ما هو يوم السبع

ما هو يوم السبع نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث  يختلف الناس والعلماء حوله تعريف يوم السبع فالبعض يؤكد أنه يوم في نهاية الزمان حيث تزداد الفتن ويظهر فيه الكثير من الأمور الغريبة والبعض يؤكد أنه يوم القيامة بما فيه من أهوال وغرائب، وفي هذا الموضوع سنتحدث عن يوم السبع ويوم القيامة وما بهما من علامات وأحداث غريبة ذكرها الله سبحانه وتعالى في القرآن وأخبرنا بها خاتم المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

ما هو يوم السبع

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “بينما رجل يسوق بقرة، إذ ركبها فضربها، فقالت: إنا لم نخلق لهذا؛ إنما خلقنا للحرث”، فقال الناس: سبحان الله بقرة تتكلم؟ فقال: “فإني أومن بهذا، أنا وأبو بكر وعمر، وما هما ثم، ثم قال: وبينما رجل في غنمه، إذ عدا الذئب، فذهب منها بشاة، فطَلَبَ حتى كأنه استنقذها منه، فقال له الذئب: استنقذتها مني، فمن لها يوم السَّبُع، يوم لا راعي لها غيري ؟”، فقال الناس: سبحان الله ذئب يتكلم؟ فقال: “فإني أومن بهذا، أنا وأبو بكر وعمر، وما هما ثَمّ”.
  • يوضح البعض أن يوم السبع هو يوم القيامة أو من علاماتها التي تظهر في آخر الزمان حيث تكثر الفتنة ويتجه الناس إلى الصراعات ويبتعدون عن قضاء مصالحهم فتصبح الأشياء التي يمتلكها الشخص فريسة لمن حوله يستطيعون أخذها كيفما يشاءون ويظهر ذلك في الحديث حيث يستطيع الذئب أن يفترس الأنعام والأغنام دون أن يدافع عنها أحد.
  • يؤكد الجوزي أن السبع وقتها يرى أنه أحق بهذه الأشياء ولا أحد يستطيع أخذها منه، ويرى ابن العربي أن أصحاب الأشياء سوف يتركونها بسبب كثرة الكروب والمشكلات لديهم والفتن التي تظهر حولهم ويرى البعض أن ذلك اليوم هو يوم الصيحة.
  • يأتي هذا الحديث كتحذير للأفراد من الانشغال بالفتن والمشكلات والابتعاد عن أمور الحياة وإدارتها حتى لا تضيع البلاد من الإهمال ويكثر الفساد.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عبر: علامات يوم القيامة الوسطى والتي ظهرت

أحداث نهاية الزمان

أكد الرسول صلى الله عليه وسلم على أن في آخر الزمان تنتشر المعاصي ويقل العلم ويزيد الفساد في الأرض من قتل وزنا وكذب، وسوف يتم تكذيب الصالحين وتصديق الكاذبين، أما عن الأشياء الجيدة التي سوف تحدث فسوف ينزل النبي عيسى ويكثر المال وتظهر الأرض باللون الأخضر وذكرت العديد من الأحاديث النبوية في آخر الزمان ومنها:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “يَتَقارَبُ الزَّمانُ، ويُقْبَضُ العِلْمُ، وتَظْهَرُ الفِتَنُ، ويُلْقَى الشُّحُّ، ويَكْثُرُ الهَرْجُ قالوا: وما الهَرْجُ؟ قالَ: القَتْلُ”.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “سيَأتي علَى النَّاسِ سنواتٌ خدَّاعاتُ يصدَّقُ فيها الكاذِبُ ويُكَذَّبُ فيها الصَّادِقُ ويُؤتَمنُ فيها الخائنُ ويُخوَّنُ فيها الأمينُ وينطِقُ فيها الرُّوَيْبضةُ قيلَ وما الرُّوَيْبضةُ قالَ الرَّجلُ التَّافِهُ في أمرِ العامَّةِ”.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إنَّكم في زمانٍ من ترَك منكم عشرَ ما أمرَ بِه هلَك ثمَّ يأتي زمانٌ من عملَ منكم بعشرِ ما أمرَ بِه نجا”.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لَيأتِينَّ على الناسِ زَمانٌ قلوبُهم قلوبُ الأعاجمِ، حُبُّ الدُّنيا، سُنَّتُهم سُنَّةُ الأعرابِ، ما أتاهم من رزقٍ جعلوه في الحيوانِ، يَرَوْن الجهادَ ضَررًا، والزكاةَ مَغْرمًا”.

كما نقدم لكم العديد من التفاصيل من خلال: اسماء يوم القيامة ومعانيها وما هي علامات الساعة

علامات الساعة الصغرى التي ظهرت

يحاول العلماء دائماً البحث في علامات الساعة الصغرى والكبرى ولكن الله وحده هو من يعلم كل شيء بالتفصيل ولكن أوضح إلينا العلماء بعض العلامات الصغرى والتي منها الذي ظهر بالفعل وهم كالتالي:

  • عندما جاء النبي محمد صلى الله عليه وسلم قال بعثت أنا والساعة كهاتين وأقرن أصبعيه السبابة والوسطى.
  • حدث انشقاق القمر في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم وكان هذا من المعجزات التي ذكرها القرآن الكريم، وحدث ذلك عندما كان بعض الصحابة يجلسون مع رسول صلى الله عليه وسلم فانقسم القمر إلى فلقتين فكانت إحداهما وراء الجبل والأخرى دونه فأشهد الرسول أصحابه على ذلك قائلاً: أشهدوا.
  • يعد فتح بيت المقدس من علامات الساعة الصغرى والذي حدث في عهد الخليفة عمر بن الخطاب حيث توجه إلى مكان بيت المقدس وبني هناك مسجداً.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما جاء إليه جبريل وسأله عن بعض الاشياء ثم قال له “أخبرني عن الساعة قال ما المسئول عنها بأعلم من السائل قال فأخبرني عن أمارتها قال أن تلد الأمة ربتها”، واختلف العلماء في تفسير هذا الحديث فقد أوضح البعض أنه مع كثرة الفتوحات الإسلامية كثرت الجواري وبذلك تلد الجارية ولدا لمن يملكها وبذلك تلد الأمة ربتها، وقال بعض العلماء أن معنى ذلك هو كثرة عقوق الوالدين حيث يعصي الأولاد الأب والأم ويسبونهم ويضروبهم.
  • خروج نار هائلة من الحجاز وحدث ذلك منذ فترة طويلة حيث خرجت نار شديدة وكتب عنها العلماء كثيراً وكان هذا في حدود عام 650 من الهجرة.

وللتعرف على المزيد من التفاصيل عن تفسير رؤية يوم القيامة وعلامتها في المنام فيمكن عبر: تفسير حلم يوم القيامة قريب وعلاماته وانشقاق الأرض وونطق الشهادة والنار

علامات القيامة الصغرى التي ظهرت ولم تنتهي بعد

  • كثرت تواجد الأموال مع الناس ورغم ذلك يرفضون التصدق على الفقراء ويحدث ذلك الآن حيث يقوم البعض بكنز الذهب والفضة ورفض إعطاء الفقراء والمساكين أي مساعدة.
  • انتشار الفتن بين الناس ويحدث هذا الآن بالفعل فنجد القتل والزنا والمعاصي تنتشر بين الناس.
  • تواجد الأمن في البلاد الإسلامية.
  • عدم حفظ الناس للأمانة ويقصد بها التكليف فنجد أن الناس تتبع ما نهى الله عنه بدلاً من اجتنابه ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم في ذلك “فإذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة قال كيف إضاعتها قال إذا وسد الأمر إلى غير أهله فانتظر الساعة”.
  • أخذ الناس للربا وانتشاره بينهم وعدم الخوف من شدة العقاب ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم في ذلك “ليأتين على الناس زمان لا يبالي المرء بما أخذ المال أمن حلال أم من حرام”.
  • انتشار شرب الخمر بين الناس فبعض الناس تتناول الآن المشروبات التي بها كحول ويقولون عنها مشروبات روحية ولكنها في الحقيقة خمر.
  • ارتفاع المباني ووالتباهي بها بين الناس ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم في ذلك “واذا تطاول رعاء البهم في البنيان فذاك من أشراطها”
  • قلة العلم بين الناس وانتشار الجهل وكثرة الكلام الخبيث والغير صحيح.
  • استباحة الناس للقتل وأخذ حق الغير.
  • حرص الناس على الابتعاد عن الحق وقول الزور من أجل مصالحهم.
  • الحرص على زخرفة الجوامع والمساجد حتى يفتخر بها الناس وكأنها اماكن للافتخار وليست للعبادة.
  • عدم حرص الناس على صلة الأرحام، فقطع الأرحام من علامات الساعة الصغرى.
  • اختلال ميزان الحق والعدل حيث يصبح الباطل حق والحق باطل ويكثرون الرويبضة.
  • كثرة انتشار وتواجد الزنا بين الناس وعدم خوف الناس من الفاحشة وعقاب الله.

علامات الساعة الصغرى التي لم تظهر حتى الآن

  • حدوث انحسار نهر الفرات.
  • تحول جزيرة العرب إلى الأنهار والجنات أي الزروع والثمار.
  • خروج رجلان يعرفان باسم الجهجاه والقحطاني، والجهجاه هو رجل من المماليك أما القحطاني فهو رجل من قحطان ولكن ليس معروف اسمه ويقومان بالحكم.
  • حدوث الريح التي تقبض أرواح المؤمنين، ويؤكد بعض العلماء ان هذه الريح سوف تأتي بعد نزول سيدنا عيسى وخروج المسيخ الدجال ويأجوج وماجوج.
  • انتشار الزلازل في الأرض.
  • حدوث هدم الكعبة حيث تسيطر الحبشة عليها ويقومون بهدمها لأخذ كنوزها.

علامات الساعة الكبرى

بعد انتهاء العلامات الصغرى أو أثنائها قد تظهر بعض العلامات الكبرى التي توضح قدوم يوم القيامة ومنها:

  • خروج يأجوج ومأجوج.
  • ظهور الشمس من المغرب بدل من المشرق.
  • المسيخ الدجال.
  • نزول سيدنا عيسى عليه السلام.
  • حدوث خسف بجزيرة العرب.
  • النار التي تظهر في اليمن وتطرد الناس إلى أرض المحشر.
  • ظهور الدخان.
  • خروج الدابة.
  • حدوث خسف المشرق والمغرب.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم ما هو يوم السبع وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.