ما هي أطوار القمر

ما هي أطوار القمر المختلفة وما السبب في اختلاف ظهور القمر بأشكال متعددة, إنّ القمر هو أقرب جسم فضائي للأرض وتكمن وظيفة القمر الرئيسية والتي لها تأثير مباشر على الأرض هو القيام بعكس الأشعة الشمسية ليلًا و القيام بعمليات المد والجذر وفي هذا الموضوع سنقوم بشرح أطوار القمر المختلفة وأسمائها.

ما هي أطوار القمر المختلفة

أطوار القمر هي الأشكال المختلفة التي يتخذها القمر حيث يُلاحظ اتخاذ القمر لأشكال متعددة خلال الشهر العربي والتي يمكن رؤيتها بوضوح من الأرض.

وتبلغ أطوار القمر 8 أطوار تتعدد أشكال القمر فيهم حيث:

  1. يعتبر أول طوّر هو المحاق وقد سُميّ بهذا الاسم نسبةً لتعذر رؤية القمر في هذه المرحلة وتكمن صعوبة رؤيته إلى أنّ القمر في هذه المرحلة ينخفض في الليل ويظهر في النهار.
  2. ومن ثاني أطوار القمر طوّر الهلال حيث يتم رؤية جزء صغير من القمر في هذه المرحلة ويتم ظهور الهلال عقب غروب الشمس.
  3. وطوّر الربع الأول هو ثالث أطوار القمر ويُلاحظ أن هذا الطوّر يظهر بعد المحاق بأسبوع.
  4. طور الأحدب المتزايد فيه يتم ظهور أجزاء كبيرة من القمر.
  5. وطوّر البدر هو الطور الذي يلي طوّر الأحدب المتزايد وأكثر ما يميز هذا الطور ظهور جميع أجزاء القمر بسطوع كامل.
  6. ويلي طوّر البدر الطوّر الأحدب المتضائل الذي يبدأ فيه القمر في الاختفاء وفيه يُلاحظ ظهور القمر غير مكتمل.
  7. وطوّر الربع الأخير هو الطوّر الذي يلي طوّر الأحدب المتضائل وفيه يستمر القمر في الاختفاء ويقل سطوعه.
  8. ويُعد طوّر الهلال المتضائل أخر أطوار القمر وفيه يكون القمر غير واضح للعين المجردة ويمكن رؤيته فقط باستخدام التليسكوب.

إقرأ أيضًا: بحث عن المجموعة الشمسية

ما هو القمر وكيف تمت نشأته     

القمر من الأجسام الفضائية الأكثر قربًا من الأرض والتي تكون في دوران مستمر حول الأرض بسبب قوى التجاذب المختلفة ونتيجة لقربه من الأرض يؤثر القمر بعض التأثيرات الفرعية فعلى سبيل المثال نجد أنّ القمر مسئول عن حركات المد والجذر على الأرض كما تم استخدام القمر منذ العصور القديمة لحساب التوقيت والتاريخ.

وبالحديث عن نشأة القمر نجد أنّ التربة الخاصة بالقمر تشبه لحد كبير الصخور الموجودة على الأرض وفي سياق ذلك أثبتت الدراسات أن القمر تكون منذ 3500 مليون سنة وتكون نتيجة اصطدام الأرض بكوكب كبير نسبيًا حيث أدى هذا الاصطدام إلى تناثر أجزاء كبيرة من الأرض تكونت فيما بعد وتلاحمت لتكوًن القمر

أثبتت الدراسات أنّ القمر يتكون من مجموعة من الصخور البازلتية التي تشبه في تكوينها البازلت الأرضي كما أنّ القمر يتكون من مناطق عديدة من المرتفعات والمنخفضات كما أنّ القمر يوجد به العديد من الثقوب العملاقة والكبيرة والبراكين الخامدة

لا يوجد للقمر غلاف جوي كما للأرض ونتيجة لهذا نجد أّنّ القمر يهبط عليه العديد من النيازك والشهب حتى تصل لسطحه كما أنّ عدم وجود الغلاف الجوي للقمر أدى ذلك إلى حدوث تفاوت كبير بين درجات الحرارة ليلًا ونهارًا فقد لوحظ أنّ درجة حرارة القمر في الليل تقترب من -130 درجة مئوية وفي النهار حيث ضوء وحرارة الشمس تبلغ 110 درجة مئوية.

تكوين القمر

يحتوي القمر على صخور عديدة تتكون من عناصر فلزية كالكالسيوم والألومنيوم والماغنسيوم والحديد كما يُلاحظ أنّ أكثر الصخور شيوعًا على القمر هي صخور البازلت وتؤكد الدراسات أنّ هذه الصخور ناتجة عن مجموعة من البراكين القديمة التي أدت لتكوين هذه القشرة البازلتية وقد لوحظ أنّ التركيب الداخلي لهذه الصخور يتكون من عدة مركبات مختلفة كالبيروكسين سلكيات الألومنيوم.

كما يتواجد على سطح القمر نوع أخر من الصخور تسمى صخور البريشيا وهذه الصخور تتميز بتكويناتها من التراب والفتات الصخري حاد الزوايا بالإضافة إلى قطع من الصخور المضغوطة.

إقرأ أيضًا: معلومات عن النجوم في السماء وحجم النجوم وشكلها

دوران القمر

يتسم مدار القمر بأنه بيضاوي الشكل ويدور القمر حول الأرض وتبلغ سرعة دورانه حوالي 3700 كيلومترًا في الساعة كما يدور القمر مع الأرض في نفس مدارها حول الشمس ويكمل السنة كل 365 يوم وربع والسبب في دوران القمر حول الأرض وجود قوى جذب من الأرض ومن الشمس ونتيجة قوى التجاذب الشمسية على القمر قد تحدث بعض التغيرات كالكسوف القمري والخسوف الشمسي.

يحتل القمر المرتبة الخامسة بين أقمار النظام الشمسي من حيث الحجم وتبلغ المسافة بين القمر والأرض حوالي 384400 كيلومترًا ويبلغ قُطر القمر حوالي 1737 كيلومترًا كما أنّ القمر ليس له غلاف جوي ويوجد به الكثير من المرتفعات والمنخفضات والنتوءات وقد لوحظ وجود فوهات البراكين التي تحتوي على كميات كبيرة من الحديد.

لا يوجد أي حياة على القمر فقد أثبتت الدراسات التي أجريت على أجزاء التربة التي تم إحضارها أن القمر خالي من الحياة ولا يوجد به أي أحافير نباتية أو حيوانية.

نتيجة لهبوط الأجسام الفضائية ونجاح وصولها إلى سطح القمر فهناك بعض الاقتراحات التي تقول أنّ سطح القمر يحتوي على بعض المياه التي قامت بحملها النيازك التي وصلت إلى القمر ومن المُلاحظ أنّ هذه المياه عند تعرضها إلى سطح القمر فإنها تتطاير إلى المكونات الأساسية أي إلى الهيدروجين والأكسجين وهناك بعض الافتراضات التي تقول أنّ هناك كمية من الماء محفوظة تحت تربته.

الكسوف والخسوف

من المصطلحات الشائعة المتعلقة بالقمر مصطلحيّ الكسوف والخسوف ويحدث خسوف القمر عندما تقع الأرض بين الشمس وبين القمر فنتيجة لذلك تحجب الأرض جزءً كبيرًا من أشعة الشمس فيظهر القمر ليلًا عاكسًا كمية قليلة من اشعة الشمس وتحدث هذه المرحلة في طوّر البدر.

أما ظاهرة الكسوف فتحدث عندما يقع القمر بين الشمس وبين الأرض ونتيجة لهذا فإنّ القمر يقوم بحجب أشعة الشمس عن الأرض وتحدث هذه الظاهرة عندما يكون القمر في مرحلة الهلال.

إقرأ أيضًا: ما هي سرعة الضوء وكيفية قياسها

استغلال ثروات القمر في المستقبل

يُعد القمر غني بالثروات المعدنية الهامة حيث يوجد على سطحه كمية كبيرة من معادن الحديد والسليكا والبيروكسين والتي تدخل في العديد من الصناعات ولذلك يُعد القمر وجهة لمستقبل استغلال الثروات كما أنّ القمر يُمكًن علماء الفلك من دراسة الفضاء بصورة أوضح وذلك نظرًا لأن الغلاف الجوي للأرض يؤثر بالسلب على مثل هذه الدراسات كما أنه يوجد بعض الدراسات حول إنشاء قواعد يتم فيها استقبال العلماء لدراسة سطح القمر لفترات قد تستمر إلى شهور متواصلة ويُراعى في مثل هذه القواعد أن يتم بنائها تحت سطح القمر وذلك حتى يتم حمايتها من الأشعة الكونية الضارة.

كما تشير بعض الدراسات أنه من الممكن استخدام القمر كمحطة فضائية كبيرة يتم من خلالها إطلاق الرحلات الفضائية إلى الفضاء كما يمكن استخدامه كمحطات تزويد وقود للمركبات الفضائية مما يمكن رواد الفضاء الوصول إلى أماكن أبعد في الفضاء الخارجي.

إنّ الكون يحتوي على العديد من الخبايا والأسرار والفضاء مازال الجزء الأكبر منه مُبهم لقدرات العقل البشري وفي هذا المقال قمنا بشرح أطوار القمر المختلفة وخصائص كل طوّر فيهم كما قمنا بنقل معلومات وفيرة وأسرار عن القمر ومكوناته وخصائص تربته وصخوره كما تناولنا الاستكشاف المستقبلي على القمر.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.