ما هي أضرار الزنجبيل؟ وما هي قيمته الغذائية؟

ما هي أضرار الزنجبيل؟ وما هو تأثيره على الجهاز الهضمي؟ هناك بعض الأضرار الناجمة عن تناول الزنجبيل في حالات محددة والتي يجب على الأشخاص تجنبها، حيث إنه مكون رئيسي في المطابخ الآسيوية والشرقية، لذلك سيعرض لكم موقع زيادة الإجابة على سؤال ماهي أضرار الزنجبيل.

ما هي أضرار الزنجبيل؟

يعد الزنجبيل بوجه عام أمن الاستخدام عن طريق الفم بجرعات ملائمة وهذا تم إثباته من قبل التجارب، ولكن من الممكن أن يسبب تهيج في الجلد للقليل من الأشخاص التي تعاني من الحساسية منه.

كما أن تناول الزنجبيل بشكل مفرط قد يؤدي إلى الضرر الشديد، لذلك سنعرض لكم فيما يلي إجابة سؤال ما هي أضرار الزنجبيل.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: تجربتي مع الزنجبيل لتنحيف الوجه والكرش والأرداف

تأثير الزنجبيل على الجهاز الهضمي

تم اكتشاف أن تناول الزنجبيل بكميات كبيرة قد يؤدي إلى حدوث بعض الأعراض أو الآثار الجانبية الضارة مثل: الإسهال وحرق المعدة، والانتفاخ، بالإضافة إلى تهيج في الفم.

لا ينصح الأطباء بتناول كميات كبيرة من الزنجبيل إذا كنت تعاني من التهاب الأمعاء أو انسدادها أو القرحة، كما أن بلع الزنجبيل دون مضغ قد يتسبب في انسداد الأمعاء.

مخاطر الزنجبيل على الحمل

يؤثر الزنجبيل على النساء الحوامل على مستويات الهرمونات النسائية، وقد يؤدي إلى خطر النزيف أو الإجهاض لها،  حيث إنه إذا زادة الكمية التي تتناولها المرأة الحامل من الزنجبيل عن 1 جرام قد يشكل أضرار وخطر شديد عليها وعلى جنينها؛ لذلك من المستحب استشارة الطبيب قبل تناول الزنجبيل في فترة الحمل.

خفض ضغط الدم والزنجبيل

من إحدى الأضرار التي يتسبب بها الزنجبيل هو تأثيره على ضغط الدم، فتناول كميات كبيرة من الزنجبيل، يتسبب في انخفاض ضغط الدم، بجانب بعض الآثار الجانبية التي تصاحبه مثل الدوار، وخفض السكر بالدم.

اكتشف أن الزنجبيل قد يؤثر  على مستوي الجلوكوز في الدم أي السكر في الدم، حيث يؤدي إلى انخفاضه لذلك يمنع تناوله لمرضى السكر، عند ملاحظة الشخص المريض بالسكري بعد تناول الزنجبيل علامات مثل: الضعف والدوخة و غيرها، فينصح الأطباء المختصون في هذه الحالة بتناول غذاء يحتوي على نسبة سكر بسيطة؛ حتى تعمل على رفع مستوى السكر في الدم.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: زيت الزنجبيل لتكبير الذكر وطريقة استخدامه

ميوعة الدم

يشمل الزنجبيل على مواد كيمائية تتواجد بالأسبرين تسمى الساليسيلات (Salicylates )، والتي تمنع تجلط الدم مما قد يشكل خطرًا لمن يعاني من ميوعة الدم، الأمر الذي من شأنه أن يسبب النزيف في حالة تناول أكثر من 4 جرام من الزنجبيل يوميًا.

حساسية الزنجبيل

بعض الأشخاص يتسبب لهم الزنجبيل في الحساسية، والتي تظهر أعراضها بالطفح الجلدي، وعدم الشعور براحة في المعدة والفم.

تناول الزنجبيل على الريق

وجد أن تناول كمية من الزنجبيل على الريق يوميًا قد يعرض الشخص للإسهال ووجع في المعدة وغازات، وفي بعض الأوقات يسبب حرقة في المعدة.

أضرار الزنجبيل على القلب

من الأفضل أن تبتعد الأشخاص التي تعاني من مشاكل في القلب عن تناول الزنجبيل أو شربه؛ لأنه يؤدى إلى سرعة ضربات القلب، وضعف في وظائف الجهاز العصبي المركزي.

أضرار الزنجبيل على الرحم

قد يتسبب الزنجبيل في حدوث مشاكل النزيف بسبب احتوائه على خصائص مضادة للصفائح الدموية،  كما يرى بعض الأشخاص أن الزنجبيل يزيد خطورة عن تناوله مع الجينسنج والقرنفل والثوم، كما أن تناول الزنجبيل بكميات كبيرة قد يحدث إجهاض وبعض المضاعفات الأخرى،.

بالإضافة أن الأطباء تنصح بشرب الزنجبيل عند اقتراب موعد الدورة الشهرية، حيث يعمل على تدفق دم الحيض بدون أي آلام لذلك ينصح بتناوله للنساء التي تعاني من الآلام الشديدة خلال الدورة الشهرية.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: فوائد الزنجبيل مع الحليب وطريقة استخدامه

القيم الغذائية للزنجبيل

يعتبر الزنجبيل إحدى المصادر الغنية بالبروتين وبالكربوهيدرات والمعادن والألياف الغذائية والفيتامينات، بالإضافة إلى مضادات الأكسدة والمركبات المضادة للالتهابات، وكذلك المركبات النشطة مثل: gingerol، تبعًا لقاعدة بيانات وزارة الزراعة الأمريكية الوطنية فإن 100 جرام من الزنجبيل يحتوي على ما يلي:

القيمة الغذائية المقدار
الماء 78.89 جرام
السكريات 1.7 جرام
الكربوهيدرات 17.77 جرام
البروتين 1.82 جرام
السعرات الحرارية 80 سعرة حرارية
الألياف الغذائية 2 جرام
إجمالي الدهون 0.75 جرام

 

خلاصة الموضوع في 7 نقاط

 من خلال ذكرنا إجابة سؤال ما هي أضرار الزنجبيل نستنتج أن:

  1. بوجه عام يعد الزنجبيل أمن الاستخدام عن طريق الفم بجرعات ملائمة.
  2. تناول الزنجبيل بكميات مفرطة يسبب الإسهال وحرق المعدة، والانتفاخ.
  3. يعمل الزنجبيل على خفض مستوى السكر في الدم.
  4. يعد الزنجبيل إحدى المصادر الغنية بالبروتين وبالكربوهيدرات والمعادن والألياف الغذائية.
  5. شرب الزنجبيل يحسن ويدعم وظائف الكبد.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.