ما هو نقي العظام

ما هو نقي العظام؟ نقي العظام هو نخاع العظام يعد مادة رخوة ذو طبيعة اسفنجية يوجد في مركز كافة العظام التي توجد في جسم الإنسان، ويلعب دورًا ايجابيًا وفعال في تصنيع خلايا الدم، فهو في الأساس يقوم بتصنيع الخلية المكونة للدم، ويعد المصدر الأساسي للخلايا الدموية الأخرى، ومن خلال هذا المقال سنتعرف عبر موقع زيادة بشكل أوضح على نقى العظام.

بعد سن الأربعين تظهر الكثير من الأعراض للعديد من الأمراض، وللتعرف على كيفية تقوية العظام بعد سن الأربعين والفرق بين هشاشة العظام وترقق العظام عبر مقال: لتقوية العظام بعد سن الأربعين والفرق بين هشاشة العظام وترقق العظام

ما هو نقي العظام؟

  • نخاع العظم أو نقى العظام هو الجزء الأساسي الموجود داخل عظام الأبقار والأغنام والتي توجد في شكل هلامي ذو اللون الأبيض يشبه الزبد في قوامه.
  • يمتاز نخاع العظم بأنه يشتمل على مجموعة من العناصر الغذائية ذات الأهمية الكبرى لجسم الإنسان، والتي تساهم بشكل كبير في تدعيم الصحة العامة للشخص.
  • يشتمل في تركيبته على المعادن والفيتامينات الهامة للجسم البشري، بجانب احتوائه على المواد التي تعمل كمضادات للأكسدة، وأهم البروتينات التي يحتاج إليها الجسم.
  • يساهم بشكل كبير وملحوظ النخاع العظمي في حل ومعالجة الكثير من مشاكل الشعر والمشاكل الأخرى التي توجد بجسم الإنسان.

إليك المزيد عن أسباب آلام الركبة عند ثنيها عبر موضوع: أسباب آلام الركبة عند ثنيها وكيفية تشخيصها وأساليب علاجها

ولا يفوتك التعرف على علاج الفلات فوت عند الأطفال عبر موضوع: علاج الفلات فوت عند الأطفال .. أنواعه وأسبابه وأعراض الإصابة به

فوائد نخاع العظم وأهمية تناوله

لا شك أن نخاع العظم يمتلك الكثير من الفوائد الهامة لصحة الجسم البشري، حيث أنه يدعمه بالكثير من المواد الهامة في اتمام كافة العمليات الحيوية في الجسم ومن أهم وأبرز تلك الفوائد ما يلي:

  • يعالج الاصابة بفقر الدم الذي ينتج عن النقص الحاد في عنصر الحديد بالدم.
  • يقي من خطر الإصابة بالكثير من أمراض السرطان، حيث أنه يشتمل على كمية كبيرة من المواد التي تعمل كمضادات للأكسدة.
  • يساعد في تقليل مستوى السكر في الجسم، لذا يفضل تناوله مرة واحدة بشكل أسبوعي على الأقل.
  • يساعد في تدعيم صحة العظام وزيادة المادة الهلامية الجيلاتينية التي توجد بين المفاصل والعظام، مما يساعد على الحفاظ على تلك الغضاريف والمفاصل من التآكل، ومنع الاحتكاكات التي تحدث فيما بينهما، ومن ثم منع حدوث التهابات المفاصل.
  • يعمل على تقليل خطر الاصابة بتصلب الشرايين وانسدادها، ومنها يحمي من الاصابة بالكثير من أمراض القلب.
  • يخلص الكبد من آثار السموم والأدوية والفضلات المتراكمة بداخله نتيجة للعوامل البيئية الضارة التي تحيط بالإنسان.
  • يساعد في تقوية الجهاز المناعي بالجسم إلى حد كبير، وذلك بتدعيم وتقوية قدرته على مهاجمة الأمراض عن طريق تدعيم انتاج الكريات الدموية البيضاء.
  • يساهم في تسهيل العملية الهضمية ومنها معالجة الاضطرابات المعدية والإمساك المزمن.
  • يخلص الجلد من الخلايا التالفة الميتة، ويساعد في إنتاج الجديد منها مما يعمل على نضارة وحيوية البشرة بشكل كبير.
  • يعالج الالتهابات العصبية التي يمكن أن تصيب الجسم، وذلك عن طريق تنشيط وتقوية الجهاز العصبي في الجسم.
  • يساهم في تكوين الخلايا التي تدعم جهاز المناعة، والخلايا الدموية، بجانب قدرته على التخلص من الخلايا القديمة والتي ليس لها فائدة في الجسم.
  • المحافظة على مستوى الخلايا الدموية في الدم، والعمل على تنظيم عملها داخل الجسم.
  • يساعد في تقوية العظام ومساعدتها في القيام بدورها في استيعاب احتياجات الجسم، وذلك عن طريق سد الفراغات الموجودة بالعظام.
  • يغذي العظام والأسنان عن طريق الزيوت المستخرجة منه وذلك بغليه في الماء والقيام بقشطه.
  • يعالج سقوط الشعر، وذلك عن طريق زيادة نموه في أماكن تساقطه، مما يزيد من كثافته ونعومته وطوله، بالاضافة إلى زيادته في الطول.

كما أقدم لك خلال رحلتنا المزيد عن أسباب وطرق علاج تقوس الساقين عند الاطفال عبر موضوع: تقوس الساقين عند الأطفال .. الأسباب والعلاج وطرق الوقاية منها

التبرع بالدم يقوي نخاع العظم

الدراسات والأبحاث العلمية أثبتت أن التبرع بالدم يفيد الجسم البشري بالكثير من الفوائد، ومنها ما يلي:

  • تنشيط النخاع العظمي للمتبرع بشكل كبير، وذلك من أجل انتاج خلايا دموية جديدة تساعد في تدعيم الدورة الدموية وتنشيطها إلى حد كبير.
  • يعالج الحالات المرضية التي تعاني من زيادة مفرطة في خلايا الدم الحمراء، ونسبة عنصر الحديد في الدم، مما يساهم في تقليل المضاعفات الناتجة عن ذلك.
  • التبرع بالدم يفيد الجسم في التخلص من نسبة الحديد الموجودة في الجسم بشكل زائد والتي تزيد من خطر الاصابة بالأمراض القلبية المزمنة.
  • التخلص من عنصر الحديد الزائد عن حاجة الجسم الذي يساهم في تسريع أكسدة الكوليستيرول الضار بالجسم والذي بدوره يؤدي إلى تلف الشرايين ذات الحجم الصغير بالجسم.
  • المتبرعين بالدم ولو مرة واحدة بشكل سنوي، هم أكثر الأشخاص حماية من الاصابة بالأمراض الدموية وعلى رأسها سرطان الدم.
  • التبرع بالدم يساهم في تقوية النخاع العظمي بشكل كبير، حيث أنه بذلك يسرع من عملية تجديد الدم في الجسم كل عشرون يومًا تقريبًا، والتي يتم تجديدها تلقائيًا كل مائة وعشرون يومًا.
  • الخلايا الدموية الجديدة تساعد بشكل أفضل في نقل الاكسجين بين خلايا الجسم، مما يعمل على زيادة الحيوية والنشاط الجسمي للفرد.
  • من الجدير بالذكر أن التبرع بالدم من فترة إلى آخرى يعطيك امكانية وفرصة ذهبية للاطمئنان على صحتك والتأكد من خلوك من الأمراض الخطرة، وكأن الله سبحانه وتعالى يمن علينا بتغيير دمائنا بالأفضل منها.

اقرأ ايضًا من هنا عن اسباب الم الساقين من الخلف وأفضل طرق العلاج الطبية عبر موضوع: اسباب الم الساقين من الخلف الطبية وطرق علاجها

أين يوجد نخاع العظم؟

هناك الكثير من العظام في الجسم البشري التي تشتمل على نخاع العظم، ومن الجدير بالذكر أنه يوجد في كافة العظام في سن الطفولة، ويبدأ في الانحسار في بعض العظام في عمر الحادي والعشرين، وسوف نتعرف على تلك الأماكن من خلال ما يلي:

1ـ التجاويف العظمية المفلطحة

  • الترقوة.
  • الجمجمة.
  • القص.
  • الفقرات التي توجد بالعمود الفقري.
  • الضلوع المكونة للقفص الصدري.
  • الحوض.

2ـ الأطراف العظمية الطويلة

  • عظام الفخذ.
  • عظام العضد.

يعد مرض هشاشة العظام أحد الأمراض الصعبة والتي يترتب عليها العديد من المخاطر التي تؤثر بشكل جوهري على حياة الإنسان، وللتعرف عليها اقدمها لك عبر موضوع: كيف اعرف عندي هشاشة عظام ؟

أمراض نخاع العظم

لا شك أن نخاع العظم من الأشياء الموجودة في عظام الإنسان والتي يمكن أن يصاب بالكثير من الأمراض والمشاكل الصحية ، التي من أهمها ما يلي:

1ـ الليوكيميا أو ابيضاض الدم Leukemia

  • كما يطلقون عليه، يمكن أن يتم الاصابة به بشكل مزمن ويمكن أن يكون حادًا خطيرًا، ويكون عن طريق إصابة الخلايا الدموية بالسرطان.
  • حيث أن الخلايا التي تصاب تفقد بشكل كبير قدرتها على القيام بالوظيفة الأساسية لها في الجسم، وهي مهاجمة الأمراض.
  • من خلال تراكم وزيادة عدد الكرات الدم البيضاء عن الطبيعي تعمل على إضعاف قدرة الخلايا الحمراء وما يرافقها من صفائح دموية أن تقوم بعملها.

2ـ التكاثر النخاعي أو النقوي Myeloproliferative neoplasm

هو من ضمن المشاكل الصحية التي توجد في صورة زيادة بعض الخلايا التي لم تنضج بعد، أو التي تم اشتقاقها من الخلية البدائية، ومنها :سرطانات الدم النخامية، وزيادة الحمر الحقيقية، زيادة الصفيحات الأساسية.

إليك المزيد عن كيفية اكتشاف التهاب الأوتار واعراضها وطرق علاجها عبر موضوع: علاج التهاب الاوتار خلف الركبة وكيفية اكتشاف أعراض هذا المرض والوقاية منه

3ـ متلازمة خلل التنسج النخاعي Myelodysplastic Syndrome

يعد خلل في إنتاجية الخلايا النخاعية ومن أبرز ما يترتب عليها من مشاكل ضارة بصحة الجسم، الاصابة بفقر الدم والعدوى والنزيف الحاد مع الكدمات.

4ـ فقر الدم أو الأنيميا Aplastic anemia

  • يمتلك هذا المرض الكثير من الأنواع، التي ترتبط بالخلايا النخاعية العظمية، ومنها الوع الذي نتحدث عنه الآن وهو من أبرز الأنواع التي يصاب بها الشخص والتي لها علاقة وطيدة بنخاع العظم.
  • هذا النوه من الأنيميا يمكن أن يبدو في الجسم نتيجة لخلل في العوامل الوراثية، أو النشاط الاشعاعي والمواد الكيماوية، أما بسبب تناول بعض العقاقير.
  • ومن الأنواع الأخرى لفقر الدم الاحتياج إلى عنصر الحديد وفيتامين ب12 وحمض الفوليك.

إليك المزيد عن أفضل طرق علاج الركبة اليمنى والتخلص من مشاكلها عبر موضوع: مشاكل وطرق علاج آلام الركبة اليمني

أعراض سرطان نخاع العظم

سرطان نخاع العظام من الأمراض التي من السهل اكتشافها، وذلك عن طريق ظهور مجموعة من الأعراض الهامة التي سنتعرف عليها من خلال ما يلي:

  • الشعور بالإعياء الشديد والضعف العام وذلك من خلال محاربة الخلايا الجسمية للجراثيم والميكروبات التي تدخل الجسم، ولكن عندما تبدأ في غزة نخاع العظام تبدأ في التدهور وعدم قيامها بوظائفها على أكمل وجه.
  • مشاكل في صحة العظام حيث أن مرض سرطان نخاع العظم يمنع الجسم من تكون خلايا جديدة، مما يعمل على كثرة أوجاع العظام، مع سهولة الكسر والاصابة.
  • مشاكل كلوية وذلك بسبب أن خلايا المايلوما تعد من البروتينات الضارة تتسبب بشكل واضح في الإصابة بالفشل الكلوي .
  • قلة عدد الخلايا الدموية المرض يتسبب في تقليل عدد الخلايا الدموية الحمراء، والاصابة بالأنيميا وكذلك يسبب انخفاض الخلايا الدموية البيضاء.
  • الالتهابات الصدرية المتكررة، حيث أن مضادات الإلتهاب في الجسم تتضاءل بشكل كبير نتيجة للإصابة المايلوما.
  • هناك بعض الأعراض الأخرى مثل الشعور بالغثيان والانخفاض الشديد في الوزن، وزيادة الشعور بالعطش مع الاحتياج لشرب الكثير من الماء.
  • من الجدير بالذكر أن تلك الأعراض لا يمكنها الظهور في وقت مبكر من الاصابة، وتظل كامنة طوال المرحلة الأولى من المرض، حيث أنه من الأمراض الصامتة.

ومن هنا تعرف على طرق علاج خشونة المفاصل بالطب النبوي عبر موضوع: علاج خشونة المفاصل بالطب النبوي وأبرز أعراضها

أعزائنا القراء بهذا نكون قد ناقشنا مع حضراتكم ما هو نقي العظام وتعرفنا على الكثير من المعلومات التي تخص هذا الموضوع، ونرجوا أن نكون قد افدناكم بما قدمناه، ولكم منا جزيل الشكر ووافر الاحترام متمنين لحضراتكم صحة جيدة على الدوام.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.