محتوى يحترم عقلك

ما هي قصة الصلاة الإبراهيمية

ما هي قصة الصلاة الإبراهيمية كثير منا لا يعرفها، ولماذا نقوم بالصلاة على سيدنا إبراهيم عليه السلام دون بقية الأنبياء؟ فوجدنا أن هذا التساؤل تم توجيهه للكثير من المشايخ واليوم سوف ندرج عبر موقع زيادة كل ما يتعلق بتلك القصة في هذا المقال فتابعونا.

اقرأ أيضا: الصلاة الإبراهيمية لقضاء الحوائج

ما هي قصة الصلاة الإبراهيمية

عند البحث عن ما هي قصة الصلاة الإبراهيمية وللإجابة على هذا التساؤل هيا بنا نتعرف أولًا على الصلاة الإبراهيمية وهي:

  • عبارة عن بعض الألفاظ التعبدية المخصوصة.
  • والتي يتم قراءتها أثناء الصلاة في الجلسة الأخيرة وتكون بعد قراءتنا للتشهد والقيام بالصلاة على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم مباشرة وذلك في الصلوات المفروضة أو في الصلوات النوافل.
  • وكثير تساءلوا لماذا اختص الله سبحانه وتعالى سيدنا إبراهيم على وجه الخصوص وجاءت الإجابة متعددة، فمنهم من قال:

الرأي الأول

  • كما أن سيدنا إبراهيم عليه السلام هو أبو الرسل وكذلك الأنبياء فهو خليل الله سبحانه وتعالى حيث قال في كتابه العزيز:

(واتخذ الله إبراهيم خليلًا).

  • حيث إن سيدنا إبراهيم هو الأب وأن الاب هو الأصل وأن محمد خاتم المرسلين كالابن، فقدم الأب على الابن.

الرأي الثاني

  • وفي رأي أخر قال بدر الدين العيني الحنفي حيث قال:

لم خص إبراهيم عليه السلام من بين سائر الأنبياء عليهم السلام بذكرنا إياه في الصلاة؟ قلت: لأن النبي عليه السلام رأى ليلة المعراج جميع الأنبياء والمرسلين.

وسلم على كل نبي، ولم يسلم أحد منهم على أمته غير إبراهيم عليه السلام، فأمرنا النبي عليه السلام أن نصلي عليه في آخر كل صلاة إلى يوم القيامة ، مجازاة على إحسانه.

الرأي الثالث

وفي رأي أخر قال أن سيدنا إبراهيم عليه السلام حين أنتهى من بناء الكعبة المشرفة قام بالدعاء لسيدنا محمد عليه السلام، وكرر من بعده أبنائه هذا الدعاء، فجاء ذكرهم في الصلاة جزاء حسن صنيعهم.

ففي قصة صلاتنا على سيدنا إبراهيم عليه السلام يقول العيني أن سيدنا إبراهيم عليه سلم عندما فرغ من بناء الكعبة قام بالدعاء كذلك لأمة سيدنا محمد صلوات الله عليه ورحمته وقال:

(اللهم من حجَّ هذا البيت من أمة محمد فهبه مني السلام).

  • وكذلك قام بالدعاء لأهله وكذلك أولاده بنفس الدعاء وعليها أمرنا بأن نقوم بذكرهم في صلاتنا وذلك جزاءً على إحسان صنعهم.

اقرأ أيضا: فضل الصلاة الإبراهيمية 1000 مرة

ما هي صيغة الصلاة الإبراهيمية؟

هناك العديد من صيغ الصلاة الإبراهيمية في الصلاة على النبي صلوات الله عليه ورحمته وجميعها صحيحة وكذلك ثابتة وهذا بما ورد في الكتب الخاصة بالسنة عن النبي صلى الله عليه وسلم.

وأي صيغة قام رسول الله بالصلاة بها فإنها تجزئه فإذا كانت خارج الصلاة يكون الأمر الخاص بها أوسع أما إذا كانت باخل الصلاة فمن المستحسن الالتزام بالصيغ التي وردت فقط عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وذلك كما قام بتعليمها للصحابة رضي الله عنهم وأرضاهم ومن الصيغ التي نجزم بأنها الأصح والتي وردت إلينا عن نبينا الأمين ما يلي:

  • ما ورد في الحديث الشريف النبوي:

(قِيلَ: يا رَسولَ اللَّهِ، أمَّا السَّلَامُ عَلَيْكَ فقَدْ عَرَفْنَاهُ، فَكيفَ الصَّلَاةُ عَلَيْكَ؟ قالَ: قُولوا: اللَّهُمَّ صَلِّ علَى مُحَمَّدٍ، وعلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كما صَلَّيْتَ علَى آلِ إبْرَاهِيمَ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بَارِكْ علَى مُحَمَّدٍ، وعلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كما بَارَكْتَ علَى آلِ إبْرَاهِيمَ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ).

كذلك هناك صيغة أخرى زادت في كلمة العالمين وهي (ثُمَّ قالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: قُولوا اللَّهُمَّ صَلِّ علَى مُحَمَّدٍ وعلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كما صَلَّيْتَ علَى آلِ إبْرَاهِيمَ وبَارِكْ علَى مُحَمَّدٍ وعلَى آلِ مُحَمَّدٍ كما بَارَكْتَ علَى آلِ إبْرَاهِيمَ في العَالَمِينَ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، والسَّلَامُ كما قدْ عَلِمْتُمْ).

كما وردت صيغة أخرى ذكر فيها أزواجه وكذلك ذريته كما ورد في الحديث التالي (يَا رَسولَ اللَّهِ، كيفَ نُصَلِّي عَلَيْكَ؟ قَالَ: قُولوا: اللَّهُمَّ صَلِّ علَى مُحَمَّدٍ وأَزْوَاجِهِ وذُرِّيَّتِهِ، كما صَلَّيْتَ علَى آلِ إبْرَاهِيمَ، وبَارِكْ علَى مُحَمَّدٍ وأَزْوَاجِهِ وذُرِّيَّتِهِ، كما بَارَكْتَ علَى آلِ إبْرَاهِيمَ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيد).

اقرأ أيضا: تجربتي مع الصلاة الإبراهيمية

وهنا نكون انتهينا من الإجابة عن تساؤل ما هي قصة الصلاة الإبراهيمية وذكرنا كذلك الصيغة التي يمكن أن نقوم باستخدامها ونتمنى أن يكون هذا المقال مفيدًا وللمزيد من المعلومات اكتبوا لنا في التعليقات.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.