ما هو الجلوتين وما هي فوائده وأضراره

ما هو الجلوتين وما هي فوائده وأضراره، كثيرًا من الناس يقوم باتباع نظام خالي من الجلوتين اعتقادًا منهم إنهم بذلك يحافظون على أنفسهم من الأمراض التي قد يسببها لهم اضطرابات الجهاز الهضمي، وأيضًا للمحافظة على الوزن وتجنب بعض الأمراض، ولكن لا يجب اتباع نظام مثل هذا النظام دون استشارة طبيب مختص، ومن خلال هذا المقال عبر موقع زيادة سنتعرف على كافة التفاصيل فيما يلي.

ما هو الجلوتين وما هي فوائده وأضراره

ما هو الجلوتين وما هي فوائده وأضراره، يجب الانتباه قبل استخدام أي منتج يحتوي على الجلوتين وهذا لوجود أشخاص تعاني من حساسية جلوتين لذلك يجب الانتباه للعبوة جيدًا.

الجلوتين هو نوع من أنواع البروتين يعمل بالرابط بين جميع أنواع الأغذية، كما يتواجد هذا البروتين في بعض الحبوب مثل نبات القمح، وتتراوح نسبته في القمح من 85-90% من نسبة البروتين الموجودة داخل حبة القمح كما يوجد في الشعير والجاودار.

 يتكون بروتين الجلوتين من الجليادين والجلوتينات بنسب متساوية وهما مصادر غنية بالجلوماتين والبرولين وهما من الأحماض الأمينية، ومن الممكن إيجاد الجلوتين بواسطة التلوث الذي يحدث بين مجموعة من الأغذية مثل الغلوتامات أحادية الصوديوم أو الآيس كريم، كذلك اللحوم المصنعة بالإضافة إلى صلصة الصويا.

أيضًا مجموعة الحبوب التي تخلو من بروتين الجلوتين مثل الشوفان وربما يكون سبب التلوث إنتاج هذه المركبات أثناء صناعة القمح، لذلك قبل اتباع نظام غذائي خالي من الجلوتين يجب الإجابة عن سؤال ما هو الجلوتين وما هي فوائده وأضراره.

اقرأ أيضًا: ما هو الجلوتين وما هي اضراره

فوائد الجلوتين

بما أن الجلوتين نوع من أنواع البروتين الذي يتوفر في الحبوب، فيجب علينا استغلاله بصورة صحيحة حتى تتحقق أقصى استفادة، وبالتالي نستطيع الإجابة على ما هو الجلوتين وما هي فوائده وأضراره، من خلال التعرف على فوائده فيما يلي:

  • يقلل بروتين الجلوتين من خطر الإصابة بأمراض القلب وهذا حسب الدراسة التي أجريت في أحد الجامعات على أشخاص لا يعانون من مرض حساسية الجلوتين، كما أن استهلاكه بصورة مستمرة لا تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب.

  •  يعمل على الإقلال من خطر الإصابة بمرض السكر من النوع الثاني، حيث أكدت الدراسة التي نشرت نتائجها في أحد المجالات بوجود علاقة بين تناول الجلوتين وعدم الإصابة بهذا النوع من السكر.

  •  تناول الشخص نسبة منخفضة من بروتين الجلوتين، سوف يؤدي هذا إلى انخفاض في نسبة الألياف الغذائية التي تحافظ على الجهاز الهضمي.

  • يقوم هذا النوع من البروتين بالحفاظ على صحة الجهاز الهضمي حيث إنه يحافظ على نسبة بكتيريا معينة لها دور مؤثر في الحفاظ على صحة القولون والمعدة والأمعاء.

اقرأ أيضًا: أفضل المشروبات الغنية بالبروتين

أضرار بروتين الجلوتين

إذا تم استخدام أي عنصر غذائي بطريقة غير صحيحة فإنه سوف يكون ضار، لذلك يجب اتباع نظام غذائي صحي وسليم حتى يتم الاستفادة من جميع العناصر، وتتمثل أضرار عنصر الجلوتين فيما يلي:

  • يقوم الجلوتين بالتأثيرسَلْبِيًّا على الأشخاص الذين يعانون حساسية الجلوتين، حيث يقوم الجهاز المناعي لهم بمهاجمة خلايا المعدة عند تناولهم لمنتج يحتوي على الجلوتين.

  • يمكن أن تتسبب حساسية الجلوتين أيضاً في حدوث أمراض أخرى مثل الإسهال، والانتفاخات كذلك الطفح الجلدي وألم المعدة.

  • يؤثر الجلوتين كذلك على مرضى القولون العصبي، حيث إنه من الممكن حدوث تشنجات وإسهال، لذلك يجب اتباع نظام غذائي خالي من الجلوتين لكل من لديه أحدى هذه المشاكل.

حتى عند معرفة الإجابة عن سؤال ما هو الجلوتين وما هي فوائده وأضراره، يجب عدم أخذ قرار التوقف عن تناول البروتين دون الرجوع إلى الطبيب المختص.

الأطعمة التي لا تحتوي على بروتين الجلوتين

يجب على من يعاني من حساسية الجلوتين أو أي مرض يرتبط بهذه الحالة الابتعاد عن الأطعمة المحتوية على الجلوتين والاتجاه إلى الأطعمة التي لا تحتوي جلوتين، والتي من بينها:

  • تعتبر الفاكهة والخضروات الطازجة أحد أهم الأطعمة التي لا تحتوي على بروتين الجلوتين، كذلك اللحوم والأسماك والدواجن ولكن يجب ألا تقترن بالخبز أو الكعك.

  • يعتبر طعام الأرز والكينوا والبطاطا من الأطعمة التي لا تحتوي على بروتين الجلوتين، كذلك المكرونة الخالية من الجلوتين.

  • ويجب على الأشخاص الذين يعانون من حساسية الجلوتين أن يقوموا باستخدام طحين الأرز أو طحين الذرة بدلا عن طحين القمح.

الأطعمة التي تحتوي على بروتين الجلوتين

يتركز الجلوتين في مجموعة من الأطعمة يمكن لمن يشكو من أمراض خاصة بالجلوتين أن يستبدلها بأطعمة أخرى تحتوي على نفس الفائدة، ومن الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين ما يلي:

  • الأطعمة التي يكون من مكوناتها الشودر والقمح والشعير، أيضًا يمكن أن يتواجد الجلوتين داخل طعام معين ولكن لا ننتبه إلى هذا الشيء، مثل الخبز والبرغل

  • كما يوجد الجلوتين في بعض المعلبات أيضًا، العبوات الغذائية المكتوب عليها malt أو HPV تكون محتوية على بروتين الجلوتين، مثل عبوة البيرة.

  • ما يسمى بالمشروبات الروحية مثل الويسكي الفودكا يدخل في تركيبها الجلوتين أيضًا، المكرونة كذلك والهمبرجر وخبز التورتيلا والكعك والدونات.

نصائح لمن لا يستطيع تناول الأغذية الغنية بالجلوتين

يجب على الإنسان الامتناع عن ما يرغب إذا كان هذا الشيء سوف يضر بصحته، لأن الصحة هي أغلى شيء ولا يمكن تعويضها، وإن كنت ممكن يرغب في اتباع نظام غذائي خالي من الجلوتين عليك بتلك النصائح:

  • يجب على كل فرد يعاني من حساسية الجلوتين أن ينتبه إلى قائمة الطعام الممنوعة وهذا من أجل الحفاظ على صحته والتمتع بحياة أفضل

  • يمكن من يعاني حساسية جلوتين أن يتناول الأغذية البديلة، وهي أغذية تحتوي على عناصر ومواد لها نفسي فائدة بروتين الجلوتين.

  • كما يجب اتباع نظام غذائي صحيح خالي من مادة الجلوتين حتى لا يتطور الأمر إلى ما هو أصعب بكثير، كما يجب الابتعاد عن الضغط النفسي لأنه أحد المسببات الرئيسية لاضطراب الجهاز الهضمي.

اقرأ أيضًا: هل العدس يحتوي على الجلوتين

أضرار بروتين الجلوتين على الكلى

يختلف تأثير بروتين الجلوتين على أجهزة الجسم المختلفة، لذلك يجب مراقبة الأعراض حتى يتم التوصل إلى العلاج المناسب.

  • ربما تتسبب نسبة الجلوتين الداخلة إلى الجسم أضرار على الكلى بجانب أضرار الجهاز الهضمي، حيث تعتبر الكلى بالجلوبيولين المناعي.

  • حيث يتم تراكم الأجسام المناعية الجلوبيولين المناعي A أو igA، وهذا يؤدي إلى عدم قدرتها على تصفية الشوائب من الدم.

  • كما يمكن أن يؤدي دخول الجلوتين إلى هروب الدم والبروتين إلى البول، مما ينتج عنه ارتفاع ضغط الدم وتورم الأطراف.

  • من الممكن أن تنتهي إصابة الكلية جلوبيولين A إلى فشلها بسبب عدم تحمل الجلوتين، لا يمكن علاج هذا العرض لكن يمكن الحد من الأضرار باستخدام الأدوية.

  • وإذا قام المريض باتباع نظام غذائي يخلو من الجلوتين، وقام يتناول الأغذية الصحية فإن هذا سوف يساعده كثيرًا.

الأضرار التي يسببها بروتين الجلوتين على الأطفال

يكون ضرر البروتين على الأطفال بشكل أكبر إذا كان على الجهاز الهضمي وذلك بسبب مهاجمة الجهاز المناعي للمعدة، وفي هذا الوقت يكون الجهاز المناعي للأطفال ضعيف، وتتمثل تلك الأضرار فيما يلي:

  • يتمثل ضرر بروتين الجلوتين على الأطفال في أعراض كثيرة منها الضباب الدماغي والنسيان بشكل سريع، كذلك إيجاد صعوبة في التذكر.

  • إذا قام الطفل بالشعور بالصداع فيجب الذهاب إلى الطبيب فورًا، كما أن الم المفاصل المزمن كذلك من الأعراض التي تصيب الأطفال.

  • التنميل وتحذر الأصابع، الطفح الجلدي في الظهر والمرفقين، كذلك الحكة الدائمة وحدوث الإسهال والإمساك بالتناوب من الأعراض المحتمل حدوثها بجانب الغازات بشكل دائم ودون سبب.

قد ذكرنا في هذا المقال الإجابة عن سؤال ما هو الجلوتين وما هي فوائده وأضراره، كذلك الأغذية الغنية ببروتين الجلوتين والأغذية التي تخلو منه، ومجموعة نصائح لاصحاب حساسية بروتين الجلوتين.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.