ما هي عاصمة الدنمارك

ما هي عاصمة الدنمارك و ما يميزها عن باقي المدن الأخرى، والعوامل التي ساعدتها على أن تكون عاصمة لدولة كبيرة مثل الدنمارك، يرجع أهميتها أيضًا إلى العديد من الأماكن السياحية التي تجذب إليها السياح من جميع دول العالم، ولذلك قام موقع زيادة بجمع العديد من المعلومات عن عاصمة الدنمارك.

ما هي عاصمة الدنمارك

عاصمة الدنمارك هي كوبنهاجن التي تعتبر أكبر مدينة في الدنمارك وتبلغ مساحتها 33.36 ميل مربع، ولها العديد من المزايا، حيث إنها كانت في السابق مستوطنة للصيد وذلك كان في عصر قراصنة الفايكنج، وستجد فيها آثار المستكشفين الإسكندنافيين، كما أنها تتميز بمزيج من الهندسة المعمارية الحديثة وكذلك التحف التاريخية القديمة.

اقرأ أيضًا : ما هي عاصمة السعودية وبعض المعلومات عنها

تاريخ عاصمة الدنمارك

  • كانت كوبنهاجن عاصمة الدنمارك قديمًا مدينة لصيد الأسماك قد أسسها الفايكنج، وذلك خلال القرن العاشر.
  • كذلك أيضًا وجود الميناء الطبيعية بها، ووجود سمك الرنجة كان بمثابة عامل رئيسي فعال في نشئتها.
  • ارتبط نمو البلد وتطورها ارتباطًا وثيقًا بتطور ونمو سمك الرنجة.
  • كوبنهاجن أصبحت عاصمة الدنمارك في القرن الخامس عشر وذلك تم بعد تشكيل اتحاد كالمار.
  • تم إنشاء جامعة كوبنهاجن في مدينة كومبهاجن عاصمة الدنمارك، وذلك لما عاصرته من التقدم المحوري في التعليم والسياسة والتجارة والثقافة، وذلك في القرون الحديثة.
  • خلال القرن الثامن عشر شهدت المدينة تضررًا كبيرًا بسبب حريقين رئيسيين، وطاعون قد دمر العديد من المباني الحالية، وكذلك أدى إلى موت عدد كبير من الناس قد يصل إلى الآلاف.
  • كانت كوبنهاجن تأخذ الجانب الحيادي في الحروب الأوروبية، وذلك أدى إلى سمو مكانتها التجارية بين الدول القريبة من بحر بلطيم.
  • القرن الثامن عشر كان بمثابة العصر الذهبي لكوبنهاجن، حيث أنه عاصر نمو كبير في الثقافة والفن والمعمار.
  • في القرن العشرين كانت كوبنهاجن مركز إداري وصناعي، وقد ازدهرت وازداد نموها الإقتصادي خلال الحرب العالمية الأولى، وذلك تم بسبب أنها اتخذت موقفًا حياديًا في الحروب.
  • أرتبط تورطها في الحرب العالمية الثانية باحتلال القوات الألمانية في المدينة عام 1944 ميلاديًا.

عاصمة الدنمارك حديثًا

  • قد نمت كوبنهاجن بشكل كبير أثناء النصف الثاني من القرن العشرين، ومازات مستمرة في النمو والإزدها إلى وقتنا الحالي.
  • بالإضافة إلى إنها العاصمة السياسية والإدارية للدنمارك، فهي لها أدوار رئيسية وفعالة أخرى مثل : التعليم والتجارة والإقامة والنقل والسياحة.
  • كوبنهاجن تضم أحد أكبر المراكز المالية في أوروبا.
  • بها أيضًا العديد من الجامعات، مثل جامعة كوبنهاجن، وأيضًا جامعة التقنية في الدنمارك، والأكاديمية الدنماركية للفنون الجميلة، وكذلك كليات كوبنهاجن للأعمال، وتضم أيضًا أفضل المراكز التعلميمية الموجودة في المدينة.
  • تعتبر كوبنهاجن واجهة سياحية رئيسية لجذب الزوار من جميع أنحاء العالم، كما أن لها معالم جذب متعددة، هناك الجذب السياحي الفردي، وذلك مثل: المسرح الملكي الدنماركي وحديقة حيوان كوبنهاجن، وأيضًا حدائق تيفولي، والمتحف الوطني الدنماركي، وقصر فريدريكسبرج، ومهرجان كوبنهاجن للجاز، وأيضًا بها معالم جذب جماعي.

اقرأ أيضًا : ما هي عاصمة البحرين وما سياسة المملكة؟

السياحة في عاصمة الدنمارك (كوبنهاجن)

تعد مدينة كوبنهاجن من أفضل المناطق السياحية التي يذهب إليها الزوار ولذلك سوف نعرض بعض تلك الأماكن والمعالم السياحة الطبيعية منها والبشرية.

حدائق تيفولي

  • تعتبر حديقة تيفولي من المعالم السياحية الطبيعية بالإضافة إلى لمسات بشرية، فهي مدينة ترفيهية متكاملة مغطاه بالحدائق، ويوجد بها العديد من أشكال الترويج والترفية مثل: ركوب الخيل والبالية، والحفلات الموسيقية.
  • قد تم إفتتاح هذه الحديقة في يوم 15/8/1843، وبذلك تعتبر هي ثاني أقدم مدينة ترفيهية في العالم.
  • تعتبر حديقة تيفولي هي ثاني أكثر الحدائق زيارة في العالم.
  • جائت فكرة تلك المدينة من حدائق اللهو الرومنطيقية في أوروبا.
  • وقد صممت هذه المدينة وفقًا للتقاليد الطبيعية الإنجليزية.
  • كانت في القديم منشأة كبيرة وشعبية لجميع أنواع التسلية، والحفلات الموسيقية، والمسرح وأيضًا البانوراما، كما أنها تحتوي أيضًا على قاطرة أفعوانية وألعاب نارية، وغيرها من الألعاب الشيقة.
  • تُقام الحفلات الموسيقية الكلاسيكية في تلك الحدائق وذلك في يوم السبت من كل أسبوع، ويذهب إليها أصحاب الطبقات الراقية.

قصر كريستيانسبورغ  

  • يعتبر هذا كريستيانسبورغ منشأة حكومية.
  • يقع هذا القصر وسط مدينة كوبنهاجن، كما أنه يعد مقرًا للبرلمان الدنماركي، ومكتب لرئيس الوزراء والمحكمة العليا الدنماركية.
  • ويعد أيضًا هذا القصر مركز القوى الثلاثية العليا في الدنمارك، فهو يعتبر مركز لكل من السلطة القضائية والتشريعية والتنفيذية.
  • قد تم بناء هذا القصر مكان قلعة كوبنهاجن وذلك على ثلاث مراحل بداية من عام 1745 ميلاديًا.
  • قد عاصر القصر ثلاثة من العصور المعمارية الدنماركية المختلفة، فقد كانت بداية من القلعة عام 1167 ميلاديًا وذلك منذ القرن الخامس عشر ميلاديًا، وبعد ذلك أصبح مقرًا لإقامة ملوك الدنمارك وذلك في عام 1794 ميلاديًا، وفي عام 1849 ميلاديًا أصبح مقرًا للبرلمان.
  • قد تم بناء القصر على نمط الباروك الجديد، كما إنه يحتوي على الكثير من الحفريات الموجودة التي قد تم بناؤه عليها.
  • تظهر بقايا قلعة أبسالون والتي كانت أول القلاع التي بنيت في نفس المكان، ويقع أمام القصر تمثال كرستيان التاسع.

المتحف الوطنى فى كوبنهاجن

  • يقع المتحف الوطني على بعد 10 دقائق على الأقدام من تيفولي.
  • يعطي المتحف الوطني نظرة عامة وكبيرة عن التاريخ الدنماركي.
  • كما أنه يضم العديد من القطع الأثرية، والنقدية، وكذلك مجموعة من الخزف الدنماركي، والفضة.
  • يوجد بالمتحف أيضًا عربة الشمس التي يرجع تاريخها إلى أكثر من 2000 سنة.
  • يحتوي هذا المتحف أيضًا على العديد من أعمال النحت العتيقة.

متحف كونست شتاتنز للفنون

  • هذا المتحف يعتبر من أعظم المتاحف في كوبنهاجن، ويعتبر أيضًا من أكبر مجموعات الأعمال الفنية الدنماركية وذلك منذ 1700 سنة.
  • كما إنه يتضمن بعض الأعمال الفنية ذات الأثر الكبير والأهمية التاريخية.
  • ويحتوي كذلك مجموعة من أبرز وأشهر الأعمال الفنية التي يصل عمرها إلى 150 سنة.
  • يضم لوحات للالماجستير الهولاندية إدوارد مونش وبيكاسو وغيره من الفنانين البارعين المشهورين.

اقرأ أيضًا : ما هي عاصمة فرنسا وأهم الأماكن السياحية بها

حديقة حيوانات كوبنهاجن

  • تعبر هذه الحديقة من أهم وأجمل المعالم الموجودة في كوبنهاجن، كما أنها تعتبر من أقدم الحدائق في أوروبا عمومًا.
  • تم افتتاح حديقة حيوانات كوبنهاجن عام 1859 ميلاديًا، وفي البداية كانت أصغر بكثير عما هي عليه الآن.
  • قد تم توسيعها بعد ذلك، حيث إنها أصبحت تضم 264 نوعًا من الحيوانات المختلفة.
  • كذلك فهي تحتوي أيضًا على 3600 حيوان، ومن أشهرهم الزرافة والفيلة والأسود وكذلك الزواحف مثل: التماسيح.

قلعة روزنبرج

  • كانت هذه القلعة في بداية الأمر بيت ريفي صغير قد تم بناؤه عام 1666 ميلاديًا، على الطراز الهولندي.
  • تعد قلعة روزنبرج من أشهر الأماكن السياحية في كوبنهاجين.
  • قد تم توسيع هذه القلعة إلى ان أصبحت مزارًا لحوالي مليونيي ونصف زائر سنويًا من سكان البلد والسياح أيضًا.

حوض الأسماك الوطني الدنماركي

  • يعتبر حوض الأسماء الوطني الدنماركي أكبر حوض للأسماك في شمال أوروبا.
  • يقع حوض السمك هذا في مدينة كومبنهاجن عاصمة الدنمارك.
  • تم إعادة افتتاحه عام 2013 ميلاديًا.
  • يعتبر أيضا هذا الحوض من أهم المعالم السياحية في كوبنهاجن الدنمارك وكذلك مزارًا لأهل البلد وكذلك للأجانب.

في نهاية مقالنا نكون قد أجبنا عن سؤال: ما هي عاصمة الدنمارك وتطرقنا للحديث عن أهم المعالم السياحية بالعاصمة، نتمنى أن يكون موقع زيادة قد جمع لكم المعلومات الكافية حول كوبنهاجين عاصمة الدنمارك وأشهر آثارها وآيات حضارتها.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.