محتوى يحترم عقلك

ما هو التصميم الجرافيكي

ما هو التصميم الجرافيكي؟ وما أهميته؟ ففي الوقت الحالي تم منح الإبداع الفني الاهتمام الكبير وتم تسليط الضوء عليه مثل بقية مجالات الحياة، فقديمًا لم تلقى مجالات الفن كالرسم والموسيقى الاهتمام مثل مجالات الطب والهندسة، كذلك كان ينهر الآباء أبناءهم الراغبين بتلك المجالات الفنية، لذلك سنوضح لكم عبر موقع زيادة ماهية التصميم الجرافيكي.

ما هو التصميم الجرافيكي

التصميم الجرافيكي هو فن الرسوميات أو تصميم الجرافيك كما يعرف لدى الكثيرين، فهو نوع من أنواع الفن الذي يتم التعبير عنه بالطريقة المرئية، مثل: التصوير الفوتوغرافي والرسم والطباعة.

يعتبر ذلك الفن من الأشكال التقليدية للفنون الجميلة، وفي الغالب يتم استخدامه على الأسطح المستوية، كذلك يمكن تطبيقه في شكل الخطوط والرسومات والأساليب الأصلية للفنون الزخرفية إن طبق على المنسوجات والأثاث والسيراميك والهندسة المعمارية والديكورات الداخلية.

كذلك التصميم الجرافيكي عبارة عن النهج الإبداعي الذي يعمل على أساسه المصمم على أساس طلب العميل لكي ينفذ ما يرغب به، ولكي ينفذ ما يرغب به يتم التعاون بين عدد من المنتجين، مثل: المبرمجين وعمال الطباعة والمخرجين وغيرهم لتوصيل رسالة أو عدد من الرسائل للجمهور المستهدف.

كما يدل مصطلح التصميم الجرافيكي على مجموعة من التخصصات المهنية والفنية المركزة على الاتصال المرئي وكيفية عرضه، فيتم استعمال مختلف الأساليب لكي تنشأ وتجمع بين الصور والرموز أو الكلمات لكي يتم خلق التمثيل المرئي للرسائل والأفكار.

يقوم المصمم الجرافيكي باستخدام بعض التقنيات، مثل: الفنون البصرية وفن الخط مع تنسيق الصفحات للتوصل إلى النتيجة الأخيرة، فالتصميم الجرافيكي دال على كافة عمليات التصميم التي عبرها خلق التواصل والمنتجات أي التصاميم.

يتم استخدام التصميم الجرافيكي الآن بكافة الأمور، مثل: الإعلانات والمجلات ومنتجات التغليف والتعبئة، فهو تطبيق عدد من المبادئ والاشتغال على عدد من العناصر لكي يتواجد العمل الفني التواصلي المرئي المرتكز للصورة الثابتة ويكون بالشكل المطبوع أو المعروض على السطح ثنائي الأبعاد.

اقرأ أيضًا: دراسة جدوى مشروع موقع إلكتروني

تاريخ التصميم الجرافيكي

في إطار معرفة ما هو التصميم الجرافيكي، نتطرق إلى عرض تاريخه الذي يعتقد البعض أنه مجال حديث العهد ولكنه يعود للعصور التاريخية فالمخطوطات المصورة ظهرت في البداية بمصر والصين وروما واليونان، فكانت تلك النصوص ترفق معها الصور لكي تتضح الكلمات المكتوبة، ومن أبرزها كتاب الموتى المصري.

كذلك تطور المجال بالعصور الوسطى لخدمة الدين، فكتبت المخطوطات التي تتضمن الكتابات المقدسة وتواجد معها الصور والرسومات للمحافظة على الصفائح التي تم معالجتها من جلود الحيوانات المعروفة بالرق.

كما تطور الفن في الفترة المتراوحة بين القرن العاشر والخامس عشر بالعهد الإسلامي، فتم استخدام المنمنمات الفارسية للحصول على الأشكال البشرية والمباني والحيوانات والمناظر الطبيعية وبعض الأساليب الزخرفية الأخرى.

قام الصينيون باختراع القوالب الخشبية التي تستخدم للكتابة، كذلك تواجدت الكتب المطبوعة على الورق بدلًا من المخطوطات بالثمن الغالي، وبالقرن 18م تم تطوير المجال لتتم طباعة الرسومات عبر الصفائح المعدنية المرشوشة على الحبر، وبأوائل القرن التاسع عشر ميلاديًا تحولت الطباعة لتكون من طرق نشر الزخارف والرسومات التي تصل لأكبر عدد من محبي الفن.

في القرن العشرين يكون من الصعب معرفة الأصل بمصطلح تصميم الجرافيك ولكن تم انسابه إلى المصمم البريطاني ريتشارد جوايت، ولكن يتم الذهاب أيضًا إلى وليام أديسون الذي صمم الكتب الأمريكية بمطلع القرن العشرين.

فقد قام جان سكيتشيلد بتدوين مبادئ الطباعة الحديثة بكتاب في عنوان الطباعة الجديدة عام 1928م، فالمصورون الذين مشوا على درب باوهاوس، هم: موهولي ناجي وهربرت باير لاسل وايل ليسزكي من رواد التصميم الجرافيكي المعهود بالوقت الحاضر، فإنهم من رواد تقنيات الأجهزة المختارة بالقرن العشرين.

أنواع التصميم الجرافيكي

بينما نذكر ما هو التصميم الجرافيكي، فهو الذي يسهل من توصيل المعلومات إلى المتلقي، نظرًا لذلك نذكر أنواعه المختلفة في النقاط التالية:

  • تصميم الرسوم المتحركة.
  • التصميم الجرافيكي لواجهات الاستخدام.
  • التصميم للهويات المرئية.
  • الرسم التوضيحي والفن.
  • تصميم الجرافيك البيئي.
  • التصميم الجرافيكي للرسوم البيانية من أجل التغليف.
  • التصميم من أجل النشر.

اقرأ أيضًا: تخصصات الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية

مجالات تطبيق التصميم الجرافيكي

يتم استخدام ذلك النوع من الفنون بالعديد من مجالات الحياة اليومية، ومن أبرزها ما نذكره بالنقاط التالية:

  • تصميم هويات المصانع أو الشركات، وتصميم العلامات التجارية الخاصة بها.
  • عمليات التغليف والتعبئة التي توجد بكافة المنتجات المصنعة، مثل: الأجهزة الإلكترونية والمواد الغذائية.
  • المواد المطبوعة كالنشرات والكتب والمجلات والصحف.
  • تطوير الفن على الشبكة العنكبوتية، مثل: المدونات واللافتات وواجهات المواقع.
  • تصنيع أغلفة الألبومات.
  • تصنيع الملابس مثل تصميم الملابس والرسم عليها.
  • تصميم رسومات وعناوين التلفزيون والأفلام.

الصفات الشخصية التي توجد بمصمم الجرافيك

في حالة الرغبة بالدراسة الأكاديمية للتصميم الجرافيكي، فلا يكون الأهم هو المعدل الدراسي، ولكن الأهم التمتع ببعض الصفات التي تمكنك من دراسة ذلك التخصص ويكون هو حياتك المستقبلية بالأخير، لذا نذكر تلك الصفات بالنقاط التالية:

  • الابتكار والإبداع.
  • الخيال الواسع.
  • القدرة العالية والحرفية باختيار الألوان.
  • التمكن من توصيل الأفكار في طرق مختلفة ومتنوعة وتتميز بالأصالة.
  • القدرة على العمل على الأجهزة الحديثة.
  • التعرف إلى طريقة التعامل الصحيحة مع التغذية الراجعة.
  • التمكن من استعمال برامج الرسم على الحساب بسبب سهولة التعديل وتصحيح الأخطاء بها.
  • الاهتمام بالتفاصيل الدقيقة.
  • حب التصميم والفنون والرسم.
  • الحصول على الشخصية ذات الثقافة الواسعة.
  • القدرة على اختيار الألوان التي تلائم المشروعات وتفهم طريقة وعي الناظر للألوان بمختلف المواقف.
  • التدريب على مهارات الخط المطبعي للمساهمة بسهولة القراءة واستعمال الخط الملائم بالتصميم.
  • تعلم تطوير مواقع الانترنت للقدرة على التصميم بمنصات إدارة المحتوى.
  • استعمال برامج التصميم وتعلم كيفية العمل بشكل احترافي، مثل: برامج التصميم عبر الحاسوب.

مواد التخصص بالتصميم الجرافيكي

بينما نتناول ما هو التصميم الجرافيكي، فإن مواد دراسته تختلف من دولة لأخرى ومن جامعة لأخرى بالطبع، لكن سوف نعرض لكم بعض المواد الأساسية التي تدرس بذلك المجال، وذلك عبر النقاط التالية:

  • التصميم والفنون الجرافيكية.
  • الرسم.
  • النظرية السيميائية بالتصميم.
  • مبادئ التصميم الجرافيكي.
  • فن التفكير الإبداعي.
  • تطبيقات الحاسوب بالتصميم الجرافيكي.
  • نظريات الاتصال البصري.
  • الرسم الحر.
  • علم الجمال والتذوق الفني.
  • تقنيات وخامات وأدوات التصميم الجرافيكي.
  • أساسيات التصميم.
  • الرسوم المتحركة.
  • سيكولوجيا التصميم ومنهجه.
  • تصميم الدعاية والإعلان.
  • تاريخ التصميم ونظرياته.
  • تاريخ التصميم الجرافيكي.
  • أساسيات التصميم ثلاثي الأبعاد.
  • تصميم التغليف.
  • العرض الجرافيكي.
  • التصميم الإلكتروني والتقليدي.

اقرأ أيضًا: مواقع العمل عن بعد

أهمية التصميم الجرافيكي الجيد

بينما نذكر ما هو التصميم الجرافيكي، نذكر أهميته الكبرى لأنه من عمليات الاتصال وحل المشكلات عبر الطباعة والرسومات والتصوير، لذلك نعرض أهميته بشكل مفصل عبر الفقرات التالية:

1- الصورة الأفضل لك

يقوم تصميم الجرافيك بالسماح لك بالحصول على الانطباع الإيجابي الأول، حيث إن البشر يتمكنون من تكوين ذلك الانطباع خلال ثوانٍ، كذلك فإن تصميمات الجرافيك الاحترافية تمكن الآخرين من تشكيل الآراء الإيجابية عن منتجك أو علامتك التجارية أو خدمتك.

2- التميز عن المنافسين

إن التصميم الجرافيكي المختار لتمثيل أية علامة تجارية هو الذي يتمكن من تمييزها عن منافسيها؛ لأنه يترسخ في ذهن متخذي القرار ويتمكن من التأثير على اختياراتهم دون وعي؛ لأن الناس يحبون الارتباط بأي شيء يظهر بشكل جيد ويشعرهم بالرضا.

3- الزيادة من المصداقية والمهنية

يقوم التصميم بالدور الهام في عمليات صنع القرار، فالشركات التي تقوم بالاستثمار بتصميم الرسومات ذات الجودة العالية تتميز بجدارة الثقة بها، فالتصميم من شأنه إفشال أو إنجاح أية أعمال تجارية، فكلما كان التصميم جيدًا تمكن من إقناع الناس.

اقرأ أيضًا: ما هو الموشن جرافيك

4- الفكرة المتناسقة المترددة الصدى للجماهير

التصميم الجرافيكي هو تلك الأفكار التي ترضي العين، فالناس لا يفضلون قراءة مقالات تعرفهم على المنتجات ولكنهم على أتم الاستعداد بإلقاء النظرات المطولة على صورة تتضمن نفس معنى المقالات، كذلك يجب أن يكون التصميم متناسب مع العلامة التجارية المقدمة من الناحية البصرية لإنشاء الثقة وضمان معرفتها.

إن التصميم الجرافيكي من مجالات الفنون الإبداعية ذات العلاقة الوثيقة بالرسم والطباعة، وبالوقت الحالي لقى الاهتمام البالغ بسبب دخوله بعدد كبير من مجالات الحياة اليومية.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.