلك بالإضافة إلى دوام يتناسب مع الدوام الخاص بعمله الخارجي الذي يمتهنه في الوقت الحالي، ويجب أن ننوه إلى أن نتيجة الشهادة تعمل على معادلة الشهادة الخاصة بالامتياز الفني.

واقرأ أيضا في هذا الموضوع للتعرف على طرق الاحتفال بعيد المعلم في لبنان بالتفصيل: عيد المعلم في لبنان وكيف يتم الاحتفال به

المستوى الثاني: البكالوريا الفنية

  • يجب أن يقوم الشخص بإنهاء الأقسام التي تسبق ذلك القسم في البداية وذلك لأن ذلك القسم هو تكملة للمستويات التي تسبقه ويلزم حصوله على تقدير مرتفع لكي يحصل على السماح لدخوله لذلك المستوى.
  • وبعد انقضاء ثلاث سنوات دراسية يقوم الطالب في تلك السنوات بالتحصيل لجميع العلوم المقررة عليه في التعليم المهني في لبنان لذلك المستوى.
  • وذلك في أي اختصاص يختاروه الطالب فيقوم الطالب بالخضوع إلى امتحان رسمي من قبل الهيئة، يؤهله إذا تم النجاح فيه في أن يقوم بمتابعة الدراسة مباشرة، وينتقل إلى مستوى الامتياز الفني.
  • أو أن يقوم بالدخول إلى الجامعة لكي يعمل على المتابعة في مسار حياته التعليمي

 المستوى الثالث: الامتياز الفني

  • نجد أن ذلك المستوى تم اعتماده منذ ستة سنوات فقط في المدارس التي لا يعتمد اختصاصاها على الدراسات الصناعية.
  • والتي لا تعتمد على الصناعة يرجع السبب في ذلك إلى الكثافة الخاصة بالمرشحين لذلك المستوى المتميز.

وإذا كنت تبحث عن شعار المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني اقرأ في هذا الموضوع: شعار المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وكيف تم تطويرها

 كيف يتم التعامل مع الطلاب في القطاع المهني؟

  • نجد أن العلاقة بين المدارس وأهالي الطلاب الملتحقين بها علاقة فعالة جدًا، كما أن القطاع المتمثل في المدارس والمعاهد يحرص دائمًا على أن تكون العلاقة جيدة بين الهيئة وأهالي الطلاب.
  • فهناك اتصال دائم بهؤلاء الأهالي كما أن الهيئة تقوم دائمًا بالمناقشة معهم في مستويات أبنائهم المدرسية، وكذلك هناك تقييم للطلاب اجتماعي، وسلوكي يتم إبلاغ أهالي الطلاب به أول بأول.
  • كما أنه إذا واجهت المدارس أو المعاهد مشكلة لدي طالب من طلابها فإنهم على الفور يقومون باستدعاء ولي الأمر مهما كانت المسافة بعيدة للوصول إلى حل هذه المشكلة بطريقة صحية وسليمة.
  • كما أن الهيئة دائما تراقب التلميذ عن قرب، والعمل على تشجيعه لأن يتحدث في أي شيء يزعجه سواء من الأساتذة أو الطلاب، كما أنها تهدف دائمًا بأن تكون هي المكان الذي دائمًا ما يرتاح الطالب به.
  • بأن يأتي إليه فهي لا تسعى لأن تكون قيدًا إنما هي مكان لكي يحصل الطالب على تعليمه وتنمو فيه شخصيته السلوكية والاجتماعية والتعليمية، كذلك وذلك من أساسيات التعليم المهني في لبنان.

نرشح لك المزيد من التفاصيل حول التعريف العام للمؤسسة والتعريف العام للشركة من خلال: الفرق بين المؤسسة والشركة والتعريف العام للمؤسسة والتعريف العام للشركة

في نهاية المقال نكون قد تحدثنا عن التعليم المهني في لبنان، والذي نستطيع من خلاله القيام بتعلم الكثير من المجالات، ونتمنى أن نكون قد قمنا بتوفير كافة المعلومات الخاصة بالموضوع، التي هي متاحة للقارئ في كل وقت ومكان.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.