ما هو ضغط الدم وما هو معدل الضغط الطبيعي ؟

ما هو ضغط الدم وما هي الأمراض التي تصيب ضغط الدم سواء نتيجة ارتفاعه أو انخفاضه، ولكن قبل الإجابة عن هذا السؤال لا بد من معرفة الآليات التي توجد في القلب وهما الانبساط حيث يعرف باسترخاء غرف القلب ، بينما الانقباض هو انقباض غرف القلب، ولذلك  فإن الضغط الانقباضي هو الضغط الذي ينتج عن القلب عندما يخرج الدم من القلب والضغط الانبساطي هو الضغط الذي يمارس عندما يرتاح القلب، فهذه هي الآلية الرئيسية التي يعمل من خلالها ضغط الدم.

تعرف على أسباب ارتفاع ضغط الدم عند الشباب ومخاطر ارتفاع ضغط الدم من خلال قراءة هذا الموضوع:  اسباب ارتفاع الضغط عند الشباب ومخاطر ارتفاع ضغط الدم

ما هو ضغط الدم

يعرف ضغط الدم بأنه هو القوة التي يتسبب في حدوثها الدم على جدران الأوعية الدموية التي تعرف بالشرايين.

  • حيث يتميز القلب بأنه هو المسؤول عن عملية ضخ الدم الذي يحمل كل  من الأكسجين والعناصر الغذائية إلى كل من خلايا وانسجة الجسم المختلفة.
  • وذلك عن طريق الجزء الأيسر من القلب خلال الشرايين، ويحدث ضغط على الشرايين يمكن أن يستدل منه علي ضغط الدم، حيث أنه عندما يصل ضغط الدم إلى أقصى قيمة له وذلك عندما يحدث  انقباض لعضلة القلب في اللحظة التي يضخ فيها القلب الدم.
  • ويعتبر ضغط الدم مهم لجسم الإنسان، حيث أنه هو المسئول عن عملية توصيل الأكسجين وجميع العناصر الغذائية إلى أنسجة الجسم المختلفة، كما أنه المسئول عن عملية توصيل  ونقل خلايا الدم البيضاء والأجسام المضادة المهمة للمناعة، كما يساهم ضغط الدم في عملية نقل بعض أنواع الهرمونات مثل هرمون الإنسولين، كما يعمل ضغط الدم علي التقاط ثاني اكسيد الكربون وبعض المركبات الثانوية والمهملات التي تنتج من عملية التمثيل الغذائي التي تحدث في الخلية وأيضا السموم التي يقوم الجسم بالتخلص منها وذلك عن طريق كل من الكبد والكليتين، وذلك عندما يصل الدم المغذي الذي يحمل الأكسجين إلى الخلايا ويغديها.

يمكنك التعرف على علامات ارتفاع وانخفاض ضغط الدم من خلال قراءة هذا الموضوع: علامات انخفاض وارتفاع الضغط وعلاج ضغط الدم المرتفع والمنخفض

معدل الضغط الطبيعي

  • ويعتبر المعدل الطبيعي لضغط الدم عند البالغين هو 80/120 ملم زئبق، حيث أنه توجد بعض الأساسيات التي يلزم التعرف عليها عند قياس ضغط الدم للشخص.

حيث أنه عندما يقوم الطبيب المختص بقياس ضغط الدم يجب إعطاء القراءة على هيئة  رقمين.

  • حيث يعبر الرقم الأول عن القوة التي ينقبض فيها القلب ويعرف ذلك باسم ضغط الدم الانقباضي، بينما الرقم الثاني فذلك يمكن الاستدلال منه على مدى ارتخاء عضلة القلب بين الانقباضة والأخرى ويعرف ذلك باسم ضغط الدم الانبساطي، حيث أنه عند قراءة معدل ضغط الدم يجب أن تكون قراءة الضغط الانقباضي في الأعلى وقراءة الضغط الانبساطي في الأسفل.
  • ويعتبر ضغط الدم الطبيعي عند قياس قراءة ضغط الدم الانقباضي (أي الرقم العلوي) من الطبيعي أن تتراوح ما بين 90 ملم زئبقي إلى  120 ملم زئبقي، بينما تكون قراءة ضغط الدم الانبساطي (أي الرقم السفلي) في معدلها الطبيعي إذا كانت تتراوح ما بين د 60 ملم زئبقي إلى 80 ملم زئبقي، لذلك عندما يكون ضغط الدم طبيعي يحب أن يتم التحقق من سلامة المعدلات الطبيعية لكل من الضغط الانبساطي الضغط الانقباضي.
  • ومن الممكن أن يتعرض ضغط الدم إلى الإصابة ببعض التغيرات الطبيعية التي تحدث عند قراءة ضغط الدم.
  • حيث أنه من الممكن أن تكون هذه التغيرات قصيرة المدة حيث أنها تتغير بين الدقيقة والأخرى، كما أنها من الممكن أن تكون هذه الاضطرابات  طويلة المدة بحيث  يتعرض ضغط الدم إلى التغير بشكل طبيعي بين أسبوع أو شهر أو سنة وآخرين.
  • حيث هناك بعض العوامل التي تؤثر على المعدل الطبيعي لضغط الدم وتساهم في ارتفاعه، حيث أنه يتأثر بالعديد من العوامل البيئية أو الحالة البدنية للشخص أو عند الشعور الشخص  بالإثارة أو الحماس أو عند ممارسة التمارين الرياضية، بينما هناك بعض العوامل التي تساهم في انخفاض معدل ضغط الدم حيث يتأثر أثناء الراحة، وأيضا بالتقدم في السن وأيضا عند التغيير من وضعية الجسم أو عند تناول بعض أنواع العقاقير أو المواد الكيميائية.
  • لذلك يجب على الطبيب المختص عند قراءة نسبة ضغط الدم العمل على قياس ضغط الدم أكثر من مرة، لأنه لا يتم تقيم ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه بالاستناد على قراءة واحدة.
  • وهناك بعض النصائح التي يجب اتباعها والحرص على العمل بها قبل البدء في قياس ضغط الدم ومن أهم هذه النصائح: الحرص على التأكد من سلامة قراءات الجهاز المستخدم في قياس ضغط الدم قبل البدء في استخدامه، الحرص على قياس ضغط الدم أكثر من مرة في وقتين مختلفين من اليوم، والعمل على قياس ضغط الدم مرتين إلى ثلاث مرات، الحرص على الامتناع عن تناول الكحول أو التدخين أو الكافيين أو تناول الطعام قبل تجاوز مدة زمنية من قياس الضغط، ويجب على الشخص العمل على تفريغ المثانة البولية قبل قياس الضغط؛ وذلك لأن المثانة الممتلئة تساهم في  ارتفاع في ضغط الدم، تجنب قياس ضغط الدم عند الاستيقاظ من النوم أو بعد ممارسة التمارين الرياضية.

تعرف على أسباب ارتفاع ضغط الدم وكيفية علاجه من خلال قراءة هذا الموضوع: أسباب ارتفاع ضغط الدم وكيفية علاجه

ارتفاع ضغط الدم

  • يتميز ارتفاع ضغط الدم بأنه الحالة التي يكون فيها ضغط الدم مرتفع باستمرار، وبالتالي فإنّ ارتفاع ضغط الدم يشير إلى ضرورة عمل القلب بجهد أكبر لضخ الدم إلى جميع أنحاء الجسم، حيث يعتبر معدل ضغط الدم المرتفع حوالي 140/90 مليمتر زئبقي أو أكثر.
  • يعانون من ارتفاع ضغط الدم لا تظهر عليهم أي أعراض تدل على ارتفاعه، لذا يطلق عليه اسم المرض القاتل الصامت، لذلك من المهم جدا قياس ضغط الدم بانتظام، إذ تعد هذه الطريقة الوحيدة للكشف عن الإصابة به،
  • وهناك بعض الأعراض التي من الممكن أن تطرأ علي الشخص نتيجة تعرضه إلى ارتفاع حاد في ضغط الدم، ومن اهم هذه الاعراض: الدوار، الصداع الشديد، تعرض الى الاصابة بالغثيان، التعرض إلى حدوث اضطرابات في الرؤية، الاصابة بالدوخة، الشعور بالتعب والخمول وعدم القدرة، الشعور بالثقة أعلى منطقة الصدر والرقبة، التعرض إلى آلام فى الثديين، ظهور دم في البول، التعرض إلى اضطرابات وعدم انتظام في نبضات القلب.
  • وهناك نوعان من ارتفاع ضغط الدم، حيث أن النوع الاول عبارة عن ارتفاع ضغط الدم الأولي ويسمى أيضا بارتفاع ضغط الدم الأساسي ويتميز هذا النوع بأنه أكثر الأنواع انتشارا ويمكن أن ينتج نتيجة  استمرار في ارتفاع ضغط الدم على خلال فترات زمنية طويلة كما أنه لا يوجد سبب حقيقي وراء حدوثه ولكن يوجد بعض العوامل التي تزيد من احتمالية حدوثه وأهمها الإفراط في تناول الكحوليات والتدخين والتقدم في السن والعوامل الجينية، بينما النوع الثاني عبارة عن ارتفاع ضغط الدم الثانوي، حيث يتميز هذا النوع بأنه هو الحالة التي يرتفع فيها الضغط وذلك نتيجة  عوامل أو مشاكل  صحية  من الممكن تحديدها حيث يتميز هذا النوع بأنه يظهر بصورة مفاجئة كما انه ينتج نتيجة بعض العوامل مثل مشاكل في الكلى أو اضطرابات في الغدة الكظرية أو الدرقية.

تعرف على أسباب ارتفاع ضغط الدم واعراضه من خلال قراءة هذا الموضوع: اسباب ارتفاع ضغط الدم وأعراضه وطرق علاجه

في النهاية يمكن الإجابة عن سؤال ما هو ضغط الدم ويكون للقارئ القدرة على التمييز بين ضغط الدم الانقباضي وبين ضغط الدم الانبساطي ومعرفة حتى يرتفع أو ينخفض ضغط الدم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.